إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

مدمج : المواضيع المتعلقة بهجرة النبي محمد ( &#

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • مدمج : المواضيع المتعلقة بهجرة النبي محمد ( &#

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم

    كثيرا ما نسمع من شيوخ العامة على المنابر ونقرأ في كتبهم هجرة رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم. وهذه الهجرة هي أشهر من نار على علم يعلم بها الصغير و الكبير ويحفظها السنة عن ظهر قلب فما أن تسأل شخصا عن ابي بكر حتى يرد عليك ب أبو بكر "الصديق" ثاني إثنين ثم يبدأ بسرد الهجرة وكيف أن الله عز وجل "أذن" – وأركز على كلمة أذن - للرسول صلى الله عليه وعلى اله وسلم بالهجرة. وكيف أن رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم ذهب إلى بيت أبي بكر في وقت الهاجرة وسأله أن يصحبه في هجرةه الشريفة أو أن أبو بكر طلب الصحبة. ثم يحدتك صغيرهم وكبيرهم كيف أن عائلة ابي بكر قدمت الرحائل التي حملت رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم وأبا بكر في هجرةه. أو أن عائلة أبي بكر كانت تمدهما بالطعام ولهذا السبب سميت أسماء بذات النطاقين وكيف أن مولى أبو بكر العبد الذي أطلقه أبو بكر – بزعمهم- من العبودية رعى غنم أبي بكر عند باب الغار. وكيف أن الناصر الوحيد بعد الله عز وجل لرسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم في ذلك الوقت العصيب كان أبا بكر. إلى غير ذلك من الروايات المختلقه الموضوعه.

    ومع شهرة تلك الاحاديث بين العامة نسأل أنفسها هذا السؤال: هل تصح هذه الاحاديث التي يرونها عن أسباب وكيفية هجرة رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم من مكة إلى المدينة؟
    العامة وخاصة على شبكات الحوار عندما يناقشون الشيعة يقولون بأننا لا نستعين بالقرآن وأن القرآن عندنا محرف وووو إلى غير ذلك من التفاهات التي يذكرونها في كل مكان وزمان وعلى كل لسان. ولكننا عندما نعرض احاديث هجرة أبو بكر إلى المدينة على القرآن نجد أنهم لا يذكرون سوى ثاني إثنين. وقلما نراهم يذكرون أسباب هجرة رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم, لماذا؟
    قرأت كتيبا للشيخ عبد الرحمن بن عبد الخالق في فضائل أبو بكر بن أبي قحافة فذكر الرجل هجرة رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم وذكر ما يلي:
    قال عبد الرحمن بن عبد الخالق:
    [frame="7 80"]

    فضائل الصديق أبي بكر رضي الله عنه تعالى
    أفضل أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم، وأعلاهم منزلة، وأكبرهم كرامة، وأعظمهم منة على المسلمين هو أبو بكر الصديق رضي الله تعالى عنه، ونبدأ بشهادة الله سبحانه وتعالى له، ثم بشهادة النبي المعصوم صلى الله عليه وسلم، ثم بشهادة الأمة المعصومة التي لا تجتمع على ضلالة."
    أ- شهادة الله لأبي بكر الصديق:
    شهد الله سبحانه وتعالى للصديق أنه كان الصاحب الوحيد والناصر الوحيد لرسول الله بعد الله سبحانه وتعالى، فقد مدح الله نفسه في القرآن أنه نصر نبيه محمداً صلى الله عليه وسلم وأخرجه من بين ظهراني الكفار عندما أرادوا قتله، أو حبسه، أو طرده ونفيه واختاروا قتله أخيراً فأنجاه الله وأخرجه من بين ظهورهم آمناً معافى. قال تعالى: {وإذ يمكر الذين كفروا ليثبتوك أو يقتلوك أو يخرجوك ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين} فكان من مكره سبحانه وتعالى بالكفار أن أخرج النبي محمداً مهاجراً من مكة إلى المدينة والكفار يحيطون به من كل جانب ولا ناصر له من الأصحاب والمسلمين إلا رجل واحد فقط، لم يترك النبي صلى الله عليه وسلم في هذا الموقف العصيب قال تعالى حاضاً المؤمنين على نصر رسوله: {الا تنصروه فقد نصره الله إذ أخرجه الذين كفروا ثاني اثنين إذ هما في الغار إذ يقول لصاحبه لا تحزن إن الله معنا}. فأثبت الله هنا كرامة الصديق وأنه كان الناصر الوحيد لرسوله يوم عز الناصر، وقل النصير، وأنه أعني الصديق، كان حزيناً أن يبصر الكفار موقع الرسول صلى الله عليه ولسم فيضيع الدين فيبشره النبي بأن الله معهما يرعاهما ويكلأهما. ومعية الله هنا ثابتة للرسول صلى الله عليه وسلم، والصديق {لا تحزن إن الله معنا} وهذه شهادة من الرسول صلى الله عليه وسلم للصديق أقرها الله وأثبتها في كتابه الكريم، ناهيك أن أسرة الصديق كلها كانت في هذا اليوم العصيب في خدمة الرسول صلى الله عليه وسلم فأسماء بنت أبي بكر هي التي توصل الطعام لهما في الغار، وعبدالرحمن ابن الصديق هو الذي يغدو بسرحه عليهما ويتسمع لهما الأخبار ومال الصديق ورحائله هي التي حملت الرسول صلى الله عليه وسلم إلى المدينة، والصديق هو المؤنس الوحيد بعد الله سبحانه وتعالى، وهذه منقبة ليست بعدها منقبة وكرامة كل كرامة هي دونها ولا شك، ويكفي هذه الكرامة أن الله أثبتها في كفاية وجعلها قرآناً يتلى إلى آخر الدنيا.
    [/frame]


    فهذا ما يردده علماء القوم ليلا ونهارا. فهل ما ذكروه صحيح أم كذب صريح؟ وهل ما ذكروه من خروج رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم مطابق لكتاب الله عز وجل أم لا؟

    قال عز وجل في كتابه العزيز الحكيم:
    لَقَدْ كَانَ فِي قَصَصِهِمْ عِبْرَةٌ لِّأُوْلِي الأَلْبَابِ مَا كَانَ حَدِيثاً يُفْتَرَى وَلَـكِن تَصْدِيقَ الَّذِي بَيْنَ يَدَيْهِ وَتَفْصِيلَ كُلَّ شَيْءٍ وَهُدًى وَرَحْمَةً لِّقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ {111} يوسف

    القرآن الكريم يذكر أسباب هجرة رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم من مكة إلى المدينة على النحو التالي:
    وَإِذْ يَمْكُرُ بِكَ الَّذِينَ كَفَرُواْ لِيُثْبِتُوكَ أَوْ يَقْتُلُوكَ أَوْ يُخْرِجُوكَ وَيَمْكُرُونَ وَيَمْكُرُ اللّهُ وَاللّهُ خَيْرُ الْمَاكِرِينَ {30} الأنفال (مدنية نزلت حوالي السنة الثانية من الهجرة)

    إِلاَّ تَنصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللّهُ إِذْ أَخْرَجَهُ الَّذِينَ كَفَرُواْ ثَانِيَ اثْنَيْنِ إِذْ هُمَا فِي الْغَارِ إِذْ يَقُولُ لِصَاحِبِهِ لاَ تَحْزَنْ إِنَّ اللّهَ مَعَنَا فَأَنزَلَ اللّهُ سَكِينَتَهُ عَلَيْهِ وَأَيَّدَهُ بِجُنُودٍ لَّمْ تَرَوْهَا وَجَعَلَ كَلِمَةَ الَّذِينَ كَفَرُواْ السُّفْلَى وَكَلِمَةُ اللّهِ هِيَ الْعُلْيَا وَاللّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ {40} التوبة (مدنية نزلت حوالي السنة التاسعة من الهجرة)

    نظرت في كتاب الله عز وجل علني أجد حادثة مشابهة لهجرة رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم فوجدت أننا عندما ننظر إلى هجرة موسى سلام الله عليه من مصر إلى مدين وأسبابها وكيفيتها من خلال القرآن نجد ان الله عز وجل ذكر:
    وَجَاء رَجُلٌ مِّنْ أَقْصَى الْمَدِينَةِ يَسْعَى قَالَ يَا مُوسَى إِنَّ الْمَلَأَ يَأْتَمِرُونَ بِكَ لِيَقْتُلُوكَ فَاخْرُجْ إِنِّي لَكَ مِنَ النَّاصِحِينَ {20} فَخَرَجَ مِنْهَا خَائِفاً يَتَرَقَّبُ قَالَ رَبِّ نَجِّنِي مِنَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ {21} وَلَمَّا تَوَجَّهَ تِلْقَاء مَدْيَنَ قَالَ عَسَى رَبِّي أَن يَهْدِيَنِي سَوَاء السَّبِيلِ {22} القصص ( مكية نزلت بعد السنة الثالثة من البعثة)

    والسبب في تصنيف الايات إلى مكي ومدني هو أننا نريد أن نعلم هل كان رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم على علم بالطريقة التي هاجر فيها موسى بعد ان علم أن القوم يأتمرون به ليقتلوه أم لا؟
    من الواضح ,حيث أن أيات هجرة موسى سلام الله عليه مكية, أن الرسول صلى الله عليه وعلى اله وسلم كان على علم بما حدث لموسى سلام الله عليه وكان على علم بالطريقة التي هاجر فيها موسى سلام الله عليه.

    عندما نقارن هجرة موسى سلام الله عليه بهجرة الرسول الاكرم محمد صلى الله عليه وعلى اله وسلم نلاحظ ان الأسباب المؤدية للهجرة متشابهة. فهجرة موسى سلام الله عليه كانت لأن القوم كانوا يأتمرون به ليقتلوه وهجرة نبينا صلى الله عليه وعلى اله وسلم كانت لأن القوم يخططون لقتل رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم. ولكن كيفية خروج موسى سلام الله عليه تختلف كليا عن كيفية خروج رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم لو أخذنا بقول العامة.
    فخوف موسى سلام الله عليه أدى به إلى أن يخرج بالطريقة المذكورة في كتاب الله عز وجل. ولكن مع ان القرآن ذكر اسباب هجرة رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم ومع أن هناك أحاديث تؤيد الأسباب المؤدية إلى هجرة رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم إلا أن القوم ضربوا بتلك الاحاديث عرض الحائط.
    فالرسول صلى الله عليه وعلى اله وسلم مع خوفه من القتل وتأهبه فجأة للهجرة بعد أخبره الوحي بمكر قومه إلا أنه صلى الله عليه وعلى اله وسلم – بزعمهم – لم يفعل ما فعله موسى سلام الله عليه بل لم يفعل ما يفعله أي إنسان عادي متوسط الذكاء عندما يخاف على نفسه من القتل. فنحن نجد أن الرسول صلى الله عليه وعلى اله وسلم بعد أن جاءه الوحي بالخروج وأخبره أن لا يبيت في فراشه, ومعنى هذا ان الهجرة كانت ليلا, جاء وضاع الاحاديث وفندوا الايات وقالوا بأن الرسول صلى الله عليه وعلى اله وسلم خرج في وقت الهاجرة إلى بيت أبي بكر وطلب منه أن يهاجر معه أو العكس. ولم يكتفوا بذلك بل إن وضاع الاحاديث ذكروا ان ابا بكر جهز الرسول صلى الله عليه وعلى اله وسلم بالرواحل – كذلك في وضح النار - وفي بعض احاديثهم ان الرسول ذهب واستأجر الرواحل وووووو.... إلخ..............

    وأسئلتي هي:
    1- ما هي العبرة التي نستخلصها من هجرة موسى سلام الله عليه من مصر إلى مدين؟
    2- هل هاجر رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم في وضح النهار وقت الهاجرة.؟
    3- ما رأي السنة في أحاديث هجرة أبو بكر وان الرسول صلى الله عليه وعلى اله وسلم ذهب إلى بيته وطلب منه أن يهاجر معه؟

    بإنتظار القوم
    التعديل الأخير تم بواسطة المعتمد في التاريخ; الساعة 25-10-2005, 07:48 AM. سبب آخر: تغيير عنوان الموضوع

  • #2
    بسم الله الرحمن الرحيم

    على الله توكلت


    جميل منك يا معتمد انك استجبت وغيرت اسم الموضوع

    المشاركة الأصلية بواسطة المعتمد في التاريخ

    فالرسول صلى الله عليه وعلى اله وسلم مع خوفه من القتل وتأهبه فجأة للهجرة بعد أخبره الوحي بمكر قومه إلا أنه صلى الله عليه وعلى اله وسلم – بزعمهم – لم يفعل ما فعله موسى سلام الله عليه بل لم يفعل ما يفعله أي إنسان عادي متوسط الذكاء عندما يخاف على نفسه من القتل. فنحن نجد أن الرسول صلى الله عليه وعلى اله وسلم بعد أن جاءه الوحي بالخروج وأخبره أن لا يبيت في فراشه, ومعنى هذا ان الهجرة كانت ليلا, جاء وضاع الاحاديث وفندوا الايات وقالوا بأن الرسول صلى الله عليه وعلى اله وسلم خرج في وقت الهاجرة إلى بيت أبي بكر وطلب منه أن يهاجر معه أو العكس. ولم يكتفوا بذلك بل إن وضاع الاحاديث ذكروا ان ابا بكر جهز الرسول صلى الله عليه وعلى اله وسلم بالرواحل – كذلك في وضح النار - وفي بعض احاديثهم ان الرسول ذهب واستأجر الرواحل وووووو.... إلخ..............
    طيب يا معتمد ، قل لي :

    1- هل علم الرسول بأمر هجرته " فجأة " كما تزعم ؟

    أي ألم يكن الرسول يعلم من قبل أنه سوف يهاجر ؟


    2- قل لنا من أين زعمك أن اهل السنَة يقولون أن الرسول خرج مهاجر في وقت الهاجرة ؟ دليلك فين على هذا الزعم ؟

    3- زعمك الاخر ان أبا بكر جهز الرسول صلى الله عليه وعلى اله وسلم بالرواحل – كذلك في وضح النار ؟! أين دليلك على هكذا زعم ؟!



    المشاركة الأصلية بواسطة المعتمد في التاريخ

    وأسئلتي هي:
    1- ما هي العبرة التي نستخلصها من هجرة موسى سلام الله عليه من مصر إلى مدين؟
    2- هل هاجر رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم في وضح النهار وقت الهاجرة.؟
    3- ما رأي السنة في أحاديث هجرة أبو بكر وان الرسول صلى الله عليه وعلى اله وسلم ذهب إلى بيته وطلب منه أن يهاجر
    الاجابة :

    1- لا شأن لي بـ " هجرة " نبي الله موسى ، عندك شيء قله مباشرة

    2- كلا

    3- الحديث الصحيح - صحيح

    تفضل ...

    تم حذف التوقيع

    النبأ العظيم
    التعديل الأخير تم بواسطة النبأ العظيم; الساعة 25-10-2005, 02:58 PM.

    تعليق


    • #3
      بسم الله الرحمن الرحيم
      السلام عليكم

      المتبع للحق نحن طلبنا منكم أن تبرهنوا لنا أن الرسول صلى الله عليه وعلى اله وسلم وأبو بكر خرجا سويا من مكة للهجرة.

      هل قرآت عنوان الموضوع؟؟؟؟

      إعتبرني لا أعلم شيئاعن هجرة رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم من مكة إلى المدينة.
      1- ما هي الاسباب التي جعلته يهاجر من مكة إلى المدينة.
      2- قل لنا كيف تمت هذه الهجرة.
      3- ما الذي كان يحتاجه رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم في هجرته من مكة إلى المدينة؟

      تعليق


      • #4
        هل صح عند المخالفين أن رسول الله صلى الله عليه و آله هو الذي طلب من أبوبكر مرافقته؟؟؟ أم أن الروايات تقول أن

        أبوبكر هو الذي طلب المرافقه؟؟؟ على العموم تسجيل متابعه

        تعليق


        • #5
          معتمد

          أنت سألت أسئلة

          وأنا جاوبتك على أسئلتك

          المفروض قبل ان تضع أي سؤال آخر ان تجيب الاول على أسئلتي :

          المشاركة الأصلية بواسطة المتبع للحق
          طيب يا معتمد ، قل لي :

          1- هل علم الرسول بأمر هجرته " فجأة " كما تزعم ؟

          أي ألم يكن الرسول يعلم من قبل أنه سوف يهاجر ؟


          2- قل لنا من أين زعمك أن اهل السنَة يقولون أن الرسول خرج مهاجر في وقت الهاجرة ؟ دليلك فين على هذا الزعم ؟

          3- زعمك الاخر ان أبا بكر جهز الرسول صلى الله عليه وعلى اله وسلم بالرواحل – كذلك في وضح النار ؟! أين دليلك على هكذا زعم ؟!
          أين الاجابة ؟!

          الزعم هذا الذي تزعمه ، كلام وخلاص ؟!

          من أين جئت بهذا ؟

          إما ان تورد الدليل أو تسحب كلامك هذا


          وقبل ان تسأل جاوب اولا كما فعلت انا

          تم حذف التوقيع

          النبأ العظيم
          التعديل الأخير تم بواسطة النبأ العظيم; الساعة 25-10-2005, 02:59 PM.

          تعليق


          • #6
            بسم الله الرحمن الرحيم
            السلام عليكم

            الواضح من الايات أن أسباب هجرة رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم كانت لأن القوم كما ذكر الله عز وجل في كتابه العزيز الحكيم يريدون أن:
            وَإِذْ يَمْكُرُ بِكَ الَّذِينَ كَفَرُواْ لِيُثْبِتُوكَ أَوْ يَقْتُلُوكَ أَوْ يُخْرِجُوكَ وَيَمْكُرُونَ وَيَمْكُرُ اللّهُ وَاللّهُ خَيْرُ الْمَاكِرِينَ {30} الأنفال (مدنية نزلت حوالي السنة الثانية من الهجرة)

            فإذا أسباب هجرة رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم كما ذكر القرآن الكريم هي محاولة المشركين قتل رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم.

            هل نحن متفقين على هذا أم لا؟

            إذا كان عندك أدلة غير هذه فأتحفنا بها

            تعليق


            • #7
              من أولها ولا رد !

              يا معتمد ، قبل أن تسأل سؤال جديد ، أجب اولا عما لم تجب عنه

              بما انك لم ترد

              يكون هذا إقرار منك ان كلامك الذي قلته باطل


              هذا كلامك السابق :

              المشاركة الأصلية بواسطة المعتمد في التاريخ
              فالرسول صلى الله عليه وعلى اله وسلم مع خوفه من القتل وتأهبه فجأة للهجرة بعد أخبره الوحي بمكر قومه إلا أنه صلى الله عليه وعلى اله وسلم – بزعمهم – لم يفعل ما فعله موسى سلام الله عليه بل لم يفعل ما يفعله أي إنسان عادي متوسط الذكاء عندما يخاف على نفسه من القتل. فنحن نجد أن الرسول صلى الله عليه وعلى اله وسلم بعد أن جاءه الوحي بالخروج وأخبره أن لا يبيت في فراشه, ومعنى هذا ان الهجرة كانت ليلا, جاء وضاع الاحاديث وفندوا الايات وقالوا بأن الرسول صلى الله عليه وعلى اله وسلم خرج في وقت الهاجرة إلى بيت أبي بكر وطلب منه أن يهاجر معه أو العكس. ولم يكتفوا بذلك بل إن وضاع الاحاديث ذكروا ان ابا بكر جهز الرسول صلى الله عليه وعلى اله وسلم بالرواحل – كذلك في وضح النار - وفي بعض احاديثهم ان الرسول ذهب واستأجر الرواحل وووووو.... إلخ..............
              وهذا لم ترد عليه ؟!!!!

              المشاركة الأصلية بواسطة المتبع للحق

              طيب يا معتمد ، قل لي :

              1- هل علم الرسول بأمر هجرته " فجأة " كما تزعم ؟

              أي ألم يكن الرسول يعلم من قبل أنه سوف يهاجر ؟

              2- قل لنا من أين زعمك أن اهل السنَة يقولون أن الرسول خرج مهاجر في وقت الهاجرة ؟ دليلك فين على هذا الزعم ؟

              3- زعمك الاخر ان أبا بكر جهز الرسول صلى الله عليه وعلى اله وسلم بالرواحل – كذلك في وضح النار ؟! أين دليلك على هكذا زعم ؟!
              عدم ردك ، دليل بطلان كلامك

              [line]

              المشاركة الأصلية بواسطة المعتمد في التاريخ
              {وَإِذْ يَمْكُرُ بِكَ الَّذِينَ كَفَرُواْ لِيُثْبِتُوكَ أَوْ يَقْتُلُوكَ أَوْ يُخْرِجُوكَ وَيَمْكُرُونَ وَيَمْكُرُ اللّهُ وَاللّهُ خَيْرُ الْمَاكِرِينَ {30} الأنفال (مدنية نزلت حوالي السنة الثانية من الهجرة)

              فإذا أسباب هجرة رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم كما ذكر القرآن الكريم هي محاولة المشركين قتل رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم.

              هل نحن متفقين على هذا أم لا؟

              إذا كان عندك أدلة غير هذه فأتحفنا بها
              ليس هذا السبب فقط

              تضييق الكفار على المسلمين ، ومقاطعتهم إقتصاديا ، والصد عن سبيل الله ، و و و

              في الوقت الذي يسر الله لرسوله أنصار وأصحاب ذو عدة ومنعه في مدينة مشتاقة الى رسول الله صلى الله عليه وسلم .

              -----------------


              والان

              يا معتمد ، أنا فهمك كويس

              رد على السؤال بدون هروب :

              1- هل علم الرسول بأمر هجرته " فجأة " كما تزعم ؟

              أي ألم يكن الرسول يعلم من قبل أنه سوف يهاجر ؟

              لماذا لا ترد على سؤال كهذا ؟
              التعديل الأخير تم بواسطة النبأ العظيم; الساعة 26-10-2005, 04:59 PM.

              تعليق


              • #8
                بسم الله الرحمن الرحيم
                السلام عليكم

                المتبع للحق مالي أراك خائفا مذعورا

                ليس هناك اسئله جديدة ولا من يحزنون يا اسطه.
                اسئلتي من اول الموضوع كانت بسيطة وسهله ويفهم الذي عنده ذرة من العقل.

                ما هي أسباب هجرة رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم من مكة إلى المدينة كما ذكرها القرآن؟

                أي
                ما الذي جعل رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم يهاجر يا هذا؟

                ما دخل الحصار الاقتصادي وووووووو بهجرة رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم.

                هل كان يعلم رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم بهجرته قبل هجرته؟
                هذا السؤال يوجه لك لأني بحسب إستنادي لكتاب الله عز وجل استخلصت أن المشركون كان يحاولون قتل رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم ولهذا هاجر رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم.

                باقي ما تبقى هل علم رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم بهجرته يناقش من طرفك بعد أن تؤيد أو ترفض ما جاء به القرآن الكريم من اسباب هجرة رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم.

                اعندك مانع في أن أحتج بكتاب الله عز وجل في تفنيد خروج أبو بكر مع رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم سويا من مكة؟

                والسلام

                تعليق


                • #9
                  معتمد :

                  اترك عنك هذا الاسلوب المسرحي في كوني خآئف مذعور ، فما خائف ولا مذعور سواك ، فأين ما طالبته منك مرارا بالادلة على ما زعمته ؟!

                  هل أصبح زعمك دائما عاجز عن الدليل ؟!

                  [line]

                  السؤال


                  هل هاجر الرسول الكريم فجأة ؟


                  يريد المعتمد ان يقول ان الهجرة تمت فجأة بدون إعداد ولا علم مسبق ، وبذلك تكون الهجرة عمل إرتجالي ، فالرسول أكتشف ان الكفار سيقتلوه فأسرع بالفرار كما في قصة سيدنا موسى !

                  والمقارنة بين هجرة الرسول وما يسميه المعتمد بـ " هجرة " نبي الله موسى مقارنه عجيبة وغبية في نفس الوقت ، فموسى لم يكن أوحى إليه عندما فر هاربا من مصر ، ولم يكن يعد إعدادا لوطن جديد يحمل مسؤلية نشر الدعوة فلم تكن هناك ثم دعوة ، ناهيك ان سبب طلب دمه كان قتله لأحد المصريين وليس بسبب دعوته لدين جديد !

                  -----------------------


                  لنستعرض الان الادلة على علم الرسول الكريم المسبق بأنه سوف يضطر يوما ما الى الهجرة ، وإعداده لمكان الهجرة ، وأمر أصحابه بالهجرة لهذا المكان ... لنرى


                  الادلة الشرعية


                  1- الرسول الكريم علم منذ أول يوم للوحي أنه سوف يضطر للخروج من مكه مهاجرا في يوم ما

                  الحديث في صحيح البخاري :
                  (( فقال يا ‏ ‏خديجة ‏ ‏ما لي وأخبرها الخبر وقال قد خشيت على نفسي فقالت له كلا أبشر فوالله لا يخزيك الله أبدا إنك لتصل الرحم وتصدق الحديث وتحمل ‏ ‏الكل ‏ ‏وتقري ‏ ‏الضيف وتعين على نوائب الحق ثم انطلقت به ‏ ‏خديجة ‏ ‏حتى أتت به ‏ ‏ورقة بن نوفل بن أسد بن عبد العزى بن قصي ‏ ‏وهو ابن عم ‏ ‏خديجة ‏ ‏أخو أبيها وكان امرأ تنصر في الجاهلية وكان يكتب الكتاب العربي فيكتب بالعربية من الإنجيل ما شاء الله أن يكتب وكان شيخا كبيرا قد عمي فقالت له ‏ ‏خديجة ‏ ‏أي ابن عم اسمع من ابن أخيك فقال ‏ ‏ورقة ‏ ‏ابن أخي ماذا ترى فأخبره النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏ما رأى فقال ‏ ‏ورقة ‏ ‏هذا الناموس الذي أنزل على ‏ ‏موسى ‏يا ليتني فيها جذعا أكون حيا حين يخرجك قومك فقال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏أومخرجي هم فقال ‏ ‏ورقة ‏ ‏نعم لم يأت رجل قط بمثل ما جئت به إلا عودي وإن يدركني يومك أنصرك نصرا مؤزرا ثم لم ‏ ‏ينشب ‏ ‏ورقة ‏ ‏أن توفي ))


                  2- الرسول الكريم أرى دار هجرته من قبل - كما في الحديث:

                  (( قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قد ‏‏ أريت دار هجرتكم رأيت ‏ ‏سبخة ‏ ‏ذات نخل بين لابتين وهما ‏ ‏الحرتان ))


                  3- إستبقاء الرسول الكريم لابي بكر حتى يكون صاحبه في الهجرة ولم يأذن له في الخروج

                  (( وتجهز ‏ ‏أبو بكر ‏ ‏مهاجرا فقال له رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏على رسلك فإني أرجو أن يؤذن لي فقال ‏ ‏أبو بكر ‏ ‏أو ترجو ذلك بأبي أنت وأمي قال نعم فحبس ‏ ‏أبو بكر ‏ ‏نفسه على رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏لصحبته ))

                  4- الرسول الكريم كان يأمل أن يؤذن له في الهجرة قبلها بأربعة شهور :

                  (( فحبس ‏ ‏أبو بكر ‏ ‏نفسه على رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏ليصحبه وعلف راحلتين كانتا عنده ورق السمر أربعة أشهر ‏))

                  ---------------------


                  الادلة العقلية



                  1- عدم صلاحية مكة للبقاء فيها

                  كان أذي المشركين لأتباع الدين الجديد يتزايد يوما بعد يوم ، مرة بالتعذيب ، ومرة بصد الناس وتحذيرهم من الإستماع للرسول ، ومرة بالحصار الاقتصادي الذي استمر قرابة ثلاثة أعوام ، ومرات بتعمد الاذي المادي للرسول والمعنوي من إطلاق الافاظ المنفرة عنه مثل ( مجنون - ساحر - فرق بين الاهل - ... ) ، حتى ان المشركين لم يتركوا المسلمين في هجرتهم الى الحبشة بل أرسلوا خلفهم يطلبوهم من النجاشي
                  فكل ذلك أدي الى لزوم البحث عن موطن جديد للدعوة غير مكة

                  2- الهجرة الى الحبشة

                  فكرة الهجرة كانت واردة بقوة قبل الهجرة الى المدينة ، فقد إضطر المسلمون للهجرة الى الحبشة عندما اشتد أذي قريش لهم ، والحبشة بدل أعجمي وعلى دين مخالف لدين المهاجرين ، فكان من الطبيعي عند تكون قاعدة مسلمة في المدينة ان يترك المسلمون الحبشة ويتحولوا الى المدينة ، ولم يبق بالحبشة الا قليل إستبقاهم الرسول الكريم فيها ولم يأذن لهم باللحوق به الا مؤخرا بعد إستقرار الامور في المدينة

                  3- بيعتي العقبة

                  بعد بيعة العقبة الاولى إنتشر الاسلام في المدينة ودخل فيه الكثير فأصبح للرسول الكريم انصار في المدينة لهم عدد وقوة ومنعه يستطيعون الدفاع عن الرسول ومنعه ، وبعد عام واحد بايع الرسول الكريم أنصاره هؤلاء بيعة العقبة الثانية وفيها العهد على القتال دون الرسول ، وبذلك أصبح للرسول الكريم قاعدة قوية مستعدة لحفظه والقتال دونه

                  4- هجرة معظم الصحابة الى المدينة

                  تتابعت هجرة الصحابة رضوان الله عليهم الى الوطن الجديد " يثرب " ، ولم يعد يبقى منهم في مكة الا القليل ممن لم يستطع الهجرة ، فأصبح مركز الثقل في المدينة وخلت مكة من النصير للرسول الكريم

                  5- خوف قريش من لحوق الرسول بأصحابه

                  عندما كثر صحابة النبي الكريم بالمدينة فطنت قريش للخطر الجديد الذي تمثله هجرة الصحابة الى المدينة ، فعلموا ان الرسول لابد وسيلحق بهم - وكما قال بن هشام في سيرته أن الرسول:

                  (( قد صارت له شيعة وأصحاب من غيرهم بغير بلدهم ورأوا خروج أصحابه من المهاجرين إليهم عرفوا أنهم قد نزلوا دارا ، وأصابوا منهم منعة فحذروا خروج رسول الله صلى الله عليه وسلم إليهم وعرفوا أنهم قد أجمع لحربهم ))

                  ولم يكن الرسول ليخفى عليه قلق قريش من تزايد أصحابه بالمدينة ، وأنهم لابد وان يكون لهم رد فعل على ذلك ، وقد كانت قريش تتخوف من قتله حتى لا تقوم حرب أهليه بينهم وبين بني هاشم ، لكنهم أجمعوا في آخر الامر ان تشترك القبائل كلها في قتله فتضطر بي هاشم الى قبول الدية ، فبيتوا للرسول الكريم وأبطل الله كيدهم


                  -----------------------


                  بعد كل ذلك هل يمكننا ان نقول ان الرسول الكريم هاجر فجأة ؟!


                  { بل نقذف بالحق على الباطل فيدمغه فإذا هو زاهق }



                  والحمد لله رب العالمين
                  التعديل الأخير تم بواسطة النبأ العظيم; الساعة 27-10-2005, 12:15 PM.

                  تعليق


                  • #10
                    الى اللقاء بعد يومين بإذن الله
                    التعديل الأخير تم بواسطة النبأ العظيم; الساعة 27-10-2005, 05:16 PM.

                    تعليق


                    • #11
                      بسم الله الرحمن الرحيم
                      الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين سيدنا ونبينا وحبيب قلوبنا أبي القاسم المصطفى الامجد محمد صلى الله عليه وعلى اله وسلم واللعن الدائم على اعدائهم من الاولين والاخرين إلى قيام يوم الدين.

                      ذكر المتبع للحق أشياءا زعم أنها أدلة شرعية. كبرت كلمة تخرج من أفواهم إن يقولون إلا كذب.


                      قال المتبع للحق:
                      الادلة الشرعية


                      1- الرسول الكريم علم منذ أول يوم للوحي أنه سوف يضطر للخروج من مكه مهاجرا في يوم ما

                      الحديث في صحيح البخاري :
                      (( فقال يا ‏ ‏خديجة ‏ ‏ما لي وأخبرها الخبر وقال قد خشيت على نفسي فقالت له كلا أبشر فوالله لا يخزيك الله أبدا إنك لتصل الرحم وتصدق الحديث وتحمل ‏ ‏الكل ‏ ‏وتقري ‏ ‏الضيف وتعين على نوائب الحق ثم انطلقت به ‏ ‏خديجة ‏ ‏حتى أتت به ‏ ‏ورقة بن نوفل بن أسد بن عبد العزى بن قصي ‏ ‏وهو ابن عم ‏ ‏خديجة ‏ ‏أخو أبيها وكان امرأ تنصر في الجاهلية وكان يكتب الكتاب العربي فيكتب بالعربية من الإنجيل ما شاء الله أن يكتب وكان شيخا كبيرا قد عمي فقالت له ‏ ‏خديجة ‏ ‏أي ابن عم اسمع من ابن أخيك فقال ‏ ‏ورقة ‏ ‏ابن أخي ماذا ترى فأخبره النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏ما رأى فقال ‏ ‏ورقة ‏ ‏هذا الناموس الذي أنزل على ‏ ‏موسى ‏يا ليتني فيها جذعا أكون حيا حين يخرجك قومك فقال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏أومخرجي هم فقال ‏ ‏ورقة ‏ ‏نعم لم يأت رجل قط بمثل ما جئت به إلا عودي وإن يدركني يومك أنصرك نصرا مؤزرا ثم لم ‏ ‏ينشب ‏ ‏ورقة ‏ ‏أن توفي ))


                      أقول:
                      1- لم أكن أعلم بأن قول ورقة هو دليل شرعي
                      2- هذا الحديث يذكر أن ورقة قد توفي في بداية الدعوة وحديث إنفاق أبو بكر على هؤلاء العبيد واعتاقهم الذي كنا نناقشه في موضوع الفضائل حدث قبيل هجرة أبو بكر إلى المدينة. فكيف توفق بينهما.
                      على كل ليس هذا هو موضوعنا الان.
                      3- كيف يعلم من ليس بنبي ما سيحصل لنبي والمعروف النبي هو الذي ينبئ بالغيب.
                      مشكل أليس كذلك؟

                      قال المتبع للحق
                      2- الرسول الكريم أرى دار هجرته من قبل - كما في الحديث:

                      (( قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قد ‏‏ أريت دار هجرتكم رأيت ‏ ‏سبخة ‏ ‏ذات نخل بين لابتين وهما ‏ ‏الحرتان ))

                      أقول:
                      الرسول يتكلم عن هجرة المسلمين وليس عن نفسه. فإدعاؤك بان الرسول إري دار هجرته هو كذب. والصحيح أنه قال أريت دار هجرتكم - على فرض صحة الحديث.



                      قال المتبع للحق:
                      3- إستبقاء الرسول الكريم لابي بكر حتى يكون صاحبه في الهجرة ولم يأذن له في الخروج

                      (( وتجهز ‏ ‏أبو بكر ‏ ‏مهاجرا فقال له رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏على رسلك فإني أرجو أن يؤذن لي فقال ‏ ‏أبو بكر ‏ ‏أو ترجو ذلك بأبي أنت وأمي قال نعم فحبس ‏ ‏أبو بكر ‏ ‏نفسه على رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏لصحبته ))

                      أٌقول:
                      رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم أذن لأبو بكر بالهجرة من مكة إلى الحبشة فلماذا إذا كان رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم يريد أن يستبقيه ليخرج معه أذن له بالهجرة إلى الحبشة. فسار أبو بكر يومين ثم رجع بسبب جوار إبن الدغنة.
                      وإذا كان الرسول كما زعمت يا المتبع للحق يعلم أنه سيهاجر كما ذكرت في رقم 1 و 2 فلماذا أذن لأبو بكر في الهجرة.
                      بل لماذا طلب من الصحابة أن يهاجروا إلى الحبشه إبتداءا.

                      قال المتبع للحق:
                      4- الرسول الكريم كان يأمل أن يؤذن له في الهجرة قبلها بأربعة شهور :

                      (( فحبس ‏ ‏أبو بكر ‏ ‏نفسه على رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏ليصحبه وعلف راحلتين كانتا عنده ورق السمر أربعة أشهر ‏))


                      أقول:
                      كيف تقول هذا وعلماؤك يقولون أن بين بدء الهجرة من مكة إلى المدينة وبين هجرة رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم إلى المدينة شهرين ونصف تقريبا.
                      كيف علف أبو بكر راحلتين قبل أن يعلم رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم بأن المسلمين سيهاجرون إلى المدينة؟

                      جميع ما ذكرته لنا سابقا من أدلة شرعية هي في الواقع تحليلات من طرفك أنت.
                      ولم أجد شيئا ذكرته في كلامك يفيد ويجب على سؤالي إلا ما ذكرته انت في الادلة العلقيه.
                      فسبحان الله
                      ما ادعيت انت انه دليل عقلي هو الدليل الشرعي وما ادعيت انه دليل شرعي هو في الواقع تحليلات لا تسمن ولا تغني من جوع.
                      على كل


                      ذكر المتبع للحق

                      [frame="5 80"]5- خوف قريش من لحوق الرسول بأصحابه

                      عندما كثر صحابة النبي الكريم بالمدينة فطنت قريش للخطر الجديد الذي تمثله هجرة الصحابة الى المدينة ، فعلموا ان الرسول لابد وسيلحق بهم - وكما قال بن هشام في سيرته أن الرسول:

                      (( قد صارت له شيعة وأصحاب من غيرهم بغير بلدهم ورأوا خروج أصحابه من المهاجرين إليهم عرفوا أنهم قد نزلوا دارا ، وأصابوا منهم منعة فحذروا خروج رسول الله صلى الله عليه وسلم إليهم وعرفوا أنهم قد أجمع لحربهم ))

                      ولم يكن الرسول ليخفى عليه قلق قريش من تزايد أصحابه بالمدينة ، وأنهم لابد وان يكون لهم رد فعل على ذلك ، وقد كانت قريش تتخوف من قتله حتى لا تقوم حرب أهليه بينهم وبين بني هاشم ، لكنهم أجمعوا في آخر الامر ان تشترك القبائل كلها في قتله فتضطر بي هاشم الى قبول الدية ، فبيتوا للرسول الكريم وأبطل الله كيدهم
                      [/frame]


                      أقول: وهذا هو الجواب على السؤال الذي طرحته عليك
                      ما السبب الذي جعل رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم يهاجر في الوقت الذي هاجر فيه.
                      فجاء الجواب:
                      ان قريشا ارادت قتل الرسول صلى الله عليه وعلى اله وسلم فبيتوا للرسول الكريم وأبطل الله كيدهم.


                      الان, إسرد لنا تلك الاحاديث التي تؤيد فيها أن قريش بيَّتت لرسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم وحاولت قتله ليلا مما أدى به إلى الهجرة.

                      والسلام
                      التعديل الأخير تم بواسطة المعتمد في التاريخ; الساعة 27-10-2005, 05:22 PM.

                      تعليق


                      • #12
                        تسجيل متابعة


                        اللهم صل على محمد وال محمد


                        وعتبي على الفاضل المعتمد بعد ان عرف الزائغ عن الحق وخبر اسلوبه في التهريج والتدليس كيف يحاوره....؟؟؟؟

                        تعليق


                        • #13
                          بسم الله الرحمن الرحيم
                          السلام عليكم

                          مولانا husaini4ever شكرا لمتابعتك

                          الموضوع ليس للمتبع للحق فقط. فهذا الموضوع وإن كان فيه من يناقش مثل المتبع للحق إلا أنه يدخل ضمن إياك أعني وإسمعي يا جارة.

                          تعليق


                          • #14
                            اللهم صلي على محمد وآل محمد...
                            تسجيل متابعة للحوار..
                            عزيزي المعتمد في التاريخ :اسمحلي بطرح هذا الإستفسار:
                            لماذا جعل الله -سبحانه وتعالى- النبي الأكرم" ثاني إثنين"في الآية الكريمة ومن هو الأول الذي تقدم على النبي صلى الله عليه وآله؟؟؟

                            تعليق


                            • #15
                              بسم الله الرحمن الرحيم
                              السلام عليكم

                              راجي الهداية السلام عليكم

                              إلتفاته ممتازة, في أن يتقدم شخص على الرسول الاكرم صلى الله عليه وعلى اله وسلم, بحيث يكون الرسول صلى الله عليه وعلى اله وسلم هو الثاني.
                              نحن دائما نأخذ بالاحاديث ولا ننظر إلى القرآن الكريم في مسألة الهجرة هذه.
                              ولهذا عندما فكرت في هذا الموضوع قررت أن ادخل فيه الايات القرآنيه لتحديد مسار الحوار
                              لعل هذه المسألة - مسالة كون الرسول صلى الله عليه وعلى اله وسلم - بحاجة إلى بحث أكثر

                              في موضوعي هذا اريد اتحقق من السؤال التالي:
                              هل خرج أبو بكر مع رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم للهجرة؟
                              أم أن ابا بكر لحق برسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم.

                              وشكر لك مشاركتك الفعاله.
                              التعديل الأخير تم بواسطة المعتمد في التاريخ; الساعة 28-10-2005, 06:20 AM.

                              تعليق

                              المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                              حفظ-تلقائي
                              x
                              إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                              x

                              رجاء ادخل الستة أرقام أو الحروف الظاهرة في الصورة.

                              صورة التسجيل تحديث الصورة

                              اقرأ في منتديات يا حسين

                              تقليص

                              المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                              أنشئ بواسطة ابوامحمد, يوم أمس, 12:55 PM
                              ردود 0
                              15 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              أنشئ بواسطة ابوامحمد, يوم أمس, 01:01 PM
                              ردود 0
                              6 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة ابوامحمد
                              بواسطة ابوامحمد
                               
                              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 18-05-2020, 02:21 AM
                              استجابة 1
                              30 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              يعمل...
                              X