PDA

عرض الاصدار الكامل : الصوفية في مواجهة اهل البيت عليهم السلام ..


علي شاهين
25-05-2007, 06:40 PM
من الامور الخطيرة التي يجب معالجتها هي تنقية التشيع من آثار العلوم النظرية اليونانية القديمة كالفلسفة و من التصوف و من التصوف الفلسفي (العرفان).

ان الفلسفة يرجع اصلها الى الاغريق وان دخولها الى الاسلام انما جاء من بوابة بنو امية وذلك بعدما شعروا بالخطر من علوم الائمة عليهم السلام التي كانت تجذب الناس من كل حدب وصوب ..فعمدوا الى ادخال الفلسفة بنظرياتها واقحامها في المفاهيم الاسلامية كي يفرقوا الناس من الائمة عليهم السلام ..
ولذا هناك من الفقهاء من يحرم دراسة الفلسفة اذا كان غير مقتدر علميا لانها غالبا ما تؤدي الى الكفر ...

و كذك ادخل بنو العباس التصوف الى الاسلام لضرب فكر اهل البيت عليهم السلام..

وعلى هذا يتبين ان الفلسفة جاءت من واقع غير اسلامي و كذلك التصوف بعدما شعر بنو امية و بنو العباس بالخطر من علوم الائمة عليهم السلام في محاولة يائسة لضرب فكرهم التوحيدي العملاق ..

افلا يجب علينا التصدي ونحن نرى هدما للتشيع من الداخل باسم العرفان والسلوك؟!

وحيث ورد عن أهل العصمة عليهم السلام أن " الحق لا يعرف بالرجال, أعرف الحق تعرف أهله " فعلينا أولاً بمعرفة ما قاله أهل العصمة عليهم السلام بخصوص الفلسفة .. ثم نسلم لهم عليهم السلام فيما قالوا إن كنا حقاً نتبعهم قولاً وفعلاً :
ففي مستدرك سفينة البحار - الشيخ علي النمازي الشاهرودي - ج 8 - ص 298 - 304 :
فلسف : ذم الفلسفة قال مولانا الصادق صلوات الله عليه في رواية توحيد المفضل :
فتبا وتعسا وخيبة لمنتحلي الفلسفة - .

وقال مولانا الحسن العسكري صلوات لله عليه لأبي هاشم الجعفري في رواية شريفة :علماؤهم شرار خلق الله على وجه الأرض ، لأنهم يميلون إلى الفلسفة والتصوف . وأيم الله إنهم من أهل العدول والتحرف
- الخ . وتمام الحديث في كتابنا " تاريخ فلسفه وتصوف " .

وحيث أنه جاء محمد رسول الله وأوصياؤه المرضيون صلوات الله عليهم لإبطال الفلسفة اليونانية والحكمة البشرية كما نسب ذلك إلى قمر سماء الفقاهة صاحب الجواهر قال : ما بعث رسول الله إلا لإبطال الفلسفة ، كما سيأتي . بين القرآن والعترة الطاهرة خليفتا رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) : المعارف الحقة الإلهية في الخطب والأدعية والأحاديث الواردة عن النبي والعترة ، حفظها أهلها وعلموها طالبها ، واقتبسوها من أهلها ، وبينوها في كتبهم ، وقاموا برد الفلسفة البشرية ، واقتبسوا الحكمة الإلهية من بيوت النبوة والرسالة ، ومعدن العلوم الإلهية الربانية . الربانية . فمن أصحاب الأئمة صلوات الله عليهم الذين اقتبسوا العلوم الإلهية من مواليهم ، وقاموا تبعا لمواليهم في الرد على الفلسفة البشرية .. انتهى

وقال العلامة المجلسي في بحار الأنوار ج : 40 ص : 174 :
بيان اعلم أن دأب أصحابنا رضي الله عنهم في إثبات فضائله صلوات الله عليه الاكتفاء بما نقل عن كل فرقة من الانتساب إليه ع لبيان أنه كان مشهورا في العلم مسلما في الفضل عند جميع الفرق و إن لم يكن ذلك ثابتا بل و إن كان خلافه عند الإمامية ظاهرا كانتساب الأشعرية و أبي حنيفة و أضرابهم إليه فإن مخالفتهم له ع أظهر من تباين الظلمة و النور و من ذلك ما نقله ابن شهرآشوب رحمه الله من كلامه في الفلسفة فإن غرضه أن هؤلاء أيضا ينتمون إليه و يروون عنه و إلا فلا يخفى على من له أدنى تتبع في كلامه ع أن هذا الكلام لا يشبه شيئا من غرر حكمه و أحكامه بل لا يشبه كلام أصحاب الشريعة بوجه و إنما أدرجت فيه مصطلحات المتأخرين و هل رأيت في كلام أحد من الصحابة والتابعين أو بعض الأئمة الراشدين لفظ الهيولى أو المادة أو الصورة أو الاستعداد أو القوة و العجب أن بعض أهل دهرنا ممن ضل و أضل كثيرا يتمسكون في دفع ما يلزم عليهم من القول بما يخالف ضرورة الدين إلى أمثال هذه العبارات و هل هو إلا كمن يتعلق بنسج العنكبوت للعروج إلى أسباب السماوات أ و لا يعلمون أن ما يخالف ضرورة الدين و لو ورد بأسانيد جمة لكان مؤولا أو مطروحا مع أن أمثال ذلك لا ينفعهم فيما هم بصدده من تخريب قواعد الدين هدانا الله و إياهم إلى سلوك مسالك المتقين و نجانا و جميع المؤمنين من فتن المضلين.

وقال أيضاً رضوان الله عليه :
أقول هذه الجناية على الدين و تشهير كتب الفلاسفة بين المسلمين من بدع خلفاء الجور المعاندين لأئمة الدين ليصرفوا الناس عنهم و عن الشرع المبين و يدل على ذلك ما ذكره الصفدي في شرح لامية العجم أن المأمون لما هادن بعض ملوك النصارى أظنه صاحب جزيرة قبرس طلب منهم خزانة كتب اليونان و كانت عندهم مجموعة في بيت لا يظهر عليه أحد فجمع الملك خواصه من ذوي الرأي و استشارهم في ذلك فكلهم أشار بعدم تجهيزها إليه إلا مطران واحد فإنه قال جهزها إليهم ما دخلت هذه العلوم على دولة شرعية إلا أفسدتها و أوقعت الاختلاف بين علمائها و قال في موضع آخر أن المأمون لم يبتكر النقل و التعريب أي لكتب الفلاسفة بل نقل قبله كثير فإن يحيى بن خالد بن برمك عرب من كتب الفرس كثيرا مثل كليلة و دمنة و عرب لأجله كتاب المجسطي من كتب اليونان و المشهور أن أول من عرب كتب اليونان خالد بن يزيد بن معاوية لما أولع بكتب الكيمياء و يدل على أن الخلفاء و أتباعهم كانوا مائلين إلى الفلسفة و أن يحيى البرمكي كان محبا لهم ناصرا لمذهبهم ما رواه الكشي بإسناده عن يونس بن عبد الرحمن قال كان يحيى بن خالد البرمكي قد وجد على هشام شيئا من طعنه على الفلاسفة فأحب أن يغري به هارون و يضربه على القتل ثم ذكر قصة طويلة في ذلك أوردناها في باب أحوال أصحاب الكاظم ع و فيها أنه أخفى هارون في بيته و دعا هشاما ليناظر العلماء و جروا الكلام إلى الإمامة و أظهر الحق فيها و أراد هارون قتله فهرب و مات من ذلك الخوف رحمه الله و عد أصحاب الرجال من كتبه كتاب الرد على أصحاب الطبائع و كتاب الرد على أرسطاطاليس في التوحيد و عد الشيخ منتجب الدين في فهرسه من كتب قطب الدين الراوندي كتاب تهافت الفلاسفة وعد النجاشي من كتب الفضل بن شاذان كتاب رد على الفلاسفة و هو من أجلة الأصحاب و طعن عليهم الصدوق ره في مفتتح كتاب إكمال الدين و قال الرازي عند تفسير قوله تعالى فَلَمَّا جاءَتْهُمْ رُسُلُهُمْ بِالْبَيِّناتِ فَرِحُوا بِما عِنْدَهُمْ مِنَ الْعِلْمِ فيه وجوه ثم ذكر من جملة الوجوه أن يريد علم الفلاسفة و الدهريين من بني يونان و كانوا إذا سمعوا بوحي الله صغروا علم الأنبياء إلى علمهم و عن سقراط أنه سمع بموسى ع و قيل له أ و هاجرت إليه فقال نحن قوم مهذبون فلا حاجة إلى من يهذبنا و قال الرازي في المطالب العالية أظن أن قول إبراهيم لأبيه يا أَبَتِ لِمَ تَعْبُدُ ما لا يَسْمَعُ وَ لا يُبْصِرُ وَ لا يُغْنِي عَنْكَ شَيْئاً إنما كان لأجل أن أباه كان على دين الفلاسفة و كان ينكر كونه تعالى قادرا و ينكر كونه تعالى عالما بالجزئيات فلا جرم خاطبه بذلك الخطاب .

وقال أيضاً رضوان الله عليه :
(( فمنهم من سمى جهالة ما أخذها من حثالة من اهل الكفر والضلالة، المنكرين لشرائع النبوة وقواعد الرسالة حكمة واتخذ من سبقه في تلك الحيرة والعمى أئمة يوالي من والاهم ويعادي من عاداهم ويفدي بنفسه من اقتفى آثارهم ويبذل نفسه في اذلال من انكر آرائهم وافكارهم ))

وعلق على هذا السيد مرتضى العسكري بقوله :
( اذا كان المجلسي الكبير قد شكا ضلالة اهل عصره ، وذكر انهم سموا الفلسفة اليونانية بالحكمة اللاهية والتصوف بالفقر والفناء وانهم نشروا بذلك البدع والضلالات وابعدوا المسلمين من علوم الاسلام الواردة عن رسول الله واهل بيته عليهم افضل الصلاة والسلام

فما عسانا ان نقول عن اهل عصرنا وقد زادوا في الطين بلة حين أضافوا الى ما سموه الفلسفة الاسلامية والتصوف الاسلامي ، وهما ما كان يشكو من انتشهارهما العلامة المجلسي ............


والأنكى من الأنكى أن حماة الاسلام في الحوزات العلمية انصرفوا عن تدارس أحاديث العقائد والسيرة والآداب الاسلامية يتخصصوا فيها كما تخصصوا في علم الاحكام الشرعية
ليقابلوا تلك المدارس الفكرية ويجابهوا خريجي مدارسهم .)



( مقدمة مرآة العقول ج2 ص 518 )


وقال السيد نعمة الله الجزائري : وهؤلاء الحكماء استغنوا عن متابعة الأنبياء (ع) بعقولهم وعلومهم العقلية حتى أنه نقل أن أفلاطون قال للمسيح لما دعاه إلى دينه : أرسلك علة العلل إلى تكميل العقول الناقصة وارشادهم ، وأما أنا وأمثالي فلا حاجة بنا إليك .
أما قول الشيخ أنه ما دخلت هذه العلوم على دولة شرعية إلا أفسدتها فهو كما قال لأن مبنى تلك العلوم على عقول الفلاسفة المباينة لقوانين الشرائع .وحيث أن علم الفلاسفة يميل الطبع إليه يؤثر في النفوس كما هو الواقع منه في هذه الأعصار ، وما قبلها ، وأصول مسائله على خلاف ما جاءت به النبوات مضافا إلى ما وقع في التعريب من الأمور السابقة وأن أكثر المعربين كانوا من علماء النصارى ، وأدخلوا في مسائل الفلاسفة وقت التعريب ما أفسد شرائع الإسلام بها .

( زهر الربيع ص 258 )

فكيف رضي الحكماء ، من الفلاسفة وغيرهم أن يعلموا أشرف المخلوقات وهو الإنسان العلم الذي وجدوه بأفكارهم الفاسدة .
على أنك لو تصفحت كلام الأنبياء وأوصيائهم (ع) وجدت كل ما يحتاج إليه وما لا يحتاج إليه منقولا عنهم في كتب الأخبار ومن أراد أن يدون كتابا مفردا في آداب الكنيف وأحوالها أمكنه ذلك .
وما سمعنا في خبر من الأخبار ، اسم الهيولي ولا الصورة ولا العقول العشرة ولا قدم العالم ، ولا نحو ذلك ، بل الوارد عنهم نقيض ذلك الأمور .
(زهرالربيع ص 259)

* وقال العلامة المحدث الحر العاملي :
لا يخفى أن الأدلة العقلية إذا وافقت الكتاب والسنة ، كان كل واحد منهما مؤيد للآخر فلا بأس بها .
وقد كان النبي (ص) والأئمة (ع) يستدلون بمثل ذلك والنصوص به متواترة ، فتلك الأدلة المروية عقلية نقلية معتمدة موافقة للكتاب وهي من السنة .
وذلك كاف عن الأدلة الواهية المأخوذة من الفلاسفة والملاحدة والعامة ونحوهم ، والأدلة المشار إليها مروية في أصول الكافي وكتاب الاحتجاج وكتاب التوحيد ونهج البلاغة وعيون الأخبار وبصائر الدرجات ونحوها ، وفيها كفاية عن غيرها . ( إثبات الهداة ج1 ص61 )

ومن تتبع أحاديث الأئمة (ع) الواردة في مطالب الكلام ، المروية في كتاب أصول الكافي والروضة والاحتجاج والتوحيد وعيون الأخبار وكمال الدين وكتاب الغيبة ونهج البلاغة وأمثالها وهو كثير جدا ، قدر على رفع الشبهات بالأدلة التفصيلية ، ولا يقدر أحد من المعاندين والملحدين وأعداء الدين على إلزامه ولا تشكيكه ، فإن المخالفين ما زالوا يعترضون على الأئمة (ع) فيجيبونهم بأجوبة اجمالية أو تفصيلية عقلية ونقلية فيها الكفاية .

( الفوائد الطوسية ص 551 )

و قال غلام رضا المازندراني عند ذكره للمسالك الإعتقادية : ومن أشهر الآراء والمسالك مسلك أصحاب الكلام والحكماء والعرفان ومن حذا حذوهم من الأنام ، وكل هذه الفرق تدعي الحق وتنكر على من أنكرها وتقول : إن مرامنا ومذهبنا ليوصل الناس إلى الرب وإن حقيقة المعارف الإسلامية لا تنال إلا بالكلام والفلسفة والعرفان .ومن عقائدهم أيضا أنهم يقولون : وجب علينا لقوة الاستدلال والغلبة على الخصم ، تحصيل الفلسفة والكلام وغيرهما من الجدليات والأدلة الواهية ، ولذا ضيقوا تحصيل المعارف وجعلوا خيالاتهم الحقائق .
مع أن النصوص المروية والاستدلالات الكثيرة من الأئمة (ع) كاف عن أدلتهم وواف عن تعليم كتبهم .
فيا ليتنا نعلم ، أي شيء ألزمهم أن يتركوا علوم المعصومين ويتمسكوا بالقواعد الأجنبية حتى يصيروها أصولا شرعية وأحكاما إلهية .
أأنزل الله دينا ناقصا فاستعان بهم ؟
أم أنزل دينا تاما فقصر الرسول (ص) والأئمة (ع) عن تبليغه وأدائه ؟
هل نقص الكتاب والسنة حتى نحتاج إلى القواعد لإلزام الخصم على ما يدعون ؟
مع وفور احتجاجات الأئمة (ع) مع المخالفين من الدهرية والزنادقة والعامة وغلبتهم عليهم بالأدلة الإلهية الربانية والمسائل الفطرية الإلهامية دون الاصطلاحات الكلامية والشبهات الحكمية ولا الخدع العرفانية .
وقد قال مولانا الصادق (ع) "حاجوا الناس بكلامي فإن حاجوكم كنت أنا المحجوج لا أنتم " ـ تصحيح الاعتقاد للشيخ المفيد ـ .

( مقدمة غلام رضا المازندراني لاعتقادات الشيخ الصدوق ص 3و4 )

علي شاهين
25-05-2007, 07:13 PM
مذهب الصوفية:
في اعتقاد هؤلاء انّ ميزان المعرفة والوسيلة الّتي يتم بها الوصول إلى الواقع هو الكشف والشهود و يقولون:
«ان قدم اهل الاستدلال من خشب»(صدر بيت شعر عجزه «و ان قدم الخشب صعبة لا تمكن صاحبها من الحركة»).

والمراد انّ طريقة أهل الاستدلال العقلي صعبة لا تمكن صاحبها من الوصول إلى الحقيقة والواقع فهم لا ينكرون ان للتعقل قيمة في كثير من المسائل العادية بل يعتقدون ان قسماً من حقائق الوجود المهمة لا يمكن فهمها الاّ بالكشف والشهود و لذا فهم يعتبرون انّ أهل الاستدلال العقلي عاجزون و راجلون و يقولون انّ الطريق للوصول إلى الحقائق المهمة هو: «طور وراء طور العقل».
و هذا المذهب ايضاً باطل و غير صحيح و إن كان يمكن الوصول إلى الحقيقة في بعض الأحيان من خلال المكاشفة والمشاهدة الاّ انه لا يمكن جعل ذلك ميزاناً للمعرفة و ذلك:
اولاً: انّ كثيراً من المكاشفات بعضها يناقض البعض الآخر و ليست لها نتيجة واحدة بل هي متفاوتة من شخص إلى آخر و من مكاشفة إلى أخرى و على هذا الأساس لا يمكن أن تكون ميزاناً لتشخيص الصحيح من الغلط والحق من الباطل بل هي محتاجة الى ميزان يشخص حق المكاشفة من باطلها.

ثانياً: من المحتمل أن تكون المكاشفة الّتي شاهدها الإنسان نتيجة للأعمال الرياضية الروحية الّتي يقوم بها صاحب المكاشفة و لا ربط لها بالواقع و هذا الاحتمال وارد و قويّ كما نشاهد بعض الاثار تحصل نتيجة لاستعمال بعض الأدوية و لا تكون تلك الاثار إنعكاساً عن الواقع و بياناً له (انّ كثيراً من المكاشفات مخالفة للأمور اليقينية والقطعية اذاً لا يمكن أن تكون المكاشفة ميزاناً للمعرفة. كما فى مكاشفة محي الدين بن عربي في الفص الداوودي من كتابه فصوص الحكم حيث يقول: «و لهذا مات رسول اللَّه صلى الله عليه وآله و ما نص بخلافة عنه الى احد و لا عينه لعلمه انّ في امته من يأخذ الخلافة عن ربّه فيكون خليفة عن اللَّه مع الموافقة في الحكم المشروع فلما علم ذلك صلى الله عليه وآله لم يحجر الأمر» و قد علق صاحب كتاب مُمّد الهمم في شرح فصوص الحكم ص 410 بعد شرحه للعبارة في الهامش بقوله: «لا شك انّ رسول اللَّه صلى الله عليه وآله عيّن وصياً من بعده و هو أميرالمؤمنين عليّ عليه السلام كما انه لا شك انّ رسول اللَّه صلى الله عليه وآله لم يعين خليفة حين ارتحاله و ذلك لانه صلى الله عليه وآله حينما طلب قلماً و قرطاساً قال عمر يكفينا كتاب اللَّه و انّ الرجل ليهجر و انجر الأمر إلى النزاع والشجار و بحضور رسول اللَّه صلى الله عليه وآله على ما هو مفصل في كتب الفريقين و في نفس الوقت يعلم الرسول بوجود الخليفة بين الأمة و هو في الحقيقة خليفة له و اذا أردنا الجمود على ظاهر اللفظ فاللازم أن نقول انّ الشيخ (ابن عربي) ليس معصوماً و قد صرح في اوّل الكتاب بانّي لست نبياً و لا رسولاً و لكني وارث و حارس لآخرتي و حيث انه ليس معصوماً و لا نبيّاً و لا رسولاً فقد وقع له الإشتباه في مكاشفته فكانت مكاشفته عن اللَّه بحسب معتقده و سوابق انسه و ما ألِفه.)

مذهب الفلاسفة:
حول الطريقة الفلسفية العقل وحده هو الميزان في معرفة الحقائق و كلّ شيء خارج عن الاستدلال العقلي لا اعتبار به و لا يمكن قبوله حسب مذهب هؤلاء فهو كالمذهب السابق ليس الميزان فيه الشرع و ما جاء به الوحي نفياً و لا إثباتاً و بعبارة ثانية انّ الفيلسوف يعتمد البرهان و الاستدلال و لا تهمّهُ النتيجة انها موافقة للشرع أم مخالفة له و بالنسبة إلى الفلاسفة الاسلاميين سوف نتعرض و باختصار للحديث عنهم.

من جملة الاشكالات الواردة على الطريقة الفلسفية هو ما يقال من مقبولية العقل (بالمعنى الوسيع للعقل يعني بما يشمل غير البديهيات والبرهانيات من الادراكات الاعتبارية و الاستحسانية والذوقية ـ المترجم) لكل ما يدركه و يصل اليه، في حين اننا نجد ـ كما يعترف بذلك كثير من العقلاء و بشهادة اختلاف الفلاسفة في الاصول والمباني الاساسية للتعقل والتفكير الى حدّ التناقض والتضاد في أكثر المسائل المهمة كما هو واضح بمراجعة أي واحد من الكتب الفلسفية ـ ان العقل لا طريق له إلى كلّ المسائل والحقائق والواضح من الأمور لدى العقل محدود و كثير من المسائل المهمة لا وضوح فيها عقلاً.
و ايضاً كثير من المسائل غير الخارجة عن حدود العقل مكتنفة بالدقة العقلية بمعنى انّ وصول العقل اليها دقيق بحيث كان كشفها و ادراكها نادراً لكبار الناس، والحاصل انّ دائرة الاستفادة من العقل محدودة (في حدود البديهيات والبرهانيات لا غير ـ المترجم) و لا يمكن الاستفادة منه في جميع مجالات المعرفة اذاً لا يمكن جعله هو الميزان الاول والاخير.

فاختلاف و تضارب مباني و نظريات شيخ الاشراق و شيخ الفلاسفة ابن سينا و ملا صدرا و باقي الفلاسفة في اكثر المسائل المهمة في الفلسفة كالإرادة والقدم والحدوث و فاعلية الذات المقدسة الالهية والحركة في الجوهر و اتحاد العاقل والمعقول و اصالة الوجود و التشكيك في الوجود و وحدة الوجود و مسألة الروح و كيفية الحشر والمعاد و غيرها من المسائل الفلسفية ادل دليل على أنّ المذهب الفلسفي خَطِرٌ لا امان فيه و لا نريد بذلك عدم حجيّة العقل فانّ حجية العقل ثابتة و مما لا كلام فيهاو انما نريد أن نقول انّ دائرة العقل محدودة و لا يمكن مع هذه المحدودية الكشف عن كلّ المباحث والمسائل بشكل قطعي و بكامل الاطمئنان.

و على هذا الاساس فالاسلوب الصحيح للوصول إلى حقائق الوجود والكون هو الاعتماد على العقل في دائرة المستقلات العقلية والّتي يتفق فيها عموم العقلاء و بعد الايمان باللَّه جل و علا و رسالة خاتم الأنبياء و ما جاء به الوحي بعد ثبوت ذلك بدليل هذا العقل الفطري فقد انفتح باب اخر صحيح لتحصيل الحقائق يوجب الاطمئنان واليقين و هو: التدبر والتعقل في ما جاء به الوحي، فما يتضح من ما جاء به الوحي بعد صحة الدليل سنداً و دلالة هو الحقّ والحقيقة والاّ ينتخب الانسان هذا الطريق فاحتمال وقوعه في خطر الاشتباهات العظيمة قوي جداً.

مذهب العرفاء والإشراقيين:
العرفاء والاشراقيون مع اختلافهم يشتركون في جهة واحدة و هي: الجمع بين العقل والكشف و يعطون لكلّ واحد منهما قيمة الى حد ما، لا بمعنى انه لابد من الجمع بين العقل والكشف في الكشف عن الحقائق في كلّ الموارد بل بمعنى انّه يصح عندهم انتخاب أي من الطريقين.
و لا يخفى ممّا تقدم بطلان هذا المذهب ايضاً و ترد عليه الإيرادات والإشكالات الواردة على المذاهب الاخرى ايضاً.

و هؤلاء يؤلون و يوجهون الآيات والروايات اكثر من الفلاسفة و يتمسكون بالمتشابه من الآيات والروايات لاجل إثبات آرائهم و نظرياتهم.

علي شاهين
25-05-2007, 07:23 PM
لا يشك عاقل في نسبة التصوف والصوفية إلى أهل السنة اللهم إلا إذا كان الهوى والتعصب هو الذي يحول بينه وبين البحث العلمي الصحيح.


نقل الحنفي الحصكفي وذلك في كتاب (الدر المختار ج1 ص43 وعليه حاشية ابن عابدين) أن أبا علي الدقاق رحمه الله تعالى قال: أنا أخذت هذه الطريقة من أبي القاسم النصرأبادي، وقال أبو القاسم: أنا أخذتها من الشبلي، وهو من السري السقطي، وهو من معروفالكرخي، وهو من داود الطائي، وهو أخذ العلم والطريقة من أبي حنيفة رضي الله عنه،وكل منهم أثنى عليه وأقر بفضله، ثم قال صاحب الدر معلقا: عجبا لك يا أخي؟ ألم يكنلك أسوة حسنة في هؤلاء السادات الكبار،؟ أكانوا مهتمين في هذا الإقرار والافتخاروهم أئمة هذه الطريقة وأرباب الشريعة والحقيقة؟ ومن بعدها في هذا الأمر فلهم تبع،وكل ما خالف ما اعتمدوه مردود مبتدع.

ـ وقال إمام دار الهجرة الإمام مالك رحمهالله، وذلك في كتاب (الشفا للقاضي عياض شرح ملا علي القارئ ج5 ص408)، من تفقه ولميتصوف فقد تفسق، ومن تصوف ولم يتفقه فقد تزندق، ومن جمع بينهما فقد تحقق.
ـ وجاءعن الإمام الشافعي قوله، وذلك في كتاب (كشف الخفا ومزيل الإلباس فيما اشتهر منالأحاديث على ألسنة الناس للعجلوني ج1 ص341) حبب إلي من دنياكم ثلاث: ترك التكلفوعشرة الخلق بالتلطف والاقتداء بطريق أهل التصوف.

ـ ونقل العلامة محمد السفاريني الحنبلي عن إبراهيم بن عبدالله القلانسي أن الإمام أحمد بن حنبل قال عن الصوفية(وهذا في كتاب: غذاء الألباب شرح منظمة الآداب ج1 ص120)، لا أعلم أقواما أفضل منهم،قيل: إنهم يستمعون ويتواجدون؟ قال: دعوهم يفرحوا مع الله ساعة.


ـ وقال ابن تيمية في رسالته (الصوفية والفقراء ص18 طبع المنارسنة 1928م)، عن اصطلاح القوم: وهم يشيرون بالصوفية إلى معنى الصديق، وأفضل الخلق بعد الأنبياء الصديقون، ولا مشاحة في الاصطلاح فمن جمع بين صفاء العلم في أعلىمرتبة من الشهود الجامع لعلم اليقين وعين اليقين وصفاء العمل في أسمى مرتبة منالإخلاص وصفاء الحال في ذروة الصدق والحب الإلهي والمحبوبية فادعة من الربانيين، أوقل من الصديقين، أو ادعه صوفيا، فلا جناح عليك فالمسمى واحد وان اختلفتالأسماء.

ـ وهذا هو العلامة ابن القيم من كبار الصوفية كما ذكر الإمام الحافظ بنرجب الحنبلي في الذيل على طبقات الحنابلة (الجزء الثاني صفحة 448) عن ترجمة ابنالقيم بقوله: وكان عالماً بعلم السلوك وكلام أهل التصوف وإشاراتهم ودقائقهم له فيكل فن من هذه الفنون اليد الطولى.

وجاء في كتاب (مدارج السالكين لابن القيمالجزء الثاني من صفحة 307) عن تعريف التصوف ما نصه: الدين كله خلق فمن زاد في الخلقعليه في الدين وكذلك التصوف قال الكتاني التصوف هوالخلق فمن زاد عليك في الخلق فقدزاد عليك في التصوف.

ـ وقال المفسر الكبير فخر الدين الرازي في كتابه: اعتقاداتفرق المسلمين والمشركين ج2 الباب الثامن في أحوال الصوفية: والمتصوفة قوم يشتغلونبالفكر وتجرد النفس عن العلائق الجسمانية ويجتهدون ألا يخلوا سرهم وبالهم عن ذكرالله تعالى في سائر تصرفاتهم وأعمالهم منطبعون على كمال الأدب مع الله تعالى هؤلاءهم خير فرق الآدميين.

ـ ويقول أبوالحسن الندوي في كتابه: المسلمون في الهند ص140إن هؤلاء الصوفية كانوا يبايعون الناس على التوحيد والإخلاص واتباع السنة.. وقالايضا في كتابه: روائع إقبال ص7 ولولا وجودهم وجهادهم لابتلعت الهند بحضارتهاوفلسفتها الاسلام.

ـ وهذا هو رأي الشيخ محمد بن عبدالوهاب في التصوف والصوفية وثناؤه عليهم كما جاء في القسم الثالث من مؤلفات الإمام الشيخ محمد بن عبدالوهاب،جزء «فتاوى ورسائل»، في الصفحة «31» المسألة الخامسة، سئل رحمه الله عن مسائل مفيدةفأجاب (اعلمـ أرشدك اللهـ أن الله سبحانه وتعالى بعث محمداً صلى الله عليه وسلم بالهدى الذي هو العلم النافع، ودين الحق الذي هو العمل الصالح).

فإذا كان من ينتسب إلى الدين: منهم من يتعاطى بالعلم والفقه ويقول به كالفقهاء ومنهم من يتعاطى العبادة وطلب الآخرة كالصوفية، فبعث الله نبيه بهذا الدين الجامع للنوعين، أي الفقه والتصوف، وهكذا يثبت الشيخ محمد عبدالوهاب ان الصوفية سندهم هو رسول الله صلى اللهعليه وسلم وإليه ينتسبون.

ـ وهذا هو الإمام الحافظ الذهبي يذكر في ترجمته للمحدثين كثيرا من الصوفية ننقل منهم على سبيل المثال ما جاء في تذكرة الحفاظ الجزءالثالث في صفحة 1070 «الماليني» الحافظ العالم الزاهد أبو سعد أحمد بن محمد بن احمدبن عبدالله بن حفص الانصاري الهروي الماليني الصوفي ويعرف ايضا بطاووس الفقراء وجمعوحصل من المسانيد الكبار شيئا كثيرا وكان ثقة متقنا صاحب حديث ومن كبارالصوفية.

علي شاهين
25-05-2007, 07:53 PM
مبدا وحدة الوجود عند الصوفية


قد يسمع بعضكم عن مبداء " وحدة الوجود" وفي الحقيقة أن هذا المفهوم عويص جداً لما يدخل فيه من فلسفة كلاميةبعيدة عن الآيات القرآنية والسنة النبوية، ولكن باختصار فإن هذا المبداء يقول بأنالله من هذا الوجود ، لذا يجب أن يكون كل مافي الوجود يتخذ صفة الكمال ، أي أنأفعال العباد مستمدة من الذات اإلاهية لأنها متحدة في هذا الوجود ، ويقول بعضالموحدة بعدم وجود الممكنات ولايجوز إلا وجود الواجب.

والصوفية يقولون بوحدة الوجودومن بداء هذا منهم هو شيخهم الصوفي " ابن عربي الخاتمي الصوفي " صاحب الفتوحاتالمكية والذي جعل فيه عقيدة الأشاعرة لينتشر بين الناس ويحصل له الرواج ، لأنالأشاعرة في ذلك الوقت كانوا أكبر الفرق الإسلامية ، وإلا فإن مبداء وحدة الوجودليس له وجود في عقيدة الأشاعرة ، لذا فقد انخدع الكثير بابن العربي وقالوا أنهلايمكن أن ابن العربي يأخذ هذا المبداء من الفلاسفة والمتكلمين وهو يقول بالعقيدةالأشعرية ، ومن الذين اتبعوه الشيخ عبد الغني النابلسي وذلك في رسالته المشهورة (إيضاح المقصود من وحدة الوجود) وقد تبعه كثير من الصوفية في هذا المبداء ، إذاً قد انتشرهذا المبداء من الفلاسفة اليونانيين إلى الصوفية وليس كل الصوفية .

وقد تابعهمفي ذلك الغزالي وإن كان أقل ضلالا منهم :

ففي الإحياء ( 4/212) وهو يذكرمراتب الموحدين " الرابع موحد بمعنى أنه لم يحضر في شهوده غير الواحد فلا يرى الكلمن حيث أنه كثير بل من حيث أنه واحد وهذه هي الغاية القصوى في التوحيد فإن قلت كيفيتصور ألا يشاهد إلا واحداً وهو يشاهد السماء والأرض (الوكيل ص48
قال شيخالإسلام في مجموع الفتاوى ( 4/ 63 ) " وتجد أبا حامد الغزالي ـ مع أن له من العلمبالفقه والتصوف والكلام والأصول وغير ذلك، مع الزهد والعبادة وحسن القصد، وتبحره فيالعلوم الإسلامية أكثر من أولئك ـ يذكر في كتاب‏[‏الأربعين‏] ‏ونحوه،كتابه‏:‏‏[‏المضنون به على غير أهله]‏، فإذا طلبت ذلك الكتاب واعتقدت فيه أسرارالحقائق وغاية المطالب، وجدته قول الصابئة المتفلسفة بعينه، قد غيرت عباراتهموترتيباتهم، ومن لم يعلم حقائق مقالات العباد ومقالات أهل الملل، يعتقد أن ذاك هوالسر الذي كان بين النبي صلى الله عليه وسلم وأبي بكر، وأنه هو الذي يطلع عليهالمكاشفون الذين أدركوا الحقائق بنور إلهي‏.‏

فإن أبا حامد كثيرًا ما يحيل فيكتبه على ذلك النور الإلهي، وعلى ما يعتقد أنه يوجد للصوفية والعباد، برياضتهموديانتهم من إدراك الحقائق وكشفها لهم، حتى يزنوا بذلك ما ورد به الشرع‏.‏
وسببذلك أنه كان قد علم بذكائه وصدق طلبه، ما في طريق المتكلمين والمتفلسفة من الاضطرابوآتاه الله إيمانًا مجملاً ـ كما أخبر به عن نفسه ـ وصار يتشوف إلى تفصيل الجملة،فيجد في كلام المشائخ والصوفية ما هو أقرب إلى الحق، وأولى بالتحقيق من كلامالفلاسفة والمتكلمين، والأمر كما وجده، لكن لم يبلغه من الميراث النبوي الذي عنـدخاصة الأمة من العلوم والأحوال، وما وصل إليه السابقون الأولون من العلم والعبادة،حتى نالوا من المكاشفات العلمية والمعاملات العبادية ما لم ينله أولئك‏.‏

فصاريعتقد أن تفصيل تلك الجملة يحصل بمجرد تلك الطريق، حيث لم يكن عنده طريق غيرها،لانسداد الطريقة الخاصة السنية النبوية عنه بما كان عنده من قلة العلم بها، ومنالشبهات التي تقلدها عن المتفلسفة والمتكلمين، حتى حالوا بها بينه وبين تلكالطريقة‏.‏

ولهذا كان كثير الذم لهذه الحوائل ولطريقة العلم، وإنما ذاك لعلمهالذي سلكه، والذي حجب به عن حقيقة المتابعة للرسالة، وليس هو بعلم، وإنما هو عقائدفلسفية وكلامية، كما قال السلف‏:‏ العلم بالكلام هو الجهل، وكما قال أبو يوسف‏:‏ منطلب العلم بالكلام تزندق‏.

علي شاهين
25-05-2007, 08:29 PM
يتبين لنا مما تقدم ان الصوفية لا اصل لها في التشيع بل تسربت الى البعض من اهل العامة كما نقلت سابقا من كتبهم..
و عليه فان اتهام الوهابية للشيعة بالتصوف و ان ابن عربي شيعي فلا اصل له و ان كانوا يستدلون ببعض المحسوبين على التشيع في الدفاع عن ابن عربي كالملا صدرا و الخميني و غيرهم فهذا لا ينفي ان التصوف مصدره اهل السنة و المحسوبين على التشيع الذين يتبنون فكر ابن عربي لا يمثلون مدرسة اهل البيت الفكرية كون الائمة المعصومين هاجموا التصوف بشدة ..

و في هذا المجال نذكر قول هام جدا لمولى الموحدين و امير المؤمنين عليه السلام:

أفأنزل الله دينا ناقصا فاستعان بهم على اتمامه, أم أنزل الله دينا تاما فقصّر الرسول عن تبليغه وأدائه, والله سبحانه يقول : " ما فرّطنا في الكتاب من شيء " وفيه " تبيانا لكل شيء .

علي شاهين
25-05-2007, 08:44 PM
التصوف الفلسفي (العرفان)

يذهب القائلون بمعارضة الفلسفة والتصوف الفلسفي (العرفان) هو توافر نصوص دينية محرمة لها ونابذة لنظرياتها ومحرضةعلى محاربتها ، فضلا عن واقع منتسبيها وادعاءاتهم المتكررة بالألوهية والنبوة أوالولاية ، ونقضهم للكثير من الثوابت الدينية بلا دليل ، وسلوكهم المستخف بأحكام الشريعة ، وتباهيهم باختراق النصوص الدينية والتقدم عليها بادعاءات ليس للبشر قدرة على تحقيقها وتعقلها ، وتطاولهم على العقل البشري المحدود ، وتشبههم بالخالق وتشبيههم له بما نهى الشرع عن وصفه.

فعن الإمام جعفر بن محمد الصادق (عليه السلام) عن أبيه (عليه السلام) أنه قال: "أن رجـلا قـال لأمير المؤمنين علي (عليه السلام): هل تصف ربنا نزداد له حبا وبه معرفة ؟ فـقال فيما قال: عليك يا عبد اللّه بما دلكعليه القرآن من صفته , وتقدسك فيه الرسول من معرفته , فائتم به , واستضيء بنورهدايته , فإنما هي نعمة وحكمة أوتيتها , فخذ ما أوتيت , وكن من الشاكرين , وما كلفكالشيطان علمه , مما ليس عليك في الكتاب فرضه , ولا في سنة الرسول وأئمة الهداة أثره , فكل علمه إلى اللّه , ولا تقدر عليه عظمة اللّه . واعـلم يا عبد اللّه أنالراسخين في العلم , هم الذين أغناهم اللّه عن الاقتحام على السدود المضروبة دونالغيوب , إقرارا بجهل ما جهلوا تفسيره من الغيب المحجوب , فقالوا: آمنا به كل منعند ربنا , وقـد مـدح اللّه اعـتـرافهم بالعجز عن تناول ما لم يحيطوا به علما, وسميتركهم التعمق فيما لم يكلفهم البحث عن كنهه رسوخا "(محمد باقر المجلسي . بحار الأنوار . ج : 3 . باب : 9 . ح : 1 . ص : 257).



ففي هذا الخطاب الشريف يكمن الطريق والمنهج الصحيح لمعرفة الله سبحانه وتعالى بعيدا عن التشبيه أو التجسيم أو التفلسف في ذاته ووحدانيته أوقول ما لا نص فيه في وصف الله سبحانه وتعالى . وليس في ذلك سد للعقول وإغلاق لها وإنما الابتعاد بها عن التكلف فيما يفوق طاقتها ومحدوديتها والنأي بها عما رفضه الراسخون في العلم من أهل البيت عليهم السلام.

محطم الاصنام
26-05-2007, 12:44 AM
من الامور الخطيرة التي يجب معالجتها هي تنقية التشيع من آثار العلوم النظرية اليونانية القديمة كالفلسفة و من التصوف و من التصوف الفلسفي (العرفان).



عن البزنطي عن الرضا عليه السلام قال:
قال رجل من أصحابنا للصادق جعفر بن محمد عليهما السلام:
قد ظهر في هذا الزمان قومٌ يُقال لهم الصوفية، فما تقول فيهم؟
قال: إنهم أعداؤنا! فمن مال إليهم فهو منهم ويُحشر معهم!
وسيكون أقوام يدّعون حبنا ويميلون إليهم ويتشبّهون بهم ويلقّبون أنفسهم بلقبهم ويأوّلون أقوالهم!
ألا فمن مال إليهم فليس منا وأنا منه براء! ومن أنكرهم وردّ عليهم كان كمن جاهد الكافر بين يدي رسول الله صلى الله عليه وآله“.
(مستدرك الوسائل ج12 ص322 عن حديقةالشيعة للمولى الأردبيلي)

------------------------------------


وثيقة هامة تدين الملا صدرا


قبل ان ابدا لا بد ان اشير ان صاحب هذا الكلام ادناه - السيد محسن الأمين- يعتبر من المدافعين عن ملا صدرا ..

يقول السيد محسن الأمين في أعيان الشيعة - ج 9 - ص 328 – 330:

وإذا سلم صاحبنا من هذه المؤاخذة -يقصد الأمين الملا صدرا في عقيدة وحدة الوجود - فكل مؤاخذة أخرى يهون امرها ، وليس الانسان معصوما من الخطأ..
......

رأيه في ابن عربي-راي الملا صدرا بابن عربي –

يكثر من النقل عن محيي الدين بن عربي المتوفى سنة 638 في جميع كتبه ولا يذكره الا بالتقديس والتعظيم ، كالتعبير عنه بالحكيم العارف والشيخ الجليل المحقق ونحو ذلك . بل في بعض المواضع ما يشعر بان قوله عنده من النصوص الدينية التي يجب التصديق بها ولا يحتمل فيها الخطأ .

هذا رأيه فيه -يقصد الأمين راي الملا صدرا بابن عربي –، بينما أن ابن عربي هذا سماه بعض الفقهاء بمميت الدين أو ماحي الدين بل قيل: أن كل من يرى في ابن عربي حسن اعتقاد ويعتقد بآرائه فان الفقهاء لا بد أن يعدوه كافرا ولئن دافع عنه القاضي السيد نور الدين التستري في مجالس المؤمنين وأول كثيرا من كلماته ، فان صاحب الوضات ص 705 لم يرضه ذلك ، وقال : لو كان الامر كذلك لما بقي على وجه الأرض كافر ولا هالك وكان المترجم استشعر هذه المؤاخذة عليه،فاعتذر عن ذلك في شرحه لأصول الكافي فيه -يقصد الأمين الملا صدرا في شرحه لأصول الكافي- الذي له قراء مخصوصون غير قراء كتبه الفلسفية ، فقال في مقدمته ص 5:
وليعذرني إخواننا أصحاب الفرقة الناجية ما أفعله في أثناء الشرح وتحقيق الكلام وتبيين المرام من الاستشهاد بكلام بعض المشايع المشهورين عند الناس وأن لم يكن مرضيا لحال عندهم ، نظرا إلى ما قال إمامنا أمير المؤمنين ع: لا تنظر إلى من قال وانظر إلى ما قال.

وطبعا لم يقصد ببعض المشايخ غير ابن عربي لأنه لا يستشهد بكلام غيره من مشايخ الصوفية الا نادرا جدا . ولكن هذا الاعتذار، وتبريره بقول أمير المؤمنين ع لم يرفع المؤاخذة عليه في الاستشهاد بكلامه لأنه:

أولا لم يعتذر عنه في كتاب آخر،
وثانيا حينما يخالفه في الرأي كثيرا ما يحاول توجيه كلامه على الوجه الذي يليق به ، اكبارا له باعتباره من أعاظم الآلهيين القديسين عنده

خذ مثالا لذل كمخالفته في مسالة علم الله ، فإنه استعظم عليه أن يقول بثبوت المعدومات فقال في الاسفار معتذرا عنه وذكره بلفظ الجمع باعتباره الممثل لطائفة مشايخ الصوفي:
لكن لحسن ظننا بهؤلاء الأكابر لما نظرنا في كتبهم ووجدنا منهم تحقيقات شريفة مطابقة لما أفاضه الله على قلوبنا مما لا شك فيه حملنا ما قالوه ووجهنا ما ذكروه حملا صحيحا ووجيها...ثم ذكر توجيهه لقوله.
وهذا الاعتذار عنه يجعل الاعتذارعن الاستشهاد بأقواله لا قيمة له في نظر من يرى في ابن عربي مميتا للدين أو ماحيا له .

وأعظم من ذلك أنه في مسالة حدوث العالم في السفر الثاني من الاسفار يذكر فصلا فيه بعنوان فصل في نبذ من كلام أئمة الكشف والشهود من اهل هذه الملة البيضاء في حدوث العالم ، ص 176 ولا يذكر في هذاالفصل الا كلمات لأمير المؤمنين ع ثم يقول:
واما الكلام اهل التصوف والمكاشفين فينقل عبارات لابن عربي فقط ، وحينما يختمها يقول: انتهى كلامه الشريف فعده من أئمة الكشف والشهود وجعله في صف أمير المؤمنين عليه السلام، ووصف كلامه بالشريف يجعله أعظم من أن يصح في الاعتذار بأنه لا تنظر إلى من قال وانظر إلى ما قيل .

وهو بعد لا يجعل أحدا من الفلاسفة فيرتبته،حتى الشيخ الرئيس والشيخ نصير الدين الطوسي، فإنه لا يتأخر عن نقدهما ولا يتحرج من تفنيد آرائهما دون ابن عربي.

وقد سمعت كيف كان يتحاشى من مخالفته ويوجه كلامه.وإذا خالفه في بعض نكات البحث فإنه يرقق العبارة بما لا يوجب طعنافيه راجع الاسفار 4 : 161 و 166 على الضد من مخالفته للشيخين الرئيس والطوسي .

وأكبر الظن أن الذي اخذ بمجامع قلب صاحبنا صدر المتألهينمن هذا الشيخ إعجابه بآرائه في الوجود التي قال عنها كما تقدم:
لما نظرنا في كتبهم وجدنا منهم تحقيقات شريفة مطابقة لما أفض الله على قلوبنا وتغافل عن آرائه الأخرى التي يختلف معه فيها أو لم يطلع عليها على أبعد الفروض .

وفي الواقع لا يريد من التعبير بكتبهم الا كتب هذا الشيخ -يقصد ابن عربي – وتلاميذه. ولا يريد من التحقيقات الشريفة الاآراءه في الوجود واحكام الموجودات التي هي أعني هذه الآراء سر فلسفة صاحبنا في جميع مذهبه العرفاني.

قال في المشاعر ص 5:
ولما كانت مسالة الوجود رأس القواعد الحكمية، ومبنى المسائل الإلهية والقطب الذي تدور عليه رحى علم التوحيد وعلم المعاد وحشرالأرواح والأجساد ، وكثير مما تفردنا به باستنباطه وتوحدنا باستخراجه فمن جهل بمعرفة الوجود يسري جهله في أمهات المطالب ومعظماتها والذهول عنها .
وكم يتبجح في كل مناسبة انها لم تنفتح لغيره من ذوي الأبحاث النظار كالشيخ الرئيس وأضرابه، وفي جنب ذلك يستشهد بكلام ابن عربي لتأييد آرائه.

قال في الاسفار 4 : 124:
أن هذه الدقيقة وأمثالها من احكامالموجودات لا يمكن الوصول إليها الا بمكاشفات باطنية . . . ولا يكفي فيها القواعدالبحثية . . .

ثم قال بعد صفحة عن الشيخ الرئيس:
والعجيب أنه كلما انتهى بحثه إلى تحقيق الهويات الوجوديةدون الأمور العامة تبلد ذهنه وظهر منه العجز .

وفي موضع آخر من هذا السفر ص 130 يقول:
ويعني نفسه : اني اعلم من المشتغلين بهذه الصناعة من كان رسوخه بحيث يعلم من أحوال الوجود أسرارا تقصر الافهام الذكية عن دركها ، ولم يوجد مثلها في زبرالمتقدمين والمتأخرين من الحكماء والعلماء ، لله الحمد وله الشكر.
وبالطبع لا يقصد بزبر المتأخرين ما يشمل زبر ابن عربي كيف وهو لا يفتر من الاستشهاد بأقوال هذا الشيخ في أكثر هذه المجالات تأييدا لآرائه.

محطم الاصنام
26-05-2007, 01:51 AM
من هو ابن عربي ؟
هو محمد بن علي الحاتمي الظائي المرسي ولد بالأندلس سنة 560 هـ وتوفي سنة 638هـ ،بدأ حياته بطلب العلم في مدينة إشبيلة ، ثم سلك طريق التصوف ،فانقطع عن الدنيا ، واعتزل الناس ، ورحل لمشايخ التصوف، وله مؤلفات كثيرة ، وكان ممن دافع كثيرا عن عقيدة وحدة الوجود الكفرية التي لا ترى فرق بين الخالق والمخلوق بل كل موجود هو الخالق حتى الخنزير تعالى الله عما يقولون علوا كبيرا .

عقيدة وحدة الوجود الكفرية :
يرى ابن عربي أن ( ما في الوجود إلا الله ) وأن جميع ما يدركون بالحواس هو مظهر لله تعالى ، وهذه عند حقيقة الحقائق التي تفرق بين العارف بالله والجاهل به .
يقول ابن عربي : ( العارف من يرى الحق في كل شيء ، بل في كل شيء ، بل يراه عين كل شيء )في كتابه الفتوحات المكية ( 2 / 332 )

~ super SHI3A ~
28-05-2007, 05:34 PM
و في هذا المجال نذكر قول هام جدا لمولى الموحدين و امير المؤمنين عليه السلام:

أفأنزل الله دينا ناقصا فاستعان بهم على اتمامه, أم أنزل الله دينا تاما فقصّر الرسول عن تبليغه وأدائه, والله سبحانه يقول : " ما فرّطنا في الكتاب من شيء " وفيه " تبيانا لكل شيء


صدق أمير المؤمنين
بارك الله بكم جميعا

محطم الاصنام
28-05-2007, 08:11 PM
تعالى الله عما يقول الظالمون علوا كبيرا..
من باب أن ناقل الكفر ليس بكافر.. يرى ابن عربي أن الله يظهر بصوة الحيوانات والحمار خصوصا:

http://members.optusnet.com.au/~ali_ahmad/ibnarabi.jpg

محطم الاصنام
29-05-2007, 06:06 PM
ومن أقوال ابن العربي-: إنَّ العارفَ مَن يرى الحقَّ - (أي الله) - في كلِّ شيءٍ، بل يراه عينَ كلِّ شيءٍ - "فصوص الحكم" (ص374).

وقال ابن العربي -:... فلم يكن في صورة النشأة العنصرية أعظمُ وصلةٍ من النكاح - (أي: الجماع) - ولهذا تعم الشهوة أجزاءه كلها، ولذلك أُمر بالاغتسال منه، فعمّت الطهارة كما عمَّ الفناء فيها عند حصول الشهوة، فإنَّ الحقَّ -(أي: الله) غيورٌ على عبده أن يعتقد أنه التذَّ بغيره! فطهَّره بالغسل ليرجع بالنظر إليه فيمن فني فيه إذ لا يكون إلا ذلك... فشهوده للحق في المرأة أتمُّ وأكملُ! ... فلهذا أحبَّ صلى الله عليه وسلم النِّساءَ لكمالِ شهود الحق فيهن! إذ لا يشاهَدُ الحقُّ مجرَّداً عن المواد أبداً! فشهود الحق في النساء أعظم الشهود وأكمله، وأعظم وصلة: النكاح! . أ.ه‍ "الفصوص" (ص420) بوساطة "هذه هي الصوفية" (ص39-40).

ويصفُ "ابن عربي" ربَّه بصفاتِ المخلوقين الناقصة والمذمومة، فيقول: ألا ترى الحق يظهر بصفات المحدَثات، وأخبر بذلك عن نفسه! وبصفاتِ النقص وبصفات الذم؟ ألا ترى المخلوق يظهر بصفات الحقِّ من أولِّها إلى آخرها - وكلُّها حقٌّ له- كما هي صفات المحدَثات حقٌّ للحقِّ! . أ.ه‍ "الفصوص" (ص80) بوساطة "هذه هي الصوفية " ( ص37).

محطم الاصنام
08-06-2007, 04:46 PM
هناك نصوص صريحة لأهل البيت (عليهم السلام) في رفض الفلسفةوالتصوف معا .



وقد روي عن الإمام الحسن العسكري (عليه السلام) أنه قال لأبي هشام الجعفري: يا أبا هشام! سيأتي زمان على الناس وجوههم ضاحكة مستبشرة وقلوبهم مظلمة منكدرة ، السنة فيهم بدعة ، والبدعة فيهم سنة ، المؤمن بينهم محقر ، والفاسق بينهمموقر ، أمراؤهم جائرون ، وعلماؤهم في أبواب الظلمة سائرون ، أغنياؤهم يسرقون زاد الفقراء ، وأصاغرهم يتقدمون الكبراء ، كل جاهل عندهم خبير ، وكل محيل عندهم فقير ،لا يميزون بين المخلص والمرتاب ، ولا يعرفون الظأن من الذئاب ، علماؤهم شرار خلق الله على وجه الأرض ، لأنهم يميلون إلى الفلسفة والتصوف ، وأيم والله: أنهم من أهل العدوان والتحرف ، يبالغون في حب مخالفينا ، ويضلون شيعتنا وموالينا ، فإن نالوا منصبا لم يشبعوا ، وإن خذلوا عبدوا الله على الرياء ، ألا إنهم قطاع طريق المؤمنين والدعاة إلى نحلة الملحدين ، فمن أدركهم فليحذرهم وليضمن دينه وإيمانه منهم . ثمقال (عليه السلام): يا أبا هشام! هذا ما حدثني أبي عن آبائه عن جعفر بن محمد (عليه السلام) وهو من أسرارنا فاكتمه إلا عند أهله. (سفينة البحار . عباسالقمي. ج2 ص 58)



وروي عن الإمام الصادق (عليه السلام) حين سأله رجل عن قوم ظهروا في ذلك الزمان يقال لهم الصوفية؟ قال: إنهم أعداؤنا ، فمن مال إليهم فهو منهم و يحشر معهم ، وسيكون أقوام ، يدعون حبنا ويميلون إليهم ويتشبهون بهم ، ويلقبون أنفسهم بلقبهم ، ويقولون أقوالهم ، ألا فمن مال إليهم فليس منا ، وإنا منه براء ،ومن أنكرهم ورد عليهم ، كان كمن جاهد الكفار بين يدي رسول الله (صلى الله عليه وآلهوسلم)". (سفينة البحار . عباسالقمي ج2 ص 58)



ويقول الإمام الرضا (عليه السلام): "لا يقول بالتصوف أحد إلا لخدعة أو ضلالة أو حماقة أما من سمى نفسه صوفيا للتقية فلا إثم عليه" . (الإثنا عشرية في الردعلى الصوفية . الحر العاملي . ص17)



وقال الإمام الصادق (عليه والسلام): "إنهم أعداؤنا فمن مالإليهم فهو منهم ويحشروا معهم وسيكون أقوام يدعون حبنا ويميلون إليهم ويتشبهون بهم ويلقبون أنفسهم بلقبهم وأقوالهم ألا فمن مال إليهم فليس منا وأنا منه براء ومن تنكرمنهم ورد عليهم كان كمن جاهد الكفار بين يدي رسول الله" .. . (سفينة البحار الشيخ عباس القمي . ج5 . ص198)



وروى الحسين بن أبي الخطاب ، قال: كنت مع أبي الحسن الهادي (عليه السلام) في مسجد النبيّ (صلى الله عليه وآله وسلم) فأتاه جماعة من أصحابه منهم أبو هاشم الجعفري ، وكان بليغاً وله منزلة مرموقة عند الإمام (عليه السلام) وبينما نحن وقوف إذ دخل جماعة من الصوفية المسجد فجلسوا في جانب منه ، وأخذوا بالتهليل ، فالتفت الإمام إلى أصحابه فقال لهم: «لا تلتفتوا إلى هؤلاء الخدّاعين فإنّهم حلفاء الشياطين ، ومخرّبو قواعد الدين ، يتزهّدون لإراحة الأجسام ،ويتهجّدون لصيد الأنعام ، يتجرّعون عمراً حتى يديخوا للايكاف حمراً ، لا يهللون إلاّ لغرور الناس ، ولا يقلّلون الغذاء إلاّ لملء العساس واختلاس قلب الدفناس ،يكلّمون الناس بإملائهم في الحبّ ، ويطرحونهم بإذلالهم في الجب ، أورادهم الرقصوالتصدية ، وأذكارهم الترنّم والتغنية ، فلا يتبعهم إلاّ السفهاء ، ولا يعتقد بهم إلاّ الحمقاء ، فمن ذهب إلى زيارة أحدهم حياً أو ميتاً ، فكأنّما ذهب إلى زيارة الشيطان وعبادة الأوثان ، ومن أعان واحداً منهم فكـأنّما أعان معاوية ويزيد وأباسفيان . فقال أحد أصحابه: وإن كان معترفاً بحقوقكم ؟ . فزجره الإمام وصاح به قائلاً: "دع ذا عنك ، من اعترف بحقوقنا لم يذهب في عقوقنا ، أما تدري أنّهم أخسّ طوائف الصوفية ، والصوفية كلهم مخالفونا ، وطريقتهم مغايرة لطريقتنا ، وإن هم إلاّنصارى أو مجوس هذه الأمة ، أُولئك الذين يجتهدون في إطفاء نور الله بأفواههم ،والله متمّ نوره ولو كره الكافرون". (حديقة الشيعة للاردبيلي ص 602 - 603 . عن المرتضى الرازي في كتابالفصول . وابن حمزة في كتاب الهادي إلى النجاة)

علي شاهين
17-06-2007, 06:15 PM
الفيلسوف شهاب الدين السهروردي الذي قتل في عام (588هـ) بمدينة حلب فقد استخلص لنفسه من كل الفلسفات نظرياته ووافقها مع تصورات الصوفية فكانت الخلاصة أول جمع بين المنهج العقلي الفلسفي ومنهج التأمل الوجداني الذوقي الصوفي ، حيث يتوفر الأول عند الفلاسفة بينما توافر الآخر عند المتصوفة ، فآخى بين كشفه وشهوده وبين فكره المنهجي الواقعي ، وكان ذلك إيذانا بنشوء (فلسفة الإشراق) وفقا لمؤدى نظرية (الفيض الإلهي) القائلة بأن انعكاس النور الإلهي على الموجودات أعطاها وجودها الذي يمكن كشفه بواسطة التقرب لله تعالى بسلوك رياضي وجداني .

وهكذا كان السهروردي أقرب الفلاسفة إلى مثالية أفلاطون وذوق الصوفية على الأثر الفارسي المانوي . وربما كان هذا الميل الفلسفي نابعا من عجز شكل الفلسفة اليونانية الغالب على نظريات الفلاسفة المسلمين المتكلمين عن محاكاة الثقافة الإسلامية وتلبية متطلباتها ، ومحاولاتهم غير الموفقة في إسقاط مناهج الفلسفة الوافدة على نصوص الدين في إثبات العقائد ورد الشبهات . ويظهر ذلك من خلال تراجع بعض الفلاسفة عن نظرياتهم لصالح التصوف أو لصالح نظرية الفيض على منهج الفارابي الأقرب إلى الإشراق ونقض فلسفة أرسطو والأكثر إنتاجا على قمة "الفلسفة الإسلامية "منهج المشائين ، كما هو الحال بالنسبة لأبي حامد الغزالي في "تهافت الفلاسفة" و" المنقذ من الضلال" .

إن نظرية الفيض التي بلورها الفارابي عن مدرسة الإسكندرية وأفلوطينها وعبرت عن عجز وتكلف عقلي في شرح العلاقة بين الخالق والمخلوق قد فتحت آفاق الإشراق في بلاد فارس مع بداية القرن الخامس عشر ، فخلط بعض علماء المؤسسة التعليمية الدينية الشيعة عقائد الدين وعلم الكلام بالفلسفات والصوفيات ، فانتشرت الشروحات في هذه المؤسسة على كتب الفلسفة والتصوف، وراجت آراء ومؤلفات الفيلسوف الصوفي الخطير محي الدين ابن عربي ونظرياته ، حتى توثقت العلاقة بين الفلسفة والتصوف وذهب نقدهما أدراج الرياح فبرز على الأثر ما عرف بـ (العرفان) على شكل دين جديد له قواعده وطرقه وأسراره غير المنظورة ، وأصبح فرعا من فروع الفلسفة من حيث موضوعهما إلى جانب كونه وظيفة عملية من وظائف التصوف ، ولكنه يتفوق على الفلسفة في مبحث "وحدة الوجود" إلى القول "بوحدة الوجود والموجود " بلا استعراض للدليل في مباحثه لأنه يعتمد أساسا على الكشف والشهود الوجداني ، وربما أبقى العرفانيون الأدلة ومظاهرها حكرا على دائرة ضيقة تنحصر في علاقة خاصة بين المريد والمرشد وفي مراتب متقدمة على "الشريعة" و"الطريقة" تسمى "الحقيقة" . "فمن قال بالفيض ، كفيضان الحوض مما يستلزم السنخية ، أو أن الواحد لا يصدر منه إلا الواحد ، أو أن بسيط الحقيقة كل الأشياء وليس بشيء منها – كما قال بعض الفلاسفة - لم يستدلوا عليها بدليل برهاني ، بل قد عرض الدليل على خلافها . أما انه من قبيل "الفيض" الذي زعموه فمن أين ؟ بل لو كان المخلوق من سنخ الخالق لزم وحدة الصفات وسائر الجهات وذلك مستحيل، لأن حكم الأمثال فيما يجوز وفيما لا يجوز واحد ، وبذلك ترتفع شبهة السنخية .

والمقصود بالسنخية : ( التجانس والتسانخ وأن الوجودات بكافة مراتبها الطولية والعرضية موجودة في وجوده تعالى بنحو أعلى وأتم ، وتتولد منه على سلسلتها الطولية تولد المعلول عن علته التامة ، فإن المعلول من مراتب وجود العلة النازلة ، وليس شيئاً أجنبياً عنه - مثلاً الحرارة من مراتب وجود النار وتتولد منها ، وليست أجنبية عنها ، وهكذا .

وعلى هذا فمعنى علية ذاته تعالى للأشياء ضرورة تولدها منها وتعاصرها معها ، كضرورة تولد الحرارة من النار وتعاصرها معها ، ويستحيل انفكاكها عنها ، غاية الأمر أن النار علة طبيعية غير شاعرة ، ومن الواضح أن الشعور والإلتفات لا يوجبان تفاوتاً في واقع العلية وحقيقتها الموضوعية ، فإذا كانت الأشياء متولدة من وجوده تعالى بنحو الحتم والوجوب ، وتكون من مراتب وجوده تعالى النازلة بحيث يمتنع انفكاكها عنه ، فإذن ما هو معنى قدرته تعالى وسلطنته التامة . على أن لازم هذا القول انتفاء وجوده تعالى بانتفاء شيء من هذه الأشياء في سلسلته الطولية ، لاستحالة انتفاء المعلول بدون انتفاء علته ) محاضرات في أصول الفقه ج 2 ص 41 - 42 .

وأما "الواحد لا يصدر عنه إلا الواحد"فغير تام في الواحد بالإرادة ، إذ ما ذكروه من الدليل آت في غير الإرادي ، فإنهم استدلوا له بأنه لو صدر من الواحد غير الواحد للزم صدور كل شيء عن كل شيء ، وهذا الدليل لا يأتي في الواحد بالإرادة كالله سبحانه وتعالى . وإما"بسيط الحقيقة " فذلك متوقف على وحدة حقيقة الوجود في الواجب والممكن ، وهو بحاجة إلى الدليل ، بينما الدليل على عدمه ، إذ "الوجود" كـ "الشيء" و"الكائن" وما أشبه ذلك من الألفاظ الأخرى التي تطلق على الله وعلى كل المخلوقات .. وحيث أن العقل - مضافا إلى الآيات والروايات الصريحة - يرى بالضرورة الأثنينية وعدم الوحدة للبراهين المتعددة ، فإذا فرض تمسكهم بما استظهروه من بعض الآيات أو الروايات مما هو قريب من قولهم ، فإنها تفسر بغيرها من الآيات والروايات والأدلة العقلية القطعية كما ذكره العلامة الحلي (قدس سره) بمناسبة في (كتاب) شرح التجريد" (الفقه العقائد . السيد محمد الشيرازي . ص228-232) .

وقد أخذ عن فلسفة الإشراق بعد تبلورها في عصر متقدم السيد محمد باقر الميرداماد (ت1040هـ /1631م) الأستاذ في مدرسة أصفهان الفلسفية "وكان ينوه مثله "أستاذه السهروردي" بأن الفلسفة التي لا تؤدي إلى تجربة صوفية وتكوين روحي أصيل هي عبث وباطل ، وأن التجارب الصوفية التي لا يدعمها زاد فلسفي تنتهي بالوهم والضلال"(الشيرازيون الثلاثة ومقالات أخرى . د عبد الكريم اليافي)، وتبعه في ذلك تلميذه ملا صدرا محمد ابن إبراهيم ألقوامي الشيرازي (ت1050هـ -1640م) الذي ألف كتابه الشهير (الحكمة المتعالية) وأصبح عارفا بعد أن عشق الفلسفة على يد أستاذه الأول بهاء الدين العاملي (1547-1621م) .

واختلف ملا صدرا مع منهج السهروردي وفلسفته في أصالة الوجود حيث تبنى ملا صدرا الشيرازي أصالة الوجود بخلاف أصالة الماهية الرائجة عند الإشراقيين ، وأضاف على (الحكمة المتعالية) شكلا دينيا بما يمتلكه من إطلاع واسع جدا في الشريعة ومصادرها ، كما أضاف إلى حكمته منهجا فلسفيا عميق النظر لما كان يمتلكه من إطلاع واسع جدا أيضا في الفلسفات والأديان ومناهجها والتصوف وطرقه .

وقد ظهر ملا صدرا في كتاب (الحكمة المتعالية) وسائر نظرياته بعقل علمي واسع المعرفة في مجال منهج البحث والتحقيق ورغبة أكيدة في تطوير مجالات البحث الفلسفي بعد الاجترار المستمر بين علماء الفلسفة في إيران لنظرية الفيض بلا تطوير أو تجديد ، فكانت حكمته خليطا متكاملا بين الشريعة الإسلامية والمنهج الفلسفي والطريقة الصوفية في "طلب الحق بأسرار الكشف والشهود والعيان" التي بلورها وتفاعل معها في عزلته بين قرى قم المقدسة واستمر عليها 15 عاما بعد أن أصبح منبوذا بين علماء عصره في أصفهان وشيراز ، فكان "مدرسة واحدة فقط ، هي الدعوة إلى الجمع بين المشائية والإشراقية والإسلام ، هذه العناصر الثلاثة هي أعمدة أبحاثه ومنهجه العلمي في مؤلفاته"(الحكمة المتعالية ، ج2 ). ولم يكن لملا صدرا أن يأخذ مجاله من النجاح في نظرياته الفلسفية الصوفية بين مدارس المؤسسة التعليمية الدينية آنذاك لولا حاكم فارس (ويردي خان) وابنه على عهد الدولة الصفوية الذي أنشأ له مدرسة في شيراز اسمها "مدرسة خان" وأيده وتبنى نظرياته الفلسفية الصوفية بدعم من الشاه عباس الصفوي حتى غدت هذه المدرسة بمستوى كلية تدرس علوما مختلفة كالفلك والفيزياء والكيمياء والرياضيات إلى جانب الفلسفة والعرفان.

وشاع صيت ملا صدرا بهذا التبني الرسمي ، وعرّف منهجه على أنه منهج عرفاني توفيقي مدعوم بقدرة عقلية هائلة في البحث ، وقاعدة معرفية واسعة في الفلسفة والتصوف و"إعجاب بالذات " كسبه في عزلته لأن الاعتقاد يذهب إلى أن "المشاهدة ، أي المكاشفة (Epoteia) تمنح صفة الألوهية وتجود بالحياة الأبدية كما في الصوفية الهيلنيستية" (التصوف الإسلامي .تورآندريه. ص186)، إلا أن مثل هذا الأسلوب لم يكن في سائر الأديان والثقافات صالحا ومثمرا ، لأن نتائجه في الغالب كانت غير متوازنة وخلاف سيرة الخلق والبعث الديني ، وفيها الكثير من التكلف على حساب قدرات العقل البشري، وفيها حث على التمسك بالموروث المعرفي الباطني والجمود على مبانيه لما للكشف من تطابق مع هذا الموروث واستكانة لأسسه وقواعده ونظرياته ومعارفه ومؤداه في الإلهام والحس والتجربة ونتائج حركة العقل بين المعلوم والمجهول . إضافة إلى ذلك: أن هناك ممن آمن بوحدة الوجود على منهج ملا صدرا من القدامى والمعاصرين قد حبب بعض الفواحش ومارسها عمليا لسلوك عالم الغيب ، كتحليل الموسيقى وسماعها ودق الطبول في تشييع الجنائز وإجازة الرقص والعلاقات الشاذة بين المريد والمرشد ، وعشق الغلمان والالتذاذ الشديد بحسن صورهم إلى حد العشق "لتلطيف النفس وتنوير القلب" كما يشار إلى ذلك في مؤلف الإسفار لملا صدرا .

وعلى القول بأن عرفان ملا صدرا هو نتاج إيراني أصيل غير متأثر بالفلسفة أو التصوف ، فلا حقيقة لذلك مطلقا ، لأن نظرية "وحدة الوجود" التي ذهب إليها ملا صدرا هي مما كسبته شطحات المتصوفة في أسبانيا كابي يزيد البسطامي الخراساني التي عبر عنها بقوله (سبحاني ما أعظم شأني) ، وبقوله عن الله تعالى (رفعني مرة فأقامني بين يديه وقال لي: يا أبا يزيد إن خلقي يحبون أن يروك ، فقلت: زينّي بوحدانيتك وألبسني أنانيتك وارفعني إلى أحديتك حتى إذا رآني خلقك قالوا: رأيناك ، فتكون أنت ذلك ولا أكون أنا هناك" ، وكذلك حسين منصور الحلاج الذي عبر عنها بقوله "ليس في جبتي سوى الله" ، وكذلك محي الدين ابن عربي الذي عبر عنها بقوله "فالوحدة في الإيجاد والوجود والموجود لا يعقل ولا ينقل إلا في لا اله إلا هو" (الفتوحات المكية . ابن عربي ج1. ص715) . ويعد ابن عربي أول من بلور فكرة وحدة الوجود واستكمل فكرتها ونظمها وشرحها وفصلها وأسس عليها كل دروسه وأبحاثه ونظر في فروعها واستنتج نتائجها حتى نسبت إليه ، وهي أيضا مما ذهب إليه الفلاسفة المسلمون وأسسوه بالاقتباس عن الإفلاطونية الجديدة القابعة في الإسكندرية من قبل .

فأفلوطين مثلا كان يصور العالم ظلا لله تعالى وانعكاس لنوره ، والصوفيون كانوا يرجعون – كما يعتقدون - في سيرهم إلى الاتحاد بالخالق ، فهو العابد والمعبود ، والوجود والموجود (الممكن و الحادث) كله هو هو . وهذن نظرية تمحور حولها فكر العارف محي الدين ابن عربي وكانت خلاصة تصوفه الفلسفي . ولم يكن ملا صدرا إلا محييا ومجددا لنظرية ابن عربي ومؤيدا لها ومقعدا لها على النصوص الدينية ومثنيا على ابن عربي واجتهاده حسب مفهوم التصوف الفلسفي (العرفان) وقال فيها أن الممكنات بماهيتها هي اعتبارات وهمية ولا يمكن أن تكسب وجودها بإفاضة الغير لأنها مما ليست وجودا ولا موجودا في حد ذاتها "بل أن الموجود هو الوجود وأطواره وشؤونه وأنحاؤه" . ففي هذا القول نكران لأصالة الأشياء أو ماهيتها "ويبدو أن الذين أنكروا ذلك إنما فعلوا ذلك تخلصا من الجهل بكيفية الخلق ومعنى قدرة الله سبحانه وتعالى على خلق الأشياء بكلمة واحدة {إِنَّمَا أَمْرُهُ إِذَا أَرَادَ شَيْئاً أَنْ يَقُولَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ } يس82 . فتهربوا من ذلك بإنكار المخلوقات "(العرفان الإسلامي . ص210).

من هنا تمظهر العرفان بالغموض والسرية في سيره وسلوكه فضلا عن الكثير من ألفاظه ونظرياته إزاء وحدة الوجود . "إن مؤسسي التصوف الأوائل كثيرا ما تملكوا ناصية فن التعبير عن فكرة عميقة بكلمات موجزة . فهم كانوا يريدون لعباراتهم أن تكون مكثفة وذات صيغة أشبه ما تكون بالتعريف الذي نجده في الكتب العلمية ، بتارة ، صارمة كأنها حد سنان . ولكن في المقابل ، فقد ظل تفهم المحتوى الحقيقي لعباراتهم هذه أمرا ليس يسيرا دائما"9، فلجأ المتصوفة إلى الرمزية الحادة في ذلك واتخذوا من السرية في البوح بها في السلوك العملي طريقة بعد حادثة مقتل الحلاج وهروب البسطامي المتظاهر بالجنون خوفا من حكم القتل ، لكن عهد ابن عربي كان أكثر تحررا فتظاهر ابن عربي بهذه النظرية وعرف بها في بلاده وبلاد شتى ، وأما الغير من الفلاسفة المتصوفة الذين اتخذوا من الفلسفة نظرية والتصوف طريقة وسلوكا فقد صرحوا في جدلهم ومحاججتهم بـ"وحدة الوجود والموجود بمعنى الاتحاد التام بلا تمايز" أو "يكون متمايزا ولكنه هو هو" ، وجمعوا متناقضا في مصطلحاتهم ثم فسروه بـ"الوحدة في عين الكثرة" وهو ما ذهب إليه ملا صدرا في كتابه (الحكمة المتعالية في الأسفار العقلية الأربعة) المسمى بـ (الأسفار) .

http://www.noaim.net/maqalat/news.php?newsid=1022 (http://www.noaim.net/maqalat/news.php?newsid=1022)

~ super SHI3A ~
17-06-2007, 11:59 PM
أعوذ بالله من كل هذه الأفكار !! وللأسف أنا أتعلمها في جامعتي الاسلامية الشيعية !! ويلاه وا ويلاه !!
لا إله إلا الله وحده لا شريك ولا شبيه له .. تعالى الله عما يصفون !!

بارك الله بكم و هدانا و إياكم

محطم الاصنام
18-06-2007, 08:18 PM
لا إله إلا الله وحده لا شريك ولا شبيه له .. تعالى الله عما يصفون !!

رافض للخكارى
18-06-2007, 11:46 PM
ما شاء الله عليكم يا فطاحله
لو فرضنا مجرد افتراض أن أحد من تنقلون عنهم هذا الإنغلاق الفكري تبنى هذه الكفريات بنظركم فهل سترمونه بهذه التهم الباطلة ؟!!

يونس حيدر
19-06-2007, 03:37 PM
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

أخي صاحب الموضوع إن كتب الفلسفة و المنطق تدرس في الحوزات العلمية الشيعية أينما وجدت. و لا أظن أنك أيها الأخ قد انتبهت إلى أحاديث عن المعصومين عليهم السلام في حين أن علماء الشيعة غفلوا عنها!

~ super SHI3A ~
19-06-2007, 04:07 PM
أخي الكريم .. صحيح أن هذه المادة تدرس في الحوزات ,, ولكن هذا لا يصلحها ..
أنا أول ما درستها تحمست لها .. و أحسست أن هذه العلوم جميلة و غريبة .. مع أنني استغربت من بعض الأمور التي تمس بالتوحيد الخالص..
و لكن .. عندما قرأت الاشكالات عليها .. لم أتردد في قبول روايات اهل البيت (ع) التي تشير الى ضلال هذه الافكار ..

ربما .. بعضهم لم ينتبه و لو قرأ هذه الأحاديث لعمل بها ..

و كون ان علماءنا تكلموا عن الموضوع .. خصوصا كلام السيد محسن الأمين الذي هو من كبار علماءنا و مراجعنا العظام

مع أنني أشعر أنه هناك تقصير في تبيان بطلان هذه المادة .. و صدقا" .. إن لهذه الافكار تأثير مباشر على نفسية المتعلم و تصرفاته و هذا ما اختبرته شخصيا و رأيته عند بعض الاشخاص ....
هدانا الله و إياكم و عصمنا و إياكم من الزلل و الفتن ,,
جزاكم الله خيرا

رافض للخكارى
19-06-2007, 05:05 PM
أخي الكريم .. صحيح أن هذه المادة تدرس في الحوزات ,, ولكن هذا لا يصلحها ..
أنا أول ما درستها تحمست لها .. و أحسست أن هذه العلوم جميلة و غريبة .. مع أنني استغربت من بعض الأمور التي تمس بالتوحيد الخالص..
و لكن .. عندما قرأت الاشكالات عليها .. لم أتردد في قبول روايات اهل البيت (ع) التي تشير الى ضلال هذه الافكار ..

ربما .. بعضهم لم ينتبه و لو قرأ هذه الأحاديث لعمل بها ..

و كون ان علماءنا تكلموا عن الموضوع .. خصوصا كلام السيد محسن الأمين الذي هو من كبار علماءنا و مراجعنا العظام

مع أنني أشعر أنه هناك تقصير في تبيان بطلان هذه المادة .. و صدقا" .. إن لهذه الافكار تأثير مباشر على نفسية المتعلم و تصرفاته و هذا ما اختبرته شخصيا و رأيته عند بعض الاشخاص ....
هدانا الله و إياكم و عصمنا و إياكم من الزلل و الفتن ,,
جزاكم الله خيرا
و ماذا درست يا فلتة زمانك ؟

محطم الاصنام
19-06-2007, 05:48 PM
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

أخي صاحب الموضوع إن كتب الفلسفة و المنطق تدرس في الحوزات العلمية الشيعية أينما وجدت. و لا أظن أنك أيها الأخ قد انتبهت إلى أحاديث عن المعصومين عليهم السلام في حين أن علماء الشيعة غفلوا عنها!

المرعشي النجفي من المراجع الكبار والمتتبعين والنسابين بمدينة قم المقدسة رحل قبل أكثر من عقد من الزمن وممن تصدى للتصوف بقوة وقال في كتابه "إحقاق الحق" ما يلي:

"عندي ان مصيبة الصوفية على الاسلام من أعظم المصائب,تهدمت بها أركانه وانثلم بنيانه وظهر لي بعد الفحص الاكيد والتجول في مضامير كلماتهم والوقوف على مافي خبايا مطالبهم والعثور على مخبياتهم بعد الاجتماع برؤساء فرقهم ان الداء سرى الى الدين من رهبة النصارى فتلقاه جمع من العامة كالحسن البصري والشبلي ومعروف وطاووس والزهري وجنيد ونحوهم ثم سرى منهم الى الشيعة حتى رقى شأنهم وعلت راياتهم بحيث ماابقوا حجراً من أساس الدين,أولوا نصوص الكتاب والسنة وخالفوا الاحكام الفطرية العقلية والتزموا بوحدة الوجود,بل الموجود وأخذ الوجهة في العبادة والمداومة على الاوراد المشحونة بالكفر والاباطيل التي لفقتها رؤساؤهم وإلتزامهم بمايسمونه بالذكر الخفي القلبي شارعاً من يمين القلب خاتماً بيساره معبراً عنه بالسفر من الحق الى الخلق تارة,والتنزل من القوس الصعودي الى النزولي أخرى وبالعكس معبراً عنه بالسفر من الخلق الى الحق والعروج من القوس النزولي الى الصعودي اخرى فيالله من هذه الطامات...
ورأيت بعض من كان يدعى الفضل منهم,يجعل بضاعة ترويج مسلكه امثال مايعزى اليهم (عليهم السلام) "لنا مع الله حالات فيها هو نحن ونحن هو"وما درى المسكين في العلم والتتبع والتثبت والضبط ان كتاب مصباح الشريعة وما يشبهه من الكتب المودعة فيها امثال هذه المناكير مما لفقتها أيادي المتصوفة في الأعصار السالفة وابقتها لنا تراثاً...
ثم أن شيوع التصوف وبناء الخانقاهات كان في القرن الرابع حيث ان بعض المرشدين من اهل ذلك القرن لما رأوا تفنن المتكلمين في العقائد فاقتبسوا من فلسفة (فيثاغورس) وتابعيه في الالهيات قواعد وانتزعوا من لاهوتيات اهل الكتاب والوثنيين جملاً وألبسوها لباساً اسلامياً فجعلوها علماً مخصوصاً ميزوه باسم علم التصوف أو الحقيقة أو الباطن أو الفقر أو الفناء أو الكشف والشهود.

وألفوا وصنفوا في ذلك كتباً ورسائل وكان الامر كذلك الى ان حل القرن الخامس ومايليه من القرون,فقام بعض الدهاة في التصوف فرأوا مجالاً رحباً وسيعاً لأن يحوزوا بين الجهال مقاماً شامخاً كمقام النبوة,بل الالوهية باسم الولاية والغوثية والقطبية بدعوى التصرف في الملكوت بالقوة القدسية,فكيف بالناسوت,فوسعوا فلسفة التصوف بمقالات مبنية على مزخرف التأويلات والكشف الخيالي والاحلام والاوهام فألفوا الكتب المتظافرة الكثيرة ككتاب التعرف والدلالة والفصوص وشروحه والنفحات والرشحات والمكاشفات والانسان الكامل والعوارف والمعارف والتأويلات ونحوها من الزبر والاسفار المحشوة بحكايات مكذوبة وقضايا لامفهوم لها البتة...
فلما راج متاعهم وذاع ذكرهم وراق سوقهم ,تشبعوا فرقاً وأغفلوا العوام والسفلة بالحديث الموضوع المفترى :"الطرق الى الله بعدد انفاس الخلائق"..
عصمنا وإياكم من تسويلات نسجة العرفان وحيكة الفلسفة والتصوف وجعلنا وإياكم ممن أناخ المطية بأبواب اهل بيت رسول الله(ص)ولم يعرف سواهم آمين آمين".

http://www.balagh.com/mosoa/mabade/zx0m4alt.htm (http://www.balagh.com/mosoa/mabade/zx0m4alt.htm)

علي شاهين
19-06-2007, 06:12 PM
أخي الكريم .. صحيح أن هذه المادة تدرس في الحوزات ,, ولكن هذا لا يصلحها ..
أنا أول ما درستها تحمست لها .. و أحسست أن هذه العلوم جميلة و غريبة .. مع أنني استغربت من بعض الأمور التي تمس بالتوحيد الخالص..
و لكن .. عندما قرأت الاشكالات عليها .. لم أتردد في قبول روايات اهل البيت (ع) التي تشير الى ضلال هذه الافكار ..

ربما .. بعضهم لم ينتبه و لو قرأ هذه الأحاديث لعمل بها ..

و كون ان علماءنا تكلموا عن الموضوع .. خصوصا كلام السيد محسن الأمين الذي هو من كبار علماءنا و مراجعنا العظام

مع أنني أشعر أنه هناك تقصير في تبيان بطلان هذه المادة .. و صدقا" .. إن لهذه الافكار تأثير مباشر على نفسية المتعلم و تصرفاته و هذا ما اختبرته شخصيا و رأيته عند بعض الاشخاص ....
هدانا الله و إياكم و عصمنا و إياكم من الزلل و الفتن ,,
جزاكم الله خيرا

بارك الله بك اختي المؤمنة super SHI3A و جعلك الله دوما من المتصدين للصوفية و خرافاتهم المخالفة لاهل البيت عليهم السلام ..

محطم الاصنام
19-06-2007, 06:21 PM
العلامة الكبير المجلسي صاحب بحار الانوار يتصدى للصوفية

قال العلامة المجلسي رضوان الله عليه :
(( فمنهم من سمى جهالة ما أخذها من حثالة من اهل الكفر والضلالة، المنكرين لشرائع النبوة وقواعد الرسالة حكمة واتخذ من سبقه في تلك الحيرة والعمى أئمة يوالي من والاهم ويعادي من يعاداهم ويفدي بنفسه من اقتفى آثارهم ويبذل نفسه في اذلال من انكر آرائهم وافكارهم ))

وعلق على هذا العلامة البحاثة السيد مرتضى العسكري بقوله:

(( اذا كان المجلسي الكبير قد شكا ضلالة اهل عصره ، وذكر انهم سموا الفلسفة اليونانية بالحكمة الالاهية والتصوف بالفقر والفناء وانهم نشروا بذلك البدع والضلالات وابعدوا المسلمين من علوم الاسلام الواردة عن رسول الله واهل بيته عليهم افضل الصلاة والسلام فما عسانا ان نقول عن اهل عصرنا وقد زادوا في الطين بلة حين أضافوا الى ما سموه الفلسفة الاسلامية والتصوف الاسلامي ، وهما ما كان يشكو من انتشهارهما العلامة المجلسي ......
والأنكى من الأنكى أن حماة الاسلام في الحوزات العلمية انصرفوا عن تدارس أحاديث العقائد والسيرة والآداب الاسلامية يتخصصوا فيها كما تخصصوا في علم الاحكام الشرعية ليقابلوا تلك المدارس الفكرية ويجابهوا خريجي مدارسهم . ))
مقدمة مرآة العقول ج2 ص 518

محطم الاصنام
19-06-2007, 06:23 PM
مما ورد في محاضرات الشيخ محمد رضا المظفر قدس سره , و التي جمعها تلميذه السيد محمد تقي الطباطبائي التبريزي ثم وضعت في كتاب مستقل عنوانه الفلسفة الإسلامية , ورد في الدرس الثالث في يوم السبت 1961/10/14

( لكننا ندرس الفلسفة لرد الشبهات وللإقناع و لتوسيع أفق الذهن و زيادة المعلومات , و لا نأخذ منها عقيدتنا , والفلسفة أبعد ما تكون عن العقيدة الصافية الخالصة الصحيحة.

و لا يجب ان نعتقد بالله على طريقة الفلاسفة , لأن الله لم يكلفنا بذلك بل العقيدة العامية تكفي عند الله , و لكنك لا تستطيع أن تفهم المصطلحات و البحوث الفلسفية دون ان يكون لك إلمام بالفلسفة .

ان الذي لا عقيدة له و يريد ان يستند في عقيدته الى مثل هذه الفلسفة فهو يضرب بحديد بارد..

~ super SHI3A ~
19-06-2007, 06:54 PM
و ماذا درست يا فلتة زمانك ؟

عندما تحترم محاورك أجاوبك ,,,

على أي حال .. لقد ذكر الأخوة المؤمنين آراء علماءنا الأعلام و مشايخ الطائفة الحقّة

فمن شاء فليؤمن و من شاء فليكفر
إن الله غني عن العالمين

محطم الاصنام
19-06-2007, 07:08 PM
ينقل عن ان المرجع الكبيرالسيد عبد الاعلى السبزواري قدس سره واعلى مقامه كان ابعد ما يكون عن المتصوفة و الفلاسفة و كان ينهى اولاده نهيا شديدا عن اقتنآء و دراسة كتب الفلاسفة و المتصوفة ..

و يروي احد افراد عائلته الشريفه ان احد ابنآئه اصيب في يوم ما بمرض اقعده ايام فلما زاره في بيته و جد احد تلك الكتب فقال له : بني ان سبب مرضك هو وجود هذا الكتاب في بيتك فانه يرفع البركة و يأذن بالبلآء..
وكان أحد بنيه يقول كنا نتلصص النظر الى كتب بعض الفلاسفة بعيدا عن ابينا..

السيد عبد الاعلى السبزواري قدس سره كان حافظا لاحاديث اهل البيت عليهم السلام في الكافي عن ظهر قلب بل وصل له الحد ان يعرف لحن كلام كل امام فيقول هذا كلام الصادق و هذا كلام العسكري و هذا كلام الرضا دون ان يقال له من روى هذا الحديث بل يقال انه كان حافظا عن ظهر قلب اسانيد الاحاديث فما ان تذكر له رواية ما الا ويقول لك هذه رواها فلان عن فلان الى ان يصل بالسند الى الامام المعصوم..

و قد نقل الشيخ المهتدي البحراني واحد تلامذة السيد (قدس سره ) : انه و في يوم ما عندما كان يدرس عنده الاخلاق من كتاب مكارم الاخلاق بقول كان السيد من عادته ان يشرح تلك الروايات الا انه في مرة من المرات وقف امام رواية من الروايات
و قال : هذه لم تصدر من المعصوم قطعا..
يقول المهتدي البحراني فسألته : ولما ؟
فقال (قدس سره) : لقد افنيت حياتي في روايات اهل البيت عليهم السلام وان لكلام اهل البيت عليهم السلام نورا، واني لا ارى نور اهل البيت(ع) في هذه الرواية..

يونس حيدر
19-06-2007, 10:16 PM
الأخ محطم الأصنام و الأخت super SHI3A

كلامي السابق كان عن المنطق و الفلسفة و ليس عن الصوفية و لا أعلم ما الرابط بينهما!
إن الشيخ المظفر رحمه الله هو مؤلف كتاب المنطق الذي يدرس في بعض الحوزات , و الكلام الوارد في المشاركة 23 عن الشيخ المظفر هو الرد عليكما , فمن الثابت أن هذه العلوم أو الأبحاث جديدة عند المسلمين بشكلها الحالي على الأقل و لم تكن موجودة زمن الرسول الأعظم و الأئمة الطاهرين عليهم الصلاة و السلام, فهي ليست من متطلبات العقيدة بالتأكيد.

و لكننا و إن لم ندرسها فإننا نفكر و نتكلم بها دائما

و لا أقول أن على كل الناس دراستها , فهي علوم صعبة نوعا ما و تحتاج دراستها إلى جهد و تركيز و دقة كبيرة و ربما هذا هو سبب نفور البعض منها

~ super SHI3A ~
19-06-2007, 10:24 PM
اخي الكريم ..
نحن نتكلم عن الفسفة التي تشبه الصوفية.. يعني فلسفة الملا صدرا .. هي فلسفة تجعلك تعتقد بالله اعتقادا" خاطئا ..
أخي إقرأ كتاب الحكمة المتعالية للملا صدرا و ستستوعب الموضوع
كما ذكر الشيخ المظفرو" لا يجب ان نعتقد بالله على طريقة الفلاسفة , لأن الله لم يكلفنا بذلك بل العقيدة العامية تكفي عند الله ,"

رافض للخكارى
19-06-2007, 10:58 PM
عندما تحترم محاورك أجاوبك ,,,

على أي حال .. لقد ذكر الأخوة المؤمنين آراء علماءنا الأعلام و مشايخ الطائفة الحقّة

فمن شاء فليؤمن و من شاء فليكفر
إن الله غني عن العالمين
و من الذي توسل إليك وطلب منك أن تجاوبي ؟!!
يبدو أنك صدقت نفسك
حبذا لو تعلمي قدرك قبل أن تتطاولي على عباد الله الصالحين

يا زهراء مدد
20-06-2007, 10:53 PM
عن السيد محمد الرضى الرضوي (رض) في كتابه التحفة الرضوية ص239: حدثني بعض أساتذتي وكان قد درس شرح النظومة للحكيم للسبزواري قال: إن قراءتها تصدم الإنسان, وقد قرأتها وأصبت ببلية وهذا من المجربات.
وحدثني غيره من الأفاضل وقال: من المجربات أن قراءة المنظومة تجلب النكبة لقاريه
وكأن الأمر مشهور عند أهل العلم وإني شاهدت دارساً لها مبتلى بمرض مزمن مع فقر وتشويش فكر.
قال الشيخ الفقيه المحدث النبيه يوسف البحراني (قده) وجدت بخط شيخنا العلامة الشيخ سليمان بن عبدالله البحراني (قده)[1] ما صورته:
وصية لإخواني المؤنين, إعلموا أيدكم الله بروح منه إن قراءة الفلسفة ومطالعة كتب الحكمة والكلام ضرره أكثر من نفعه, وفيه من تشكيك قلوب الضعفاء وزلزال اعتقادهم ما لا يدفع, وكم ما عامي لم يلمّ بمعاهد العقول بعين ولا أثر, ولم يرض نفسه بالمطالب النظريّة والقواعد المنطقيّة, ولم يختلف الى معلّم يرشده ولا إلى أستاذ يسدّد ما ثبت في اعتقاده من الجبال الراسية, ولا يكاد يخاجله وهلة الشّك, ولا سرعة الريب فهو في غاية الإطمئنان والجزم مستريحاً إلى أحكام الفطرة الإلهية التي فطر الله الناس عليها, وهي معرفة الصانع وتوحيده, وإثبات كلّ كمال مطلق, وتنزيهه عن النقائص على الوجه المطلق الإجمالي, فإن الحقّ عن بديهة العقل يشهد بذلك كما حررته في رسالة (ضوء النهار) وإليه المشار في قوله (ص): (( كل مولود يولد على الفطرة, وإنما أبواه هما اللذين يهودانه وينصرانه ويمجسانه)).[2]
وذكر العلامة النوري رحمه الله في (دار السلام) تحت عنوان: رؤيا فيها تهديد لمن صرف عمره في الفلسفة" عن ثقة قال:
ورد أصبهان رجل من أهل (كيلان) لتحصيل العلم, فصرف عمره في كتاب الإشارات مدة اثني عشرة سنة, فرأى ليلة أمير المؤنين (ع) فقال له: بأيّ عمل يتقبل الله دعائك, وأنت لم تهاجر لتحصيل العلم؟ وأيّ علم استفدته ولم يبق من عمرك إلا سبعة أيام؟ فانتبه من نومه مذعوراً ومات بعد سبعة.

------------------

(1) كان رحمه الله على ما قاله تلميذه المحدث الصالح الشيخ عبدالله البحراني رحمه الله: أما ما في عصره, وحيداً في دهره, أذعنت له جميع العلماء وأقرت بفضله جميع الحكماء وكان جامعاً لجميع العلوم, علاّمة في جميع الفنون (إلى آخر ما قاله في إطرائه) وراجع ترجمته في كتاب (أنوار البدرين) - كلام السيد رضى الرضوي
(2) جليس الحاضر وأنيس المسافر.

__________________________

هذا وإني شخصياً (هذا كلامي من يا زهراء مدد) نويت قراءة بعض كتب الفلسفة التي ألفها الملا صدرا فأتاني صداع, فوضعت الكتاب جانباً, ومن ثم بعد يوم آخر ذهبت لقراءته فجاءني الصداع مرة أخرى فتركته وقلت لن أقربه بعد هذا اليوم ..
وكذا حصل معي في بعض الأحيان عندما حاولت الدفاع عن الفلسفة والفلاسفة فجاءني ضيق في نفسي وجاء مانع من أن أنجز ردي ودفاعي عنهم .. ومن ثم قررت الكتابة ضدهم فشعرت بالإرتياح والتوفيق والتسديد من إمام زماننا (عج) ..

وكلامي ليس حجة على أحد ولكن هذه تجربتي الشخصية علماً بأني كنت من مؤيدي الفلسفة والمبحبين لها ..

والسلام عليكم ورحمة الله

يا زهراء مدد
20-06-2007, 11:23 PM
و من الذي توسل إليك وطلب منك أن تجاوبي ؟!!
يبدو أنك صدقت نفسك
حبذا لو تعلمي قدرك قبل أن تتطاولي على عباد الله الصالحين

احترم نفسك يا "رافض للخكارى" حتى نبقى نحترمك .. ولولا أن أمرنا أن نكون محترمين وفي حدود الأدب من قبل أئمتنا (ع) لقلت لك قولا لعلك تستحقه .. ولكن سأبقى في حدود أدبي وأرجو منك أن تمحو ما كتبته للأخت الكريمة الموالية لأهل البيت (ع) "super SHI3A" قبل أن يحل عذاب الله عليك وتندم على ما فعلته ..
تسميها "فلتة زمانك"؟! لا شك أن مدرستك علمتك هذه الكلمات فإذهب وتعلم ما يصلح لك وتعلم كيف تخاطب الآخرين!!.. وما شاء الله عليك, تعتبر نفسك من عباد الله الصالحين .. كأنه مقام سهل لك أن تدعيه .. اذهب وتعلم كيف تتواضع أمام نفسك وربك قبل أن تتعلم كيف تتواضع للناس .. تتطاول على عرض الناس كأنها لعبة بين يديك وما تدري أن أبغض شيء إلى الله أن يتعرض العبد لعرض الناس!

رافض للخكارى
20-06-2007, 11:30 PM
عن السيد محمد الرضى الرضوي (رض) في كتابه التحفة الرضوية ص239: حدثني بعض أساتذتي وكان قد درس شرح النظومة للحكيم للسبزواري قال: إن قراءتها تصدم الإنسان, وقد قرأتها وأصبت ببلية وهذا من المجربات.
وحدثني غيره من الأفاضل وقال: من المجربات أن قراءة المنظومة تجلب النكبة لقاريه
وكأن الأمر مشهور عند أهل العلم وإني شاهدت دارساً لها مبتلى بمرض مزمن مع فقر وتشويش فكر.
قال الشيخ الفقيه المحدث النبيه يوسف البحراني (قده) وجدت بخط شيخنا العلامة الشيخ سليمان بن عبدالله البحراني (قده)[1] ما صورته:
وصية لإخواني المؤنين, إعلموا أيدكم الله بروح منه إن قراءة الفلسفة ومطالعة كتب الحكمة والكلام ضرره أكثر من نفعه, وفيه من تشكيك قلوب الضعفاء وزلزال اعتقادهم ما لا يدفع, وكم ما عامي لم يلمّ بمعاهد العقول بعين ولا أثر, ولم يرض نفسه بالمطالب النظريّة والقواعد المنطقيّة, ولم يختلف الى معلّم يرشده ولا إلى أستاذ يسدّد ما ثبت في اعتقاده من الجبال الراسية, ولا يكاد يخاجله وهلة الشّك, ولا سرعة الريب فهو في غاية الإطمئنان والجزم مستريحاً إلى أحكام الفطرة الإلهية التي فطر الله الناس عليها, وهي معرفة الصانع وتوحيده, وإثبات كلّ كمال مطلق, وتنزيهه عن النقائص على الوجه المطلق الإجمالي, فإن الحقّ عن بديهة العقل يشهد بذلك كما حررته في رسالة (ضوء النهار) وإليه المشار في قوله (ص): (( كل مولود يولد على الفطرة, وإنما أبواه هما اللذين يهودانه وينصرانه ويمجسانه)).[2]
وذكر العلامة النوري رحمه الله في (دار السلام) تحت عنوان: رؤيا فيها تهديد لمن صرف عمره في الفلسفة" عن ثقة قال:
ورد أصبهان رجل من أهل (كيلان) لتحصيل العلم, فصرف عمره في كتاب الإشارات مدة اثني عشرة سنة, فرأى ليلة أمير المؤنين (ع) فقال له: بأيّ عمل يتقبل الله دعائك, وأنت لم تهاجر لتحصيل العلم؟ وأيّ علم استفدته ولم يبق من عمرك إلا سبعة أيام؟ فانتبه من نومه مذعوراً ومات بعد سبعة.

------------------

(1) كان رحمه الله على ما قاله تلميذه المحدث الصالح الشيخ عبدالله البحراني رحمه الله: أما ما في عصره, وحيداً في دهره, أذعنت له جميع العلماء وأقرت بفضله جميع الحكماء وكان جامعاً لجميع العلوم, علاّمة في جميع الفنون (إلى آخر ما قاله في إطرائه) وراجع ترجمته في كتاب (أنوار البدرين) - كلام السيد رضى الرضوي
(2) جليس الحاضر وأنيس المسافر.

__________________________

هذا وإني شخصياً (هذا كلامي من يا زهراء مدد) نويت قراءة بعض كتب الفلسفة التي ألفها الملا صدرا فأتاني صداع, فوضعت الكتاب جانباً, ومن ثم بعد يوم آخر ذهبت لقراءته فجاءني الصداع مرة أخرى فتركته وقلت لن أقربه بعد هذا اليوم ..
وكذا حصل معي في بعض الأحيان عندما حاولت الدفاع عن الفلسفة والفلاسفة فجاءني ضيق في نفسي وجاء مانع من أن أنجز ردي ودفاعي عنهم .. ومن ثم قررت الكتابة ضدهم فشعرت بالإرتياح والتوفيق والتسديد من إمام زماننا (عج) ..

وكلامي ليس حجة على أحد ولكن هذه تجربتي الشخصية علماً بأني كنت من مؤيدي الفلسفة والمبحبين لها ..

والسلام عليكم ورحمة الله

وإذا كان كلامك ليس بحجة على غيرك فلماذا تذكرينه أصلحك الله
هل تزايدين على غيرك بالإخلاص ومحبة الدين ؟
كل هؤلاء العلماء الصالحين الذين أفنوا زهرة شبابهم ليقدموا شيئا جديدا في تحقيق المعارف الدينية
يكون نصيبهم التوهين و الذم ؟!!!
من الطبيعي من ينشأ في وسط متحيز ضد الفلسفة أن لايحسن الظن بهم و تترسخ في ذهنه هذه القناعات الشخصية تجاههم
لكن ألم نجعل له عينين ؟!!!
ولسنانا و شفتنين ؟!!!
و هديناه النجدين ؟!!!
فما باله لا يهتم لما يعتقد به شخصيا وإن كان فيه بهتان طائفة كبيرة جليلة القدر من المؤمنين
تقول هذه تجربتك ؟؟؟
على عيني ورأسي أنت وتجربتك لكن لاتجيرها لضرب المؤمنين ! هذا منهي عنه شرعا ولم تكن التجربة الشخصية يوما حجة على الفرد فضلا عن الغير

علي شاهين
20-06-2007, 11:38 PM
وإذا كان كلامك ليس بحجة على غيرك فلماذا تذكرينه أصلحك الله
هل تزايدين على غيرك بالإخلاص ومحبة الدين ؟
كل هؤلاء العلماء الصالحين الذين أفنوا زهرة شبابهم ليقدموا شيئا جديدا في تحقيق المعارف الدينية
يكون نصيبهم التوهين و الذم ؟!!!
من الطبيعي من ينشأ في وسط متحيز ضد الفلسفة أن لايحسن الظن بهم و تترسخ في ذهنه هذه القناعات الشخصية تجاههم
لكن ألم نجعل له عينين ؟!!!
ولسنانا و شفتنين ؟!!!
و هديناه النجدين ؟!!!
فما باله لا يهتم لما يعتقد به شخصيا وإن كان فيه بهتان طائفة كبيرة جليلة القدر من المؤمنين
تقول هذه تجربتك ؟؟؟
على عيني ورأسي أنت وتجربتك لكن لاتجيرها لضرب المؤمنين ! هذا منهي عنه شرعا ولم تكن التجربة الشخصية يوما حجة على الفرد فضلا عن الغير

الاخ نقل تجربته الشخصية و هل تريده ان يقول انها حجة على الاخرين؟
ثم تسمي الفلسفة و التصوف هو اثراء للدين؟

يبدو انك لم تقرا الموضوع من اوله و لم تقرا ما قاله المعصومين عليهم السلام عن التصوف و الفلسفة ..

رافض للخكارى
20-06-2007, 11:38 PM
احترم نفسك يا "رافض للخكارى" حتى نبقى نحترمك .. ولولا أن أمرنا أن نكون محترمين وفي حدود الأدب من قبل أئمتنا (ع) لقلت لك قولا لعلك تستحقه .. ولكن سأبقى في حدود أدبي وأرجو منك أن تمحو ما كتبته للأخت الكريمة الموالية لأهل البيت (ع) "super SHI3A" قبل أن يحل عذاب الله عليك وتندم على ما فعلته ..
تسميها "فلتة زمانك"؟! لا شك أن مدرستك علمتك هذه الكلمات فإذهب وتعلم ما يصلح لك وتعلم كيف تخاطب الآخرين!!.. وما شاء الله عليك, تعتبر نفسك من عباد الله الصالحين .. كأنه مقام سهل لك أن تدعيه .. اذهب وتعلم كيف تتواضع أمام نفسك وربك قبل أن تتعلم كيف تتواضع للناس .. تتطاول على عرض الناس كأنها لعبة بين يديك وما تدري أن أبغض شيء إلى الله أن يتعرض العبد لعرض الناس!
سبحان الله تكلموا تعرفوا
عموما اعتذر عن مضايقتك و إن كان لامصداق له إلا في مخيلتك

رافض للخكارى
20-06-2007, 11:43 PM
الاخ نقل تجربته الشخصية و هل تريده ان يقول انها حجة على الاخرين؟
ثم تسمي الفلسفة و التصوف هو اثراء للدين؟

يبدو انك لم تقرا الموضوع من اوله و لم تقرا ما قاله المعصومين عليهم السلام عن التصوف و الفلسفة ..
أقدر فيك حميتك التي لاتتواجد عند غيرك بما فيهم كل هؤلاء العظماء الذين تترصد للنيل منهم
عموما
ما هي الفلسفة والتصوف اللذان تقصدهما
و هل ينطبقان على ماسقته من روايات بغض النظر عن مصداقية نسبتها إلى أهل البيت

يا زهراء مدد
20-06-2007, 11:43 PM
.. لا يهمني من قضى عمره كيف وأين .. ما يهمني هو أن هل هذا الأمر هو الصواب أو لا .. وهل يجلب رضى الإمام (ع) أو لا ..

هؤلاء أعداء التشيع وأعداء الإسلام ألا يعتبرون أنفسهم يقدمون خيراً وتقدماً للدين؟
أليس فضل الله من الذين يعتبرون أنهم أمضو (وكررها أكثر من مرة) خمسين سنة في خدمة هذا الدين؟ ألا يعتبر نفسه يقدم تطور لهذا المذهب؟ إن الأعمال تقاس بصحتها وقيمتها لا بكمها وعددها ..

إذا كان ما في كلام الفلاسفة وأقوال العلماء ما يساعد على نشر علوم أهل البيت (ع) ولا يخالف النصوص الصريحة فلا مانع من الأخذ منه .. ولكن من الواضح أن الفلسفة أخذهت حظها الوافر في أوساطنا العلمية .. إذهب إلى قم وانظر الى أولئك الذين يدعون علماً ومقامات لأنهم تعلموا بعض المصطلحات التي لم تفدهم في شيء .. إن المرحوم آية الله العظمى الشيخ التبريزي (قده) كان يأتي عنده بعض المعممين ليحاجوه بالعقيدة بإستعمال الفلسفة فكان يرد عليهم ويقول إذهبوا ولا تضيعوا وقتي ..

أما عن "سبحان الله تكلموا تعرفوا" ..
الظاهر أنك لا تنظر إلى أفعال نفسك .. لأنك من عباد الله الصالحين أليس كذلك؟

علي شاهين
20-06-2007, 11:52 PM
أقدر فيك حميتك التي لاتتواجد عند غيرك بما فيهم كل هؤلاء العظماء الذين تترصد للنيل منهم
عموما
ما هي الفلسفة والتصوف اللذان تقصدهما
و هل ينطبقان على ماسقته من روايات بغض النظر عن مصداقية نسبتها إلى أهل البيت

و هل يوجد تصوف اعظم من تصوف شيخهم الاكبر ابن عربي و الذي يتبعه للاسف بعض الشيعة من امثال الملا صدرا و الخميني ..

يا زهراء مدد
20-06-2007, 11:53 PM
أقدر فيك حميتك التي لاتتواجد عند غيرك بما فيهم كل هؤلاء العظماء الذين تترصد للنيل منهم
عموما
ما هي الفلسفة والتصوف اللذان تقصدهما
و هل ينطبقان على ماسقته من روايات بغض النظر عن مصداقية نسبتها إلى أهل البيت

إن الميزان في كل الأشياء و ليس الفلسفة فقط هم أهل البيت (ع) .. فما وافق كلامهم نأخذ به وما خالف ذلك نرده ونحاربه .. وهناك كلام حول بعض الأفكار والنظرايات الفلسفية التي تتعلق بالله عز وجل والمشيئة والتي تخالف صريح روايات أهل البيت (ع) وإن شاء الله سأورد هذه الأمور لاحقاً إذ ليست هي بحوزتي الآن ..

محطم الاصنام
20-06-2007, 11:55 PM
الأخ محطم الأصنام و الأخت super SHI3A

كلامي السابق كان عن المنطق و الفلسفة و ليس عن الصوفية و لا أعلم ما الرابط بينهما!
إن الشيخ المظفر رحمه الله هو مؤلف كتاب المنطق الذي يدرس في بعض الحوزات , و الكلام الوارد في المشاركة 23 عن الشيخ المظفر هو الرد عليكما , فمن الثابت أن هذه العلوم أو الأبحاث جديدة عند المسلمين بشكلها الحالي على الأقل و لم تكن موجودة زمن الرسول الأعظم و الأئمة الطاهرين عليهم الصلاة و السلام, فهي ليست من متطلبات العقيدة بالتأكيد.

و لكننا و إن لم ندرسها فإننا نفكر و نتكلم بها دائما

و لا أقول أن على كل الناس دراستها , فهي علوم صعبة نوعا ما و تحتاج دراستها إلى جهد و تركيز و دقة كبيرة و ربما هذا هو سبب نفور البعض منها

المنطق قواعد عقلية منطقيّة تنظّم التفكير، وهو يختلف عن الفلسفة التي هي بحث عن الموجود بما هو موجود. والإسلام ناظر للعلوم، فيقبل منها ما لا يصادم العقل والشرع. والنقاش في الفلسفة حول بعض القواعد والأحكام التي يتراءى مصادمتها مع الحكم الشرعي، الصادر من لدن العليم الخبير، عبر الكتاب الكريم، والسنة المطهّرة.

يونس حيدر
21-06-2007, 10:15 AM
المنطق قواعد عقلية منطقيّة تنظّم التفكير، وهو يختلف عن الفلسفة التي هي بحث عن الموجود بما هو موجود. والإسلام ناظر للعلوم، فيقبل منها ما لا يصادم العقل والشرع. والنقاش في الفلسفة حول بعض القواعد والأحكام التي يتراءى مصادمتها مع الحكم الشرعي، الصادر من لدن العليم الخبير، عبر الكتاب الكريم، والسنة المطهّرة.


اخي الكريم كل ما أريد قوله هو أنه من الصعب جدا و من المستبعد أن يكون عدد كبير جدا من علماء الدين قد غفل عن خطأ دراسة الفلسفة, ربما أقول أني لست مقتنعا بضرورة الفلسفة و لكني لا أجرؤ على القول بأن دراستها خطأ , ضاربا بعرض الحائط آراء عدد كبير من العلماء , و لو ثبت لهم أنها خطأ لما قبلوا بتدريسها في الحوزات

محطم الاصنام
21-06-2007, 05:54 PM
اخي الكريم كل ما أريد قوله هو أنه من الصعب جدا و من المستبعد أن يكون عدد كبير جدا من علماء الدين قد غفل عن خطأ دراسة الفلسفة, ربما أقول أني لست مقتنعا بضرورة الفلسفة و لكني لا أجرؤ على القول بأن دراستها خطأ , ضاربا بعرض الحائط آراء عدد كبير من العلماء , و لو ثبت لهم أنها خطأ لما قبلوا بتدريسها في الحوزات

اخي الكريم ..

هناك فرق بين ان تدرس الفلسفة او علم الكائنات او اي علم آخر لرد الشبهات او ان تدرس الفلسفة لتعرف من خلالها الله!!

معرفة الله عن طريق الفلسفة مرفوض في مدرسة اهل البيت كونهم يدعون الى معرفته من خلال احاديثم و تفسيرهم لكتاب الله !!

معرفة الله من خلال الفلسفة يؤدي في كثير من الاحيان الى الكفر !!

للاسف هناك بعض المدارس في حوزة قم و التي يرعاها من يؤمنون بالتصوف الفلسفي (العرفان) و هو مختلف عن عرفان اهل البيت عليهم السلام يدرسون الفلسفة و التصوف لمعرفة الله من خلالهم!!

فالعرفان عند أهل البيت عليهم السلام هو: معرفة الله تعالى ومعرفة رسول الله وأهل بيته صلوات الله وسلامه عليه وعليهم ومعرفة المعاد في يوم القيامة، معرفة تبعث الإنسان على الإلتزام بأوامر الله تعالى والانتهاء عن نواهيه سبحانه و ليس المزج بين الفسفة اليونانية و صوفية ابن عربي !!

لسان الضمير
21-06-2007, 07:30 PM
اخواني الاعزاء

لا يمكن الحكم على موضوع إلى بعد الالمام بماهيته

الفلسفة ليست أفكار بل هي طريقة تأمل منظم ، و الفيلسوف عندما يورد فكرة يجب عليه أن يفسرها و من ثم يستدل عليها بالشواهد و من ثم يحكم تجاهها ، و تختلف الافكار بحسب الادلة و الشواهد المتاحة إضافة إلى طريقة التفكير ( و لا اعتقد ان هذا مختلف عن الدين ) فالدين يدعو لإعمال العقل كما تدعو الفلسفة إلى ذلك

و لكن ما هو موقع الإشكال عند العلماء ؟

موقع الإشكال ان الدين يعتمد مصدر وحيد في فروعه و هو ( الوحي ) ، و مع ذلك نجد أن الفلسفة تدخل في تفسير بعض الغايات العبادية و لكنها لا تتدخل في كيفيتها كـ ( فلسفة الصيام ) أو ( فلسفة الحج )
و قد يمارس اغلبنا هذا التفلسف من غير علم ( فعندما تطرح فكرة و تفسرها و من ثم تستدل عليها و تبرهن ببعض الشواهد و تحكم تجاهها ) فأنت بذلك تفلسف و إن كنت لا تقد ( فالفلسفة في أصل الموضوع طريقة تأمل منظم تعتمد في اغلب الاحيان على اثارة الاسئلة و محاولة الاجابة عليها بإعتماد العقل بشكل اساسي )

موفقين

علي شاهين
21-06-2007, 08:40 PM
مذهب الفلاسفة:
حول الطريقة الفلسفية العقل وحده هو الميزان في معرفة الحقائق و كلّ شيء خارج عن الاستدلال العقلي لا اعتبار به و لايمكن قبوله حسب مذهب هؤلاء فهو كالمذهب السابق ليس الميزان فيه الشرع و ما جاء بهالوحي نفياً و لا إثباتاً و بعبارة ثانية انّ الفيلسوف يعتمد البرهان و الاستدلال ولا تهمّهُ النتيجة انها موافقة للشرع أم مخالفة له و بالنسبة إلى الفلاسفةالاسلاميين سوف نتعرض و باختصار للحديث عنهم.

من جملة الاشكالات الواردة على الطريقة الفلسفية هو ما يقال من مقبولية العقل (بالمعنى الوسيع للعقل يعني بما يشمل غير البديهيات والبرهانيات من الادراكات الاعتبارية و الاستحسانية والذوقية ـالمترجم) لكل ما يدركه و يصل اليه، في حين اننا نجد ـ كما يعترف بذلك كثير من العقلاء و بشهادة اختلاف الفلاسفة في الاصول والمباني الاساسية للتعقل والتفكير الى حدّ التناقض والتضاد في أكثر المسائل المهمة كما هو واضح بمراجعة أي واحد من الكتب الفلسفية ـ ان العقل لا طريق له إلى كلّ المسائل والحقائق والواضح من الأمور لدى العقل محدود و كثير من المسائل المهمة لا وضوح فيها عقلاً.

و ايضاً كثير من المسائل غير الخارجة عن حدود العقل مكتنفة بالدقة العقلية بمعنى انّ وصول العقل اليها دقيق بحيث كان كشفها و ادراكها نادراً لكبار الناس، والحاصل انّ دائرة الاستفادة من العقل محدودة (في حدود البديهيات والبرهانيات لا غير ـ المترجم) و لايمكن الاستفادة منه في جميع مجالات المعرفة اذاً لا يمكن جعله هو الميزان الاول والاخير.

فاختلاف و تضارب مباني و نظريات شيخ الاشراق و شيخ الفلاسفة ابن سينا وملا صدرا و باقي الفلاسفة في اكثر المسائل المهمة في الفلسفة كالإرادة والقدموالحدوث و فاعلية الذات المقدسة الالهية والحركة في الجوهر و اتحاد العاقل والمعقولو اصالة الوجود و التشكيك في الوجود و وحدة الوجود و مسألة الروح و كيفية الحشروالمعاد و غيرها من المسائل الفلسفية ادل دليل على أنّ المذهب الفلسفي خَطِرٌ لاامان فيه و لا نريد بذلك عدم حجيّة العقل فانّ حجية العقل ثابتة و مما لا كلام فيهاو انما نريد أن نقول انّ دائرة العقل محدودة و لا يمكن مع هذه المحدودية الكشف عنكلّ المباحث والمسائل بشكل قطعي و بكامل الاطمئنان.

و على هذا الاساس فالاسلوبالصحيح للوصول إلى حقائق الوجود والكون هو الاعتماد على العقل في دائرة المستقلات العقلية والّتي يتفق فيها عموم العقلاء و بعد الايمان باللَّه جل و علا و رسالةخاتم الأنبياء و ما جاء به الوحي بعد ثبوت ذلك بدليل هذا العقل الفطري فقد انفتح باب اخر صحيح لتحصيل الحقائق يوجب الاطمئنان واليقين و هو: التدبر والتعقل في ماجاء به الوحي، فما يتضح من ما جاء به الوحي بعد صحة الدليل سنداً و دلالة هو الحقّوالحقيقة والاّ ينتخب الانسان هذا الطريق فاحتمال وقوعه في خطر الاشتباهات العظيمة قوي جداً.

رافض للخكارى
22-06-2007, 10:37 AM
و هل يوجد تصوف اعظم من تصوف شيخهم الاكبر ابن عربي و الذي يتبعه للاسف بعض الشيعة من امثال الملا صدرا و الخميني ..
هل هذا جوابك ؟
أين تعريفك للفلسفة و التصوف اللذين تقصدهما
وأين وجه إنطباقهما على ما سقته من روايات بغض النظر عن ثبوتها
لاأدري لماذا تتكلف بالنيل من الآخرين ؟

رافض للخكارى
22-06-2007, 10:42 AM
.. لا يهمني من قضى عمره كيف وأين .. ما يهمني هو أن هل هذا الأمر هو الصواب أو لا .. وهل يجلب رضى الإمام (ع) أو لا ..

هؤلاء أعداء التشيع وأعداء الإسلام ألا يعتبرون أنفسهم يقدمون خيراً وتقدماً للدين؟
أليس فضل الله من الذين يعتبرون أنهم أمضو (وكررها أكثر من مرة) خمسين سنة في خدمة هذا الدين؟ ألا يعتبر نفسه يقدم تطور لهذا المذهب؟ إن الأعمال تقاس بصحتها وقيمتها لا بكمها وعددها ..

إذا كان ما في كلام الفلاسفة وأقوال العلماء ما يساعد على نشر علوم أهل البيت (ع) ولا يخالف النصوص الصريحة فلا مانع من الأخذ منه .. ولكن من الواضح أن الفلسفة أخذهت حظها الوافر في أوساطنا العلمية .. إذهب إلى قم وانظر الى أولئك الذين يدعون علماً ومقامات لأنهم تعلموا بعض المصطلحات التي لم تفدهم في شيء .. إن المرحوم آية الله العظمى الشيخ التبريزي (قده) كان يأتي عنده بعض المعممين ليحاجوه بالعقيدة بإستعمال الفلسفة فكان يرد عليهم ويقول إذهبوا ولا تضيعوا وقتي ..

أما عن "سبحان الله تكلموا تعرفوا" ..
الظاهر أنك لا تنظر إلى أفعال نفسك .. لأنك من عباد الله الصالحين أليس كذلك؟
دعنا من إنفعالتك التي تأخذك ذات اليمين وذات الشمال
إذا عندك شيء موضوعي قدمه وكفاك تحاملا على علمائنا الأتقياء الأبرار الأخيار
ودعني أذكرك إعرف قدرك قبل التطاول على عباد الله الصالحين
راقب نفسك قبل أن تراقب غيرك وحاسبها قبل أن تحاسب غيرك
وإذا ظننت بنفسك خيرا فمن باب أولى أن تظنه بغيرك ممن تتهمهم بالمروق عن الدين لسوء ظن و شبهة في نفسك

علي شاهين
22-06-2007, 02:46 PM
هل هذا جوابك ؟
أين تعريفك للفلسفة و التصوف اللذين تقصدهما
وأين وجه إنطباقهما على ما سقته من روايات بغض النظر عن ثبوتها
لاأدري لماذا تتكلف بالنيل من الآخرين ؟

اقرا الموضوع من اوله تعرف تعريف الفلسفة و التصوف و تقرا روايات اهل البيت عليهم السلام عنهم !!

على الشيعى
10-08-2007, 06:48 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الأخوة الكرام, ولاسيما:

علي شاهين

و

محطم الأصنام

بارك الله فيكما

أرجو أن تراجعا هذا الموضوع في شبكة هجر, وهو بعنوان :

الصوفية في مواجهة أهل البيت عليهم السلام, موضوع خطير ورهيب !!

على هذا الرابط:
http://www.johod.net/hajrvb/showthread.php?t=402925781 (http://www.johod.net/hajrvb/showthread.php?t=402925781)

وأرجو أن تهتما جيداً بمشاركة الأخ محمد بن يعقوب اليوم, ففيها ما سيفرحكما إن شاء الله..

وأرجو إن كان لكما عضوية في شبكة هجر, أو تعرفان من أهل العلم من هم أعضاء في هجر, لمجابهة أهل الفلسفة والتصوف, الذين يروجون لأباطيلهم في هذه الشبكة, أن تتفضلا بذلك لوجه الله, وثوابكما على الله

hazeem
10-08-2007, 10:45 AM
حسب تجربتي الشخصية رأيت ان اغلب المنحرفين عن الدين الى حد " الالحاد " هم من رواد دراسة الفلسفة !

واذكر احدهم وهو شيعي يقول : القياس في الاحكام الشرعية حلال !
اقول له : يا اخي هناك راويات عديدة من اهل البيت انها حرام !
ويقول : العقل يقول انها حلال !

**

يقول جوروج بوليتزر في كتاب مبادئ اولية في الفلسفة :
ان المادة قبل الفكرة وهكذا لا يمكن ان نقول بوجود الله !!


**

ويقول الملا صدار في كتاب رسالة الحدوث ص 69 :
أساطين الحكمة المعتبرة عن اليونانين خمسة : انباذقلس , وفيثاغورس , وسقراط ... قدس الله نفوسهم ( !! ) فلقد اشرقت انوار الحكمة بسببهم وانتشرت علوم الربوبية بسعيهم " (!! )

**
تكفير الامام الروحاني لابن عربي لعنه الله
http://www.alhnuf.com/up/download.php?filename=09f2620ef8.jpg

وشكرا

hazeem
10-08-2007, 10:49 AM
يقول السيد مهدي الحسيني في كتابه كتاب الله وعترتي تأملات في حديث الثقلين ....

أهل البيت طريق الهداية الإلهية ....

بناء على ما مر، وكما لا يجوز الأخذ عن أعداء أهل البيت ومن ادّعى الإمامة والولاية والوصاية في مقابلهم، فكذلك لا يجوز طلب المعارف من غير العترة الطاهرة ولا يجوز الأخذ عن كل من ينتمي إلى مناهج مخالفة لمدرسة أهل البيت ومن أصول نابعة من غير الدين الإسلامي الحنيف في صورته النقية التي جاء بـها النبي وأهل بيته، والأخذ عن الفلاسفة والعرفاء والصوفية الذين قاموا بالتلفيق بين العقائد الإسلامية وبين ما لا يمتّ إلى الإسلام بصلة مما ترجم من التراث اليوناني الإغريقي وثقافته الوثنية المشركة بالله والرهبانية المبتدعة وغيرها من الديانات والمذاهب الفاسدة الأخرى.
فقد أبدع هؤلاء في الدين وحرفوا الكلم عن مواضعه وضلّوا من اتبع آرائهم الباطلة، وقالوا بوحدة الوجود أو وحدة الوجود والموجود، وزعموا أن وجودنا ووجود الله تعالى من سنخ وجنس واحد، والفرق بينهما يكمن في الشدّة والضعف.. فوجود الله شديد ووجودنا ضعيف، وهو الجوهر والخلق أعراضه، وإن الله بمنزلة البحر والموجودات بمنزلة القطرة التي فاضت من ذلك البحر، أو الموج الهائج فيه، وأنه بالرياضة النفسانية وخلال قوس الصعود يمكن أن نرجع فنفى في ذلك البحر اللّجي[3].

[3]- قال صاحب (الأسفار) في الجزء الثاني، الصفحة 368: "اعلم أنّ واجب الوجود ـ أي الله ـ بسيط الحقيقة غاية البساطة، وكل بسيط الحقيقة كذلك، فهو كل الأشياء، فواجب الوجود كل الأشياء، لا يخرج عنه شيء من الأشياء". فتأمل!

http://members.optusnet.com.au/alfarook/thaqp10.htm

hazeem
10-08-2007, 10:49 AM
5 ـ التحذير عن مجالسة الصوفيين :

وحذّر الإمام الهادي(عليه السلام) أصحابه وسائر المسلمين من الاتصال بالصوفيين والاختلاط بهم لأنهم مصدر غواية وضلال للناس ، فهم يظهرون التقشّف والزهد لاغراء البسطاء والسذّج وغوايتهم .

فلقد شدّد الإمام الهادي(عليه السلام) في التحذير من الاختلاط بهم حتى روى الحسين بن أبي الخطاب قال : كنت مع أبي الحسن الهادي (عليه السلام) في مسجد النبيّ (صلى الله عليه وآله) فأتاه جماعة من أصحابه منهم أبو هاشم الجعفري ، وكان بليغاً وله منزلة مرموقة عند الإمام (عليه السلام) وبينما نحن وقوف اذ دخل جماعة من الصوفية المسجد فجلسوا في جانب منه ، وأخذوا بالتهليل ، فالتفت الإمام إلى أصحابه فقال لهم :

« لا تلتفتوا إلى هؤلاء الخدّاعين فإنّهم حلفاء الشياطين ، ومخرّبو قواعد الدين ، يتزهّدون لإراحة الأجسام ، ويتهجّدون لصيد الأنعام ، يتجرّعون عمراً حتى يديخوا للايكاف [8] حمراً ، لا يهللون إلاّ لغرور الناس ، ولا يقلّلون الغذاء إلاّ لملء العساس واختلاس قلب الدفناس [9]، يكلّمون الناس باملائهم في الحبّ ، ويطرحونهم بإذلالهم في الجب ، أورادهم الرقص والتصدية ، وأذكارهم الترنّم والتغنية ، فلا يتبعهم إلاّ السفهاء ، ولا يعتقد بهم إلاّ الحمقاء ، فمن ذهب إلى زيارة أحدهم حياً أو ميتاً ، فكأنّما ذهب إلى زيارة الشيطان وعبادة الأوثان ، ومن أعان واحداً منهم فكـأنّما أعان معاوية ويزيد وأبا سفيان».

فقال أحد أصحابه : وإن كان معترفاً بحقوقكم ؟.

فزجره الإمام وصاح به قائلاً : « دع ذا عنك ، من اعترف بحقوقنا لم يذهب في عقوقنا ، أما تدري أنّهم أخسّ طوائف الصوفية ، والصوفية كلهم مخالفونا ، وطريقتهم مغايرة لطريقتنا ، وإن هم إلاّ نصارى أو مجوس هذه الاُمة ، أُولئك الذين يجتهدون في إطفاء نور الله بأفواههم ، والله متمّ نوره ولو كره الكافرون»[10] .

[8] يديخوا : أي يذلوها ويقهروها .

[9] الدفناس : الغبيّ والأحمق ، كما في مجمع البحرين: 4/71.

[10] حديقة الشيعة للاردبيلي : 602 ، 603 عن المرتضى الرازي في كتاب الفصول ، وابن حمزة في كتاب الهادي الى النجاة كلاهما عن الشيخ المفيد، وعنه في روضات الجنّات: 3/134 .

http://www.ahl-ul-bait.org/newlib/aalam/12_hadi/003.htm#5

hazeem
10-08-2007, 10:57 AM
السؤال: ما هو رأي سماحتکم فی ابن عربي؟ هل هو هادي مهدي ام ضال مضل ؟

الجواب: بسمه جلت اسمائه
اتعجب من هذا السئوال اذ أنّ من نظر الى مؤلفاته من البديء ولو للحظة لا يشك في انحرافه .
http://www.imamrohani.com/fatwa-ar/viewtopic.php?t=2484&highlight=%C7%C8%E4+%DA%D1%C8%ED

على الشيعى
12-08-2007, 06:46 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيك أخي الكريم حازم ..
وقد نقل الأخ محمد بن يعقوب مشاركتك الأولى هنا في الموضوع بشبكة هجر..

وأرجو منك أن تراجع الموضوع في شبكة هجر, لترى كيف دفاعهم عن ابن عربي, واعترافهم الصريح.. فهذا بلال يقول


الاخ الكريم محمد بن يعقوب :
يا اخــــــــي انت ما لك و للشيخ الاكبــــــــــر ابن عربي ؟؟!!
عجيب امركم لا يوجد لديكم شغل الا الهجوم على الاعلام ....
انت يا عزيزي الان بكلامك عن ابن عربي و ايرادك لحديث الامام تريد ان توصلنا الى نتيجة :
و هي ان العلامة حسن زاده و اضرابه عدو لاهل البيت !!. لانه لا اقل يميل الى التصوف !
(( إنهم أعداؤنا! فمن مال إليهم فهو منهم ويُحشر معهم! ))
و على فكرة انظر كتاب اعيان الشيعة لترى كثرة اعلامنا ممن قال المصنف في بداية ترجمته لهم (( لديه ميل للتصوف )) ، فهل كلهم اعداء ال محمد ؟؟؟
يا اخي ما ذنبنا اذا كان الصوفية اول من تكلم في تزكية النفس ؟؟؟
يا اخي السنة ايضا هم اول من بدا مدرسة الاجتهاد ! فلم ملتم اليها ؟!!
ارجــــــــو الا تستمروا بالتضليل و الا اضطررت لكتابة موضوع في تمجيد علمائنا الفلاسفة و المتصوفة !!!!! و ربمـــــــــــا دافعنـــــــــا عن ابن عربي !!!
اتقي الله ...

على الشيعى
14-08-2007, 06:53 PM
في رواية ابن حمزة والسيد المرتضى عن الشيخ المفيد باسناده عن محمد بن الحسين بن أبي الخطّاب انَّه قال :
« كنت مع الهادي علي بن محمد(عليه السلام) في مسجد المدينة ، فأتاه جماعة من أصحابه منهم أبو هاشم الجعفري ، وكان رجلاً بليغاً ، وكانت له منزلة عظيمة عنده ، ثم دخل المسجد جماعة من الصوفية ، وجلسوا في جانبه حلقة مستديرة ثم أخذوا بالتهليل ، فقال(عليه السلام) :
ـ لا تلتفتوا إلى هؤلاء الخّداعين ، فانَّهم خلفاء الشياطين ، ومخّربو قواعد الدين ، يتزهدون لراحة الاجسام ، ويتهجدون لتقييد الانام ، ويتجوعون عمراً حتى يذبحوا للايكاف حمراً ، لا يهللون إلاّ لغرور الناس ، ولا يقلّلونَ الغذاءَ الاّ للالتباس والاختلاف ، أورادهم الرقص والتصدية ، وأذكارهم الترنّم والتغنية ، فلا يتبعهم إلاّ السفهاء ، ولا يعتقد بهم إلاّ الحمقاء ، فمن ذهب إلى زيارة واحد منهم حيّاً أو ميتاً ، فكأنّما ذهبَ إلى زيارة الشيطان ، وعبادة الاوثان ، ومَن أعانَ أحداً منهم فكأنّما أعانَ يزيد ومعاوية وأبا سفيان .
فقال رجل من أصحابه(عليه السلام) :
ـ مَن كان معترفاً بحقوقهم ؟
فنظر إليه(عليه السلام) شبه المغضب وقال :
ـ دع ذا ، مَن اعترف بحقوقنا لم يذهب في عقوقنا ، أما تدري انَّ أخس الطوائف الصوفية ، والصوفية كلهم من مخالفينا ، وطريقتهم مغايرة لطريقتنا ، وإنْ هم إلاّ نصارى ومجوس هذهِ الامّة ، اُولئكَ الذين يجهدونَ في إطفاء نور الله ، والله متم نوره ولو كره الكافرون »

يا زهراء مدد
16-08-2007, 05:44 AM
«سُئِلَ عَليُّ بْنُ الْحُسَيْنِ عليهما السّلام عَنِ التَّوْحيدِ، فقَال: إنَّ اللّه عَزَّ وَجَلَ عَلِمَ أنَّهُ سَيَكُونُ في آخِرِ الزَّمانِ أقْوامٌ مُتَعَمِّقونَ فَأنْزَلَ اللّهُ تَعالى:[قُلْ هُوَ اللّهُ أحَدٌ] وَالآياتِ مِنْ سورَةِ الْحديدِ إلى قوْلِهِ [وَهُوَ عَليمٌ بِذاتِ الصُّدورِ] فَمَنْ رامَ وَراء ذلِكَ فَقَدْ هَلَكَ»

انتبه يا "علي الشيعي" ...

على الشيعى
16-08-2007, 05:35 PM
«سُئِلَ عَليُّ بْنُ الْحُسَيْنِ عليهما السّلام عَنِ التَّوْحيدِ، فقَال: إنَّ اللّه عَزَّ وَجَلَ عَلِمَ أنَّهُ سَيَكُونُ في آخِرِ الزَّمانِ أقْوامٌ مُتَعَمِّقونَ فَأنْزَلَ اللّهُ تَعالى:[قُلْ هُوَ اللّهُ أحَدٌ] وَالآياتِ مِنْ سورَةِ الْحديدِ إلى قوْلِهِ [وَهُوَ عَليمٌ بِذاتِ الصُّدورِ] فَمَنْ رامَ وَراء ذلِكَ فَقَدْ هَلَكَ»

انتبه يا "علي الشيعي" ...
انتبه من ماذا أختي الكريمة ؟!

وما دخل الصوفية بهذه الرواية الشريفة ؟!

ورجاء أن تتكرمي بشرح هذه الرواية الشريفة ..

وفقك الله ورعاك

~ super SHI3A ~
16-08-2007, 05:40 PM
أخي يا زهراء مدد ..

الرواية تؤكد ما ذكر في الموضوع .. أو هو تملئة فراغ ؟؟ :)

يا زهراء مدد
17-08-2007, 06:04 AM
انتبه من ماذا أختي الكريمة ؟!

وما دخل الصوفية بهذه الرواية الشريفة ؟!

ورجاء أن تتكرمي بشرح هذه الرواية الشريفة ..

وفقك الله ورعاك

أخي الكريم ..

إن الرواية التي نقلتها هي لبيان أن في آخر الزمان قوم متعمقون بالتوحيد والتقرب الى الله عز وجل وبالاستناد الى روايات أهل بيت العصمة صلوات الله عليهم .. هؤلاء هم العرفاء بالله حقا الذي وصفهم الأمير صلوات الله عليه بأن أجسادهم في الأرض وأرواحهم معلقة في السماء .. وإن الذي ذكر في الرواية عن سورة التوحيد واوائل سورة الحشر هو ما يعتمده العرفاء في كلامهم ويستدلون بهذه الآيات كثيراً فلا شك أن الرواية تتحدث عنهم ..
أما عن الصوفية فلا إشكال في لعنهم لأنهم نهجوا منهجا غير الذي نهجوه أهل البيت (ع) واعتمدوا ادلة من عندهم واختاروا طريقاً برأيهم .. ولا يملكون دليل أو برهان يستدلون به غير مكاشفاتهم الشيطانية وقد رد عليهم العرفاء في كتب كثيرة واستدلوا بالروايات على بطلان امرهم وللشيخ ابراهيم الانصاري حفظه الله عدة محاضرات يبين فيها حقيقة الصوفية واذكارهم الباطلة وميولاتهم المنحرفة وكيف أن عرفاء التشيع وأهل البيت (ع) ردوا عليهم وأبطلوا حججهم ..

على الشيعى
18-08-2007, 11:33 PM
أخي الكريم ..

إن الرواية التي نقلتها هي لبيان أن في آخر الزمان قوم متعمقون بالتوحيد والتقرب الى الله عز وجل وبالاستناد الى روايات أهل بيت العصمة صلوات الله عليهم .. هؤلاء هم العرفاء بالله حقا الذي وصفهم الأمير صلوات الله عليه بأن أجسادهم في الأرض وأرواحهم معلقة في السماء .. وإن الذي ذكر في الرواية عن سورة التوحيد واوائل سورة الحشر هو ما يعتمده العرفاء في كلامهم ويستدلون بهذه الآيات كثيراً فلا شك أن الرواية تتحدث عنهم ..
أما عن الصوفية فلا إشكال في لعنهم لأنهم نهجوا منهجا غير الذي نهجوه أهل البيت (ع) واعتمدوا ادلة من عندهم واختاروا طريقاً برأيهم .. ولا يملكون دليل أو برهان يستدلون به غير مكاشفاتهم الشيطانية وقد رد عليهم العرفاء في كتب كثيرة واستدلوا بالروايات على بطلان امرهم وللشيخ ابراهيم الانصاري حفظه الله عدة محاضرات يبين فيها حقيقة الصوفية واذكارهم الباطلة وميولاتهم المنحرفة وكيف أن عرفاء التشيع وأهل البيت (ع) ردوا عليهم وأبطلوا حججهم ..


أختي الكريمة..
الحمد لله نتفق في كلامك حول الصوفية..
لكن لماذا العرفاء يمجدون أقطاب الصوفية كابن عربي والحلاج ؟؟؟!!!

ولماذا يقولون بنظرية الصدور أو الفيض كأفلوطين والفارابي وابن سينا ونحوهم بأن العالم أو الموجودات صدرت أو فاضت عن ذات الباري فيضا لأن العقل لا يستطيع أن يدرك أنها خُلقَ من عدم وهذه النظرية في العالم بأسره هي في قبال نظرية الإبداع السماوية التي أجمعت عليها الأديان السماوية والتي تفرض خلق الأشياء لا من شيء سابق لها ؟!

وبخصوص الرواية الشريفة ..فقد نزلت سورة التوحيد للرد على عقيدة الصدور بالذات من الذين تعمقوا بالذات وقد علم الله أن يأتي أناس متعمقون في آخر الزمان فأنزل قل هو الله أحد ونفى الولادة (أي الفيض أو الصدور عن ذاته)، والمصيبة أن جميع هؤلاء المغفلين يعتقدون أنهم هم المتعمقون بالمعنى الإيجابي للكلمة وغفلوا أن الإمام علي عليه السلام جعل التعمق شعبة من شعب الكفر لأنه تعمق في الذات والنظر في كيفية صدور المخلوقات عنه تعالى.

تأملي في هذه الأقوال, وقولي لي رأيك فيها:

إن أول ما صدر منه تعالى وظهر عن حضرة الجمع هو الوجود العام المنبسط على هياكل الموجودات المشار إليه بقوله تعالى : "وما أمرنا إلا واحدة" و "أينما تولوا فثم وجه الله" قال الشيخ صدر الدين القونوي خليفة الشيخ الكبير محي الدين في نصوصه: والحق سبحانه من حيث وحدة وجوده لم يصدر عنه إلا واحد

عندما يحسب بحسب الواقع - فما من شيء سوى الحق تعالى، كل ما هو موجود هو والتجلي هو تجليه، ولا يمكننا أن نجد مثالا منطقيا و " ظلٌ وذو ظل " ناقصٌ أيضا الذات والتجليات والبحر والأمواج

ولعل أقرب الأمثلة الموضحة هو مثال موج البحر، فالموج ليس خارجا - مستقلا - عن البحر بمعني هناك موج وهناك بحر، بل هناك موج البحر هذه الأمواج الحاصلة إنما هي البحر يتموج، ولكن عندما ننظر إلى الأمر بسحب إدراكنا، نرى بحراً وأمواج البحر كأنه هناك بحرٌ وموجٌ، ولكن الموج معنى عارض للبحر وحقيقة الأمر أن ليس هناك سوى البحر وموج البحر هو البحر، وكذلك حال العالم فهو " كموج".


وأكتفي بذلك

وفقك الله ورعاك

علي شاهين
03-01-2008, 02:11 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد, الفلك الجارية في اللجج الغامرة, يامن من ركبها, ويغرق من تركها, المتقدم لهم مارق, والمتأخر عنهم زاهق, واللازم لهم لاحق
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

موقف الشيخ المفيد رضوان الله عليه في تبرأه و ذمه وقدحه في الصوفية وشيخهم الأكبر ابن عربي, وشهيدهم الحلاج الملعون بالتوقيع الصادر من الناحية المقدسة:

قال العلامة المجلسي في كتابه عين الحياة عند حديثه عن الصوفية :
ولقد ذمّهم أكثر القدماء والمتأخرين من علماء الشيعة رضوان الله عليهم ، وألّفوا كتباً في ردّهم كعليّ بن بابويه حيث كان يبغث إلى الامام الحجة ( عليه السلام ) رسائل وكان يأتيه الجواب ، وابنه السعيد محمد بن بابويه وهو رئيس محدّثني الشيعة حيث ولد بدعاء صاحب الأمر صلوات الله عليه ، ويشتمل دعاؤه ( عليه السلام ) له على مدحه أيضاً.
وكالشيخ المفيد الذي هو عماد مذهب التشيع وانّ أكثر المحدثين والفضلاء المعروفين من تلامذته ، وخرج التوقيع من صاحب الأمر ( عليه السلام ) له مشتملاً على مدحه ، وقد ألّف كتاباً مبسوطاً في ردّهم.
..
فان كنت تعتقد بيوم الجزاء فهيىء حجتك اليوم كي تجيب غداً عند الله لو طلب منك الحجة بجواب شاف ، ويكون لك عذر موجه ، ولا أدري كيف تكون معذوراً عند الله تعالى بعد ورود هذه الأحاديث الصحيحة من أهل بيت الرسالة ( عليهم السلام ) ، وبعد شهادة هؤلاء العظماء من علماء الشيعة رضوان الله عليهم على بطلان هذه الطائفة والطريقة ومتابعتهم.
..
أو تلجأ إلى محي الدين وقد سمعت خزعبلاته في أوّل الكتاب وآخره ، والقائل انّ جمعاً من أولياء الله يرون الرافضة على صور الخنازير ، والقائل انّي لمّا عرجت رأيت رتبة عليّ أقلّ من رتبة أبي بكر وعثمان ، ورأيت أبا بكر في العرش فلمّا رجعت قلت لعليّ : كيف كنت تدّعي في الدنيا أنّك أفضل منهم ورأيتك الآن في أدنى المراتب .


ـ عين الحياة ج2 من ص 402 ـ

وقال العلامة المجلسي ايضاً في بحارالأنوار:
وقال الشيخ المفيد قدس الله روحه ..
(( و الحلاجية ضرب من أصحاب التصوف و هم أصحاب الإباحة و القول بالحلول و كان الحلاج يتخصص بإظهار التشيع و إن كان ظاهر أمره التصوف و هم قوم ملحدة و زنادقة يموهون بمظاهرة كل فرقة بدينهم و يدعون للحلاج الأباطيل و يجرون في ذلك مجرى المجوس في دعواهم لزردشت المعجزات و مجرى النصارى في دعواهم لرهبانهم الآيات و البينات و المجوس و النصارى أقرب إلى العمل بالعبادات منهم و هم أبعد من الشرائع و العمل بها من النصارى و المجوس. )) .


وذكر الشيخ المحدث الحر العاملي في الاثنا عشرية في الرد على الصوفية:
الثامن : الشيخ علي بن عبد العالي العاملي الكركي رحمه الله وقد صنف في الرد عليهم كتابا سماه كتاب المطاعن المجرمية نقل فيه أخبارا كثيرة وأحاديث متعددة تدل على الرد عليهم وذمهم وكفرهم وذكر وجوها عقلية متعددة . التاسع : ولده المحقق الشيخ حسن قدس سره في كتاب عمدة المقال في
كفر أهل الضلال وقد نقل بعض ثقات الأصحاب عنه أنه قال فيه ما هذا لفظه : والصوفية جوزوا اتحاده تعالى وحلوله في أبدان العارفين حتى تمادى بعضهم وقال : إنه سبحانه نفس الوجود وكل موجود فهو الله تعالى والذين يميلون إلى طريقتهم الباطلة يتعصبون لهم ويسمونهم الأولياء ولعمري إنهم رؤس الكفرة الفجرة وعظماء الزنادقة والملاحدة وكان من رؤس هذه الطايفة الضالة المضلة الحسين بن منصور الحلاج وأبو يزيد البسطامي . وقد قال والدي رحمه الله نقلا عن ثقات الإمامية في كتابه الموسوم بمطاعن المجرمية في طعنها أخبارا كثيرا ولقد صنف الشيخ المفيد كتابا مبسوطا مشتملا على الدلائل العقلية والنقلية في ذمهم وبطلانهم وكفرهم وطغيانهم ( انتهى ) .

وقال أيضاً رضوان الله عليه:
قال مؤلف الحديقة : إن الشيخ والمفيد وابن بابويه وابن قولويه يقولون : إن هذه الطائفة الضالة من الغلاة وإن الشيخ محي الدين بن عربي والشيخ عزيز النسفي وعبد الرزاق الكاشي قائلون بوحدة الوجود وإن كل موجود فهو الله تعالى نعوذ بالله من هذه الأقاويل ؟ !



والحمد لله الذي هدانا لهذا وما كنا لنهتدي لولا أن هدانا الله بمحمد وآل محمد
وصل الله على محمد وآل محمد

hazeem
03-01-2008, 06:31 AM
اضافة بسيطة

راجع رجال الخاقاني وستجد ذمه الصريح للحلاج

جواد الحيدري
03-01-2008, 08:08 PM
(روى) احمد بن ادريس عن محمد بن احمد عن محمد بن عيسى عن ابى محمد الرازي قال: كنت واحمد بن ابى عبد الله بالعسكر فورد علينا رسول من قبل الرجل (الرجل هو الامام القائم عليه السلام عبر عنه بهذا اللفظ تقية.) فقال: احمد بن اسحاق الاشعري وابراهيم بن محمد الهمداني واحمد بن حمزة بن اليسع ثقات. (واما المذمومون) الذين ادعوا البابية لعنهم الله فهم على ما ذكر الشيخ رحمه الله على ما حكى عنه العلامة في (الخلاصة) وغيره جماعة. (اولهم المعروف بالشريعى) وهو أبو محمد الحسن كان من اصحاب ابى الحسن على بن محمد ثم الحسن بن على عليهما السلام ادعى هذا المقام وكذب على الله تعالى وعلى حججه ونسب إليهم مالا يليق بهم فلعنته الشيعة وتبرات منه وخرج توقيع الامام عليه السلام بلعنه والبراءة منه ثم ظهر منه القول بالكفر والالحاد . (ثم محمد بن نصير النميري) كان من اصحاب ابى محمد الحسن فلما توفى عليه السلام ادعى مقام ابى جعفر محمد بن عثمان وانه صاحب امام الزمان وادعى انه بابه ففضحه الله تعالى بما ظهر منه من الالحاد والجهل وكان ذلك بعد الشريعى . (ثم احمد بن هلال الكرخي) من اصحاب الحسن عليه السلام فلما توفى عليه السلام وقد اجتمعت الشيعة على محمد بن عثمان بنص الامام عليه السلام وقف هو فقالوا له: انا سمعنا النص عليه فقال. انتم وما سمعتم فلعنوه وتبرؤا منه ثم ظهر التوقيع على يد ابى القاسم بن روح بلعنه والبراءة منه. (ومنهم أبو طاهر محمد بن على بن بلال) وحديثه مع العمرى معروف وامساكه للاموال التى كانت عنده وادعاؤه انه هو الوكيل حتى تبرأت الجماعة منه ولعنوه وخرج فيه من صاحب الامر عليه السلام ما خرج . (ومنهم الحسين بن منصور الحلاج) وقد ذكر الشيخ له اقاصيص (ومنهم ابن ابى العزاقر) وهو محمد بن على الشلمغانى وهو من كبار الملاعين وقد ذم ولعن وقد ذكر الشيخ له اقاصيص قتل اللعين سنة ثلاث وعشرين وثلاثمائة واستراحت الشيعة منه .

http://www.yasoob.com/books/htm1/m020/23/no2352.html

على الشيعى
08-01-2008, 08:09 PM
الأخوة الكرام
أنقل لكم هذا الموضوع لمظلوم بسبب الحلاج , إنه أخي :

طردوني من أجل الحلاج, فلماذا أنتم ساكتون عليه رغم أن الإمام المهدي عليه السلام لعنه
بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على محمد وآله الطاهرين
الأخوة الكرام في مركز الدراسات التخصصية في الإمام المهدي عليه السلام
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اليوم طردوني من منتديات صوفية مصر (شيعة مصر ).. بسبب مشاركتي في هذا الموضوع :
في الذكرى الـ1111 لاستشهاد الحلاَّج على يَدِ سلاطين الظلام وفقهاء الحرب
http://www.m-alhuda.com/showthread.php?t=11014 (http://www.m-alhuda.com/showthread.php?t=11014)

لماذا ؟
لأنني كتب لكم في موضوعكم (في الواحة الخاصة بالإمام المنتظر) بخصوص مدعي السفارة والنيابة .. وطلبت منكم مراجعة ما جاء في موضوع الحلاج السابق ذكره.. وحيث رايتكم فيه تلعنون الحلاج كما لعنه الإمام المهدي عليه السلام ..

فلماذا طردوني؟
لأني قلت كلمة حق في شهيدهم الحلاج !
لأنني قلت أن الروايات الشريفة تثبت أنه من الملعونين ولا سيما في التوقيع الصادر عن صاحب العصر والزمان عجل الله فرجه الشريف ..
لأنني نقلت عن مستدرك سفينة البحار/ للشيخ علي النمازي الشاهروردي ج2 ص 366
حلج : الحلاج - اللعين بلسان الإمام ( عليه السلام ) - : هو حسين بن منصور . من كبار الصوفية . له ذموم كثيرة ذكرنا شطرا منها في كتاب " تاريخ فلسفه وتصوف " فارجع إليه . مات سنة تسع وثلاثمائة والتوقيع الشريف بلعنه ( 1 ) . جملة من أحواله وقضاياه في كتاب حياة الحيوان ذيل الحمار لأنه أحمر الحمير ، وفي تتمة المنتهى ( 2 ) ، وفي السفينة لغة " حلج " ، وفي المستدرك ( 3 ) . في مجموعة أخرى من كتاب مجاميع الشهيد الأول : أبو معتب الحسين بن منصور الحلاج الصوفي ، كان جماعة يستشفون ببوله . وقيل : إنه ادعى الربوبية . ووجد له كتاب فيه : ا ذا صام الإنسان ثلاثة أيام بلياليها ولم يفطر ، وأخذ وريقات هندباء فأفطر عليه ، أغناه عن صوم رمضان . ومن صلى في ليلة ركعتين من أول الليل إلى الغداة أغنته عن الصلوات بعد ذلك . ومن تصدق بجميع ما يملك في يوم واحد أغناه عن الحج . وإذا أتى قبور الشهداء بمقابر قريش فأقام فيها عشر أيام يصلي ويدعو ويصوم ولا يفطر إلا على قليل من خبز الشعير والملح أغناه ذلك عن العبادة . إنتهى .
ـــــــــ
‹ هامش ص 366 › ( 1 ) ط كمباني ج 13 / 104 و 101 ، وجديد ج 51 / 380 و 369 . ( 2 ) تتمة المنتهى ص 284 . ( 3 ) المستدرك ج 3 / 372 . ( 4 ) ط كمباني ج 8 / 197 ، وجديد ج 30 / 80 .

ج 5 - ص 231
سنة 309 .. وفيه في 23 ذي القعدة قتل حسين بن منصور الحلاج اللعين الصوفي الذي خرج التوقيع الشريف من الإمام بلعنه .

فقاموا بحذف مشاركتي وطردوني من المنتدى بدعوى أنني أستخدم معرف أخر وهو (متعلم على سبيل نجاة) علماً بأن هذا المعرف لأخي ونحن نستخدم حاسباً واحداً ..

فرجاء من الغيارى على التشيع أن يراجعوا فقط الموضوع وينظروا هل أخطا أخي متعلم على سبيل نجاة فيما قال, علماً بأنه كتب لهم في بيت الشكاوى ليوقفوه !

أستحلفكم بضلع الزهراء عليها السلام

وحسبنا الله ونعم الوكيل

رابط الموضوع :
http://www.hajr-network.net/hajrvb/showpost.php?p=406351654&postcount=36 (http://www.hajr-network.net/hajrvb/showpost.php?p=406351654&postcount=36)

جواد الحيدري
08-01-2008, 10:00 PM
اخي علي الشيعي ..
انه لامر مؤسف ان نرى البعض من محبي اهل البيت عليهم السلام يقدسون الصوفيين.
نسال الله لهم الهداية و لا حول و لاقوة الا بالله.

~ super SHI3A ~
08-01-2008, 10:21 PM
الحلاج لعنه الإمام ! و يطرد موالي لأجله !!!

اللهم عجل فرج وليك يا الله

أشترُ مذحِج
12-01-2008, 09:04 AM
لم أفاجئ وأنا أتابع الموضوع لصلته بهذا الحوار الدائر على كل المنتديات بما فيهم منتدانا منتدى (صوفية مصر)
وهذا المنتدى العظيم المبارك وهجر وغيرها

ويبدو لي أن الحوار سينتهي لدى منتدى صوفية مصر وسيعرف مصيره الذي يستحقه قريبا وبالحجة البالغة

]أقول لم أفاجئ وأنا أرى ولولة الأخ علي الشيعي (محمد بن يعقوب)
ولن أطيل في الحديث عنه
فقط مع الرابط
الشكوى والرد عليها
ويبدو أن الأخ محمد بن يعقوب بعد ما ذهب يصرخ ويستنجد سيجعل للادارة هناك رأيا آخر

ويفعل الله ما يشاء

http://www.m-alhuda.com/showthread.php?t=11193 (http://www.m-alhuda.com/showthread.php?t=11193)

هذا رابط الشكوى والرد عليها
وأحببت أن أضع ردا هنا سريعا على ما يجري بعد مراجعة الاخوة المحاورين هناك

إذا أراد الاخوة الافاضل ليكن الحوار موجها على جبهة واحدة بدلا من الهروب من ساحة لساحة
خصوصا أن هذا الحوار وتبيكالي أثير على هجر وكنت أنا طرفا فيه ولم أجد جوابا من احد
ثم بعد فترة وجدت الحوارات تنقل بالنص على منتدى صوفية مصر:)
وبصراحة ليس لي أي استعداد للدخول في هذه الترهات
وكان الحوار بينهم وبين الاخوة الافاضل جود الجواد وشاه بيدل
ثم عرفت ان هناك جبهة نسخ ولصق هنا على يا حسين
أعانكم الله وأعان محاوريكم

ولم أدخل سوى لأفضح تدليس وتهويل الأخ الفاضل علي الشيعي
ولرد طريف ظريف أعجبني

الأخ جواد الحيدري ذكر في رده الآتي

ومنهم أبو طاهر محمد بن على بن بلال) وحديثه مع العمرى معروف وامساكه للاموال التى[/كانت عنده وادعاؤه انه هو الوكيل حتى تبرأت الجماعة منه ولعنوه وخرج فيه من صاحب الامر عليه السلام ما خرج ومنهم الحسين بن منصور الحلاج وقد ذكر الشيخ له اقاصيص (ومنهم ابن ابى العزاقر) وهو محمد بن على الشلمغانى وهو[من كبار الملاعين وقد ذم ولعن وقد ذكر الشيخ له اقاصيص قتل اللعين سنة ثلاث وعشرين وثلاثمائة واستراحت الشيعة منه

وقد وضع التلوين الأحمر على جملة (حتى تبرأت الجماعة منه ولعنوه وخرج فيه من صاحب الأمر ع ما خرج)
على أن المعني بهذا الكلام هو الحلاج
وهو تدليس واضح من الشمس في رابعة النهار عرف الأخ ذلك أم لم يعرف
لأن الكلام المقصود به هو الملعون (محمد بن علي بن بلال) الذي ذكر في توقيع صاحب الزمان عج بـ (البلالي)

ووضع التلوين مرة أخرى على جملة (وهو من كبار الملاعين وقد ذم ولعن)
موهما ومدلسا على أن الكلام أيضا يعنى به الحلاج
ولو طالعتم الكلام قبله فهو يقول ومنهم ابن ابي العزاقر وهو فلان وهو من كبار الملاعين .... الخ

طيب شدخل الحلاج بابن العزاقر
ولا انتو كما يقول الاخ شاه بيدل بتحلموا باي كلمة لعن في كتبنا وتقولوا هذه هي المقصود بها الحلاج!!!

يعني لو طلبنا من أشبال الموالين في واحة الاشبال وقلنا لهم يا أطفال أخرجوا لنا ذكر الحلاج في هذا الكلام
فسيكون جوابهم أن ذكر الحلاج يبدأ عند قوله:
" ومنهم الحسين بن منصور الحلاج"

وينتهي للأسف عند الجملة المجاورة لها مباشرة
" وقد ذكر الشيخ له أقاصيص "
ولا يوجد مزيد لقائل أو كاتب
ومع السلامو عليكو

ولكن الاخوة المدافعين عن الملة والدين والمناهضين للصوفية الكافرين المشركين والمخلصين الناصحين لكم سادتي القراء والذين هم عليكم مشفقون يريدون أن يوهموكم باي طريقة أن الكلام الذي ذكر في ابن العزاقر وانه من كبار الملاعين هو في الحلاج وليس فيه، كيف ذلك لا يهم، هم مستعدون لتغيير علم النحو والمبتدأ والخبر والجملة الاسمية والفعلية حتى تفهموا كيف جاء ما نسب لابن العزاقر وللبلالي، أقول حتى تفهموا كيف جاء هذا في الحلاج
والمشكلة الحقيقية أنني للأسف من الذين لا يفهمون في علم النحو الجديد لهذا

لذا فأنا ومن معي من سيئ الحظ الذين ضلوا ضلالا بعيدا لعدم تحصيلهم لهذا العلم الجديد ولم يفهموا سوى أنه لا يوجد دليل واحد صريح برواية صحيحة فيه ذكر الحلاج في توقيع الحجة عج

بل مرة اخرى وليسامحني الأخ شاه بيدل أني أقتبس من كلماته

]الأخ علي شاهين يذكر عن المفيد قدس سره تبرئه من الملعون الحلاج
فيقول:
وقال الشيخ المفيد قدس الله روحه و الحلاجية ضرب من أصحاب التصوف و هم أصحاب الإباحة و القول بالحلول و كان الحلاج يتخصص بإظهار التشيع و إن كان ظاهر أمره التصوف و هم قوم ملحدة و زنادقة يموهون بمظاهرة كل فرقة بدينهم و يدعون للحلاج الأباطيل و يجرون في ذلك مجرى المجوس في دعواهم لزردشت المعجزات و مجرى النصارى في دعواهم لرهبانهم الآيات و البينات و المجوس و النصارى أقرب إلى العمل بالعبادات منهم و هم أبعد من الشرائع و العمل بها من النصارى و المجوس))[/

ومرة أخرى سنستدعي الأشبال ليشرحوا لهؤلاء المساكين
أن كل هذا الكلام عن فرقة من فرق الغلاة اسمها الحلاجية
هؤلاء ادعوا في الحلاج ما ادعت النصارى في ابن مريم ع
والكلام لا دخل له بالحلاج
سوى في هذه الجملة البسيطة
التي ليس فيها حكم قاطع بأمره وليس فيها أي لعن أو براءة:
" كان الحلاج يتخصص بإظهار التشيع و إن كان ظاهر أمره التصوف "

هذا ما ذكره المفيد قده في الحلاج !

لكن انظر إلى العنوان الذي وضعوه:

موقف الشيخ المفيد رضوان الله عليه في تبرأه و ذمه وقدحه في الصوفية وشيخهم الأكبر ابن عربي,
وشهيدهم الحلاج الملعون بالتوقيع الصادر من الناحية المقدسة

هذا هو موقف المفيد في قدح وذم والبراءة من الحلاج

أنه قال " والحلاج كان يتخصص بإظهار التشيع وإن كان ظاهر أمره التصوف "

ظاهر أمره التصوف والمفيد قده لا يعرف ما هو باطن أمره أو على الأقل لم يخبرنا في هذه الكلمات ما الذي يعرفه عن الحلاج..
وإنما انصرف قلمه الشريف في لعن الفرقة المغالية في الحلاج وليس في الحلاج نفسه

ولكن الاخوة الافاضل لهم رأي آخر

فانظر
وتأمل
وتعجب

ثم العن الحلاج ومن أحب الحلاج

وسلم لي على منتديات صوفية مصر

والسلام لأهله

لأهله فحسب

أشترُ مذحِج
13-01-2008, 07:35 AM
للرفع



ووضع الله شبهات المعاندين

hazeem
13-01-2008, 09:55 AM
سَئل مذيع احد القنوات الفضائية العراقية احد الشباب في البصرة : كامو تعليقكم على دخول الكوليرا الى البصرة ؟
فرد علية الشاب : " اي . مو هاي الي كان ناقصنا " !

وبما ان الحلاج اصبح من ذوي الاحترام والتوقير في مذهبنا المبارك .. فليس عندي الا تأسي بذاك العراقي واقول

اي .. مو هذا الي كان ناقصنا !
:)

يا زهراء مدد
14-01-2008, 12:55 AM
يقول‌ العلاّمة‌ الحلّي‌ّ رضوان‌ الله‌ عليه‌ في‌ « شرح‌ التجريد » في‌ باب‌ الإمامة‌، في‌ شرح‌ كلام‌ الخواجة‌ نصير الدين‌ الطوسي‌ّ رحمه‌ الله‌ «وَتَمَيُّزُهُ بِالكَمالاتِ النَّفْسانيَّةِ وَالبَدَنِيَّةِ وَالخارِجِيَّة‌»، ويتوسّع‌ في‌ الشرح‌ حتّي‌ يصل‌ حيث‌ يقول‌: وَقَدْ نَشَرُوا مِنَ العِلْمِ وَالفَضْلِ وَالزُّهْدِ وَالتَّرْكِ لِلدُّنْيا شَيْئاً عَظيماً، حَتَّي‌ أَنَّ الفُضَلاَءَ مِنَ المَشايخِ كَانُوا يَفْتَخِرُونَ بِخِدْمَتِهمْ عليهِمُ السَّلاَمُ. فَأَبُويَزِيدَ البَسْطَامِي‌ُّ كَانَ يَفْتَخِرُ بِأَ نَّهُ يَسْقِي‌ المَاءَ لِدَارِ جَعْفَرٍ الصَّادِقِ علیهِ السَّلاَمُ؛ وَمَعْرُوفٌ الكَرْخِي‌ُّ أسْلَمَ عَلَیيَدَي‌ِ الرِّضَا عليهِ السَّلاَمُ، وَكَانَ بَوَّابَ دَارِهِ إلَی‌ أَنْ مَاتَ؛ وَكَانَ أَكْثَرُ الفُضَلاَءِ يَفْتَخِرُونَ بِالاِنْتِسَابِ إلَیهِمْ فِي‌ العِلْمِ...إلی‌ آخره‌. «كشف‌ المراد في‌ شرح‌ تجريد الاعتقاد» ص‌ 249،طبعة‌ صيدا، سنة‌ 1353.

ولقد رأيت‌ نفس‌ هذه‌ المطلب‌ في‌ عبارات‌ الملاّ محمّد تقي‌ ( المجلسي‌ّالاوّل‌) في‌ « رسالة‌ تشويق‌ السالكين‌ » التي‌ كتبها حول‌ لزوم‌ التصوّف‌ والسلوك‌، وأثبت‌ أنَّ حقيقة‌ التصوّف‌ والتشيّع‌ شي‌ء واحد؛ فقد نقل‌ عين‌ هذا المطلب‌ عن‌ العلاّمة‌ الحلّي‌ّ في‌ « شرح‌ التجريد ».
يقول‌: الصوفي‌ّ بمعني‌ الزاهد عن‌ الدنيا والراغب‌ في‌ الآخرة‌ والملتزم‌ بتطهير الباطن‌، وكان‌ جميع‌ علماء الإسلام‌ الاعلام‌ صوفيّين‌. ومن‌ جملة‌ من‌ ذكرهم‌: الخواجة‌ نصيرالدين‌ الطوسي‌ّ، ورّام‌ الكندي‌ّ، السيّد رضي‌ الدين‌ علی‌ّ بن‌ طاووس‌، السيّد محمود الآملي‌ّ صاحب‌ كتاب‌ «نفائس‌ الفنون‌»، والسيّد حيدر الآملي‌ّ صاحب‌ تفسير «بحر الابحار»، وابن‌ فهد الحلّي‌ّ، والشيخ‌ ابن‌ أبي‌ جمهور الاحسائي‌ّ، والشيخ‌ الشهيد مكّي‌، والشيخ‌ بهاءالدين‌ العاملي‌ّ، والقاضي‌ نور الله‌ الشوشتري‌ّ الذي‌ هو من‌ السلسلة‌ العلیة‌ النوربخشيّة‌. ويثبت‌ في‌ كتاب‌ «مجالس‌ المؤمنين‌» بالدلائل‌ القويّة‌ أنَّ جميع‌ المشائخ‌ المشهورين‌ كانوا من‌ الشيعة‌.
ويقول‌ العلاّمة‌ الحلّي‌ّ في‌ كتاب‌ الإمامة‌ من‌ «شرح‌ التجريد»: قد نقل‌ متواتراً أنَّ أميرالمؤمنين‌ علیه‌ السلام‌ كان‌ سيّد ورئيس‌ الابدال‌، وكانوا يأتون‌ إلیه‌ من‌ جميع‌ أنحاء العالم‌ لاجل‌ تعلّم‌ آداب‌ السلوك‌ والرياضات‌ وطريق‌ الزهد وترتيب‌ الاحوال‌ وذكر مقامات‌ العارفين‌. والشيخ‌ أبو يزيد البسطامي‌ّ كان‌ يفتخر بأ نَّه‌ كان‌ سقّاء في‌ بيت‌ الإمام الصادق‌ علیه‌ السلام‌، والشيخ‌ معروف‌ الكرخي‌ّ قدّس‌ سرّه‌ العزيز كان‌ شيعيّاً خالصاً وبوّاباً لدار الرضا علیه‌ السلام‌ إلی‌ أن‌ مات‌ (ملخّص‌ الصفحات‌ 10 إلی‌ 15 ).

يا زهراء مدد
14-01-2008, 02:02 AM
في رواية ابن حمزة والسيد المرتضى عن الشيخ المفيد باسناده عن محمد بن الحسين بن أبي الخطّاب انَّه قال :
« كنت مع الهادي علي بن محمد(عليه السلام) في مسجد المدينة ، فأتاه جماعة من أصحابه منهم أبو هاشم الجعفري ، وكان رجلاً بليغاً ، وكانت له منزلة عظيمة عنده ، ثم دخل المسجد جماعة من الصوفية ، وجلسوا في جانبه حلقة مستديرة ثم أخذوا بالتهليل ، فقال(عليه السلام) :
ـ لا تلتفتوا إلى هؤلاء الخّداعين ، فانَّهم خلفاء الشياطين ، ومخّربو قواعد الدين ، يتزهدون لراحة الاجسام ، ويتهجدون لتقييد الانام ، ويتجوعون عمراً حتى يذبحوا للايكاف حمراً ، لا يهللون إلاّ لغرور الناس ، ولا يقلّلونَ الغذاءَ الاّ للالتباس والاختلاف ، أورادهم الرقص والتصدية ، وأذكارهم الترنّم والتغنية ، فلا يتبعهم إلاّ السفهاء ، ولا يعتقد بهم إلاّ الحمقاء ، فمن ذهب إلى زيارة واحد منهم حيّاً أو ميتاً ، فكأنّما ذهبَ إلى زيارة الشيطان ، وعبادة الاوثان ، ومَن أعانَ أحداً منهم فكأنّما أعانَ يزيد ومعاوية وأبا سفيان .
فقال رجل من أصحابه(عليه السلام) :
ـ مَن كان معترفاً بحقوقهم ؟
فنظر إليه(عليه السلام) شبه المغضب وقال :
ـ دع ذا ، مَن اعترف بحقوقنا لم يذهب في عقوقنا ، أما تدري انَّ أخس الطوائف الصوفية ، والصوفية كلهم من مخالفينا ، وطريقتهم مغايرة لطريقتنا ، وإنْ هم إلاّ نصارى ومجوس هذهِ الامّة ، اُولئكَ الذين يجهدونَ في إطفاء نور الله ، والله متم نوره ولو كره الكافرون »
هذه الرواية مختصة لبيان حال الصوفية من المذهب المخالف من أهل العامة, وقد تهجم عليهم ورد عليهم عرفاء الإمامية من الملاد صدر المتألهين قدس سره وقد ألف كتاب كامل حول الرد عليهم أسماه "كسر أصنام الجاهلية في ا لرد على الصوفية" .. فكيف يتهم بالتصوف وهو الراد على شبهاتهم والقائل بأن أفعالهم أفعال شيطانية؟! هذا هو عين كلام الإمام عليه السلام .. في أن الصوفية المخالفين من أهل العامة والذين اتخذوا الدين رهبانية وتركوا الدين والشريعة تحججاً بالعبادة وترك الدنيا! وقد ذمهم أهل البيت عليهم السلاو وعرفاء الامامية العظماء وقد كتب ضدهم السيد روح الله الموسوي الخميني قدس سره في كتابه الأربعون حديثاً الشريف وكتابه مصباح الهداية الى الخلافة والولاية وغيرها وقد اسماهم بشياطين الإنس !

اما العرفاء الامامية من أمثال شيخ الطائفة الشيخ الطوسي رضوان الله تعالى عليه والسيد صاحب الكرامات السيد بحر العلوم قدس سره والذي اشتهر بلقاءاته بصاحب الأمر عجل الله تعالى فرجه والكل يعرف قصصه في هذه القاءات ولا تخفى على الخاص والعام! .. يقول عنه مؤلّف‌ «أعيان‌ الشيعة‌» في‌ كتابه‌ ج‌ 48، ص‌ 166: «ويعتقد السوادُ الاعظم‌ إلی الا´ن‌ أ نّه‌ من‌ ذوي‌ الاسرار الإلهيّة‌ الخاصّة‌، ومن‌ أُولي‌ الكرامات‌ والعنايات‌ والمكاشفات‌. وممّا لا ريب‌ فيه‌ أ نّه‌ كان‌ ذا نزعة‌ من‌ نزعات‌ العرفاء والصوفيّة‌، يظهر ذلك‌ من‌ زهده‌ وميله‌ إلی العبادة‌ والسياحة‌» انتهي‌.

ويقول آية الله السيد الطهراني قسد سره: فما الذي‌ أقوله‌ عن‌ شخص‌ كان‌ الشيخ‌ الاكبر: شيخ‌ الفقهاء والمجتهدين‌ الشيخ‌ جعفر كاشف‌ الغطاء ينفض‌ الغبار عن‌ نعليه‌ بحنك‌ عمامته‌؟ وعن‌ شخص‌ سأله‌ المحقّق‌ الخبير والفقيه‌ البصير، مجمع‌ الكمالات‌ الصوريّة‌ والمعنويّة‌: الميرزا أبو القاسم‌ الجيلاني‌ّ القمّي‌ّ حين‌ تشرّف‌ بزيارة‌ العتبات‌ المقدّسة‌:
«فداك‌ أبي‌ وأُمّي‌، ماذا عملتَ حتّي‌ نلتَ هذه‌ المرتبة‌ والمنزلة‌؟». وماذا أقول‌ عمّن‌ لا يعتري‌ الريب‌ أمر تشرّفه‌ كراراً بالمثول‌ بين‌ يدي‌ صاحب‌ العصر الحجّة‌ ابن‌ الحسن‌ العسكري‌ّ أرواحنا له‌ الفداء، وهو أمر يعدّ لدي‌ العلماء الاعلام‌، بل‌ لدي‌ جميع‌ سكنة‌ النجف‌ الاشرف‌ من‌ المسلّمات‌، بل‌ يُستفاد من‌ بعض‌ كلمات‌ الاعلام‌ أنّ باب‌ إمكان‌ التشرّف‌ بالمثول‌ لدي‌ الولي‌ّ الاكبر لعالَم‌ الإمكان‌ كان‌ مشرعاً في‌ وجهه‌ علی‌ الدوام‌. بل‌ ماذا أقول‌ عمّن‌ احتضنه‌ صاحب‌ مقام‌ الولاية‌ الكبري‌: إمام‌ العصر عليه‌ السلام‌؟
بَيدَ أ نّنا نذكر ـ تيمّناً وتبرّكاً ـ خلاصة‌ ما جاء في‌ ترجمته‌ في‌ كتاب‌ «روضات‌ الجنّات‌» للعلاّمة‌ السيّد محمّد باقر الخونساري‌ّ (ج‌ 2، ص‌ 138) نقلاً عن‌ كتاب‌ «منتهي‌ المقال‌» المعروف‌ بـ «رجال‌ أبي‌ علي‌» وكان‌ أبو علی‌ من‌ معاصريه‌:
«السيّد السند والركن‌ المعتمد مولانا السيّد محمّد مهدي‌ بن‌ السيّد المرتضي‌ بن‌ السيّد محمّد الحسني‌ّ الحسيني‌ّ الطباطبائي‌ّ النجفي‌ّ أطال‌ الله‌ بقاه‌ وأدام‌ الله‌ علوّه‌ ونعماه‌، الإمام‌ الذي‌ لم‌ تسمح‌ بمثله‌ الايّام‌، والهُمام‌ الذي‌ عقمت‌ عن‌ إنتاج‌ شكله‌ الاعوام‌ ؛ سيّد العلماء الاعلام‌، ومولي‌ فضلاء الإسلام‌، علاّمة‌ دهره‌ وزمانه‌، ووحيد عصره‌ وأوانه‌، إن‌ تكلّم‌ في‌ المعقول‌ قلتَ: هذا الشيخ‌ الرئيس‌، فمن‌ بقراط‌ وأفلاطون‌ وأرسطاليس‌، وإن‌ باحث‌ في‌ المنقول‌ قلتَ: هذا علاّمة‌ المحقّق‌ لفنون‌ الفروع‌ والاُصول‌. لم‌ يُناظر في‌ الكلام‌ أحداً إلاّ قلتَ: هذا عَلَمُ الهُدي‌، وإذا فسّر الكتابَ المجيد وأصغيتَ إليه‌ ذُهلتَ وخلتَ كأ نّه‌ الذي‌ أنزله‌ الله‌ عليه‌. كان‌ ميلاده‌ الشريف‌ في‌ كربلاء المشرّفة‌ ليلة‌ الجمعة‌ في‌ شهر شوّال‌ المكرّم‌ من‌ سنة‌ خمس‌ وخمسين‌ بعد المائة‌ والالف‌، تأريخ‌ ولادته‌ الميمون‌ «لنُصرة‌ الحقّ قد وُلد الهُدي‌»، واشتغل‌ بُرهة‌ علی‌ والده‌ الماجد قُدّس‌ سرّه‌، وكان‌ عالماً ورعاً تقيّاً صالحاً بارّاً، وعلی‌ جماعة‌ من‌ المشايخ‌، منهم‌: شيخنا يوسف‌ (البحراني‌ّ)، وانتقل‌ إلی الاُستاذ العلاّمة‌ (آغا محمّد باقر الوحيد البهبهاني‌ّ) أدام‌ الله‌ أيّامه‌، ورجع‌ إلی النجف‌ وأقام‌ بها، وداره‌ الميمونة‌ محطّ رحال‌ العلماء، ومفزع‌ الجهابذة‌ والفضلاء، وهو بعد الاُستاذ (العلاّمة‌ الوحيد) دام‌ علاهما إمام‌ أئمّة‌ العراق‌ وسيّد الفضلاء علی‌ الإطلاق‌، إليه‌ يفزع‌ علماؤها، ومنه‌ يأخذ عظماؤها، وهو كعبتها التي‌ تطوي‌ إليها المراحل‌، وبحرها الموّاج‌ الذي‌ لا يوجد له‌ ساحل‌، مع‌ كرامات‌ باهرة‌ ومآثر وآيات‌ ظاهرة‌، وقد شاع‌ وذاع‌ وملا الاسماع‌ والاصقاع‌ تشييعه‌ الجمّ الغفير والجمع‌ الكثير من‌ اليهود لمّا رأوا منه‌ البراهين‌ والإعجاز.
وناهيك‌ بما بان‌ له‌ من‌ الا´يات‌ يوم‌ كان‌ بالحجاز، رأي‌ والده‌ الماجد رحمه‌ الله‌ ليلة‌ ولادته‌ أنّ مولانا الرضا عليه‌ وعلی‌ آبائه‌ وأبنائه‌ أفضل‌ الصلاة‌ والسلام‌ أرسل‌ شمعة‌ مع‌ محمّد بن‌ إسماعيل‌ ابن‌ بزيع‌ وأشعلها علی‌ سطح‌ دارهم‌، فعلا سناها ولم‌ يُدرك‌ مداها. يتحيّر عند رؤيته‌ النظر، ويقول‌ بلسان‌ حاله‌ «ما هذا بشر»،كذا ذكره‌ صاحب‌ «منتهي‌ المقال‌» في‌ حقّ هذا العَلَم‌ المفضال‌، والعالِم‌ المسلّم‌، أيّده‌ الله‌ في‌ أنواع‌ فنون‌ الكمال‌، بل‌ صاحب‌ السِّحر الحلال‌، والسُّكر الخالص‌ عن‌ الضلال‌، في‌ حلّ الإشكال‌، ورفع‌ الإعضال‌، وقمع‌ مفارق‌ الابطال‌ في‌ مضامير المناظرة‌ والجدال‌، وحسب‌ الدلالة‌ علی‌ تسلّم‌ نبالته‌ في‌ جميع‌ الاقطار والتخوم‌ وتلقّبه‌ من‌ غير المشاركة‌ مع‌ غيره‌ إلی الا´ن‌ بلقب‌ بحر العلوم‌».
هذا هو مختصر ما جاء في‌ «روضات‌ الجنّات‌» في‌ ترجمة‌ هذا العَلَم‌ الذي‌ كان‌ أُسطوانة‌ في‌ العلم‌ والمعرفة‌.

يا زهراء مدد
14-01-2008, 02:57 AM
لقد كفرتم أعاظم العلماء على مر التاريخ, وكفرتم اقرب الناس الى أهل بيت العصمة والطهارة صلوات الله عليهم .. وكفرتم من كان له صلة قرب بالله عز وجل ومن قد فارقت روحه الدنيا واتصلت بعالم الملكوت الأعلى .. لماذا؟! لأننا منغمسين في عالم المادة وعالم الدنيا ! ولا نرى الا انفسنا .. فحقائقهم محجوبة عن أعيننا !
إن الإشتباه في فهم كلامهم هو الذي أدى الى تكفيرهم .. ليس اقل ولا أكثر ! فمن يكفرهم على أساس وحدة الوجود لا يفهم ما هي وحدة الوجود اصلاً!! يقول أنها تعني أن كل شيء هو الله ! حاشا لعلماء أهل البيت (ع) أن يعتقدوا بذلك ! بل هم الذين نزهوا الله تعالى عن كل هذه النقائص وتهجموا عن من قال بها! إن الملا صدرا الشيرازي لم يفعل شيء سوى تنزيه الله تعالى من الصفات الرذيلة والنجاسات العقيمة التي وصفوا الصوفية بها الله عز وجل! وتعالى الله عما يصفون!
نعم ما قاله شيخ الطائفة الشيخ الطوسي حين كفره اناس مثلكم:

نِظام‌ بي‌نظام‌ ار كافرم‌ خواند چراغ‌ كذب‌ را نبود فروغي‌ مسلمان‌ خوانمش‌ زيرا كه‌ نبود مكافات‌ دروغي‌ جز دروغي‌


بمعنى:


إذا دعاني النظام الذي لا نظام له ولا قانون واتهموني بالكفر
فإن سراج الكذب لا نور له ولا ضياء
وأنا كذلك سأدعوه مسلما مع انه ليس كذلك
فالكذب لا يقابه الا الكذب


وماذا عن الملا فيض الكاشاني ألم يكفر أيضاً ؟!

لماذا هذا التهجم على أولياء الله؟!




الكلام الباقي لاحقاً ..



الآن أذهب الى مجلس عزاء سيد الشهداء صلوات الله عليه .. سيد العشاق روحي له الفداء!

أشترُ مذحِج
14-01-2008, 05:39 PM
للرفع


ولتستبين

يا زهراء مدد
15-01-2008, 07:37 AM
للرفغ انتظاراً للرد ..

لواء الحسين
15-01-2008, 08:57 AM
تسجيل متابعة

يا حسين

نور عيني علي
16-01-2008, 12:21 AM
أخي أشتر مذحج
ما المشكلة أن الأخ علي الشيعي ينقل عن أخيه هنا :confused:
لعل أخيه غير مشارك هنا
والأخ قال إنه ينقل عن أخيه وذكر رابط مشاركة أخيه في هجر
فلا داعي لأن تجعلها مشكلة :D
هل تحجر عليه أم ماذا
لا أدري ما بينكما
لكن اعذر أخاك فإن لم يكن له عذراً فالتمس له عذراً



كذلك الحلاج :confused:


هل الإمام المهدي قال أنه من نوابه ؟؟؟؟؟


فما حكم من يكذب ويدعي على مولانا الإمام المهدي عليه السلام ؟؟؟؟؟




وما رأيك في قول شيخ الطائفة الطوسي والسيد الخوئي فيه في معجم رجال الحديث ج7 ص 103 :


3672 - الحسين بن منصور : الحلاج : ذكره الشيخ في كتاب الغيبة في المذمومين الذين ادعوا ( النيابة ) البابية لعنهم الله ، وذكر شيئا من أحواله .



وهل أنت أعلم من شيخ الطائفة والسيد الخوئي ؟؟؟؟؟

أختك

hazeem
16-01-2008, 07:05 AM
فتوى للسيد السستاني

السؤال:ما هو رايكم حول الحلاج والاراء المختلفة فيه ؟
الفتوى:طعن فيه في كتب كبار الشيعة مثل الشيح الصدوق والشيخ المفيد والشيخ الطوسي ، وعد من الصوفيه الذين يضلون عوام الناس بل عد مكاراً ولم يحسب من الشيعة .

http://www.alseraj.net/ar/fikh/2/?ohJCgBXYrO1075094893&91&120&4

يا زهراء مدد
16-01-2008, 07:46 AM
إن الحلاج مذموم من قبل شيخ الطائفى الطوسي قدس سره - والذي هو من اكابر عرفاء وفلاسفة الامامية- وغيره من العلماء, وحتى أن عرفاء الإمامية مثل السيد محمد حسين الطباطبائي قدس سره الشرييف والحكيم الالهي والفيلسوف الرباني السيد علي القاضي قدس سره ونور الله قبره الشريف قد ردوا عليه واعتبروه ضال وقد اضل كثير من الناس .. وكلامهم واضح في هذا المضمار ولا خلاف عليه.

نور عيني علي
17-01-2008, 06:32 AM
أخي اشتر مذحج في انتظارك جوابك على سؤالي :confused:


ولا تنسى فتوى السيد السيستاني التي نقلها الأخ حازم


وكذلك كلام الأخت يا زهراء مدد


لكن أختي زهراء مدد وأخي حازم

بعد مراجعتي للموضوع عن الحلاج في منتديات شيعة مصر وجدته بعنوان (في الذكرى الـ1111 لاستشهاد الحلاَّج على يَدِ سلاطين الظلام وفقهاء الحرب ) !!! ويبدو أن اسم الموضوع تم تغيره إلى موضوع الحلاج


ووجدتهم هناك فريقين


فريق يتبرأ من الحلاج كما عليه شيعة أهل البيت عليهم السلام


وفريق يعتبره من الشهداء !!!!! ومنهم الأخ شاه بيدل الذي يستدل الأخ أشتر مذحج هنا بكلامه, حتى ان الأخ أشتر هنا كذلك يدافع عن الحلاج, فهل حقاً يعتبره من الشهداء ؟؟؟؟؟!!!!!


إن لله وإنا إليه راجعون


وهذا الرابط لموضوع (في الذكرى الـ1111 لاستشهاد الحلاَّج على يَدِ سلاطين الظلام وفقهاء الحرب ) في منتديات شيعة مصر !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! :

http://www.m-alhuda.com/showthread.php?t=11361 (http://www.m-alhuda.com/showthread.php?t=11361)




أختكم الحائرة !!!!

hazeem
17-01-2008, 10:44 AM
الاستاذة نور عيني علي
اسجل اعجابكِ في سعيكِ لطلب العلم واعتقد انكِ ستكونين ممن يؤثرون ايجابا في من حولهم ! وارجو ان تصلي باذن الله لمرحلة واقرأ فيها مؤلفاتك ...
برأيي المشكلة لا تتعلق بالحلاج بل تتعلق بالمستبصرين حيث انهم نقلوا ترسباتهم الثقافية الى معتقدهم الجديد لانهم وجدوا من يؤيد هذا الشيء
فمثلا لدينا من هو متحمس للفلسفة بشكل عام ويجل ويوقر ارسطو وافلاطون ايما احترام ! حتى ان احدهم اخبرني بأنه كان يتلقى دروسا عند احد المعممين ولشدة ثنائه ومدحه لافلاطون وارسطو وسقراط ظن انهم انبياء !
وهناك من عجبته افكار المتصوفة وادبهم الرفيع فاراد ان يجعل ابن عربي ( الذي يقول ان الشيعي حقيقته خنزير ! ) والسهروردي ( الذي يقول علم الله اجمالي لا تفصيلي ! ) وغيرهم من الشيعة الابرار !
وهناك طرف ثالث وهم الايرانيون الذين انتقلوا لتشيع ولديهم في تراثهم حافظ الشيرازي والخ وارادوا احداث التوازن بطرق ملتوية ...
فأي عمل يخص العبادة فلا يؤخذ الا من القرآن واهل البيت اما الفلسفة فغرضها شيء واحد اثبات العقائد الاسلامية ومبادئها الكلية بطرق عقلية فاذن اي فكرة تخالف العقيدة و نصوص الواردة عن اهل البيت نقذفها الى اقرب سلة مهملات ..
http://www.aqaed.com/faq/question.php?qid=2238&gid=219

ارجو الاطلاع على الرابط

وشكرا جزيلا .. وهارد لك للحلاجيين !!

نور عيني علي
18-01-2008, 02:19 AM
الاستاذة نور عيني علي
اسجل اعجابكِ في سعيكِ لطلب العلم واعتقد انكِ ستكونين ممن يؤثرون ايجابا في من حولهم ! وارجو ان تصلي باذن الله لمرحلة واقرأ فيها مؤلفاتك ...
برأيي المشكلة لا تتعلق بالحلاج بل تتعلق بالمستبصرين حيث انهم نقلوا ترسباتهم الثقافية الى معتقدهم الجديد لانهم وجدوا من يؤيد هذا الشيء
فمثلا لدينا من هو متحمس للفلسفة بشكل عام ويجل ويوقر ارسطو وافلاطون ايما احترام ! حتى ان احدهم اخبرني بأنه كان يتلقى دروسا عند احد المعممين ولشدة ثنائه ومدحه لافلاطون وارسطو وسقراط ظن انهم انبياء !
وهناك من عجبته افكار المتصوفة وادبهم الرفيع فاراد ان يجعل ابن عربي ( الذي يقول ان الشيعي حقيقته خنزير ! ) والسهروردي ( الذي يقول علم الله اجمالي لا تفصيلي ! ) وغيرهم من الشيعة الابرار !
وهناك طرف ثالث وهم الايرانيون الذين انتقلوا لتشيع ولديهم في تراثهم حافظ الشيرازي والخ وارادوا احداث التوازن بطرق ملتوية ...
فأي عمل يخص العبادة فلا يؤخذ الا من القرآن واهل البيت اما الفلسفة فغرضها شيء واحد اثبات العقائد الاسلامية ومبادئها الكلية بطرق عقلية فاذن اي فكرة تخالف العقيدة و نصوص الواردة عن اهل البيت نقذفها الى اقرب سلة مهملات ..
http://www.aqaed.com/faq/question.php?qid=2238&gid=219 (http://www.aqaed.com/faq/question.php?qid=2238&gid=219)

ارجو الاطلاع على الرابط

وشكرا جزيلا .. وهارد لك للحلاجيين !!
أخي حازم
أشكرك
لكن ليس لدرجة أن أؤلف كتاب !

وأشكرك على هذه المشاركة المفيدة, ومثلي هنا للتعلم من أمثالك ممن يقفون في مواجهة هذه الأفكار الدخيلة على المذهب (رجاء المزيد من هذه المشاركات النافعة) وهل هناك أخطر من اعتبار الحلاج من الشهداء, وفي هذه الأيام التي قلوبنا فيها مفجوعة وننوح ونبكي على أبي عبد الله الحسين عليه السلام

أقولها بكل صراحة

شهيدنا الحسين عليه السلام .


و


شهيد الصوفية الحلاج


وفي انتظار الأخ أشتر مذحج ليرد على الأسئلة

ويقول لنا هل شهيده الحسين عليه السلام أم الحلاج ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!

كما أشكرك أخي حازم على هذا الرابط المفيد جداً .. وأتمنى أن يراجعه أخي أشتر مذحج . واسمح لي أن أنقله هنا لمن يريد الإطلاع والاستفادة :

فهرس المواضيع (http://www.aqaed.com/faq/groups.php) / الصوفية والتصوف (http://www.aqaed.com/faq/Qlist.php?gid=219)/ الصوفية أعداء أهل البيت عليهم السلام

الـســؤال
ما المقصود بالصوفية التي ورد النهي عنها في بعض الروايات كما هو المروي عن البزنطي عن الرضا عليه السلام قال: قال رجل من أصحابنا للصادق جعفر بن محمد عليهما السلام: قد ظهر في هذا الزمان قومٌ يُقال لهم: الصوفية، فما تقول فيهم؟
قال: إنهم أعداؤنا فمن مال إليهم فهو منهم ويُحشر معهم وسيكون أقوام يدّعون حبنا ويميلون إليهم ويتشبّهون بهم ويلقّبون أنفسهم بلقبهم ويأوّلون أقوالهم ألا فمن مال إليهم فليس منا وأنا منه براء ومن أنكرهم وردّ عليهم كان كمن جاهد الكافر بين يدي رسول الله صلى الله عليه وآله“؟
الجواب
الأخ أحمد المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الحديث المذكور صحيح من حيث السند، وقد ذكره المقدس الأردبيلي في (حديقة الشيعة) والحر العاملي في (الاثنا عشرية) نقلاً عنه ، ومتنه يدل على أن الصوفية المعاصرين للإئمة ممن سمعوا بمذهب الحق وابتدعوا في قباله مذهباً أخر كالكيلاني والبسطامي والحلاج، وأشباههم هم اعداء أهل البيت(ع)، ويحذر الحديث الشيعة في عصر الأئمة (ع) وفي العصور التالية لعصرهم من مغبة الميل إليهم و التشبه بهم، فإن من يفعل ذلك يكون من جملة الصوفية الذين يتبرأ منهم الأئمة(ع)، وطالب الناس من موالي أهل البيت(ع) بالتصدي لهم والإنكار عليهم وأن ذلك بمثابة الجهاد بين يدي رسول الله(ص).
ويقال: أن أول من أظهر طريقة الصوفية هو الحسن البصري، ولذلك سماه أمير المؤمنين(ع) بسامري هذه الأمة، ولكن ورد في بعض الأخبار أن أول مبتدع للتصوف هو رجل يدعى أبو هاشم الصوفي المتوفى سنة 150 للهجرة.
والتصوف لا يخلو من رهبانية، وهي منهي عنها لأن المتصوف يلازم الخلوة غالباً والخلوة لا تناسب السعي الذي أمر الله به لأجل تحصيل الأرزاق وكسب المعاش، مما يؤدي إلى حالة من العوز والفقر والفاقة وقبول عطايا الناس الملازم للذلة والمسكنة كما أن الخلوة فيها ابتعاد عن مسرح الحياة وعن الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وهو من ضروريات الدين، بالإضافة إلى أن الطرق الصوفية يترتب عليها فتنة وفساد وترغيب للناس في العقود عن الجهاد وعن الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وموادعة وممالئة الحكام الطغاة، وغير ذلك من المفاسد.
ودمتم في رعاية الله




السلام على الحسين الشهيد بكربلاء ورحمة الله وبركاته

~ super SHI3A ~
18-01-2008, 02:44 AM
متابعينكم

نور عيني علي
20-01-2008, 11:02 AM
امرر على جدث الحسين وقل لأعظمه الزكية
ما لذ عيش بعد رضكِ بالجياد الأعوجية









للرفع

وفي انتظار أخينا أشتر مذحج

نور عيني علي
21-01-2008, 06:42 PM
السلام عليكم أحببت أن أضيف هذه المقطوعة المتعلقة بالموضوع .. وإن كنت أتعجب من هذا السكوت للأخ أشتر مذحج .. هل غضب من موقفنا من الحلاج ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! قال السيد الكلبايكاني في كتابه إرشاد السائل - - ص 197 مسائل في العقيدة الاسلامية ( س - 734 - ) ما هو التصوف ، وهل يجوز اعتناق مذهب الصوفية ، وهل في علمائنا الإمامية من ينسب إليه هذا المذهب أو من هذا المذهب ؟ بسمه تعالى : اختلفت الآراء في تعريف التصوف ، والقول الفصل في المقام أن الحق في الطريقة القويمة والمنهج الذي سار عليه أصحاب الأئمة " رضوان الله عليهم " تبعا لأئمتهم الأطهار " عليهم السلام " وتبعهم علمائنا الأبرار ، وصلحاء الشيعة وأسلافهم ، وما خالف ذلك بدعة وضلال فلا منهج في العبادة ولا طريق ولا رياضة في مجاهدة النفس وتزكيتها وتهذيبها غير ما يستفاد من الكتاب والسنة النبوية والأئمة الهداة " عليهم السلام " ولذا فيجب الاحتراز عما يخترعه أولئك كاختراع السلاسل ، والأخذ عن غير الفقهاء ، في الرياضة والتفريق بين الشريعة والطريقة ، ولا يجوز اعتناق طريقتهم أو الركون إليهم ، ولا نرى من علمائنا الإمامية أحدا قد سلك مسلكهم أو يرضى بعقيدتهم ، عصم الله المسلمين من شرور المبدعين إن شاء الله العالم .

يا زهراء مدد
22-01-2008, 05:34 AM
لم يتم الإجابة على أسئلتي الى الآن .. كل شيء تأتون به ضد الصوفية يخص أهل العامة وليس الشيعة ..
الرجاء الاجابة على أسئلتي وعدم تجاهلها

نور عيني علي
22-01-2008, 06:37 AM
نعم أختي يا زهراء مدد

للأسف هناك الكثير ممن استبصروا ولهم خلفيات صوفية لا يزالون يدافعون عن رموزهم من الصوفية كابن عربي والحلاج

ويكفي أن تراجعي الموضوع في منتديات شيعة مصر لتري كيف يدافعون عن الحلاج الذي وسموه بالشهادة !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

ما الفرق بينه وبين الإمام الحسين عليه السلام إذن !!!!!!!!!!!!!؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟




وكما ترين فالأخ اشتر مذحج والذي هو مشرف في منتديات شيعة مصر يدافع عن الحلاج وكأنه من المقربين !!!!!!!!!!!!!؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

وهو من رفع الموضوع أكثر من مرة من أجل الحلاج

للرفع
ووضع الله شبهات المعاندين

وانظري كيف يستهزىء بالأخوة من أجل الحلاج:

ولكن الاخوة الافاضل لهم رأي آخر

فانظر
وتأمل
وتعجب

ثم العن الحلاج ومن أحب الحلاج

وسلم لي على منتديات صوفية مصر

أختك تنتظرك للرد على أسئلتها :confused:

فهل تجيب :confused:

على الشيعى
22-01-2008, 02:45 PM
اشكر الأخوة والأخوات الكرام على هذه المشاركات الفاضحة والكاشفة لحقيقة الحلاج

وأرجو المعذرة على قلة مشاركاتي .. والله أعلم بحالي

واسمحوا لي بهذه النصيحة الأخوية:


ذكر الحلاج وأمثاله بخير بل ومناهج وعقائد وطرق التصوف مما يؤدي إلى التناقض مع عقائد ومناهج اهل البيت عليهم السلام ومن تبعهم من أعلام الصحابة والمتشرعة والفقهاء. فبغض النظر عن النصوص الصحيحة الواردة في التبرأ من الصوفية وعقائدهم هناك بون عقائدي ومنهجي شاسع بين تراث أهل البيت العقائدي وتأويلات وطرق ومفاهيم الصوفية ومن تبعهم من العرفانية حيث الاعتقاد بنظرية الصدور عن الذات بدلا من الابداع والخلق لا من شيء ثم الاعتقاد بوحدة الوجود بدلا من توحيد الإله في الوجود ونحو ذلك من اللوازم الفاسدة للقول بالوحدة، كالحلول والاتحاد والجبر والتشبيه والاعتقاد بوجود ذات واحدة في الكون كل ما في الوجود هو مجرد صور مختلفة لها.

فلو تفحصت في ذلك عقائدهم جيدا فقد تجد أن هؤلاء الذين يصححون جميع الأديان

والنصوص تؤكد أن كل مناهج الصوفية من مخالفي أهل البيت ع. فالدعوة إلى ذكر الحلاج تعني دعوة إلى عقيدة دينية مغايرة لعقيدة أهل البيت من داخل بيت التشيع، وهذا أخطر على البناء الشيعي من الدعوة إلى ولاية أبي بكر الظاهرة

كذلك صنف لنا الحلاج أمن الصوفية أم لا ؟!
وفسر لنا أحاديث البراءة من الصوفية ؟!
واشرح لنا عقيدة الحلاج وفق عقيدة أهل البيت لعله ينفعنا بشيء لم يرد فيه كتاب أو سنة ولنعرف من كان إمام الحلاج والحجة عليه وماذا شرح لنا من حديث أهل البيت وعقيدتهم في كتبه حتى نتولاه كما نتولى حواري الأئمة أو هل هو ممن أمر الإمام بالرد إليهم والاحتجاج بقولهم كرواة حديث أهل البيت وفقهائهم أم لا؟

نسأل الله الأمان من فتنة الزمان
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

يا زهراء مدد
22-01-2008, 03:29 PM
اشكر الأخوة والأخوات الكرام على هذه المشاركات الفاضحة والكاشفة لحقيقة الحلاج

وأرجو المعذرة على قلة مشاركاتي .. والله أعلم بحالي

واسمحوا لي بهذه النصيحة الأخوية:


ذكر الحلاج وأمثاله بخير بل ومناهج وعقا
ئد وطرق التصوف مما يؤدي إلى التناقض مع عقائد ومناهج اهل البيت عليهم السلام ومن تبعهم من أعلام الصحابة والمتشرعة والفقهاء. فبغض النظر عن النصوص الصحيحة الواردة في التبرأ من الصوفية وعقائدهم هناك بون عقائدي ومنهجي شاسع بين تراث أهل البيت العقائدي وتأويلات وطرق ومفاهيم الصوفية ومن تبعهم من العرفانية حيث الاعتقاد بنظرية الصدور عن الذات بدلا من الابداع والخلق لا من شيء ثم الاعتقاد بوحدة الوجود بدلا من توحيد الإله في الوجود ونحو ذلك من اللوازم الفاسدة للقول بالوحدة، كالحلول والاتحاد والجبر والتشبيه والاعتقاد بوجود ذات واحدة في الكون كل ما في الوجود هو مجرد صور مختلفة لها.

فلو تفحصت في ذلك عقائدهم جيدا فقد تجد أن هؤلاء الذين يصححون جميع الأديان

والنصوص تؤكد أن كل مناهج الصوفية من مخالفي أهل البيت ع. فالدعوة إلى ذكر الحلاج تعني دعوة إلى عقيدة دينية مغايرة لعقيدة أهل البيت من داخل بيت التشيع، وهذا أخطر على البناء الشيعي من الدعوة إلى ولاية أبي بكر الظاهرة

كذلك صنف لنا الحلاج أمن الصوفية أم لا ؟!
وفسر لنا أحاديث البراءة من الصوفية ؟!
واشرح لنا عقيدة الحلاج وفق عقيدة أهل البيت لعله ينفعنا بشيء لم يرد فيه كتاب أو سنة ولنعرف من كان إمام الحلاج والحجة عليه وماذا شرح لنا من حديث أهل البيت وعقيدتهم في كتبه حتى نتولاه كما نتولى حواري الأئمة أو هل هو ممن أمر الإمام بالرد إليهم والاحتجاج بقولهم كرواة حديث أهل البيت وفقهائهم أم لا؟

نسأل الله الأمان من فتنة الزمان
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عزيزي لم تجاوبني على أسئلتي .. الرجاء منك أن تجاوب على ما طرحته من إشكالات على أقوالك.. ماذا تقول في أعاظم عبمائنا
الذين وصفوا بالتصوف .. من أمثال شيخ الطائفة الشيخ الطوسي والسيد بحر العلوم صاحب الكرامات وغيرهم .. إرجع
الى مشاركاتي السابقة ..

رعاك الله

نور عيني علي
22-01-2008, 05:04 PM
اشكر الأخوة والأخوات الكرام على هذه المشاركات الفاضحة والكاشفة لحقيقة الحلاج

وأرجو المعذرة على قلة مشاركاتي .. والله أعلم بحالي

واسمحوا لي بهذه النصيحة الأخوية:


ذكر الحلاج وأمثاله بخير بل ومناهج وعقائد وطرق التصوف مما يؤدي إلى التناقض مع عقائد ومناهج اهل البيت عليهم السلام ومن تبعهم من أعلام الصحابة والمتشرعة والفقهاء. فبغض النظر عن النصوص الصحيحة الواردة في التبرأ من الصوفية وعقائدهم هناك بون عقائدي ومنهجي شاسع بين تراث أهل البيت العقائدي وتأويلات وطرق ومفاهيم الصوفية ومن تبعهم من العرفانية حيث الاعتقاد بنظرية الصدور عن الذات بدلا من الابداع والخلق لا من شيء ثم الاعتقاد بوحدة الوجود بدلا من توحيد الإله في الوجود ونحو ذلك من اللوازم الفاسدة للقول بالوحدة، كالحلول والاتحاد والجبر والتشبيه والاعتقاد بوجود ذات واحدة في الكون كل ما في الوجود هو مجرد صور مختلفة لها.

فلو تفحصت في ذلك عقائدهم جيدا فقد تجد أن هؤلاء الذين يصححون جميع الأديان

والنصوص تؤكد أن كل مناهج الصوفية من مخالفي أهل البيت ع. فالدعوة إلى ذكر الحلاج تعني دعوة إلى عقيدة دينية مغايرة لعقيدة أهل البيت من داخل بيت التشيع، وهذا أخطر على البناء الشيعي من الدعوة إلى ولاية أبي بكر الظاهرة

كذلك صنف لنا الحلاج أمن الصوفية أم لا ؟!
وفسر لنا أحاديث البراءة من الصوفية ؟!
واشرح لنا عقيدة الحلاج وفق عقيدة أهل البيت لعله ينفعنا بشيء لم يرد فيه كتاب أو سنة ولنعرف من كان إمام الحلاج والحجة عليه وماذا شرح لنا من حديث أهل البيت وعقيدتهم في كتبه حتى نتولاه كما نتولى حواري الأئمة أو هل هو ممن أمر الإمام بالرد إليهم والاحتجاج بقولهم كرواة حديث أهل البيت وفقهائهم أم لا؟

نسأل الله الأمان من فتنة الزمان
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ما شاء الله أخي علي الشيعي
واسمح لي أن أضيف أسئلتك الأخيرة إلى ضمن الأسئلة المطلوب من الأخ أشتر مذحج الإجابة عليها :


1ـ صنف لنا الحلاج أمن الصوفية أم لا ؟!


2ـ وفسر لنا أحاديث البراءة من الصوفية ؟!


3ـ واشرح لنا عقيدة الحلاج وفق عقيدة أهل البيت لعله ينفعنا بشيء لم يرد فيه كتاب أو سنة ولنعرف من كان إمام الحلاج والحجة عليه وماذا شرح لنا من حديث أهل البيت وعقيدتهم في كتبه حتى نتولاه كما نتولى حواري الأئمة أو هل هو ممن أمر الإمام بالرد إليهم والاحتجاج بقولهم كرواة حديث أهل البيت وفقهائهم أم لا؟


أختكم

أشترُ مذحِج
23-01-2008, 03:54 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وآل محمد

صراحةً لم يكن لدي استعداد للرد هذه الأيام وأرد الآن قصرا بطلب من الأخ العزيز شاه بيدل

وصراحةً ألف مرة لم أكن أريد أن أشارك لكنما حنين قدح ما كان منها


الإعلان الأول
إخواننا الأفاضل
الأخ الفاضل علي الشيعي وأصحابه
مذهبهم الصريح هو تكفير السنة والشيعة كافة إلا هم
ولست أفتري عليه ويمكنكم سؤاله عن هذا

يعني الامام الخميني عندهم كافر ضال والامام الخامنه اي كافر ضال
بل الأصوليون وكل المرجعيات هي ضد الاسلام الرسالي الأصيل على حسب وصفهم
ومن كان فيكم سيستانياً أو خمينيا أو شيرازيا أو غيره فكلكم كفرة في بضاعة الأخ علي الشيعي واصحابه
بل ويمنكم مراجعة آخر حواره مع الفاضل شاه بيدل على منتديات شيعة مصر مؤكدا أن القول بأن الطائفة الشيعية كلها مؤمنة مرحومة هو قول مخالف وباطل وضال

هذا إعلان وإعلام لا بد من إشهاره لتعرفوا مع من تتحاورون

انتهى الإعلان الأول


الإعلان الثاني

من هم الصوفية وما هو موقفهم

الصوفية طوائف عدة منها من هو على ضلال مبين وهي مثل تلك التي أشار اليها السيد الكلبايكاني
وهم المبتدعون وأصحاب السلاسل والمسقطين لحدود من الشريعة ولفروض منها

أما الخط الأصيل للصوفية فهذا منهجه

1- الأئمة بعد رسول الله صلى الله عليه وآله
هم أئمة أهل البيت الاثنى عشر علي والحسن والحسين وعلي ومحمد وجعفر وموسى وعلي ومحمد وعلي والحسن
وآخرهم القائم محمد بن الحسن هو القائم بالحق المهدي المنتظر محمد بن الحسن العسكري
أي انهم وبلا أي تردد في الوصف (شيعة من جهة الولاء)

وهذا مذهب ابن عربي والحلاج..

2- الشئ الوحيد الذي يختلفون فيه عنا هو أنهم لا يتبرأون من أبي بكر وعمر ويرون صلاحهما

أنتم مثلا ما موقفكم من الاخوة السنة الذين يحبون أهل البيت ولا يعترفون بامامتهم
إخوة في الدين نحبهم ويحبوننا ونوهدم ويودوننا وحكمهم الى الله ونرجو لهم الخير والمغفرة

فما موقفكم من هؤلاء؟؟
اتخذوا مواقفكم كما تشاءون

3- عقائد ابن عربي او الحلاج والتي قيل عنها كفرية هي نفسها عقيدة الملا صدر المتألهين واللسيد القاضي والشاه آبادي والامام الخميني والخامنه اي والسيد كمال الحيدري
أقول باختصار هي حوزة قم التي قال الحجة أن العلم سيأرز إليها والتي سيأتي زمان تكون هي وأهلها حجة على الخلائق في غيبة قائمنا

وهذه العقائد التي يهولون على كفريتها ومادري ايش هم لم يدرسونها أصلا ولم يحاولوا أن يفهموها
إنما يتعاملون معها نفس تعامل السلفية معنا
يعني ماذا؟؟ وحدة الوجود؟؟؟ يعني ماذا؟؟؟ ان الله في كل شئ؟؟؟ فهل الله موجود في الحمامات؟؟؟
أعوذ بالله من الكفر والالحاد!!!
وقد كان بيني وبينهم حوار طويل على هجر
وطلبت من الاخوة أن يحاوروني في معتقدات الصوفية وفي تأويلاتهم وتفسيراتهم ولم يجبني أحد بشئ

انتهى الإعلان الثاني



الإعلان الثالث

لماذا هذه الهجمة على الصوفية

في عصرنا الحالي
الظهور الأكبر على الساحة العربية والاسلامية فكريا وسياسيا هو للمذهب الشيعي
والظهور الأكبر للفرق الشيعية هو لأصوليي الشيعة
وخصوصا للخمينيين متمثلين في الثورة الاسلامية في ايران وحزب الله في لبنان
والسيستانيين متمثلين في المرجعية الحاكمة لأغلب الشيعة في العراق
ومعها مرجعية الصدر ذات الامتداد الخميني أيضا

بمعنى أو بآخر وإذا لم تخننا التسمية فالتشيع الأصولي الخميني هو التشيع الظاهر الآن على الساحة
وهو التشيع النفاذ والآخاذ لكثير من المستبصرين ويكاد يكون هو البوابة الأولى والوحيدة للتشيع
بل إن الاخوة علي والشيعي واصحابه قد تشيعوا على ضوء هذه الثورة الخمينية وان عارضوها فيما بعد
المهم التشيع الخميني تشيع صوفي عرفاني
وهو يمثل قنطرة فعلية بين التصوف والتشيع لدرجة أنك قد تفاجئ عندما تسمع
ان كتب الامام الخميني العرفانية تدرس اليوم لدى الطرق الصوفية المصرية الصعيدية بشكل خاص بصورة رسمية
ففي المرجعية الخمينية رجال كابن عربي والحلاج وبا يزيد ومعروف الكرخي كلهم كانوا شيعة
وتستطيعون أن تقرأوا هذا في كتب الامام الخميني قدس سره

والاخوة الافاضل لهم اعتراض شديد على الأصوليين ويحاربوا الأصولية بكل ما أوتوا من قوة
وأقوى هذه التيارات الأصولية نفوذا في الاوساط السنية عموما ولدى المستبصرين خصوصا هو التيار الخميني الصوفي
ومحاربة هذا التيار شئ حتمي، ولا يمكن اعلان الحرب وجها لوجه
حتى إنهم يخافون من أن يقولون على الملأ أن الخميني ضال وكافر
ولكنهم يقولونها تلميحا فيضعون لك الموضوع ويقولون لك لعن الله الحلاج ومن رضي عن الحلاج
ومعلوم أن الامام الخميني كان يترحم على الحلاج، بل كان من المقدسين للحلاج

أما بخصوص الرد على كلامكم
فأولا الأخ مدد يا زهراء قال أن السيد القاضي والطباطبائي قدس سرهم قد طعنوا بالحلاج
فليتم يخرجوا لنا هذا الكلام
الترحم على الحلاج معلوم عندهم
وإنما عابوا عليه أنه أفشى الأسرار واعتبروه جرما اودى به إلى المشنقة
ولم يطعنوا به ويكفروه بل اعتبروه من السالكين الالهيين الذين لم يصلوا درجة الكمال
برجاء مراجعة موسوعة معارف الاسلام للسيد محمد حسين الطهراني

وأما عن كلام السيد السيستاني فهو الانصاف بعينه
أن الرجل طعن فيه وقيل انه كان صوفيا يمكر بالناس ولم يحسب من الشيعة
أما ان الحجة لعنه وخلافه فهو من قبيل اللبس والالتباس ولا دليل عليه
ولذا لم يذكره السيد السيستاني لأنه يعرف أنه لا وجود له، وجل ما يظهر في الكتب أن أمره كان كريها عندهم
والرواية التي تشير إلى أنه ادعى الوكالة والبابية فيها خلل سنناقشه إن شاء الله


انتهى

نور عيني علي
23-01-2008, 08:44 PM
بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكمالأخ أشتر مذحجأشكرك على توضيح وجهة نظركوكلامك حول الأخ علي الشيعي من الخطورة بمكان لذلك أرجو منه أن يرد على هذا الكلام قبل أن اصدر حكمي عليه وحتى لا أظلمه وذلك من باب التبين قبل الحكم وبعدها لكل مقام مقال لكنك أخي أشتر لم تعقب على مشاركتي الأولى حول ما جاء في كتاب معجم رجال الحديث للسيد الخوئي وموقفه هو وشيخ الطائفة الطوسي من الحلاج ولعنهما لهكذلك موقف مركز الأبحاث العقائدية من الصوفيةوكلام المرجع الراحل الكلبايكانيكذلك تقول أن من ضمن منهج الخط الأصيل للصوفية :2- الشئ الوحيد الذي يختلفون فيه عنا هو أنهم لا يتبرأون من أبي بكر وعمر ويرون صلاحهماإذن فهم خارج التشيع مطلقاًلأن من لم يتبرأ بل ويلعن أبي بكر وعمر فليس بشيعياً ألم تقرأ قول أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليهما السلام من ساوى بيننا وبين عدونا فليس مناوراجع كذلك كلمات أهل البيت عليهم السلام في الولاء والبراءوصلوات الله على أبي جعفر الباقر عليه السلام حيث قال في الحديث الذي يرويه أبو حمزة الثمالي رضوان الله عليه :يا با حمزة انما يعبدالله من عرف الله فاما من لا يعرف الله كانما يعبد غيره هكذا ضالا قلت : أصلحك الله وما معرفة الله ؟ قال : يصدق الله ويصدق محمدا رسول الله صلى الله عليه وآله في موالاة على والايتمام به ، وبائمة الهدى من بعده والبراءة إلى الله من عدوهم ، وكذلك عرفان الله ، قال : قلت :أصلحك الله أى شئ اذا عملته انا استكملت حقيقة الايمان ؟ قال : توالى أولياء الله ،وتعادى أعداء الله ، وتكون مع الصادقين كما أمرك الله ، قال : قلت : ومن أولياء الله ومن أعداء الله ؟ فقال : اولياء الله محمد رسول الله وعلى والحسن والحسين وعلى بن الحسين ، ثم انتهى الامر الينا ثم ابنى جعفر ، وأومأ إلى جعفر وهو جالس فمن والى هؤلاء فقد والى الله وكان مع الصادقين كما أمره الله ، قلت : ومن أعداء الله أصلحك الله ؟ قال : الاوثان الاربعة ، قال : قلت من هم ؟ قال : ابوالفصيل ورمع ونعثل ومعاوية ( 3 ) ومن دان بدينهم فمن عادى هؤلاء فقد عادى أعداء الله ( 4 ) .ـــــــــــــــــــــ* هامش * ( 3 ) حكى عن الجزرى انه قال : كانوا يكنون بأبى الفصيل عن أبى بكر لقرب البكر .بالفصيل ( انتهى ) ويعنى بالبكر : الفتى من الابل . والفصيل : ولد الناقة اذا فصل عن امه وفى كلامبعض انه كان يرعى الفصيل في بعض الازمة فكنى بأبى الفصيل ، وقال بعض اهل اللغة ابوبكر بنابى قحافة ولد عام الفيل بثلاث سنين وكان اسمه عبدالعزى اسم صنم وكنيته في الجاهليةابوالفصيل فاذا اسلم سمى بعبد الله وكنى بأبى بكر واما كلمة رمع فهى مقلوبة من عمروفى الحديث اول من رد شهادة المملوك رمع واول من اعال الفرائض رمع .واما نعثل فهو اسم رجل كان طويل اللحية قال الجواهرى : وكان عثمان اذا نيل منه وعيب شبه بذلك( تفسير العياشي ج2 ص116 ح 155 ) .ورحم الله القائل :يا أيها المدعي حب الوصي ولم تسمح نفسك بسب أبي بكر ولا عمركذبت والله في دعوى محبته فابراء إلى الله ممن خان أو غدراوأنكر النص في خم وبيعته وقال إن رسول الله قد هجرفإن لم يتبرأ الصوفية من أبي بكر وعمر وغيرهما من الأوثان فنحن نتبرأ منهم جميعاً وممن أحبهم ويرون صلاحهم هل ننسى اغتصاب الإمامة وضرب الزهراء وكسر ضلعهاوالحسن المسموموالحسين الشهيدقبح الله الصوفية وأوثانهم الأربعة

نور عيني علي
23-01-2008, 08:54 PM
بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكمالأخ أشتر مذحجأشكرك على توضيح وجهة نظركوكلامك حول الأخ علي الشيعي من الخطورة بمكان لذلك أرجو منه أن يرد على هذا الكلام قبل أن اصدر حكمي عليه وحتى لا أظلمه وذلك من باب التبين قبل الحكم وبعدها لكل مقام مقال لكنك أخي أشتر لم تعقب على مشاركتي الأولى حول ما جاء في كتاب معجم رجال الحديث للسيد الخوئي وموقفه هو وشيخ الطائفة الطوسي من الحلاج ولعنهما لهكذلك موقف مركز الأبحاث العقائدية من الصوفيةوكلام المرجع الراحل الكلبايكانيكذلك تقول أن من ضمن منهج الخط الأصيل للصوفية :2- الشئ الوحيد الذي يختلفون فيه عنا هو أنهم لا يتبرأون من أبي بكر وعمر ويرون صلاحهماإذن فهم خارج التشيع مطلقاًلأن من لم يتبرأ بل ويلعن أبي بكر وعمر فليس بشيعياً ألم تقرأ قول أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليهما السلام من ساوى بيننا وبين عدونا فليس مناوراجع كذلك كلمات أهل البيت عليهم السلام في الولاء والبراءوصلوات الله على أبي جعفر الباقر عليه السلام حيث قال في الحديث الذي يرويه أبو حمزة الثمالي رضوان الله عليه :يا با حمزة انما يعبدالله من عرف الله فاما من لا يعرف الله كانما يعبد غيره هكذا ضالا قلت : أصلحك الله وما معرفة الله ؟ قال : يصدق الله ويصدق محمدا رسول الله صلى الله عليه وآله في موالاة على والايتمام به ، وبائمة الهدى من بعده والبراءة إلى الله من عدوهم ، وكذلك عرفان الله ، قال : قلت :أصلحك الله أى شئ اذا عملته انا استكملت حقيقة الايمان ؟ قال : توالى أولياء الله ،وتعادى أعداء الله ، وتكون مع الصادقين كما أمرك الله ، قال : قلت : ومن أولياء الله ومن أعداء الله ؟ فقال : اولياء الله محمد رسول الله وعلى والحسن والحسين وعلى بن الحسين ، ثم انتهى الامر الينا ثم ابنى جعفر ، وأومأ إلى جعفر وهو جالس فمن والى هؤلاء فقد والى الله وكان مع الصادقين كما أمره الله ، قلت : ومن أعداء الله أصلحك الله ؟ قال : الاوثان الاربعة ، قال : قلت من هم ؟ قال : ابوالفصيل ورمع ونعثل ومعاوية ( 3 ) ومن دان بدينهم فمن عادى هؤلاء فقد عادى أعداء الله ( 4 ) .ـــــــــــــــــــــ* هامش * ( 3 ) حكى عن الجزرى انه قال : كانوا يكنون بأبى الفصيل عن أبى بكر لقرب البكر .بالفصيل ( انتهى ) ويعنى بالبكر : الفتى من الابل . والفصيل : ولد الناقة اذا فصل عن امه وفى كلامبعض انه كان يرعى الفصيل في بعض الازمة فكنى بأبى الفصيل ، وقال بعض اهل اللغة ابوبكر بنابى قحافة ولد عام الفيل بثلاث سنين وكان اسمه عبدالعزى اسم صنم وكنيته في الجاهليةابوالفصيل فاذا اسلم سمى بعبد الله وكنى بأبى بكر واما كلمة رمع فهى مقلوبة من عمروفى الحديث اول من رد شهادة المملوك رمع واول من اعال الفرائض رمع .واما نعثل فهو اسم رجل كان طويل اللحية قال الجواهرى : وكان عثمان اذا نيل منه وعيب شبه بذلك( تفسير العياشي ج2 ص116 ح 155 ) .ورحم الله القائل :يا أيها المدعي حب الوصي ولم تسمح نفسك بسب أبي بكر ولا عمراكذبت والله في دعوى محبته تبت يداك ستصلى في غداً سقرافكيف تهوى أمير المؤمنين وقد أراك في بغض من عاده مفتكرا فإن كان حبك صادقاً فيما نطقت به فابراء إلى الله ممن خان أو غدراوأنكر النص في خم وبيعته وقال إن رسول الله قد هجرفإن لم يتبرأ الصوفية من أبي بكر وعمر وغيرهما من الأوثان فنحن نتبرأ منهم جميعاً وممن أحبهم ويرون صلاحهم هل ننسى اغتصاب الإمامة وضرب الزهراء وكسر ضلعهاوالحسن المسموموالحسين الشهيدقبح الله الصوفية وأوثانهم الأربعة واشهد الله أنني اعاديهم جميعاً كما أمر أبي جعفر الباقر عليه السلام

نور عيني علي
23-01-2008, 10:31 PM
أخوتي

معذرة على ما حدث في مشاركتي السابقتين

ولا أدري هل بسبب عطل بالموقع أم بسبب الكمبيوتر لدي

اعذروني

واسمحوا لي بإعادة المشاركة مرة أخرى

اختكم

نور عيني علي
23-01-2008, 10:42 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم
الأخ أشتر مذحج
أشكرك على توضيح وجهة نظرك
وكلامك حول الأخ علي الشيعي من الخطورة بمكان
لذلك أرجو منه أن يرد على هذا الكلام قبل أن اصدر حكمي عليه وحتى لا أظلمه وذلك من باب التبين قبل الحكم
وبعدها لكل مقام مقال


لكنك أخي أشتر لم تعقب على مشاركتي الأولى حول ما جاء في كتاب معجم رجال الحديث للسيد الخوئي
وموقفه هو وشيخ الطائفة الطوسي من الحلاج ولعنهما له
كذلك موقف مركز الأبحاث العقائدية من الصوفية
وكلام المرجع الراحل الكلبايكاني
واضف الأسئلة الثلاث المنقولة عن علي الشيعي



كذلك تقول أن من ضمن منهج الخط الأصيل للصوفية :



2- الشئ الوحيد الذي يختلفون فيه عنا هو أنهم لا يتبرأون من أبي بكر وعمر ويرون صلاحهما




إذن فهم خارج التشيع مطلقاً

لأن من لم يتبرأ بل ويلعن أبي بكر وعمر فليس بشيعي والشيعة منه براء

ألم تقرأ قول أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليهما السلام
من ساوى بيننا وبين عدونا فليس منا

وراجع كذلك كلمات أهل البيت عليهم السلام في الولاء والبراء


وصلوات الله على أبي جعفر الباقر عليه السلام حيث قال في الحديث الذي يرويه أبو حمزة الثمالي رضوان الله عليه :
يا با حمزة انما يعبدالله من عرف الله
فاما من لا يعرف الله كانما يعبد غيره هكذا ضالا
قلت : أصلحك الله وما معرفة الله ؟
قال : يصدق الله ويصدق محمدا رسول الله صلى الله عليه وآله في موالاة على والايتمام به ، وبائمة الهدى من بعده والبراءة إلى الله من عدوهم ، وكذلك عرفان الله ،
قال : قلت :أصلحك الله أى شئ اذا عملته انا استكملت حقيقة الايمان ؟ قال : توالى أولياء الله ،
وتعادى أعداء الله ، وتكون مع الصادقين كما أمرك الله ،

قال : قلت : ومن أولياء الله ومن أعداء الله ؟

فقال : اولياء الله محمد رسول الله وعلى والحسن والحسين وعلى بن الحسين ، ثم انتهى الامر الينا ثم ابنى جعفر ، وأومأ إلى جعفر وهو جالس فمن والى هؤلاء فقد والى الله وكان مع الصادقين كما أمره الله ،

قلت : ومن أعداء الله أصلحك الله ؟

قال : الاوثان الاربعة ،

قال : قلت من هم ؟

قال : ابوالفصيل ورمع ونعثل ومعاوية ( 3 ) ومن دان بدينهم فمن عادى هؤلاء فقد عادى أعداء الله .
ـــــــــــــــــــــ
* هامش *
( 3 ) حكى عن الجزرى انه قال : كانوا يكنون بأبى الفصيل عن أبى بكر لقرب البكر .
بالفصيل ( انتهى ) ويعنى بالبكر : الفتى من الابل . والفصيل : ولد الناقة اذا فصل عن امه وفى كلام
بعض انه كان يرعى الفصيل في بعض الازمة فكنى بأبى الفصيل ، وقال بعض اهل اللغة ابوبكر بن
ابى قحافة ولد عام الفيل بثلاث سنين وكان اسمه عبدالعزى اسم صنم وكنيته في الجاهلية
ابوالفصيل فاذا اسلم سمى بعبد الله وكنى بأبى بكر
واما كلمة رمع فهى مقلوبة من عمر
وفى الحديث اول من رد شهادة المملوك رمع واول من اعال الفرائض رمع .
واما نعثل فهو اسم رجل كان طويل اللحية قال الجواهرى : وكان عثمان اذا نيل منه وعيب شبه بذلك
( تفسير العياشي ج2 ص116 ح 155 ) .







ورحم الله القائل :

يا أيها المدعي حب الوصي ولم تسمح نفسك بسب أبي بكر ولا عمرا


كذبت والله في دعوى محبته تبت يداك ستصلى في غداً سقرا


فكيف تهوى أمير المؤمنين وقد أراك في بغض من عاده مفتكرا


فإن تكن صادقاً فيما نطقت به فابراء إلى الله ممن خان أو غدرا


وأنكر النص في خم وبيعته وقال إن رسول الله قد هجر








فإن لم يتبرأ الصوفية من أبي بكر وعمر وغيرهما من الأوثان فنحن نتبرأ منهم جميعاً وممن أحبهم ويرون صلاحهم


هل ننسى اغتصاب الإمامة


وضرب الزهراء وكسر ضلعها


والحسن المسموم


والحسين الشهيد


قبح الله الصوفية وأوثانها الأربعة

يا زهراء مدد
23-01-2008, 11:16 PM
2- الشئ الوحيد الذي يختلفون فيه عنا هو أنهم لا يتبرأون من أبي بكر وعمر ويرون صلاحه
هذه نقطة خاطئة ..

فالسيد الخميني قدس سره يرى التبري من أعظم أركان التشيع بل من أصول الدين .. وبدون تبري لا يوجد تولي ..
وكلامه في كتبه خير شاهد على أنه يتبرئ من أعداء آل محمد عليهم السلام والحث على لعنهم ومخالفتهم ..
أما ابن عربي فإن لم يكن واضح في كلامه هذا المطلب فإما بسبب ما حصل من تحريف في كتبه من قبل علماء السنة, أو لأنه كان يعيش حالة تقية في زمانه مما منعه من التفوه بهكذا أمور, وإلا فالعرفاء يقولون التخلية قبل التحلية, أي التبري قبل التولي .. كما في قولنا :
لا إله إلا الله
فالتبري أتى أولاً: لا إله
ثم التولي: إلا الله

أشترُ مذحِج
24-01-2008, 12:05 AM
الاخوة الأفاضل

أنا لم أقل الصوفية شيعة

وقلت أنهم يختلفون عنا في موقفهم من أبي بكر وعمر


وقلت فبالتالي هم أقرب أهل السنة إلينا
لأنهم يعترفون بإمامة أهل البيت ع

أما القول بان البراء قبل الولاء
فهذا ليس صحيحا
وإنما الولاء ثم بعد الولاء تعادي أعداء من واليت لهم

إنما التخلية التي قبل التحلية
هي بالنظر إلى الروح

فإنك تنظر إلى روحك وتواليها فيجب عليك أن تعادي نفسك التي هي أعدى أعداءك ثم بعد ذلك تكون تحليتك روحك وعجائبها

فأنت بدأت بالنظر الأول إلى روحك وواليتها وطلبت لها النجاة

وأما لا إله إلا الله

فإن معناها ليس بالمعنى المقصود

إنما لا إله هو إشارة إلى مقام العنقاء المغرب المستقر في غيب هويتها
وإلا الله هو مقام تجليها الوحداني في كسوة الأسماء والصفات

قال علي ع معددا للناجين بحبه وهم " من أحبنا ومن أحب من أحبنا"


وأما الكوارث التي قام بها أعداء آل محمد
فان الصوفية من موروثهم التاريخي لا يثبت ذلك لهم كما هو ثابت لدينا
ويحتاجون لاعادة النظر والتدقيق والتحقيق فيما لديهم ليتبين لهم ذلك
أعني أنهم لا ينكرون ذلك جحودا وإنما جهلا

وشتان بين الجاحد والجاهل

وأنا ولا غيرنا قد دعونا إلى الائتمام بالصوفية ولا بأخذ الطريقة عنهم ولا بالانضمام إليهم
إنما دعونا في أصل ما دعونا بأن يكون هناك اهتمام أكثر بتوجيه الحوار نحوهم
لأنهم أقرب المسلمين إلى التشيع رشدا
وهم أقرب المسلمين إلى التشيع مذهبا

ولم أقل بأنهم شيعة

أختنا الفاضلة نور عيني علي
أجوبتكم ستأتيكم إن شاء الله لأني لا أذكرها
وليس لدي أدنى وقت للتصفح وإنما أجيب على عجالة مرة أخرى
فلتسامحوننا لبعض الوقت

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

نور عيني علي
24-01-2008, 07:55 AM
أخي أشتر مذحج
أشكرك وانتظر ردك إن شاء الله فلا تدري كم يسبب لي هذا الأمر من حيرة




بل زادت حيرتي بعد مراجعة الموضوع في منتديات شيعة مصر حيث وجدت هذه الروابط التي ألمتني عند مراجعتها لا سيما وهي تمس الإمام الخميني

فرجاء منك التكرم بالرد على هذه الروابط تفصيلاً نظراً لخطورة ما بها لأنها تمس الإمام الخميني مباشرة :


منتديات شيعة أهل البيت عليهم السلام:
http://www.so.co.nz/arabic/viewtopic...E1%CD%E1%C7%CC (http://www.m-alhuda.com/redirector.php?url=http%3A%2F%2Fwww.so.co.nz%2Farabic%2Fviewtopic.php%3Ft%3D1625%26highlight%3D%25C7%25E1%25CD%25E1%25C7%25CC)


أيضا في منتديات شيعة الزهراء عليها السلام وعند التصفح في منتدى الرد على المنحرفين عقائديا وشرعيا (http://www.oneham.com/vb/forumdisplay.php?f=30)!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

يوجد موضوع أليم يخص الإمام الخميني تحت عنوان :
الخميني... ووحدة الوجود والموجود
http://www.oneham.com/vb/showthread.php?t=3080 (http://www.oneham.com/vb/showthread.php?t=3080)


كذلك يا أخي لماذا مركز الدراسات في الإمام المهدي عليه السلام يلعن الحلاج , اسمح لأختك أن تنقل لك ماقرأته في منتديات شيعة مصر :

( عندما ذكر الحلاج في موضوع له هنا (سبق وذكرتُ رابطه) كتب بجوار اسم الحلاج (لعنه الله) .. فلماذا؟!, كذلك لهم موضوع في منتديات شيعة أهل البيت عليهم السلام يكشف حقيقة ادعاؤه كذباً وزوراً للسفارة عن صاحب العصر والزمان عجل الله تعالى فرجه الشريف .. فراجع حيث تجدهم يقولون :
انتهت حياة الحلاج بقتله أيام الخليفة العباس المقتدر لما أظهره من الكفر والإلحاد.
http://www.so.co.nz/arabic/viewtopic...E1%CD%E1%C7%CC (http://www.m-alhuda.com/redirector.php?url=http%3A%2F%2Fwww.so.co.nz%2Farabic%2Fviewtopic.php%3Ft%3D1608%26highlight%3D%25C7%25E1%25CD%25E1%25C7%25CC)




ارجو سرعة الإجابة منك فلا تدري مدى حيرتي


أختك الحائرة

أشترُ مذحِج
24-01-2008, 06:47 PM
اطلعت على المواقع التي أوردتيها

واقول يا سيدتي العزيزة


هؤلاء الذين ينبحون على الخميني وعظمة الخميني

أقل من أن يقال عنهم أنهم جهلة وأغبياء

كل ما اقدر ان انصحك به هذه الفترة

أن تحاولي ان تقرأي عن وحدة الوجود من كتب اصحابها

هذا شئ
أما بالنسبة لمركز دراسات الامام المهدي
فمع احترامنا الكامل له وتمنياتنا بالتوفيق الدائم
هم ليسوا بمعصومين

وقابلين لأن يؤخذ منهم ويرد عليهم


وأعدك بالرد الشافي الوافي ان شاء الله تعالى

لكني لا أستطيع أن أعدك به هذه الأيام لظروف انشغالي

~ super SHI3A ~
24-01-2008, 08:44 PM
أما ابن عربي فإن لم يكن واضح في كلامه هذا المطلب فإما بسبب ما حصل من تحريف في كتبه من قبل علماء السنة, أو لأنه كان يعيش حالة تقية في زمانه مما منعه من التفوه بهكذا أمور, وإلا فالعرفاء يقولون التخلية قبل التحلية, أي التبري قبل التولي ..

وما اعتقادك بابن عربي ؟؟
ألم تقرأ كتاب السيد جعفر مرتضى عنه ( ابن عربي سني متعصب ) أو ( ابن عربي ليس بشيعي)

ابن عربي ناصبي .. يقول ان كشف لي الغطاء لرأيت علي ابن ابي طالب في النار

تقول انه اتقى !!!!

اتقِ الله أنت !!

يا زهراء مدد
24-01-2008, 09:06 PM
وما اعتقادك بابن عربي ؟؟
ألم تقرأ كتاب السيد جعفر مرتضى عنه ( ابن عربي سني متعصب ) أو ( ابن عربي ليس بشيعي)

ابن عربي ناصبي .. يقول ان كشف لي الغطاء لرأيت علي ابن ابي طالب في النار

تقول انه اتقى !!!!

اتقِ الله أنت !!

مع إحترامي للمحقق الجليل آية الله السيد جعفر مرتضى العاملي وفقه الله لخدمة الآل الأطهار صلوات الله عليهم .. فهو ليس من المختصين بعلم الفلسفة والعرفان وهو أجنبي عن كلماتهم ومصطلحاتهم, فكلامه ليس حجة في هذا المضمار وما أورده في كتابه لا يكون إلا عن شبهة وقع فيها وله رأيه الخاص ..
أما العرفاء والفلاسفة فلا يرون أنه من السنة بل يرونه من أخص الخواص لأتباع أمير المؤمنين صلوات الله عليه ولهم أدلتهم على ذلك, وهم أولى بالأخذ بالكلام إذ أن هذه العلوم من مختصاتهم وهم أعلم وأدرى بالمصطلحات والكلمات المستخدمة في هذا الباب.

أما عن ما ذكرتيه, فمع قلة علمي بهذا المجال وقلة تطلعي على مصطلحات الفلاسفة والعرفاء, فإن ما قرأته بخصوص هذا الشأن أمور:

1) كان من اهل السنة, وأهل السنة (صوفية السنة) تكون مكاشفتهم شيطانية, ولا ينكشف لهم أي شيء من الوحي الإلهي, أما الشيعة فهم بين الإثنين (في حال عدم وصولهم الى مقام الفناء على ما أظن), ويعرضون المكاشفة على الأستاذ ليوضح لهم ويبين إن كانت من الوحي الإلهي ام من الشيطان. فإن كان هناك شيء من كلامه يخص الشيعة وأهل البيت صلوات الله عليهم فيكون قبل تشيعه وإنكشاف حقيقة الولاية له. ذلك أن أعدى عدو لإبليس هم الشيعة وأهل البيت صلوات الله عليهم.

2) لقد كان‌ سماحة‌ الحاجّ السيّد هاشم‌ الحدّاد قدّس‌ الله‌ روحه‌ يقول‌: كان‌ للمرحوم‌ السيّد (القاضي‌) اهتمام‌ كبير بمحيي‌ الدين‌ بن‌ عربي‌ وكتابه‌ « الفتوحات‌ المكّيّة‌ »، وكان‌ يقول‌: إنّ محيي‌ الدين‌ من‌ الكاملين‌، وهناك‌ في‌ فتوحاته‌ شواهد وأدلّة‌ جمّة‌ علي‌ كونه‌ من‌ الشيعة‌، وهناك‌ مطالب‌ كثيرة‌ فيه‌ تُناقض‌ الاُصول‌ المسلّمة‌ لاهل‌ السنّة‌. لقد كتب‌ محيي‌ الدين‌ كتاب‌ « الفتوحات‌ » في‌ مكّة‌ المكرّمة‌،
وكان‌ المرحوم‌ القاضي‌ يقول‌ بأنّ: من‌ المحال‌ أن‌ يصل‌ امرؤ إلي‌ مرحلة‌ الكمال‌ فلا تصبح‌ حقيقة‌ الولاية‌ مشهودة‌ لديه‌. وكان‌ يقول‌:
إنّ الوصول‌ إلي‌ التوحيد ينحصر بالولاية‌؛ الولاية‌ والتوحيد هما حقيقة‌ واحدة‌. وعليه‌ فإنّ العظماء المعروفين‌ والمشهورين‌ من‌ عرفاء أهل‌ السنّة‌، إمّا أ نّهم‌ كانوا يعملون‌ بالتقيّة‌ ويخفون‌ تشيّعهم‌، أو أ نّهم‌ لم‌ يصلوا إلي‌ الكمال‌.

يا زهراء مدد
24-01-2008, 09:11 PM
ابن عربي ناصبي .. يقول ان كشف لي الغطاء لرأيت علي ابن ابي طالب في النار
3) ينقل‌ فخر العلماء والمفسِّرين‌ ورأس‌ أهل‌ الرواية‌ والمحدِّثين‌ وعَلَم‌ الحكماء والعارفين‌ المرحوم‌ المحقّق‌ الفيض‌ الكاشاني‌ّ في‌ كتابه‌ « كلمات‌ مكنونة‌ » مطلباً عن‌ محيي‌ الدين‌ يسطع‌ ويتوهّج‌ كالشمس‌ إلي‌ يوم‌ القيامة‌ ويشعّ متلالئاً إلي‌ الابد كخطوط‌ منقوشة‌ بالانوار الملكوتيّة‌ علي‌ طلعة‌ الاُفق‌ الزرقاء؛ يقول‌: وَقاَلَ صَاحِبُ «الفُتُوحَاتِ» بَعْدَ ذِكْرِ نَبِيِّنَا صَلَّي‌ اللَهُ عَلَیهِ وَآلِهِ، وَأَ نَّهُ أوَّلُ ظاهِرٍ في‌ الوُجُودِ؛ قَالَ:
وَأَقْرَبُ النَّاسِ إلَيْهِ عَلِي‌ُّ بْنُ أَبِي‌ طاَلِبٍ، إمَامُ العَالَمِ وَسِرُّ الاَنْبِيَاءِ أَجْمَعِين («كلمات‌ مكنونة‌» ص‌ 181، الطبعة‌ الحجريّة‌؛ و«اليواقيت‌ والجواهر» للشعراني‌ّ، ج‌ 2، ص‌ 20، المبحث‌ 32، )


4) أكبر دليل على تشيعه تشيع طالبه الأقرب ابن الفارض المصري:


يقول السيد القاضي:


وحاصل‌ الامر أ نّه‌ بواسطة‌ الارتباط‌ الدقيق‌ لمعاني‌ « الفتوحات‌ » مع‌ أشعار ابن‌ الفارض‌، وبالاخذ بنظر الاعتبار كون‌ محيي‌ الدين‌ بن‌ عربي‌ أُستاذ ابن‌ الفارض‌ المصري‌ّ، وتناغم‌ وانسجام‌ أقوالهما في‌ السير والسلوك‌ بل‌ تشابهها واتّحادها، وباعتبار أنّ نتيجة‌ سلوك‌ ابن‌ الفارض‌ كانت‌ الوصول‌ إلي‌ ولاء أهل‌ بيت‌ العصمة‌، فإن‌ هذه‌ النتيجة‌ والثمرة‌ يمكن‌ مشاهدتها في‌ سلوك‌ وسير محيي‌ الدين‌ أيضاً.
كان‌ المرحوم‌ القاضي‌ يقول‌: قال‌ محيي‌ الدين‌ يوماً لابن‌ الفارض‌: من‌ الافضل‌ أن‌ تكتبوا شرحاً لديوانكم‌!
فردّ ابن‌ الفارض‌: أيّها الاُستاذ! إنّ فتوحاتكم‌ المكّيّة‌ هي‌ شرح‌ لديواني.

يا زهراء مدد
24-01-2008, 09:26 PM
ابن عربي ناصبي .. يقول ان كشف لي الغطاء لرأيت علي ابن ابي طالب في النار
هناك تحريفات كثيرة حصلت في كتاب ابن عربي المسمى بـ "الفتوحات المكية", والتي كتب منها نسختين وأعطى كل واحد من ابنيه نسخة مفصلة عن غيرها, والتفصيل يطلب من محله.

أما عن قضية التحريف, فقد كتب عبد الوهاب الشعراني, وهو من أكثر العلماء إطلاعاً على كتب محيي الدين شرحاً مفصلا للتحريفات الواردة في كتبه ( راجعي «اليواقيت‌ والجواهر» ج‌ 1، ص‌ 7 إلي‌ 13)

ذكر الشعراني أنه بدل في كتاب الفتوحات وحرّف وكل المطبوعات في مصر محرفة:

وذكر (الشعراني‌ّ) في‌ "مختصر الفتوحات" ما نصّه‌: وقد توقّفت‌ حال‌ الاختصار لكتاب‌ "الفتوحات" في‌ مواضع‌ كثيرة‌ منه‌ لم‌ يظهر لي‌ موافقتها لما عليه‌ أهل‌ السنّة‌ والجماعة‌ فحذفتها من‌ هذا المختصر، وربما سهوت‌ فتبعت‌ ما في‌ الكتاب‌ كما وقع‌ للبيضاوي‌ّ مع‌ الزمخشري.
ثمّ لم‌ أزل‌ كذلك‌ أظنّ أنّ المواضع‌ التي‌ حذفت‌ ثابتة‌ عن‌ الشيخ‌ محيي‌ الدين‌ وقد حذفتها لعدم‌ موافقتها مع‌ العامّة‌، حتّي‌ قدم‌ علينا الاخ‌ العالم‌ الشريف‌ شمس‌ الدين‌ السيّد محمّد بن‌ السيّد أبي‌ الطيب‌ المدني‌ّ، المتوفّي‌ سنة‌ 955، فذاكرته‌ في‌ ذلك‌، فأخرج‌ إليّ نسخة‌ من‌ « الفتوحات‌ » التي‌ قابلها علي‌ النسخة‌ التي‌ عليها خطّ الشيخ‌ محيي‌ الدين‌ نفسه‌ بقونية‌، فلم‌ أر فيها شيئاً ممّا توقّفت‌ فيه‌ وحذفته‌، فعلمت‌ أنّ النُّسَخَ التي‌ في‌ مصر الآن‌ كلّها كتبت‌ من‌ النسخة‌ التي‌ دسّوا علي‌ الشيخ‌ فيها ما يخالف‌ عقائد أهل‌ السنّة‌ والجماعة‌ كما وقع‌ له‌ ذلك‌ في‌ كتاب (الفصوص) وغيره.
--------

أما حول تفصيل هذا الكلام فليس هذا محله وقد أطلت بهذه الردود وأطلب العذر منكم, هذا وإن شاء الله بعد إتضاح هذا الأمر لكم تسحبون كلمة أو تهمة الناصبي لهذا الشيخ الذي يعده العظماء من العلماء (منهم الفيض الكاشاني) من أخص الخواص لأمير المؤمنين صلوات الله عليه.

يا زهراء مدد
24-01-2008, 09:34 PM
فرجاء منك التكرم بالرد على هذه الروابط تفصيلاً نظراً لخطورة ما بها لأنها تمس الإمام الخميني مباشرة :


منتديات شيعة أهل البيت عليهم السلام:
http://www.so.co.nz/arabic/viewtopic...E1%CD%E1%C7%CC (http://www.m-alhuda.com/redirector.php?url=http%3A%2F%2Fwww.so.co.nz%2Farabic%2Fviewtopic.php%3Ft%3D1625%26highlight%3D%25C7%25E1%25CD%25E1%25C7%25CC)


أيضا في منتديات شيعة الزهراء عليها السلام وعند التصفح في منتدى الرد على المنحرفين عقائديا وشرعيا (http://www.oneham.com/vb/forumdisplay.php?f=30)!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

يوجد موضوع أليم يخص الإمام الخميني تحت عنوان :
الخميني... ووحدة الوجود والموجود
http://www.oneham.com/vb/showthread.php?t=3080 (http://www.oneham.com/vb/showthread.php?t=3080)



إن الموضوع الذي كتب في منتدى شيعة الزهراء صلوات الله عليها هو من أسخف المواضيع وإن دل على شيء فإنما يدل على جهل كاتبها وقلة تطلعه واتباعه لمصطلحات الفلاسفة والعرفاء, ولقد رديت على بعض الإشكالات الواردة في الموضوع لكنهم حرروها وقالوا أنهم لا يسمحون بمناقشة المسائل الفلسفية في المنتدى, ثم طلبت من الإدارة حذف الموضوع حتى لا يقع الناس في الشبهة فحذفوها.
ولو قارنتي بين الكلام الوارد في ذلك الموضوع وحقيقة المعاني للمصطلحات المستخدمة في كلام العرفاء لاتضح لك جهلهم وقلة علمهم في هذا المجال واشتباههم الكبير في تفسير الأقوال المنسوبة الى السيد الخميني قدس سره وغيره من العرفاء.

hazeem
24-01-2008, 09:36 PM
صدقت يا زرهاء مدد ! آية الله والمحقق اللامع جاهل في حال الفلسفة

فهل يوجد من يشك بتشيع ابن عربي ؟؟

هذه هي الادلة

فالننظر الى احد كتاب ابن العربي المسماة " محاضرة الابرار ومسافرة الاخيار في الادبيات والنوادر والاخبار " الجزء الاول " دار اليقظة العربية 1966م يقول :
ص6 : (وهو يعرض منهجيته في الكتابة والعرض والسرد ) " ........ كذلك سكتُ في كتابي هذا عما شجر بين الصحابة رضي الله عنهم "

ص11 : " ... وكتاب المسند الكبير للامام الحافظ احمد بن حنبل رضي الله عنه ... السنن للامام ابي داود سليمان اشعب السجستاني وكاتب الترمذي لابي عيسى محمد بن عيسى الحافظ ... (ثم يترحم على البخاري) "
ص26 : " سيدنا عثمان رضي الله عنه "
ص27 : " سيدنا عمر بن خطاب رضي الله عنه " - " سيدنا ابوبكر رضي الله عنه " - سيدنا طلحة رضي الله عنه "
ص29 : " سيدتنا عائشة رضي الله عنها "

ص35: " ... نقباء النبي محمد ابوبكر - عمر - عثمان - علي - الزبير بن العوام - جعفر بن ابي طالب - ومصعب بن عمر - وبلال بن رباح - وعمار بن ياسر والمقداد بن الاسود وعثمان بن مظعون وعبدالله بن مسعود "
ص36: " اما حواريوه فكلهم من قريش وهم اثنا عشر رجلاً : ابوبكر - عمر - عثمان - علي - طلحة - الزبير - سعد بن ابي وقاص - عبدالرحمن بن عوف - حمزة بن عبدالمطلب - وجعفر بن ابي طالب - وابو عبيدة الجراح - عثمان بن مظعون "

ص63 : ( يذكر فضائل ابوبكر )

ص66 : " معاوية رضي الله عنه .. ونقش خاتمه رب اغفر لي "

ص72: ولد يزيد بن الوليد في الكعبة ولم يولد في الكعبة خليفه غيره"

ص91-118 : ( مواعظ لابوبكر وعمر وعثمان )

ص150: " ...... قال مرضَ الحسن والحسين فعادهما النبي مع ابوبكر وعمر فقال عمر لعلي : يا ابا الحسن لو نذرت عن ابنيك نذراً ان الله عافاهما قال : اصوم ثلاثة ايام شكراً ... "

ص406: " ماذكر من بعض صفات عمر بن خطاب رضي الله عنه : روينا من حديث محمد بن الحسن السكري قال : قال العتبي عن ابيه قال معاوية لصعصعة بن صوحان : صف لي عمر بن خطاب قال : كان عالماً برعيته عاجلاً في نفسه قليل الكبر قبولاً للعذر سهل الحجاب مضق الباب متحرب الصواب بعيداً عن الاساءة رفيقاً بالضعيف غير صخاب كثير الصمت بعيداً عن العبث


هكذا هم الشيعة والا فلا !

~ super SHI3A ~
24-01-2008, 10:10 PM
أما حول تفصيل هذا الكلام فليس هذا محله وقد أطلت بهذه الردود وأطلب العذر منكم, هذا وإن شاء الله بعد إتضاح هذا الأمر لكم تسحبون كلمة أو تهمة الناصبي لهذا الشيخ الذي يعده العظماء من العلماء (منهم الفيض الكاشاني) من أخص الخواص لأمير المؤمنين صلوات الله عليه.


لا والله أبدا

ابن عربي ناصبي .. لعنة الله عليه لعنا ً مؤبدا لا نهاية له أبدا

يا زهراء مدد
25-01-2008, 02:14 AM
صدقت يا زرهاء مدد ! آية الله والمحقق اللامع جاهل في حال الفلسفة

فهل يوجد من يشك بتشيع ابن عربي ؟؟

هذه هي الادلة

فالننظر الى احد كتاب ابن العربي المسماة " محاضرة الابرار ومسافرة الاخيار في الادبيات والنوادر والاخبار " الجزء الاول " دار اليقظة العربية 1966م يقول :
ص6 : (وهو يعرض منهجيته في الكتابة والعرض والسرد ) " ........ كذلك سكتُ في كتابي هذا عما شجر بين الصحابة رضي الله عنهم "

ص11 : " ... وكتاب المسند الكبير للامام الحافظ احمد بن حنبل رضي الله عنه ... السنن للامام ابي داود سليمان اشعب السجستاني وكاتب الترمذي لابي عيسى محمد بن عيسى الحافظ ... (ثم يترحم على البخاري) "
ص26 : " سيدنا عثمان رضي الله عنه "
ص27 : " سيدنا عمر بن خطاب رضي الله عنه " - " سيدنا ابوبكر رضي الله عنه " - سيدنا طلحة رضي الله عنه "
ص29 : " سيدتنا عائشة رضي الله عنها "

ص35: " ... نقباء النبي محمد ابوبكر - عمر - عثمان - علي - الزبير بن العوام - جعفر بن ابي طالب - ومصعب بن عمر - وبلال بن رباح - وعمار بن ياسر والمقداد بن الاسود وعثمان بن مظعون وعبدالله بن مسعود "
ص36: " اما حواريوه فكلهم من قريش وهم اثنا عشر رجلاً : ابوبكر - عمر - عثمان - علي - طلحة - الزبير - سعد بن ابي وقاص - عبدالرحمن بن عوف - حمزة بن عبدالمطلب - وجعفر بن ابي طالب - وابو عبيدة الجراح - عثمان بن مظعون "

ص63 : ( يذكر فضائل ابوبكر )

ص66 : " معاوية رضي الله عنه .. ونقش خاتمه رب اغفر لي "

ص72: ولد يزيد بن الوليد في الكعبة ولم يولد في الكعبة خليفه غيره"

ص91-118 : ( مواعظ لابوبكر وعمر وعثمان )

ص150: " ...... قال مرضَ الحسن والحسين فعادهما النبي مع ابوبكر وعمر فقال عمر لعلي : يا ابا الحسن لو نذرت عن ابنيك نذراً ان الله عافاهما قال : اصوم ثلاثة ايام شكراً ... "

ص406: " ماذكر من بعض صفات عمر بن خطاب رضي الله عنه : روينا من حديث محمد بن الحسن السكري قال : قال العتبي عن ابيه قال معاوية لصعصعة بن صوحان : صف لي عمر بن خطاب قال : كان عالماً برعيته عاجلاً في نفسه قليل الكبر قبولاً للعذر سهل الحجاب مضق الباب متحرب الصواب بعيداً عن الاساءة رفيقاً بالضعيف غير صخاب كثير الصمت بعيداً عن العبث


هكذا هم الشيعة والا فلا !

نعم أخي الكريم هو المحقق اللامع .. ولم أقل ولم يقل أحد بأنه "الفيلسوف البارع والحكيم الإلهي والعالم الرباني" ولا يشهدا بذلك أحد, وقد زرته وبت عند عدة ليالي وسألته عن كثير من الأمور, وأعلم علم اليقين أنه لا ينتهج منهج العرفان وليس لديه تعمق في علم الفلسفة .. السيد العلامة جعفر مرتضى محقق في التاريخ وهذا مجال اختصاصه ..

أما ما ورد في مشاركتك فقد رد في مشاركاتي السابقة فاقرأ وتأمل.

~ super SHI3A ~
25-01-2008, 02:21 AM
وليس لديه تعمق في علم الفلسفة .. السيد العلامة جعفر مرتضى محقق في التاريخ وهذا مجال اختصاصه
.. ما شاء الله عليك !!!

السيد العاملي مجتهد !! لو شاء طرح نفسه للمرجعية لفعل
و آتي انت تقيمه و تقول ماذا يفهم و ماذا لا يفهم !!

يا أخي المحترم !! السيد جعفر مرتضى كتب كتاب حول ابن عربي .. و هو ماذا ؟؟؟ محقق !!
ماذا ؟؟؟ محقق !!!

يعني عندما قال إن ابن عربي سني متعصب حقق و وجد انه كذلك !!

اعقلوا يا بشر !!!

يا زهراء مدد
25-01-2008, 02:25 AM
نعم محقق في التاريخ وليس الفلسفة .. المسألة واضحة وضوح الشمس .. لذلك اشتبه عليه الأمر

~ super SHI3A ~
25-01-2008, 02:27 AM
نعم محقق في التاريخ وليس الفلسفة .. المسألة واضحة وضوح الشمس .. لذلك اشتبه عليه الأمر

هههه حسبي ربي !!

نعم !! هو بحاجة اليك لتوضح له ما اشتبه عليه !!!

قمة الجهل

يا زهراء مدد
25-01-2008, 02:30 AM
لا لم اقل شيء, بل نقلت كلمات "الفلاسفة" والتي أكررها للمرة الخامسة والمليون, في الدفاع عنه وتوضيح الشبهات القائمة حوله.. حيث أن السيد جعفر ليس محقق في "الفلسفة" بل محقق في "التاريخ" وهو "ليس معصوم", كما أنه يقول بولاية الفقيه .. أتعتقدين بصحة هذه النظرية؟ هو محقق وقد حقق بالروايات الواردة ووضحها فلماذا لا نقبلها منه أيضاً ؟

علي شاهين
26-01-2008, 02:16 AM
كلام في منتهى الروعة للمرجع و العلامة الكبير المرعشي النجفي قدس سره عن الصوفية امثال الملا صدرا و الكاشاني و المنحرفين امثالهم:

المرعشي النجفي من المراجع الكبار والمتتبعين والنسابين بمدينة قم المقدسة رحل قبل أكثر من عقد من الزمن وممن تصدى للتصوف بقوة وقال في كتابه "إحقاق الحق" ما يلي:

"عندي ان مصيبة الصوفية على الاسلام من أعظم المصائب,تهدمت بها أركانه وانثلم بنيانه وظهر لي بعد الفحص الاكيد والتجول في مضامير كلماتهم والوقوف على مافي خبايا مطالبهم والعثور على مخبياتهم بعد الاجتماع برؤساء فرقهم ان الداء سرى الى الدين من رهبة النصارى فتلقاه جمع من العامة كالحسن البصري والشبلي ومعروف وطاووس والزهري وجنيد ونحوهم ثم سرى منهم الى الشيعة حتى رقى شأنهم وعلت راياتهم بحيث ماابقوا حجراً من أساس الدين,أولوا نصوص الكتاب والسنة وخالفوا الاحكام الفطرية العقلية والتزموا بوحدة الوجود,بل الموجود وأخذ الوجهة في العبادة والمداومة على الاوراد المشحونة بالكفر والاباطيل التي لفقتها رؤساؤهم وإلتزامهم بمايسمونه بالذكر الخفي القلبي شارعاً من يمين القلب خاتماً بيساره معبراً عنه بالسفر من الحق الى الخلق تارة,والتنزل من القوس الصعودي الى النزولي أخرى وبالعكس معبراً عنه بالسفر من الخلق الى الحق والعروج من القوس النزولي الى الصعودي اخرى فيالله من هذه الطامات...
ورأيت بعض من كان يدعى الفضل منهم,يجعل بضاعة ترويج مسلكه امثال مايعزى اليهم (عليهم السلام) "لنا مع الله حالات فيها هو نحن ونحن هو"وما درى المسكين في العلم والتتبع والتثبت والضبط ان كتاب مصباح الشريعة وما يشبهه من الكتب المودعة فيها امثال هذه المناكير مما لفقتها أيادي المتصوفة في الأعصار السالفة وابقتها لنا تراثاً...
ثم أن شيوع التصوف وبناء الخانقاهات كان في القرن الرابع حيث ان بعض المرشدين من اهل ذلك القرن لما رأوا تفنن المتكلمين في العقائد فاقتبسوا من فلسفة (فيثاغورس) وتابعيه في الالهيات قواعد وانتزعوا من لاهوتيات اهل الكتاب والوثنيين جملاً وألبسوها لباساً اسلامياً فجعلوها علماً مخصوصاً ميزوه باسم علم التصوف أو الحقيقة أو الباطن أو الفقر أو الفناء أو الكشف والشهود.

وألفوا وصنفوا في ذلك كتباً ورسائل وكان الامر كذلك الى ان حل القرن الخامس ومايليه من القرون,فقام بعض الدهاة في التصوف فرأوا مجالاً رحباً وسيعاً لأن يحوزوا بين الجهال مقاماً شامخاً كمقام النبوة,بل الالوهية باسم الولاية والغوثية والقطبية بدعوى التصرف في الملكوت بالقوة القدسية,فكيف بالناسوت,فوسعوا فلسفة التصوف بمقالات مبنية على مزخرف التأويلات والكشف الخيالي والاحلام والاوهام فألفوا الكتب المتظافرة الكثيرة ككتاب التعرف والدلالة والفصوص وشروحه والنفحات والرشحات والمكاشفات والانسان الكامل والعوارف والمعارف والتأويلات ونحوها من الزبر والاسفار المحشوة بحكايات مكذوبة وقضايا لامفهوم لها البتة...
فلما راج متاعهم وذاع ذكرهم وراق سوقهم ,تشبعوا فرقاً وأغفلوا العوام والسفلة بالحديث الموضوع المفترى :"الطرق الى الله بعدد انفاس الخلائق"..
عصمنا وإياكم من تسويلات نسجة العرفان وحيكة الفلسفة والتصوف وجعلنا وإياكم ممن أناخ المطية بأبواب اهل بيت رسول الله(ص)ولم يعرف سواهم آمين آمين".

http://www.balagh.com/mosoa/mabade/zx0m4alt.htm (http://www.balagh.com/mosoa/mabade/zx0m4alt.htm)

يا زهراء مدد
26-01-2008, 06:54 AM
كلامك لا يدل على شيء واشتباه المرجع الكبير النجفي كاشتباه غيره .. يقول أننا يجب أن ننتهج منهج أهل البيت عليهم السلام .. وهل قالوا شيئ خلاف ذلك ؟!؟! بل قالوا اكثر مما قال ووضعوا موازين اكثر مما وضع .. !!

.. والظاهر انك لم تقرأ مشاركاتي وغرضك من هذا الموضوع بات واضحاً ومعلوماتك قد تبين ضعفها بهذه المسائل ..

هذه أيضاً آخر مشاركة لي في هذا الموضوع لأنه إضاعة وقت وجدال .. وأفضل أن أذهب وأشتغل على تطهير قلبي عن أوساخ الغفلة عن الله تعالى بدل من أتهم فلان وفلان بأنهم أعداء الله .. وإني أعلم أني بنفسي أبعد الناس عن الله تعالى !!!!!

نور عيني علي
26-01-2008, 08:10 AM
أخي علي شاهين

بخصوص الكاشاني , فقد قرأت أن تاب

وهذا قوله أكبر دليل:

قال الكاشاني في ديباجة كتابه (( قرة العيون )) :
وهي حقيق بأن تسمى بقرة العيون في أعز الفنون , وهي ستون كلمة في اثنتي عشرة كلمة في كل مقالة خمس كلمات ... اعلموا اخواني , هداكم الله كما هداني , إني ما اهتديت إلا بنور الثقلين , وما اقتديت إلا بالأئمة المعصومين , وبرئت إلى الله مما سوى هدي الله فإن الهدى هدى الله , نه متكلمم , ونه متفلسف , ونه متصوفم , ونه متكلف , بل مقلد قرآن وحديث بيغمبرم , وتابع أهل بيت سرورم .

الترجمة :

"لست متكلما ولا متفلسفا ولا متصوفا ولا متكلفا .. بل مقلد للقرآن وحديث النبي الأعظم ومتبع أهل البيت عليهم السلام " .




وقد قرأت لفقيه معاصر قوله :

لقد ذكر الفيض قدس سره توبته وعدوله عن مشربة الفلسفي والتصوفي وغيرهما من المشارب التي تخالف مدرسة أهل البيت عليهم السلام ومأثور حكمهم وعلومهم وصرح علانية ببراءته من الانحرافات التي كانت تطفح بها تلك المسالك التي اوجبت وأدت بسالكيها الى المهالك في الكثير من كتبه ابتداءا من رسالة الحق المبين وسفينة النجاة والأصول الأصيلة وقرة العيون في عبارته التي سبق نقلها عنه وفي مقدمة كتابه الوافي وتفسير الصافي بل كل تلك المصنفات كان الداعي لتأليفها هو اثبات انتهاجه لطريق الحق ودفاعه عنه وترويجه له .. بل ان كتبه في الفقه ككتاب مفاتيح الشرايع ومعتصم الشيعة من أجل المصنفات الفقهية عند الامامية .

نور عيني علي
26-01-2008, 08:47 AM
أخوتي

راجعوا على شبكة هجر الآن هذا الموضوع الهام للشيخين عبد الرحيم وعمار بن ياسر

شيخ عراقي: التصوف والعرفان ثقافة وافدة نشرتها الترجمة

http://www.hajr-network.net/hajrvb/showthread.php?t=402939188 (http://www.hajr-network.net/hajrvb/showthread.php?t=402939188)

المثالب التي يذكرها للعرفان:
1- الضحالة
2- البدع
3- الضلالات
4- الثقافة الوافدة
5- الآراء الباطلة
6- المنهج ما أنزل الله به من سلطان
7-...

وتتوالى القنابل التي يفجرها الشيخ العراقي حسين المؤيد منذ سقوط صنم بغداد وخروجه من إيران وإستقراره في الأردن وقلب صفحة حوزوية وبداية أخرى مختلفة..

من التفجيرات الجديدة قنبلة يهشم بها المؤيد معرفة العرفاء وأستاذهم العارف ابن عربي

س:-السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
1- نرى كثيرا من المؤلفين الذين يكتبون في مجال العرفان النظري يلجأون إلى نظريات ابن عربي فما هو رأيكم في أصول العرفان النظري والحال هكذا ؟
2- عند استقراء العديد من المؤلفات في مجال العرفان النظري نرى أن هذا المنهج و المنهج الصوفي بينهما مشتركات كثيرة ما تعليقكم ؟
3- ما هو المنهج الصحيح في تزكية النفس ؟

ج:-ل يصح الركون إلى كل ما قاله ابن عربي فله العديد من الآراء الباطلة , بل إن منهج مثل ابن عربي ليس منهجا صحيحا في التعمق في معرفة الله عز وجل . و أما المشتركات بين العرفان النظري والمنهج الصوفي فالحقيقة إن القول بان منهج العرفان بشقيه النظري والعملي ومنهج التصوف هما وجهان لقضية واحدة غير مجانب للواقع ,و م ذاك إلا لكثرة المشتركات وسعة مساحة الاتفاق ,والاختلاف قد لا يكون إلا في أمور محدودة وهو حاصل عند العرفاء من الشيعة غالبا و الا فالعرفاء من غيرهم في الغالب هم السالكون لمنهج التصوف . والحقيقة إن المنهج المعتمد في تزكية النفس هو إتباع تعاليم الشرع بحسب م جاء في الكتاب والسنة وجوهر ذلك التمسك بالعقيدة الصحيحة بعيدا عن البدع والضلالات , والالتزام السلوكي بأحكام الشريعة وتحصيل ملكة التقوى , فهناك ركنان أساسيان هما الإيمان والعمل الصالح وتنمية ذلك وتقوية العلاقة مع الله تعالى وتعميق حب الله دون أن يكون ذلك من خلال م يسميه الصوفية بالطريقة والمرشد وما شاكل ودون حاجة إلى م يسمى بمجالس الذكر على الطريقة الصوفية لاسيما إذا كان مقرونا بأمور ما أنزل الله تعالى بها من سلطان ول دل عليها أثر من سنة صحيحة أو قرآن .ولا شك في أن المتتبع للمنهج التربوي الذي اعتمده رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم والذي تخرج عليه الجيل الطليعي من المسلمين يجده بعيدا كل البعد عن المناهج التي اعتمدها الصوفية ,كما لاشك في تأثر المنهج الصوفي بالثقافات غير الإسلامية التي وفدت إلى المجتمع الإسلامي بعد توسع رقعته ودخول شعوب أخرى في الإسلام مضافا إلى م ترجم من أدبيات تلك الثقافات .وتفصيل الكلام حول هذا الموضوع يستدعي مجالا آخر وبالله الاعتصام . http://www.almaiad.com/question/qu_q_2.htm (http://www.almaiad.com/question/qu_q_2.htm)

هل العرفان وفد من الهنود؟

اقتباس:
رسالة الإمام الخميني الى غورباتشوف
واطلبوا من كبار الأساتذة أن يراجعوا أسفار الحكمة المتعالية لصدر المتألهين رضوان الله تعالى عليه وحشره مع النبيين والصالحين لكي يتضح أن حقيقة العلم هي ذلك الوجود المجرد عن المادة؛ وأن كل معرفة منزّهة عن المادة ولا تخضع لأحكامها.
ولا أتعبكم، فلا أتطرق إلى كتب العارفين لا سيما محي الدين بن عربي، فإذا أردتم الاطلاع على مباحث هذا العظيم فيمكنكم أن تختاروا عددا من خبرائكم من الأذكياء الذين لهم باع طويل في أمثال هذه المباحث وترسلوهم إلى قم ليتعرفوا بالتوكل على الله، وبعد عدة سنين على العمق الحساس والدقيق غاية الدقة لمنازل المعرفة، ومحال بدون هذا السفر الوصول إلى هذه المعرفة.

أشترُ مذحِج
26-01-2008, 04:49 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وآل محمد

الاخوة المتصارعون المتشاحنون المتباغضون


أين ذهب الرجل الذي كنتم تصفقون له بالأمس
لما قلنا أنه يكفركم ويكفر مراجعكم

لم تنتبهوا إليه أليس كذلك؟؟

فقط قد راع انتباهكم كفريات بن عربي وخميني وملا صدرا


ولا أقول سوى كلمة واحدة
المرجعية الدينية المهيمنة اليوم والواقفة بوجه الاستكبار العالمي بكل ثقة وجرأة وشجاعة وفدائية

أقول المرجعية (الدينية) الوحيدة

هي مرجعية
خميني العربي الحلاجي الصدري الشيرازي

المرجعية التي جادلت اينشتاين
وأخجلت جورباتشوف
وسحقت أولمرت
وأراقت ماء وجه جورج بوش
وأذلت جنود بريطانيا العظمى كل مذلة وهوان

وقدما ستقهر كل جبار وظالم

أتعرفون لماذا؟
لأنها المرجعية الوحيدة على مر التاريخ التي لم تعبأ بنصرة من نصرها ولا خذلان من خذلها


اوووف

كم سمعنا من المغرورين وفقهاء السلاطين

وكل ما يمكن أن نقوله

من ليس له ناقة ولا جمل في قافلة الشرف والعزة والكرامة
فيكفيه ألا يتعرض للدين بنداء ولا برغاء

وليقبعوا تحت رداء التقية
وليدفنوا رؤوسهم في الرمال كالنعام
ويقولوا قد لعن الله كل راية قبل القائم

وليكفروا المجاهرين باسم الله الرحمن الرحيم
وليقولوا انهم لا دين لهم لأن المعصوم قد قال " لا دين لمن لا تقية له"



خوووووش يا مؤمنين

وشكر الله سعي الساعين إليكم زحفا وهم لا يعلمون

محطم الاصنام
26-01-2008, 04:54 PM
كلامك لا يدل على شيء واشتباه المرجع الكبير النجفي كاشتباه غيره .. يقول أننا يجب أن ننتهج منهج أهل البيت عليهم السلام .. وهل قالوا شيئ خلاف ذلك ؟!؟! بل قالوا اكثر مما قال ووضعوا موازين اكثر مما وضع .. !!

.. والظاهر انك لم تقرأ مشاركاتي وغرضك من هذا الموضوع بات واضحاً ومعلوماتك قد تبين ضعفها بهذه المسائل ..

هذه أيضاً آخر مشاركة لي في هذا الموضوع لأنه إضاعة وقت وجدال .. وأفضل أن أذهب وأشتغل على تطهير قلبي عن أوساخ الغفلة عن الله تعالى بدل من أتهم فلان وفلان بأنهم أعداء الله .. وإني أعلم أني بنفسي أبعد الناس عن الله تعالى !!!!!

بل كلام المرجع المحقق المرعشي النجفي اعلى الله مقامه هو كلام اهل البيت عليهم السلام و كلامك مع احترامي لك لم يفيدك بشئ و لا معنى له و هو انك تحاول الدفاع عن منحرفين تدينهم نصوص صريحة من اهل بيت النبوة عليهم السلام !!

محطم الاصنام
26-01-2008, 05:01 PM
الاخوة المؤمنين حتى لا يخدعكم الشعارات التي يطلقها البعض للتغطية على الصوفية نبين حقيقة واضحة جدا و هي ان من جادل انشتاين هو المرجع الكبير البروجردي اعلى الله مقامه و الذي حارب المنحرفين من الصوفية ابان مرجعيته بكل قوة.

يا زهراء مدد
26-01-2008, 05:25 PM
لقد قلت أني لا أريد أن أشارك بالموضوع بعد .. لكن ماذا عساي أن أفعل ونرى أن مراجعنا العظم تتهم بتهم هم براء منها!!

إن آية الله العظمى السيد البروجردي قدس سره درس الفلسفة بنفسه ولم يكن ضدها لأنها فلسفة ! بل لأن معظم الناس قد يشتبهون فيها عند دراستها فهي فقط للعقول الكبيرة وليست لكل الناس !! كما أن أهل البيت عليهم السلام أمروا بأن يخاطبوا الناس على قدر عقولهم وذلك لأنهم صلوات الله عليهم قالوا لو حدثوا الناس بما قلوبهم لكفروهم ولم يتبعهم أحد!!

أما عن المرجع الكبير آية الله البروجردي قدس سره فأنقل:

وممّا يؤيّد أصالة‌ كلامنا في‌ هذا المجال‌ ، وهو أنّ علم‌ الفلسفة‌ والحكمة‌ يمتلكان‌ أساساً وواقعيّة‌ لا يمكن‌ التغاضي‌ عنها ، وأنّ علی‌ طلبة‌ العلوم‌ الدينيّة‌ في‌ الحوزات‌ المقّدسة‌ التسلّح‌ بها حتّي‌ يمكنهم‌ أوّلاً بناء شخصيّتهم‌ ، وثانياً نشر المعارف‌ العلميّة‌ والإلهيّة‌ في‌ المجتمعات‌ البشريّة‌ في‌ العالم‌ . أقول‌ إنّ ما يؤيّد كلامنا هو كلام‌ آية‌ الله‌ الحاجّ الشيخ‌ حسين‌ علی‌ المنتظري‌ّ الذي‌ خاطب‌ به‌ آية‌ الله‌ البروجردي‌ّ أعلی‌ الله‌ مقامه‌ قائلاً : « إنّها الفلسفة‌ العلميّة‌ التي‌ تستند علیها الجامعات‌ في‌ العالم‌ ويُحسب‌ لها ألف‌ حساب‌ ؛ وإنّ الفقه‌ والاُصول‌ عندنا أُمور اعتباريّة‌ » .
وفيما يلي‌ جانباً من‌ اللقاء الذي‌ أجرته‌ مجلّة‌ « الحوزة‌ » مع‌ آية‌ الله‌ المنتظري‌ّ :
« من‌ المشهور أنّ آية‌ الله‌ البروجردي‌ّ كان‌ مخالفاً للحكمة‌ والفلسفة‌ ، وهو ماحدا به‌ إلی‌ منع‌ دروس‌ الفلسفة‌ التي‌ كان‌ يلقيها العلاّمة‌ الطباطبائي‌ّ . نرجو من‌ سماحتكم‌ توضيح‌ هذه‌ النقطة‌ !» .
فأجاب‌ آية‌ الله‌ المنتظري‌ّ قائلاً :
« كان‌ العلاّمة‌ الطباطبائي‌ّ يدرّس‌ « الاسفار » وكنتُ أنا أُدرّس‌ « المنظومة‌ » . فجاءني‌ يوماً المرحوم‌ الحاجّ محمّد القدسي‌ّ الإصفهاني‌ّ وقال‌ لي‌ : يقول‌ السيّد البروجردي‌ّ : قل‌ للشيخ‌ المنتظري‌ّ أن‌ يعطّل‌ درس‌ « المنظومة‌ » ويأتي‌ إلی‌ّ .
فذهبتُ إلی‌ بيت‌ آية‌ الله‌ البروجردي‌ّ ، وقال‌ لي‌ الحاجّ محمّد حسين‌ :
يقول‌ السيّد « قل‌ للشيخ‌ المنتظري‌ّ أن‌ يأتيني‌ بلائحة‌ أسماء تلاميذ العلاّمة‌ الطباطبائي‌ّ لاقطع‌ عنهم‌ رواتبهم‌ الشهرية‌ » .
فتعجّبتُ من‌ ذلك‌ وقلتُ له‌ : هذا أمر غير ممكن‌ ! أي‌ّ قرار هذا ؟
فقال‌ الحاجّ محمّد حسين‌ : أنا كذلك‌ توصّلتُ إلی‌ أنّ هذا القرار خاطي‌ .
قلتُ : إذن‌ دعنا نذهب‌ إلی‌ السيّد .
فذهبنا ، وخاطبتُ السيّد بصراحتي‌ المعهودة‌ قائلاً : سيّدنا ! ما هذا القرار ؟ إنّها الفلسفة‌ العلميّة‌ التي‌ تستند علیها الجامعات‌ في‌ العالم‌ ويُحسب‌ لها ألف‌ حساب‌ ؛ وإنّ الفقه‌ والاُصول‌ عندنا أُمور اعتباريّة‌ .
فقال‌ السيّد : هذا صحيح‌ ، وأنا نفسي‌ درستُ الفلسفة‌ ، لكن‌ ما العمل‌ ؟! فإنّي‌ أري‌ من‌ جهة‌ بعض‌ الطلبة‌ لا يستطيعون‌ هضم‌ هذا الكلام‌ جيّداً ، ومن‌ هنا أراهم‌ ينساقون‌ إلی‌ الانحراف‌ ، وقد رأيتُ أحدهم‌ في‌ إصفهان‌ يحمل‌ كتاب‌ « الاسفار » تحت‌ إبطه‌ ويردّد قائلاً : أنا الله‌ ! أنا الله‌ .
ومن‌ جهة‌ أُخري‌ هناك‌ اعتراضات‌ تصل‌ إلی‌ّ من‌ بعض‌ الإخوة‌ يلحّون‌ عَلَی‌ّ فيها بإستمرار بوضع‌ حدّ لهذه‌ المسألة‌ » .
قلتُ : إذن‌ فهذا يعني‌ أ نّكم‌ لستم‌ مخالفين‌ للفلسفة‌ ، بل‌ سماحتكم‌ تعترضون‌ علی‌ نشر وترويج‌ هذه‌ العبارات‌ الغوغائيّة‌ !
قال‌ : « نعم‌ . لا بأس‌ لو يصغوا إلی‌ الدروس‌ ويعوها جيّداً » .
قلتُ : سأشرع‌ بتدريس‌ « الإشارات‌ » . وسأحاول‌ إقناع‌ العلاّمة‌ الطباطبائي‌ّ بتدريس‌ « الشفاء » .
فقال‌ سماحته‌ : « لا أظنّ أنّ العلاّمة‌ سيوافق‌ علی‌ ذلك‌ ، فهو لن‌ يقبل‌ بكلامي‌ » .
قلتُ : ما هذا الكلام‌ يا سيّد ! إنّه‌ يكنّ لكم‌ احتراماً زائداً . أنا شخصيّاً سأبدأ تدريس‌ « الإشارات‌ » .
فذهبتُ إلی‌ بيت‌ المرحوم‌ العلاّمة‌ الطباطبائي‌ّ وكان‌ مريضاً في‌ ذلك‌ الوقت‌ ، فأخبرته‌ بالذي‌ جري‌ بيني‌ وبين‌ سماحة‌ البروجردي‌ّ . فقال‌ : لا ، لن‌ أُعطّل‌ درس‌ « الاسفار » سأرحل‌ مع‌ تلاميذي‌ عن‌ قم‌ إلی‌ « كوشك‌ نصرت‌ » .
قلتُ : ما هذا الكلام‌ يا سيّد ! الطلبة‌ بحاجة‌ إلی‌ الرواتب‌ الشهريّة‌ ، وكذلك‌ هم‌ بحاجة‌ إلی‌ تلقّي‌ دروس‌ الفقه‌ والاُصول‌ ، ابدأوا أنتم‌ بتدريس‌ « الشفاء » واطرحوا آراءكم‌ كلّما كان‌ ذلك‌ ميسوراً .
فقبل‌ المرحوم‌ العلاّمة‌ بذلك‌ . ولمّا أطلعتُ آية‌ الله‌ البروجردي‌ّ علی‌ ذلك‌ سُرّ كثيراً .
ما نريد قوله‌ إنّ آية‌ الله‌ البروجردي‌ّ درس‌ الفلسفة‌ ولم‌ يكن‌ مخالفاً لها ، لكنّ الظروف‌ في‌ ذلك‌ الوقت‌ مضافاً إلی‌ بعض‌ المسائل‌ الاُخري‌ أرغمته‌ علی‌ هذا التصرّف‌.


------------



و ثانياً: فقد أرسل‌ (آية‌ الله‌ البروجردي‌) ذلك‌ اليوم‌ أو الذي‌ يليه‌ خادمه‌ الحاج‌ أحمد الی منزلي‌ فأبلغني‌ رسالة‌ بهذا المضمون‌: لقد كنّا زمن‌ الشباب‌ ندرس‌ «الاسفار» في‌ الحوزة‌ العلميّة‌ لإصبَهان‌ عند المرحوم‌ جهانگيرخان‌، الاّ اننّا كنّا عدّة‌ نفر نذهب‌ الی درسه‌ خفيّةً، امّا درس‌ «الاسفار» العلني‌ في‌ الحوزة‌ الرسميّة‌ فليس‌ صالحاً أبداً و يجب‌ أن‌ يُترك‌!
فقلت‌ في‌ جوابه‌: قل‌ للسيّد البروجردي‌ عنّي‌ انّنا قد درسنا ـ نحن‌ أيضاً ـ هذه‌ الدروس‌ الرسميّة‌ و المتعارفة‌ كالفقه‌ و الاصول‌، و سيمكننا القيام‌ بأمر التدريس‌ و تشكيل‌ حوزات‌ دراسيّة‌ فيها، و لسنا أقلّ من‌ الآخرين‌ في‌ شي‌ء!
لقد جئتُ من‌ تبريز الی قم‌ من‌ أجل‌ تصحيح‌ عقائد الطلبة‌ علی أساس‌ الحقّ، و لمحاربة‌ العقائد الباطلة‌ للماديّين‌ و غيرهم‌؛ و في‌ ذلك‌ الزمن‌ الذي‌ كان‌ سماحة‌ آية‌ الله‌ يذهب‌ مع‌ عدّة‌ نغز الی درس‌ المرحوم‌ جهانگير خفيةً، كان‌ الطلاّب‌ و عموم‌ الناس‌ مؤمنين‌ بحمدالله‌ و ذوي‌ عقيدة‌ نزيهة‌، فلم‌ تكن‌ هناك‌ حاجة‌ لتشكيل‌ حوزات‌ علنيّة‌ للاسفار، امّا هذه‌ الايّام‌ فانّ أي‌ طالب‌ يدخل‌ بوّابة‌ قم‌، يردها مصطحباً عدّة‌ حقائب‌ معبّئة‌ بالشبهات‌ و الإشكالات‌.
ينبغي‌ اليوم‌ أن‌ يُسعف‌ الطلبة‌ و أن‌ يُعَدّوا علی أساس‌ صحيح‌ لمحاربة‌ الماديّين‌، و أن‌ يُعلَّموا الفلسفة‌ الإسلاميّة‌ الحقّة‌؛ و نحن‌ لن‌ نترك‌ تدريس‌ «الاسفار». الاّ انّنا نعتبر آية‌ الله‌ حاكم‌ الشرع‌، فإن‌ حَكَمَ بترك‌ «الاسفار» لاتّخذت‌ المسألة‌ وجهاً آخر.»
قال‌ العلاّمة‌:«و لم‌ يتعرّض‌ لنا آية‌ الله‌ البروجردي‌ بشي‌ء بعد هذه‌ الرسالة‌، فكنّا مشغولين‌ بتدريس‌ الفلسفة‌ من‌ «الشفاء» و «الاسفار» و غيرهما لسنين‌ طويلة‌، و كان‌ آية‌ الله‌ حيثما صادفناه‌ يُبدي‌ احتراماً كبيراً، و قد أهدي‌ لنا ذات‌ يوم‌ مجلّداً من‌ القرآن‌ الكريم‌ من‌ أفضل‌ الطبعات‌ و أصحّها.»

أشترُ مذحِج
26-01-2008, 05:53 PM
آية الله البروجردي

كان يناقش أينشتاين عن نظرية وحدة الوجود الصوفية الكفرية الشهيرة
ولم يقتنع اينشتاين بها

لأنه فيما يبدو أن اينشتاين كان من أعداء الصوفية


وبرجاء مراجعة كتاب الشمس الساطعة لآية الله الطهراني
لتقرأون رسالة آية الله البروجردي للعلامة الطباطبائي يطلب منه عدم تدريس الأسفار علناً
وإنما يجب أن تدرس خفية كما كان هو يدرسها أيام شبابه
وانظروا رد العلامة وموقف آية الله البروجردي الذي كان يدرس أسفار ملا صدرا الصوفي صاحب وحدة الوجود


مساكين أيها الجهلاء

أشترُ مذحِج
26-01-2008, 06:00 PM
للمراجعة

http://www.maarefislam.org/doreholomvamaarefislam/bookscontent/mehretaban-arabic/mehretaban-4.htm#_Toc67806353 (http://www.maarefislam.org/doreholomvamaarefislam/bookscontent/mehretaban-arabic/mehretaban-4.htm#_Toc67806353)


ولا تتوقف الافتراءات والتدليسات


الطريف أنهم يقولون لك أنهم يبينون لك حقيقة واضحة جدا


انظر إلى أي حد هم مشفقون!!

نور عيني علي
26-01-2008, 08:07 PM
أخي أشتر مذحج

لماذا تحاول شخصنة الموضوع

لا ندري ما أحواله ,, وانت كثيراً ما تتأخر فلماذا سوء الظن

وقد تابعت موضوعه في منتديات شيعة مصر

وننتظر أن يوضح لنا ما يريد حتى لا نتهمه بدون وجه حق

أيضاً لماذا طردوا شاه بيدل الذي تنقل عنه هنا

فهل أنت هنا من أجل الحلاج أيضاً

ولماذا حتى الآن لم ترد على كل أسئلتي

وما رأيك في هذه المشاركة

أخوتي

راجعوا على شبكة هجر الآن هذا الموضوع الهام للشيخين عبد الرحيم وعمار بن ياسر

شيخ عراقي: التصوف والعرفان ثقافة وافدة نشرتها الترجمة

http://www.hajr-network.net/hajrvb/showthread.php?t=402939188 (http://www.hajr-network.net/hajrvb/showthread.php?t=402939188)

المثالب التي يذكرها للعرفان:
1- الضحالة
2- البدع
3- الضلالات
4- الثقافة الوافدة
5- الآراء الباطلة
6- المنهج ما أنزل الله به من سلطان
7-...

وتتوالى القنابل التي يفجرها الشيخ العراقي حسين المؤيد منذ سقوط صنم بغداد وخروجه من إيران وإستقراره في الأردن وقلب صفحة حوزوية وبداية أخرى مختلفة..

من التفجيرات الجديدة قنبلة يهشم بها المؤيد معرفة العرفاء وأستاذهم العارف ابن عربي

س:-السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
1- نرى كثيرا من المؤلفين الذين يكتبون في مجال العرفان النظري يلجأون إلى نظريات ابن عربي فما هو رأيكم في أصول العرفان النظري والحال هكذا ؟
2- عند استقراء العديد من المؤلفات في مجال العرفان النظري نرى أن هذا المنهج و المنهج الصوفي بينهما مشتركات كثيرة ما تعليقكم ؟
3- ما هو المنهج الصحيح في تزكية النفس ؟

ج:-ل يصح الركون إلى كل ما قاله ابن عربي فله العديد من الآراء الباطلة , بل إن منهج مثل ابن عربي ليس منهجا صحيحا في التعمق في معرفة الله عز وجل . و أما المشتركات بين العرفان النظري والمنهج الصوفي فالحقيقة إن القول بان منهج العرفان بشقيه النظري والعملي ومنهج التصوف هما وجهان لقضية واحدة غير مجانب للواقع ,و م ذاك إلا لكثرة المشتركات وسعة مساحة الاتفاق ,والاختلاف قد لا يكون إلا في أمور محدودة وهو حاصل عند العرفاء من الشيعة غالبا و الا فالعرفاء من غيرهم في الغالب هم السالكون لمنهج التصوف . والحقيقة إن المنهج المعتمد في تزكية النفس هو إتباع تعاليم الشرع بحسب م جاء في الكتاب والسنة وجوهر ذلك التمسك بالعقيدة الصحيحة بعيدا عن البدع والضلالات , والالتزام السلوكي بأحكام الشريعة وتحصيل ملكة التقوى , فهناك ركنان أساسيان هما الإيمان والعمل الصالح وتنمية ذلك وتقوية العلاقة مع الله تعالى وتعميق حب الله دون أن يكون ذلك من خلال م يسميه الصوفية بالطريقة والمرشد وما شاكل ودون حاجة إلى م يسمى بمجالس الذكر على الطريقة الصوفية لاسيما إذا كان مقرونا بأمور ما أنزل الله تعالى بها من سلطان ول دل عليها أثر من سنة صحيحة أو قرآن .ولا شك في أن المتتبع للمنهج التربوي الذي اعتمده رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم والذي تخرج عليه الجيل الطليعي من المسلمين يجده بعيدا كل البعد عن المناهج التي اعتمدها الصوفية ,كما لاشك في تأثر المنهج الصوفي بالثقافات غير الإسلامية التي وفدت إلى المجتمع الإسلامي بعد توسع رقعته ودخول شعوب أخرى في الإسلام مضافا إلى م ترجم من أدبيات تلك الثقافات .وتفصيل الكلام حول هذا الموضوع يستدعي مجالا آخر وبالله الاعتصام . http://www.almaiad.com/question/qu_q_2.htm (http://www.almaiad.com/question/qu_q_2.htm)

هل العرفان وفد من الهنود؟

اقتباس:
رسالة الإمام الخميني الى غورباتشوف
واطلبوا من كبار الأساتذة أن يراجعوا أسفار الحكمة المتعالية لصدر المتألهين رضوان الله تعالى عليه وحشره مع النبيين والصالحين لكي يتضح أن حقيقة العلم هي ذلك الوجود المجرد عن المادة؛ وأن كل معرفة منزّهة عن المادة ولا تخضع لأحكامها.
ولا أتعبكم، فلا أتطرق إلى كتب العارفين لا سيما محي الدين بن عربي، فإذا أردتم الاطلاع على مباحث هذا العظيم فيمكنكم أن تختاروا عددا من خبرائكم من الأذكياء الذين لهم باع طويل في أمثال هذه المباحث وترسلوهم إلى قم ليتعرفوا بالتوكل على الله، وبعد عدة سنين على العمق الحساس والدقيق غاية الدقة لمنازل المعرفة، ومحال بدون هذا السفر الوصول إلى هذه المعرفة.

أشترُ مذحِج
26-01-2008, 10:11 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد

لم أشأ شخصنة الحوار ولم أشخصن الحوار ولكني أريد الانصاف

حتى الآن ثلاثة أعضاء دخلوا ليدلسوا على الحلاج
أحدهم قال الحجة لعن الحلاج وظل الأخ شاه بيدل يلاحقه هنا وهناك ولم يجب بشئ يذكر
الآخر قام بنقل كلام الصدوق وقام بتكبير وتحمير كلمات اللعن والذم ليوهم الاخوة انها في الحلاج
ولم يذكر في الحلاج فيها الا بقوله (ذكر له الشيخ اقاصيص)
والاخير يقول لك البروجردي كان ضد الصوفية

كل هؤلاء لا أحد يلتفت إليهم
والأخ الذي غاب وننتظره لا زلنا بانتظاره ليشرح لكم معتقده
وصدقوني سأكون أول الفرحين والمستبشرين إذا كذب كلامي


أما عن الأخ شاه بيدل
فقد ترك المنتدى وطلب من إدارة المنتدى سحب عضويته على طلبه
وقد حدث ذلك بسبب سوء تفاهم بسيط لم يستدعي ذلك كله إلا أن الادارة قد نزلت على رغبته حبا ومودة

أما عن أسئلتك


أخي أشتر مذحج
ما المشكلة أن الأخ علي الشيعي ينقل عن أخيه هنا :confused:
لعل أخيه غير مشارك هنا
والأخ قال إنه ينقل عن أخيه وذكر رابط مشاركة أخيه في هجر
فلا داعي لأن تجعلها مشكلة :D
هل تحجر عليه أم ماذا
لا أدري ما بينكما
لكن اعذر أخاك فإن لم يكن له عذراً فالتمس له عذراً


لا احجر على احد وليس لي دخل باي احد
كل مافي الامر ان اخوه جاء هنا عبر معرفه أو هو من تكلم بالنيابة عن أخيه
وجعل يصارخ ويستنجد ويتهم ادارة المنتدى هناك بأنها قد طردت أخاه على علم منها ومعرفة وعند
وهذا ما تكلمنا عنه وبوضوح





هل الإمام المهدي قال أنه من نوابه ؟؟؟؟؟
فما حكم من يكذب ويدعي على مولانا الإمام المهدي عليه السلام ؟؟؟؟؟



من يدعي نيابة الحجة ع فهو إما مجنون مخبول أو ضال مضل مفتري
واما موقفنا من الروايتين الواردتين عن الحلاج عندنا والتي تفيد إلى أنه ادعى الوكالة وغيره
ففيهما اشكالات

أحدهما الرواية أولها ( عن جماعة عن .....)
فمن هم هؤلاء الجماعة لنعرف ثقتهم من ضعفهم
ولماذا لم يذكر اسمهم
هل هناك داع من قبيل التقية او ما شابه ام ماذا؟؟

ثانيا احد الروايات نصها أن احد المؤمنين قد علم بقصة الحلاج
وقيل له أنه وكيل الحجة
فذهب لكي يحاججه
وملخص ما حدث أنه قال له سوف اتبعك بشرط ان تعيد لي شعري اسودا وتعيد لي قوة شبابي..الخ
وعلى حسب الرواية
أن الحلاج لما سمع هذا الكلام انصرف عنه وتركه

والرواية من جهة المتن مستغربة
أولا بفرض أن الحلاج كان وكيل الامام فعلا فما السبيل الى تصديقه
او ما هي الآية التي تعرف بها أنه وكيل الامام فعلا
هل لو جاء الحلاج اليوم ثم قال لي انا نائب الامام فقلت له اذا كنت كذلك فاعد لي شبابي
وفعل ذلك لي فعلا
علما بان المرتاضين الروحانيين من اهل الملل الأخرى يصلون لقدرة القيام بالخوارق
فهل لو فعل الحلاج ذلك اصدق به واقول هو نائب الحجة فعلا؟؟؟
أقول بل لو اقام لي الحلاج من ماتوا من أهلي وأقربائي فهذا لا دخل له باثبات نيابته للامام ع
بل حتى هذا ليس بدليل على صلاح عقيدة الحلاج من فسادها
والخوارق يفعلها المسيحيون واليهود والبوذيون
ولا يجعل ايمانه رهنا لحدوث شئ من الخوارق الا ضعفاء العقول ومرضى القلوب

بل دعونا نضرب مثالا آخر
لو أتى الامام الحجة ع وقال ان الحجة بن الحسن فطلب منه أحدنا (والعياذ بالله) أن يرجع له شبابه لكي يصدق أنه الحجة ع
فأعرض عنه الحجة وتركه
والأسئلة كالآتي:
1- هل معرفة الائمة والمرسلين ونوابهم وحوارييهم صار مرهونا باحداث الخوارق
أم بالأدلة العقلية والنقلية الباهرة
يعني من الممكن ان تكون الخارقة آية وبينة إذا اقترنت بنص الهي
مثلا كما اقترن عند رهبان اليهود انه لا يرفع الصخرة عن البئر الا نبي أو وصي نبي
فهنا رفع هذه الصخرة لمن رفعها يعتبر آية وبينة

أما تقولوا لي أعد لي شبابي وانزل علينا مائدة من السماء فهذا كله باطل

2- هل لما يأتي الامام او النبي او الوصي او النائب ونقول له مثل هذا الكلام
اليس من حقه ان يعرض عنا ويستخف بعقولنا؟؟

فهذا الحديث الأول ومتنه غير معقول ولا مقبول


الحديث الثاني
أخبرني جماعة عن أبي عبد الله الحسين بن علي بن الحسين بن موسى بن بابويه أن ابن الحلاج صار إلى قم و كاتب قرابة أبي الحسن والد الصدوق يستدعيه و يستدعي أبا الحسن أيضا و يقول أنا رسول الإمام و وكيله قال فلما وقعت المكاتبة في يد أبي رضي الله عنه خرقها و قال لموصلها إليه ما أفرغك للجهالات فقال له الرجل و أظن أنه قال إنه ابن عمته أو ابن عمه فإن الرجل قد استدعانا فلم خرقت مكاتبته و ضحكوا منه و هزءوا به ثم نهض إلى دكانه و معه جماعة من أصحابه و غلمانه قال فلما دخل إلى الدار التي كان فيها دكانه نهض له من كان هناك جالسا غير رجل رآه جالسا في الموضع فلم ينهض له و لم يعرفه أبي فلما جلس و أخرج حسابه و دواته كما تكون التجار أقبل على بعض من كان حاضرا فسأله عنه فأخبره فسمعه الرجل يسأل عنه فأقبل عليه و قال له تسأل عني و أنا حاضر فقال له أبي أكبرتك أيها الرجل و أعظمت قدرك أن أسألك فقال له تخرق رقعتي و أنا أشاهدك تخرقها فقال له أبي فأنت الرجل إذا ثم قال يا غلام برجله و بقفاه فخرج من الدار العدو لله و لرسوله ثم قال له أ تدعي المعجزات عليك لعنة الله أو كما قال فأخرج بقفاه فما رأيناه بعدها بقم.

وهذا الحديث أيضا
الكلام أنهم قالوا لأبي الحسن أن الحلاج يقول أنا وكيل الامام ورسوله
الكلام أنهم قالوا لوالد الصدوق رض أن الحلاج يقول أنا وكيل الامام ورسوله
فلما التقى به والد الصدوق وعرف أنه الحلاج
قام بطرده وهو يقول له أتدعي المعجزات لعنة الله عليك او كما قال

طيب الحين يقول له اتكذب على الامام لعنة الله عليك
او يحاججه في دعواه النيابة للحجة ع وليس في دعواه المعجزات
وبفرض ان الحلاج ادعى الخوارق فهذا ليس له دخل في عقيدته،
بل ولو كان يدعي هذا فلا يستوجب تكفيره ولا لعنه
اللهم الا اذا كان يدعي المعجزات على اساس انه يفعل هذا لكونه نائب الحجة
وهذا مما لم يثبت

بل والحديث الأول حكمه هكذا أنه يستوجب أن يطلب منه ارجاع شعره أسود كما كان
اذا كان الحلاج في مكاتبته اياه قال له سافعل لك ما تبتغيه من الخوارق
وهذا أيضا مما لم يثبت بل الثابت في الحديث عكس ذلك



وما رأيك في قول شيخ الطائفة الطوسي والسيد الخوئي فيه في معجم رجال الحديث ج7 ص 103 :


3672 - الحسين بن منصور : الحلاج : ذكره الشيخ في كتاب الغيبة في المذمومين الذين ادعوا ( النيابة ) البابية لعنهم الله ، وذكر شيئا من أحواله .



كلام السيد ليس فيه اي لبس او تحامل
هذا ما حدث فعلا
ذكر الحلاج عندنا في المذمومين الذين ادعوا النيابة لعنهم الله
ولكن هل ثبت هذا أم لم يثبت
لم يحقق السيد هذا
بل حتى لم يقل وقد ثبت هذا لدينا او يؤيد هذا كذا أو كذا



وهل أنت أعلم من شيخ الطائفة والسيد الخوئي ؟؟؟؟؟

أختك


سبحان الله
سؤالكم عجيب حقا
لست أعلم من أحد
ومع ذلك فعلم أي حد لا يفرض علي أي شئ إلا بعلمه لا بشخصه
يعني مهما وصل العالم الى درجة من العالم كلامه المطلق ليس بحجة ما لم يعاضده بحجة
بل هو أصلا لا نسميه عالم إلا لأنه يعرف الحجة
واذا كان السيد الخوئي يعرف شيئا آخر من أحوال الحلاج فلا بد أنه قد قيده
واذا لم يكن هناك شيئا آخر غير ما ورد فحجية السيد
وحجية غيره من العلماء الافاضل تقف فقط عند ما أوردوه

والا لجاز ان اقول لكم وهل أنتم أعلم من الامام الخميني بصفته كان يترضى عن الحلاج

ولجاز لكل مقلد مرجعية أن يحتج على الآخرين باسم مرجعيته لا بعلمها


أما عن المشاركة الأخيرة التي أوردتموها

فمن السهل على أي أحد أن يقول
أنه مما لا شك فيه أن المذهب الفلاني هو مذهب بعيد كل البعد عن روح الاسلام الأصيل
ولا شك أن الاسلام هو دين السماء لا دين البدع والضلالات التي نراها في الدين الفلاني

ومن السهل على السنة أن يقولوا لا شك أن العلاقة بين العبد والرب يجب أن لا يتوسطها أحد
ولذا فنظرية الامامة التي يقول بها الشيعة نظرية ساقطة

وكذلك من السهل على الشيعي أن يقول لا شك أن العبد لا يستطيع أن يصل إلى ربه إلا بمرشد
ولذا فالنظرية التي تقول بسقوط نظرية الامامة هي نظرية ساقطة


مذهب مما لا شك به
ومن المسلم به
ومن المعلوم

هو أسهل المذاهب وأروقها على الضعفاء الذين لا يمتلكون الحجة ولا الدليل


والسلام لأهله

نور عيني علي
27-01-2008, 08:49 AM
أخي أشتر مذحج

بخصوص ادعاء الحلاج للنيابة فأكثر العلماء والفقهاء على ذلك
فتشكيكك في الروايات هو من قبيل الطعن فيما ذهب إليه علماء وفقهاء المذهب

هل قرأت ما ذكره شيخ الطائفة الطوسي في كتابه الغيبة:

الغيبة للطوسي ص : 397ذكر المذمومين الذين ادعوا البابية و السفارة كذبا و افتراء لعنهم الله

و منهم الحسين بن منصور الحلاج .
أخبرنا الحسين بن إبراهيم عن أبي العباس أحمد بن علي بن نوح عن أبي نصر هبة الله بن محمد الكاتب ابن بنت أم كلثوم بنت أبي جعفر العمري قال لما أراد الله تعالى أن يكشف أمر الحلاج و يظهر فضيحته و يخزيه وقع له أن أبا سهل إسماعيل بن علي النوبختي رض ممن تجوز عليه مخرقته و تتم عليه حيلته فوجه إليه يستدعيه و ظن أن أبا سهل كغيره من الضعفاء في هذا الأمر بفرط جهله و قدر أن يستجره إليه فيتمخرق به و يتسوف بانقياده على غيره فيستتب له ما قصد إليه من الحيلة و البهرجة على الضعفة لقدر أبي سهل في أنفس الناس و محله من العلم و الأدب أيضا عندهم و يقول له في مراسلته إياه. إني وكيل صاحب الزمان ع و بهذا أولا كان يستجر الجهال ثم يعلو منه إلى غيره و قد أمرت بمراسلتك و إظهار ما تريده من النصرة لك لتقوي نفسك و لا ترتاب بهذا الأمر. فأرسل إليه أبو سهل رضي الله عنه يقول له إني أسألك أمرا يسيرا يخف مثله عليك في جنب ما ظهر على يديك من الدلائل و البراهين و هو أني رجل أحب الجواري و أصبو إليهن و لي منهن عدة أتحظاهن و الشيب يبعدني عنهن و يبغضني إليهن و أحتاج أن أخضبه في كل جمعة و أتحمل منه مشقة شديدة لأستر عنهن ذلك و إلا انكشف أمري عندهن فصار القرب بعدا و الوصال هجرا و أريد أن تغنيني عن الخضاب و تكفيني مؤنته و تجعل لحيتي سوداء فإني طوع يديك و صائر إليك و قائل بقولك و داع إلى مذهبك مع ما لي في ذلك من البصيرة و لك من المعونة. فلما سمع ذلك الحلاج من قوله و جوابه علم أنه قد أخطأ في مراسلته و جهل في الخروج إليه بمذهبه و أمسك عنه و لم يرد إليه جوابا و لم يرسل إليه رسولا و صيره أبو سهل رضي الله عنه أحدوثة و ضحكة و يطنز به عند كل أحد و شهر أمره عند الصغير و الكبير و كان هذا الفعل سببا لكشف أمره و تنفير الجماعة عنه.


فكما ترى هذه الرواية مسندة وليست عن جماعة


أما من هو النوبختي فإليك ما قاله الشيخ العظيم عباس القمي جامع مفاتيح الجنان :


هو إسماعيل بن علي بن إسحاق بن أبي سهل بن نوبخت ، كان شيخ المتكلمين من أصحابنا الإمامية ببغداد ووجههم ، متقدم النوبختيين في زمانه ، له جلالة في الدين و الدنيا ، يجرى مجرى الوزراء ، صنف كتبا كثيرة جملة منها في الرد على أرباب المقالات الفاسدة ، وله كتاب الأنوار في تواريخ الأئمة الأطهار ( ع ) . رأى مولانا الحجة عليه السلام عند وفاة أبيه الحسن بن علي عليهما السلام ، وله احتجاج على الحلاج صار ذلك سببا لفضيحة الحلاج و خذلانه . ( الكنى والألقاب للمحدث القمي ره )



كذلك ما جاء في بحار الأنوار
في قصة أم كلثوم ابنة السفير الثاني رضوان الله عليه
قال لها الشيخ ابن روح رضوان اللّه عليه :
يا بنية إياك أن تمضي إلى هذه المرأة بعد ما جرى منها و لا تقبلي لها رقعة إن كاتبتك و لا رسولا إن أنفذته إليك و لا تلقاها بعد قولها
فهذا كفر بالله تعالى و إلحاد قد أحكمه هذا الرجل الملعون في قلوب هؤلاء القوم ليجعله طريقا إلى أن يقول لهم بأن الله تعالى اتحد به و حل فيه كما تقول النصارى في المسيح ع و يعدو إلى قول الحلاج لعنه الله.


فمن أدراك أن السيد الخوئي لم يطلع على هذه المرويات ؟؟؟


ولماذا لم ترد حتى الآن على الأسئلة المنقولة عن علي الشيعي وانظر إلى ما قيل ولا تنظر إلى من قال:

1ـ صنف لنا الحلاج أمن الصوفية أم لا ؟!
2ـ فسر لنا أحاديث البراءة من الصوفية ؟!
3ـ ـ اشرح لنا عقيدة الحلاج وفق عقيدة أهل البيت لعله ينفعنا بشيء لم يرد فيه كتاب أو سنة ولنعرف من كان إمام الحلاج والحجة عليه وماذا شرح لنا من حديث أهل البيت وعقيدتهم في كتبه حتى نتولاه كما نتولى حواري الأئمة أو هل هو ممن أمر الإمام بالرد إليهم والاحتجاج بقولهم كرواة حديث أهل البيت وفقهائهم أم لا؟


أما عن المشاركة التي نقلتها من شبكة هجر
فهؤلاء من شيوخ الحوزة
وأنت قلت أنك كنت تحاور في هجر
فلماذا لا تحاورهم حتى نعلم المحق من المبطل


أختك

أشترُ مذحِج
27-01-2008, 10:55 AM
أختنا الفاضلة

أولا
الرواية التي فيها عن جماعة هي هذه

وأخبرني جماعة عن أبي عبدالله الحسين بن علي بن الحسين بن موسى بن بابويه أن ابن الحلاج صار إلى قم وكاتب قرابة أبي الحسن ( والد الصدوق ) يستدعيه ويستدعي أبا الحسن أيضا ويقول : أنا رسول الامام ووكيله ، قال : فلما وقعت المكاتبة في يد أبي رضي الله عنه خرقها وقال لموصلها إليه : ما أفرغك للجهالات ؟ فقال له الرجل وأظن أنه قال : إنه ابن عمته أو ابن عمه فان الرجل قد استدعانا فلم خرقت مكاتبته وضحكوا منه وهزؤوا به ، ثم نهض إلى دكانه ومعه جماعة من أصحابه ....الخ

أما قولك أنني أشكك بكلام فقهاء المذهب
ففقهاء المذهب رضوان الله عليهم جميعا لهم منا كل الاحترام والتبجيل
لكنهم ليسوا بمعصومين
وإذا كان ثمة آراء ما لهم فلا يمكن اعتناقها لمجرد أنها آراؤهم
والخلاف مع أي فقيه في فكرة أو في مأخذ أساسه يجب أن يكون الفكرة نفسها وما يتعلق بها من الحجج والأدلة
غير ذلك لا يوجد مقدس يؤخذ منه ولا يرد عليه سوى المعصوم

ثانيا الرواية التي عن النوبختي رض
أنا أتكلم في المتن ولا دخل لي بالسند
حتى لو السند كله صحيح والمتن ضعيف فيضرب بها عرض الحائط
أقول على فرض صحة الرواية
هل يمكن الاستفادة بأن عدم إجابة الحلاج لمطالب النوبختي رض يعتبر دليل على كذب الحلاج؟؟
هل عدم اجابة النبي الأعظم لمطالب من طالبوه باحداث المعجزات وبتصيير أحد ذهبا يعتبر دليل على عدم نبوته والعياذ بالله

هذا ما أتساءل عنه بوضوح
ما الذي استفدناه بالحديث
ومع احترامي وتقديسي الشديد لرجال كالسيد الطوسي والصدوق الذين هم من عماد واركان هذا المذهب العتيق
لكننا نريد أن نفهم

ثم ما الدليل هنا وبفرض صحة الرواية على أن الحلاج لما أعرض عن النوبختي رض كان لأنه عجز عن الاتيان بشئ كهذا

وهل لما كان القائمين على الغيبة الصغرى موجودين رضوان الله تعالى عليهم أجمعين هل كانوا يستدلون على الشيعة بنيابتهم بأن يظهروا لهم الخوارق والمعجزات؟؟

أما الحديث المروي عن الشيخ ابن روح
فالشيخ يتكلم عن القول بحلول الله في الاجساد كما قالت النصارى
بل وهو أكبر دليل على عدم صحة المرويات التي تقول أنه ادعى النيابة
لأنه شنع على الحلاج بقوله بعقيدة الحلول ولو كان فيه ما قيل من ادعائه النيابة لكان تشنيعه أعظم وأشد

وتهمة القول بالحلو والاتحاد مما أشيع عن الحلاج لقرون طويلة
ومما لا أساس له من الصحة

وكان أساس هذا أن الحلاج كان قد قال " مافي الجبة غير الله"
فقالوا انه حلولي اتحادي

وكنا تساءلنا من قبل
ما قولكم في حديث الرسول ع " لو دليتم بحبل إلى الأرض السابعة لوقع على الله " أو كما قال ع
هل الله ساكن في الأرض السابعة؟؟

وقول أمير المؤمنين " ما رأيت شيئا إلا ورأيت الله قبله "
هل الله حال ومتحد في الأشياء؟

وقول الصادق ع للسائل أو نرى ربنا في الآخرة
فقال نعم كما تراه في الدنيا
فقال او نراه في الدنيا
قال أو لست تراه الآن؟؟

هذه الأحاديث لو أخذت على الظاهر لقلنا أنها تشير الى الحلول والاتحاد

بل حتى الآيات القرآنية كيد الله فوق أيديهم وإلا هو سادسهم ولكن الله رمى وإنما يبايعون الله

أما أسئلة الأخ علي الشيعي
فعندما يأتي الأخ علي الشيعي نجبه عليها، هذا إذا أتى إن شاء الله
أو تقوموا أنتم بطرحها باسمكم أو أي أحد على المنتدى
مع العلم بأنه قد قام بالرد عليها كلية أو جزئية الأخ شاه بيدل على منتديات شيعة مصر

أما محاوري هجر
فان كان لنا عمر إن شاء الله سيكون هناك حوار بعد العودة من الجيش

نور عيني علي
28-01-2008, 01:47 PM
أخي أشتر مذحج

بخصوص ادعاء الحلاج للنيابة فأكثر العلماء والفقهاء على ذلك
فتشكيكك في الروايات هو من قبيل الطعن فيما ذهب إليه علماء وفقهاء المذهب


هل قرأت ما ذكره شيخ الطائفة الطوسي في كتابه الغيبة:

الغيبة للطوسي ص : 397ذكر المذمومين الذين ادعوا البابية و السفارة كذبا و افتراء لعنهم الله

و منهم الحسين بن منصور الحلاج .
أخبرنا الحسين بن إبراهيم عن أبي العباس أحمد بن علي بن نوح عن أبي نصر هبة الله بن محمد الكاتب ابن بنت أم كلثوم بنت أبي جعفر العمري قال لما أراد الله تعالى أن يكشف أمر الحلاج و يظهر فضيحته و يخزيه وقع له أن أبا سهل إسماعيل بن علي النوبختي رض ممن تجوز عليه مخرقته و تتم عليه حيلته فوجه إليه يستدعيه و ظن أن أبا سهل كغيره من الضعفاء في هذا الأمر بفرط جهله و قدر أن يستجره إليه فيتمخرق به و يتسوف بانقياده على غيره فيستتب له ما قصد إليه من الحيلة و البهرجة على الضعفة لقدر أبي سهل في أنفس الناس و محله من العلم و الأدب أيضا عندهم و يقول له في مراسلته إياه. إني وكيل صاحب الزمان ع و بهذا أولا كان يستجر الجهال ثم يعلو منه إلى غيره و قد أمرت بمراسلتك و إظهار ما تريده من النصرة لك لتقوي نفسك و لا ترتاب بهذا الأمر. فأرسل إليه أبو سهل رضي الله عنه يقول له إني أسألك أمرا يسيرا يخف مثله عليك في جنب ما ظهر على يديك من الدلائل و البراهين و هو أني رجل أحب الجواري و أصبو إليهن و لي منهن عدة أتحظاهن و الشيب يبعدني عنهن و يبغضني إليهن و أحتاج أن أخضبه في كل جمعة و أتحمل منه مشقة شديدة لأستر عنهن ذلك و إلا انكشف أمري عندهن فصار القرب بعدا و الوصال هجرا و أريد أن تغنيني عن الخضاب و تكفيني مؤنته و تجعل لحيتي سوداء فإني طوع يديك و صائر إليك و قائل بقولك و داع إلى مذهبك مع ما لي في ذلك من البصيرة و لك من المعونة. فلما سمع ذلك الحلاج من قوله و جوابه علم أنه قد أخطأ في مراسلته و جهل في الخروج إليه بمذهبه و أمسك عنه و لم يرد إليه جوابا و لم يرسل إليه رسولا و صيره أبو سهل رضي الله عنه أحدوثة و ضحكة و يطنز به عند كل أحد و شهر أمره عند الصغير و الكبير و كان هذا الفعل سببا لكشف أمره و تنفير الجماعة عنه.


فكما ترى هذه الرواية مسندة وليست عن جماعة


أما من هو النوبختي فإليك ما قاله الشيخ العظيم عباس القمي جامع مفاتيح الجنان :


هو إسماعيل بن علي بن إسحاق بن أبي سهل بن نوبخت ، كان شيخ المتكلمين من أصحابنا الإمامية ببغداد ووجههم ، متقدم النوبختيين في زمانه ، له جلالة في الدين و الدنيا ، يجرى مجرى الوزراء ، صنف كتبا كثيرة جملة منها في الرد على أرباب المقالات الفاسدة ، وله كتاب الأنوار في تواريخ الأئمة الأطهار ( ع ) . رأى مولانا الحجة عليه السلام عند وفاة أبيه الحسن بن علي عليهما السلام ، وله احتجاج على الحلاج صار ذلك سببا لفضيحة الحلاج و خذلانه . ( الكنى والألقاب للمحدث القمي ره )

أخي أشتر مذحج
تركت ما في الرواية من ادعاء الحلاج أنه وكيل صاحب الزمان عجل الله فرجه الشريف
وذهبت إلى تبرير رد فعل الحلاج بعد أن كشف الله حيلته وأخزاه على يد النوبختي

ألم تقرأ قول الحلاج ( إني وكيل صاحب الزمان ع )
هل أنت تعتقد أن الحلاج وكيلاً لصاحب الزمان عليه السلام ؟؟؟؟؟!!!!!
ما حكمه لديك من يدعي الوكالة كذباً وزوراً ؟؟؟؟؟!!!!!

أما قولي:

[QUOTE]
كذلك ما جاء في بحار الأنوار
في قصة أم كلثوم ابنة السفير الثاني رضوان الله عليه
قال لها الشيخ ابن روح رضوان اللّه عليه :
يا بنية إياك أن تمضي إلى هذه المرأة بعد ما جرى منها و لا تقبلي لها رقعة إن كاتبتك و لا رسولا إن أنفذته إليك و لا تلقاها بعد قولها
فهذا كفر بالله تعالى و إلحاد قد أحكمه هذا الرجل الملعون في قلوب هؤلاء القوم ليجعله طريقا إلى أن يقول لهم بأن الله تعالى اتحد به و حل فيه كما تقول النصارى في المسيح ع و يعدو إلى قول الحلاج لعنه الله.



تقول أن هذا دليل على أنه لم يدعي النيابة !!!!!

وقوله بالحلول أقل ضرراً من قوله بالنيابة ؟؟؟؟؟!!!!

ثم أنت تعترف أن السفير الثالث اتهمه بالقول بالحلول

أستغفر الله ربي وأتوب إليه

ألم تفهم قول السفير الثالث بأن هذا كفر وإلحاد لأنه يعدو إلى قول الحلاج لعنه الله ؟؟؟؟؟!!!!!

ما لكم كيف تحكمون ؟؟؟؟؟!!!!

تشكك في كلام العلماء والفقهاء والسفير الثالث من أجل الحلاج ؟؟؟؟؟!!!!!

لكن لا عجب وأنت تدافع عن الصوفية بعد أن وصفتهم بـ ( الخط الأصيل للصوفية فهذا منهجه ) :
2- الشئ الوحيد الذي يختلفون فيه عنا هو أنهم لا يتبرأون من أبي بكر وعمر ويرون صلاحهما


ومؤكد أن هذا منهج ابن عربي والحلاج كما قلت في النقطة الأولى
فهل عدم تبرأ ابن عربي والحلاج والصوفية الحقة كما تقول من أبي بكر وعمر والاعتقاد بصلاحهما عليهما لعاين الله يجعلك تدافع لهذا الحد عنهما وعنهم ؟؟؟؟؟!!!!!

أما أسئلة علي الشيعي فدعك منها ومنه فهو لا يعنيني في شيء

لكن أختك نورعيني علي تسألك :
1ـ صنف لنا الحلاج أمن الصوفية أم لا ؟!
2ـ فسر لنا أحاديث البراءة من الصوفية ؟!
3ـ ـ اشرح لنا عقيدة الحلاج وفق عقيدة أهل البيت لعله ينفعنا بشيء لم يرد فيه كتاب أو سنة ولنعرف من كان إمام الحلاج والحجة عليه وماذا شرح لنا من حديث أهل البيت وعقيدتهم في كتبه حتى نتولاه كما نتولى حواري الأئمة أو هل هو ممن أمر الإمام بالرد إليهم والاحتجاج بقولهم كرواة حديث أهل البيت وفقهائهم أم لا؟

أختك

أشترُ مذحِج
29-01-2008, 01:28 AM
أخت نور عيني علي

برجاء قراءة ردودي جيدا يرحمكم الله

مجمل كلامي الذي قلته وحتى الآن لم تفهميه وأتمنى أن تفهميه

الروايات ثلاثة

1- أحدها أولها عن جماعة
والقصة المروية فيها متنها ضعيف
فلا اعتبار لها حتى نعرف من أحد العلم تأويلها
ويمكنك مراجعة الضعف الذي في متنها في كلامي

2- الرواية الثانية وهي الرواية التي يروى فيها ان الحلاج طلب النوبختي رض وقال له انا وكيل الحجة
ومتنها اشد ضعفاً ووهناً
وقد سألت عليها عدة أسئلة يبدو أن نظركم لم يستطع أن يراها
رغم انه استطاع ان يرى في كلامي ما لم اقله

أنا أصلا غير معترف بالرواية لوضاعة متنها
كيف سيقول الحلاج للنوبختي رض انه وكيل الامام
فيذهب النوبختي رض لكي يجادله ويقول له ساؤومن بك لو ارجعت لي سواد شعري
هل هذا دليل أو آية على صدق الحلاج من كذبه

بالطبع ليس بآية حتى على صلاح أقل المسلمين وليس على صحة كلام مدعي النيابة
لذا فالرواية متنها شديد الضعف

أتمنى أن يكون المعنى وصل
ولا تقولي لي انك تكذب رواية صدق بها العلماء الفلانيون والفقهاء الفلانيون
أنا أتكلم بكلام عقلاني منطقي وبالحجة والدليل
والكلام هنا لا بد أن يكون بالحجة والدليل من كلامكم أو كلام أحد الاعضاء أو أي أحد من العلماء والفقهاء
إنما جعل العلماء لكي يستنبطوا الحجة والدليل
لا لكي ترون آراؤهم حجة وفرض من الباب للطاق

أما عن القول الوارد من السفير الثالث رضوان الله تعالى عليه في انه يرى الحلاج قال بالاتحاد والحلول
فهو خارج عن الموضوع الأساسي الذي نتكلم فيه
ولما ننتهي من هذ الموضوع نتطرق الى غيره اذا شئتم

والموضوع الاساسي هو أنكم تقولون أنه ثابت أن الحلاج ادعى النيابة والوكالة لصاحب العصر والزمان
وهذا ما نرد عليه

فالاستدلال بالكلام الوارد من السفير رضوان الله تعالى عليه بشأن مقولة الحلول باطل في هذا الشأن


أما أسئلتك
لكن أختك نورعيني علي تسألك :
1ـ صنف لنا الحلاج أمن الصوفية أم لا ؟!

كلامنا عن ادعاء الحلاج للوكالة والنيابة
وعن أن التوقيع قد صدر من صاحب الزمان بلعنه
ولا دخل لي بتصنيف الحلاج هنا
اسألوا الامام الخميني عنه


2ـ فسر لنا أحاديث البراءة من الصوفية ؟!

يمكن الاجابة عن هذا في موضوع مستقل بعد الانتهاء من الغرض الرئيسي من هذا الموضوع
وهو ادعاءات المدعين على الحلاج
ولا تخرجوا من جواب كل سؤال الى سؤال آخر حتى تقولوا رأيكم في الجواب هل صح أم لا

جميعكم حتى الآن لا زلتم تكابرون ولا تريدون أن تعترفوا بخطأ من يقول أن الامام الحجة قد صدر منه التوقيع بلعن الحلاج

بل كل ما حوججتم بجواب طرحتم سؤالا آخر للهرب
وأنتم وشأنكم


3ـ ـ اشرح لنا عقيدة الحلاج وفق عقيدة أهل البيت لعله ينفعنا بشيء لم يرد فيه كتاب أو سنة ولنعرف من كان إمام الحلاج والحجة عليه وماذا شرح لنا من حديث أهل البيت وعقيدتهم في كتبه حتى نتولاه كما نتولى حواري الأئمة أو هل هو ممن أمر الإمام بالرد إليهم والاحتجاج بقولهم كرواة حديث أهل البيت وفقهائهم أم لا؟

ينفعكم الحلاج أو لا ينفعكم هذا شئ لا يهمني ولا يهم الحلاج
وسؤالكم هذا سؤال اعتباطي
ولا دخل له بموضوع النقاش حول الحلاج
نحن نتكلم عن هل صدر التوقيع بلعن الحلاج أم لا
هل ادعى الحلاج النيابة والوكالة أم لا

ولكن لما شعر البعض أن الخانة بدأت تضيق
فلا بد من توسيعها بسؤال هلامي ويقول لي طيب
اشرح لي عقيدة الحلاج لنرى هل يصلح ليكون زعيما للحوزة العلمية أم لا
ومن كان امام الحلاج
وهل ورد النص باتباعه أم لا

سبحان الله ما هذه الأشياء

بل سأتدنى معكم إلى أدنى المستويات
وأقول
لا لا يصلح الحلاج لأخذ العقائد منه
ولا لا تتوفر فيه الشروط ليكون مرجعا في الحوزة
وليس مجتهدا
ولم يدرس شيئا على يد مشايخ الاخباريين التكفيريين


المهم ومن الآخر
دعونا نناقش الادعاءات المطروحة الآن
وهل الحلاج برئ منها أم لا

ثم بعد ذلك نناقش ما ورد بخصوص عقيدة الحلول التي أوردتموها
ولن يتم النقاش فيها الا بعد استيفاء هذه النقطة

ومرة أخيرة
أصل أصول الحوار المنطق والحجة والدليل
والأدلة والحجج تتمثل في حجج ظاهرة وحجج باطنة
والحجج الظاهرة الأنبياء والمرسلون والأئمة عليهم السلام متمثلة آيتهم فيما ورد عنهم من أقوال صحيحة
والحجج الباطنة هي الحجج العقلية والمنطقية

أما هذا قول السيد الفلاني والشيخ العلاني والفقيه الكذا والعلامة كذا
فأشخاصهم على راسنا من فووووووووووووووووق
وكلامهم مرهون بحجيته لا أكثر ولا أقل
إن قامت حجيته قام واستقام
وإن سقطت حجيته ضرب به عرض الحائط مع كل الاحترام

وبلا تكفير
ولا تضليل
لكي لا يفرح المبطلون


والسلام لأهله
لأهلهِ فحسب

نور عيني علي
29-01-2008, 01:45 PM
أخي أشتر مذحج

هل تناقض نفسك

قلت في مشاركتك قبل الأخيرة :

أنا أتكلم في المتن ولا دخل لي بالسند
حتى لو السند كله صحيح والمتن ضعيف فيضرب بها عرض الحائط
أقول على فرض صحة الرواية

وفي مشاركتك الأخيرة رميت الروايات بضعف السند

هل هذا هو ردك وبالدليل كما تدعى

تضعيف الروايات كما يفعل الوهابية

واضح مدى الاضطراب الذي أنت فيه

لكن ما رأيك أن تراجع ما ذكره العلامة الكبير آية الله السيد محمد الصدر في موسوعته ( موسوعة الإمام المهدي ع ) ج1 ( تاريخ الغيبة الصغرى ) , وبعد أن ذكر وشرح المستفاد من الروايتين اللتين رواهما شيخ الطائفة الطوسي في كتابه الغيبة وكشف الله حقيقة الحلاج الكذاب حيث قال :

((( ولا ننسى في المقام قول ابن روح في الشلمغاني : فهذا كفر بالله تعالى و إلحاد قد أحكمه هذا الرجل الملعون في قلوب هؤلاء القوم ليجعله طريقا إلى أن يقول لهم بأن الله تعالى اتحد به و حل فيه كما تقول النصارى في المسيح ع و يعدو إلى قول الحلاج لعنه الله.

فقد حكم على عقائد الشلمغاني بالبطلان باعتبار رجوعها في نهاية المطاف إلى قول الحلاج . فكيف يقول في الحلاج نفسه .)))

وتقول :
والكلام هنا لا بد أن يكون بالحجة والدليل من كلامكم أو كلام أحد الاعضاء أو أي أحد من العلماء والفقهاء
كل هذه الحجج والأدلة وأقول العلماء لا تفي بالمطلوب ؟؟؟!!!
لكن هل راجعت في منتديات شيعة مصر أمس كيف أن مركز الدراسات التخصيصة في الإمام المهدي عليه السلام قد أنصف متعلم على سبيل نجاة :
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أعتذر عن هذا التأخير الغير متعمد
ونظراً لضيق وقتي طلبت من أخي (محمد بن يعقوب) في شبكة هجر أن يعرض ما أراه بخصوص الحلاج على جهة محايدة
وإن كنت أحب أن أوضح وأقول أن التوقيع الصادر من الناحية المقدسة وإن لم يذكر الحلاج بالاسم لكنه يشمله ويقصد أمثاله لا محالة .. وكلام السفير الثالث رضوان الله عليه أكد على ذلك
وإليكم رد الجهة المحايدة (مركز الدراسات التخصصية في الإمام المهدي عليه السلام ) ويمكنكم التأكد منهم هنا :
الموضوع :
سؤال للمركز .. هل هذا القائل .. مفتر وكاذب على صاحب الزمان عجل الله تعالى فرجه
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخوة في مركز الدراسات التخصيصة في الإمام المهدي عليه السلام
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هل من يعتبر الحلاج ملعون بالتوقيع الصادر عن صاحب العصر والزمان عليه السلام مفتر وكاذب على صاحب العصر والزمان عجل الله تعالى فرجه الشريف ؟!
رجاء الرد لوجه الله , ولا أريد إلا ما يرضي الله
..
فكان رد مركز الدراسات التخصيصة في الإمام المهدي عليه السلام :
لا ,لايعتبر من يعتبر الحلاج ملعونا (لانه ورد فيه اللعن ونقل لنا علماؤنا ذلك)مفتر وكاذب.
انتهى
وهذا رابط الموضوع في شبكة هجر :
http://www.hajr-network.net/hajrvb/s...hp?t=402939101 (http://www.hajr-network.net/hajrvb/s...hp?t=402939101)

ــــــــــــــــــــــــــــــــ
ونظراً لانشغالي الشديد .. والله أعلم بالحال
..........
ـــــ

فلماذا لا تراجع مركز الدراسات وهم من أهل الخبرة والاختصاص
وهم لديكم في منتديات شيعة مصر
أو في شبكة هجر
؟؟؟!!!

ولماذا لم تجب على كلامي :
لكن لا عجب وأنت تدافع عن الصوفية بعد أن وصفتهم بـ ( الخط الأصيل للصوفية فهذا منهجه ) :
2- الشئ الوحيد الذي يختلفون فيه عنا هو أنهم لا يتبرأون من أبي بكر وعمر ويرون صلاحهما

ومؤكد أن هذا منهج ابن عربي والحلاج كما قلت في النقطة الأولى
فهل عدم تبرأ ابن عربي والحلاج والصوفية الحقة كما تقول من أبي بكر وعمر والاعتقاد بصلاحهما عليهما لعاين الله يجعلك تدافع لهذا الحد عنهما وعنهم ؟؟؟؟؟!!!!!


ولماذا هربت من هذه الأسئلة :
أختك نورعيني علي تسألك :
1ـ صنف لنا الحلاج أمن الصوفية أم لا ؟!
2ـ فسر لنا أحاديث البراءة من الصوفية ؟!
3ـ ـ اشرح لنا عقيدة الحلاج وفق عقيدة أهل البيت لعله ينفعنا بشيء لم يرد فيه كتاب أو سنة ولنعرف من كان إمام الحلاج والحجة عليه وماذا شرح لنا من حديث أهل البيت وعقيدتهم في كتبه حتى نتولاه كما نتولى حواري الأئمة أو هل هو ممن أمر الإمام بالرد إليهم والاحتجاج بقولهم كرواة حديث أهل البيت وفقهائهم أم لا؟


أختك

نور عيني علي
29-01-2008, 03:16 PM
فخر الشيعة الشيخ المفيد رضى الله عنه والحلاج لعنه الله :
قال رضوان الله عليه في المسائل الصاغانية عند حديثه عن مدعي للوكالة مثل الحلاج ص58 :
....... ولم نسمع عنه قط دعوى مكاتبة الإمام، ولا العلم بمكانه من البلاد. ولو كان ادعى ذلك الموضع - الذي ذكرت - لم يخف ذلك، وتظاهرت به الأخبار، لمواصلة شيعة نيسابور وكثير من شيعة بغداد، ومكاتبتهم بما يتعلق بالديانة والاعتقاد، وكان ذلك ينتشر عن هذا الرجل، في الموافقين وأهل الخلاف، كما انتشر عن غيره، ممن ادعى هذا المقام، كالعمري ، وابنه ، وابن روح من الثقات (رحمهم الله ) .
والحلاج ، والعزاقري ، وأمثالهما من المبطلين، المعروفين بالفسق والخروج عن الإيمان.


وإليك بعض إجابات الشيخ ياسر الحبيب في موقعه القطرة والذي يحوي أيضاً دروس حوزوية كلامية وأصولية :

س6/ماهو التصوف, وماهي حدوده وضوابطه, وهل يجوز سلوكه, ثم هل ورد نهي عن معاشرة المتصوفة,وهل صحيح أن من علمائنا من نسب إليه هذا المذهب أو من سالكيه؟

ج6: لم ترد في الإسلام عبادة أو منهج عبادي باسم التصوّف، بل هو من البدع المخترعة التي شجّعها خلفاء الجور والسلاطين والحكّام لإبعاد المتديّنين عن المشاركة بفاعلية في الشؤون العامة وحضّهم على الانزواء عن المجتمع، حتى لا يشكّل تدخّلهم في الشؤون العامة خطرا يزعزع استقرار هذه الأنظمة الجائرة. لقد أرادت هذه الأنظمة أن تعطّل ذهنية المتديّنين، وتدفعهم إلى الوهم بالتقرّب إلى الله سبحانه بالأذكار والعبادات فحسب، مع الانعزال عن المجتمع والدولة باعتبار أنه انعزال عن أهل الدنيا، وبهذا يأمن الظالمون جانب المتديّنين والصحوة الثورية التي يمكن أن يقوموا بها ضدهم! وهذا ما حصل في البداية، عندما نشأ ما يسمى بالتصوّف، حيث انقطع هؤلاء وانعزلوا ظنا منهم أن هذا هو المطلوب شرعا، مع أن الله سبحانه أوجب على كل مؤمن أن يسعى إلى إقامة الحق والعدل والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر. ثم بسبب انعزالهم في كهوفهم وأمكنتهم الخاصة، ولبسهم الصوف زهدا في الدنيا كما كانوا يظنون، بدأت تنتشر في أوساطهم مع مرور الزمن أفكار وعقائد خاصة، كان ينفثها الشيطان في قلوبهم مستغلا انعزالهم ووحدتهم، ولهذا فإن الانعزال عن المجتمع مكروه شرعا، كما أن الاكتفاء بالعبادة العملية دون الفكرية، أي الاكتفاء بالصلاة والصيام والدعاء وما أشبه، مكروه هو الآخر، بل لا بد من الإيمان مع العمل والتفكر، ولذا ورد عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: "تفكّر ساعة خير من عبادة سنة". (التحفة السنية للجزائري ص72).

ومن بين العقائد والأفكار الشيطانية التي نشأت عند المتصوّفة، الاعتقاد بوحدة الموجود، أي وحدة الله وخلقه! والاعتقاد بسقوط التكليف إذا وصل الإنسان إلى مرحلة اليقين فلا صلاة عليه ولا صيام ولا حج ولا زكاة! وإباحة بعض المنكرات، إلى ما هنالك من كفريات ومفاسد.
وقد نشأ هذا المنهج الفاسد أولا عند المخالفين كما أسلفنا، ثم تسرّب إلى بعض ضعاف النفوس منا، تارة تحت مسمى التصوّف، وأخرى تحت مسمّى العرفان – وهما وجهان لعملة واحدة – حتى صدر النهي الشديد من أئمتنا المعصومين (صلوات الله عليهم) من الولوج في هذا المسلك أو الانخراط في هذه الضلالة. فقد سئل إمامنا الصادق صلوات الله عليه: "إنه قد ظهر في هذا الزمان قوم يُقال لهم الصوفية، فما تقول فيهم؟ فقال: إنهم أعداؤنا! فمن مال إليهم فهو منهم، ويُحشر معهم. وسيكون أقوام يدّعون حبنا ويميلون إليهم ويتشبّهون بهم ويلقبّون أنفسهم بلقبهم ويأوّلون أقوالهم! ألا فمن مال إليهم فليس منا، وأنا منهم براء، ومن أنكرهم وردّ عليهم كان كمن جاهد الكفار بين يدي رسول الله صلى الله عليه وآله". (مستدرك الوسائل ج12 ص323).
وكذا ورد عن مولانا السلطان الرضا (صلوات الله عليه) أنه قال: "من ذُكر عنده الصوفية، ولم ينكرهم بلسانه وقلبه فليس منا! ومن أنكرهم كان كمن جاهد الكفار بين يدي رسول الله صلى الله عليه وآله". (المصدر نفسه).
وهناك روايات عديدة أخرى حول هذا الموضوع. وكما ترى في الحديث المتقدّم يشير الإمام الصادق (عليه السلام) إلى أن بعضا ممن يدّعون أنهم منّا، أي من الشيعة، سيميلون إلى هؤلاء الصوفية ويتشبّهون بهم بل ويدافعون عن أقوالهم بالتماس التأويلات! وقد حصل هذا كله في زماننا ورأيناه، حتى أن واحدا منهم وبشكل مخزٍ أخذ يبجّل أمثال ابن عربي والحلاج! فخصص عمره لشرح كتب الأول والتعليق عليها! بينما امتدح في شعره الثاني وتمنّى أن يكون مثله مع أنه قد خرج التوقيع الشريف من المولى صاحب العصر (صلوات الله عليه) بلعنه والبراءة منه!
وعلى هذا تعرف أن من سلك هذا المذهب الباطل أو اقترب منه، ليس منا ولا نحن منه، وهو ملعون على لسان أئمتنا صلوات الله عليهم.

أشترُ مذحِج
29-01-2008, 04:26 PM
الأخت الفاضلة نور عيني علي

مع العلم انكي ولا أصحابك أجبتوا على أي شئ من تساؤلاتي التي طرحتها
بل وتقولي أني أناقض نفسي

وفقط أريد أن أقول لك أن تحاولي أن تراجعي أفكارك وكلامك مرة واثنتين قبل أن تضعيها على المنتدى
وتأكدي جيدا أن خارطة العالم سوف تتبدل عندما يناقض الأشتر نفسه أمام التكفيريين

بخصوص حديثي عن المتن والسند
سأترك القراء ليراجعوا من بداية مشاركاتي عن ماذا كنت أتكلم وماذا تفهمون أنتم من كل كلام يقال
ويبدو أنك نسيتي أني قد ذكرت من قبل أن أحد الروايات كان سندها (عن جماعة) وأتيتي لتكذبيني وتقولي لي الرواية ليس فيها ذكر جماعة
وأخرجت لك الرواية التي أولها عن جماعة

أما عن قولك أني أصبحت كالوهابية أضعف الروايات
فهذا من طريف المقال ومستظرفه
يعني أي واحد يضعف الروايات ولو بكلام منطقي يصير وهابي؟؟
يعني لما نقول للوهابي كيف أمر النبي أبا بكر أن يصلي بالناس وقد بعثه في جيس أسامة ونهى كل من معه عن التخلف عن جيش أسامة
عندما أقول له متن روايتك ضعيف لأنها تتنافى مع العقل والمنطق كيف أمره على الصلاة وفي نفس الوقت بعثه خارج المدينة
عندئذ أصبح وهابي؟؟؟؟
ما شاء الله عليكم

كلامي لا زال مطروحا على المنتدى وينتظر الجواب
الرواياتان اللتان فيهما ذكر ادعاء الحلاج للنيابة فيهما اضطراب في المتن شديد
هل عندكم من يصحح لنا سقم هذا؟؟
أم لا

لو عندكم فليتكم تسعفوننا به
وإن لم يكن عندكم بالرجاء التنحي جانبا فالجو ممطر اليوم

أما عن كلام متعلم (الذي ذهب مع الرياح)
والذي لا زلتم تنظرون كلمته هل هو يكفر الشيعة قاطبة أم لا بما فيهم أنتم
(هذا على ثبوت صحة فرض أساسي وهو أنكم من الشيعة)

فهو بحق شئ مضحك
سؤاله شئ مضحك
أتعرفون لماذا؟
لأن المركز والذي على حسب علمي هو تابع للسيد السيستاني حفظه الله
هو نفسه يكفر هذا المركز والمرجع التابع له
وأنا أتكلم بكلام أنا مسؤول عنه
والغريب أنه يذهب ويستفتيه

ثانيا
بفرض أن المركز قال نعم صدر التوقيع بلعنه (رغم ان المركز لم يقل هذا)
فالمركز عبارة عن أشخاص عاديون من طلاب العلم بل لنقل مراجع وجهابذة وأساطير في العلم والمعرفة
ومع كل هذا مجرد قولهم بدون أن يستدلوا بشئ لا يعني عندنا أي شئ البتة
يعني رأي المذهب شئ معروض للتداول والنقاش

ورغم ذلك فان السؤال وجه للمركز بطريقة ملتوية
وسؤالنا الذي نقوله
هو هل صدر توقيع لصاحب الزمان بلعن الحلاج ام لا
وعلى كل فهذا جواب المركز:

لا ,لايعتبر من يعتبر الحلاج ملعونا (لانه ورد فيه اللعن ونقل لنا علماؤنا ذلك)مفتر وكاذب. انتهى

جميل ما هي الروايات التي نقلها العلماء
أسعفونا يا قوم بالله عليكم ولا تتركوننا في هذا الضلال

أما أسئلتك فقد تم الجواب عليها
والحوار مركز على نقطة واحدة فقط ما تهيصوها لنا الله يخليكم

الحلاج هل صدر التوقيع بلعنه
وهل ادعى النيابة أم لا

عندكم شي تسمعوه لنا هلا والله هلا وهلا واهلين
ما عندكم غير القص واللصق وتسريب الحديث
هذا ما بينفع معي صدقوني

ونتيجة النقاش الآن
1- عجز التكفيريون عن أن يثبتوا صحة كلامهم بأن الحجة قد صدر منه توقيع يلعن فيه الحلاج
وذهبوا ليحتموا بالعلماء والفقهاء والمراكز العلمية وياسر الحبيب (والله ما اعرف من ياسر الحبيب هذا، مش ده اللي كان عامل له فيلم في الكويت .. وبيقول اهدموا مساجد السنة واقتلوهم ومش عارف ايه..
من هذا أصلا وماذا يكون )

وبيقول لك واحد منهم وبشكل مخزٍ

طيب إذا كان ياسر الحبيب هذا رجلا
ليخرج لنا التوقيع الذي يقول أن الامام الحجة قد لعن به الحلاج والذي يتبجح بقوله أنه قد صدر لعنه من صاحب الزمان

ها يا قوم
مش صعبة الحكاية والله
انتو مش متأكدين من الكلام اللي بتقولوه
ياللا يا جدعان
طلعولنا نص التوقيع الذي ترى فيه أعينكم ذكر الحلاج

ولو مش لاقيينه
فلتخفضوا أصواتكم ولتمشوا جمب الحيط
فالجو ممطر كما أخبرناكم وقد يستمر على هذه الحال لقرون


2- قالوا ادعى الحلاج النيابة على أساس حديثين
والحديثان متنهما أضعف من بعضهما البعض

3- لو هناك شئ جديد بخصوص لعن الحلاج وادعائه النيابة
نحن بالانتظار

وبالرجاء
الابتعاد عن اللصق والقص والهلط والهلس


واحد
وبشكلٍ مخزٍ

آهٍ يا خزيهم

علي شاهين
29-01-2008, 11:16 PM
احسنت اختي الكريمة نور عيني علي !
لقد اصبت اتباع الحلاج الملعون في مقتل!

علي شاهين
29-01-2008, 11:25 PM
رجال الخاقاني و ذمه الصريح للحلاج

(روى) احمد بن ادريس عن محمد بن احمد عن محمد بن عيسى عن ابى محمد الرازي قال: كنت واحمد بن ابى عبد الله بالعسكر فورد علينا رسول من قبل الرجل (الرجل هو الامام القائم عليه السلام عبر عنه بهذا اللفظ تقية.) فقال: احمد بن اسحاق الاشعري وابراهيم بن محمد الهمداني واحمد بن حمزة بن اليسع ثقات. (واما المذمومون) الذين ادعوا البابية لعنهم الله فهم على ما ذكر الشيخ رحمه الله على ما حكى عنه العلامة في (الخلاصة) وغيره جماعة. (اولهم المعروف بالشريعى) وهو أبو محمد الحسن كان من اصحاب ابى الحسن على بن محمد ثم الحسن بن على عليهما السلام ادعى هذا المقام وكذب على الله تعالى وعلى حججه ونسب إليهم مالا يليق بهم فلعنته الشيعة وتبرات منه وخرج توقيع الامام عليه السلام بلعنه والبراءة منه ثم ظهر منه القول بالكفر والالحاد . (ثم محمد بن نصير النميري) كان من اصحاب ابى محمد الحسن فلما توفى عليه السلام ادعى مقام ابى جعفر محمد بن عثمان وانه صاحب امام الزمان وادعى انه بابه ففضحه الله تعالى بما ظهر منه من الالحاد والجهل وكان ذلك بعد الشريعى . (ثم احمد بن هلال الكرخي) من اصحاب الحسن عليه السلام فلما توفى عليه السلام وقد اجتمعت الشيعة على محمد بن عثمان بنص الامام عليه السلام وقف هو فقالوا له: انا سمعنا النص عليه فقال. انتم وما سمعتم فلعنوه وتبرؤا منه ثم ظهر التوقيع على يد ابى القاسم بن روح بلعنه والبراءة منه. (ومنهم أبو طاهر محمد بن على بن بلال) وحديثه مع العمرى معروف وامساكه للاموال التى كانت عنده وادعاؤه انه هو الوكيل حتى تبرأت الجماعة منه ولعنوه وخرج فيه من صاحب الامر عليه السلام ما خرج . (ومنهم الحسين بن منصور الحلاج) وقد ذكر الشيخ له اقاصيص (ومنهم ابن ابى العزاقر) وهو محمد بن على الشلمغانى وهو من كبار الملاعين وقد ذم ولعن وقد ذكر الشيخ له اقاصيص قتل اللعين سنة ثلاث وعشرين وثلاثمائة واستراحت الشيعة منه.
http://www.yasoob.com/books/htm1/m020/23/no2352.html (http://www.yasoob.com/books/htm1/m020/23/no2352.html)

نور عيني علي
02-02-2008, 07:54 PM
احسنت اختي الكريمة نور عيني علي !
لقد اصبت اتباع الحلاج الملعون في مقتل!
صدقت أخي علي شاهين

فقد أصيب الأخ أشتر مذحج في مقتل !

الروايات يرفضها بدعوى ضعف المتن والسند !

حتى كلام فخر الشيعة الشيخ المفيد الأخير لم يعلق عليه مطلقاً !

والحلاج ، والعزاقري ، وأمثالهما من المبطلين، المعروفين بالفسق والخروج عن الإيمان.

ويبدو أنه لم يراجع :
لكن ما رأيك أن تراجع ما ذكره العلامة الكبير آية الله السيد محمد الصدر في موسوعته ( موسوعة الإمام المهدي ع ) ج1 ( تاريخ الغيبة الصغرى ) , وبعد أن ذكر وشرح المستفاد من الروايتين اللتين رواهما شيخ الطائفة الطوسي في كتابه الغيبة وكشف الله حقيقة الحلاج الكذاب حيث قال :

((( ولا ننسى في المقام قول ابن روح في الشلمغاني : فهذا كفر بالله تعالى و إلحاد قد أحكمه هذا الرجل الملعون في قلوب هؤلاء القوم ليجعله طريقا إلى أن يقول لهم بأن الله تعالى اتحد به و حل فيه كما تقول النصارى في المسيح ع و يعدو إلى قول الحلاج لعنه الله.

فقد حكم على عقائد الشلمغاني بالبطلان باعتبار رجوعها في نهاية المطاف إلى قول الحلاج . فكيف يقول في الحلاج نفسه .)))



وكلام متعلم على سبيل نجاة:

وإن كنت أحب أن أوضح وأقول أن التوقيع الصادر من الناحية المقدسة وإن لم يذكر الحلاج بالاسم لكنه يشمله ويقصد أمثاله لا محالة .. وكلام السفير الثالث رضوان الله عليه أكد على ذلك

وكلام مركز الدراسات في الإمام المهدي عليه السلام والذي أثبت بطلان ما يذهب إليه !

وكلام الشيخ ياسر الحبيب

ولا ريب أن أمثال أشتر مذحج من مصاديق قول الإمام الصادق صلوات الله عليه :
وسيكون أقوام يدّعون حبنا ويميلون إليهم ويتشبّهون بهم ويلقبّون أنفسهم بلقبهم ويأوّلون أقوالهم!

فهو لا يكف عن التأويل
وعجز عن الرد على قولي له :

لكن لا عجب وأنت تدافع عن الصوفية بعد أن وصفتهم بـ ( الخط الأصيل للصوفية فهذا منهجه ) :
2- الشئ الوحيد الذي يختلفون فيه عنا هو أنهم لا يتبرأون من أبي بكر وعمر ويرون صلاحهما

ومؤكد أن هذا منهج ابن عربي والحلاج كما قلت في النقطة الأولى
فهل عدم تبرأ ابن عربي والحلاج والصوفية الحقة كما تقول من أبي بكر وعمر والاعتقاد بصلاحهما عليهما لعاين الله يجعلك تدافع لهذا الحد عنهما وعنهم ؟؟؟؟؟!!!!!


ولماذا هربت من هذه الأسئلة :
أختك نورعيني علي تسألك :
1ـ صنف لنا الحلاج أمن الصوفية أم لا ؟!
2ـ فسر لنا أحاديث البراءة من الصوفية ؟!
3ـ ـ اشرح لنا عقيدة الحلاج وفق عقيدة أهل البيت لعله ينفعنا بشيء لم يرد فيه كتاب أو سنة ولنعرف من كان إمام الحلاج والحجة عليه وماذا شرح لنا من حديث أهل البيت وعقيدتهم في كتبه حتى نتولاه كما نتولى حواري الأئمة أو هل هو ممن أمر الإمام بالرد إليهم والاحتجاج بقولهم كرواة حديث أهل البيت وفقهائهم أم لا؟

ولينتظر ما سأنسخه عن كتاب حياة الإمام المهدي ع للشيخ باقر شريف القرشي

والسلام للشيعة
وليس للحلاجية الصوفية الشنيعة

أشترُ مذحِج
02-02-2008, 11:39 PM
الأخ علي شاهين
يستشهد بالكلام المدلس

حتى تبرأت الجماعة منه ولعنوه وخرج فيه من صاحب الامر عليه السلام ما خرج . (ومنهم الحسين بن منصور الحلاج) وقد ذكر الشيخ له اقاصيص (ومنهم ابن ابى العزاقر) وهو محمد بن على الشلمغانى وهو من كبار الملاعين وقد ذم ولعن


رغم ان من خرج فيه من صاحب الأمر ما خرج ليس الحلاج
ومن هو من كبار الملاعين ليس هو الحلاج
وذكر الحلاج في قوله ( وقد ذكر له الشيخ أقاصيص )

والله شئ مضحك

وعلى الجانب الآخر الأخت نور عيني علي
تهنؤه على إصابة الأشتر - زعموه - في مقتله

ولا زال مسلسل الهروب مستمرا
ولا يوجد فيهم رجل لديه المقدرة والدليل على اثبات أن ما زعموه من صدور التوقيع من الناحية المقدسة بلعن الحلاج كان صحيحا ولم يكن أوهاما وتخيلات
ولا يوجد فيهم من لديه الدليل على المحاورة في الأحاديث بعلمية المتن والسند
بل يعيبون علينا أننا نتطرق إلى مناقشة الحديث سندا ومتنا
وكأنما يريدون منا أن نقبل بأي حديث سمعناه أو قرأناه غصباً عنا
وإذا كان هم سيقبلون شيئا كهذا فهو وشأنه ولكن لا ينصح لمثله أن يدخل للحوارات
وإنما لا يتبع الأحاديث بلا نقد ولا تصحيح إلا القوم الناقصن في العقل في والدين
إلى من هناك
فإياك أعني بتهويني وتلويني

ولو أني لي الحق في الاعراض صفحا عن كثير من هذا الغثاء
إلا أني سأتنزل وأجيب عما يروق لي التعجب منه والضحك عليه

يقولون لي:

ومؤكد أن هذا منهج ابن عربي والحلاج كما قلت في النقطة الأولى
فهل عدم تبرأ ابن عربي والحلاج والصوفية الحقة كما تقول من أبي بكر وعمر والاعتقاد بصلاحهما عليهما لعاين الله يجعلك تدافع لهذا الحد عنهما وعنهم ؟؟؟؟؟!!!!!

ههههههههه
نقول تور يقولوا احلبوه
اقول الصوفية يلتقوا معنا في أنهم يعتقدون بأئمة أهل البيت الاثنى عشر عليهم الصلوة والسلام
وهذا ما يجعلنا (ليس ندافع عنهم) بل نرجو منهم الخير
أما ابن عربي والحلاج فهما في نظرنا ليسوا من الصوفية وإنما من شيعة أمير المؤمنين واللي مو عاجبه يفوت بالحيط:D

أما حديثي الذي ذكرت فيه الصوفية فاني عنيت به معاشر الصوفية عموما بخواصهم وعوامهم

أما كلام المركز وكلام ياسر الحبيب
فاذا تريدون أن تحاججوننا بكلامهم لمجرد أن هذا كلام مركز مادري ايش وإن هذا الكلام صحيح لأنه كلام الشيخ مادري ايش
فيمكن أن تحاججوا به من على شاكلة منهجكم هذا أمثال ابن عبد الوهاب وابن باز وابن عثيمين وعمر بن الخطاب;)


عن علي ع:

" من لا عقل له لا دين له "

هذا ولي العقل وأميره وشيعته هم شيعة العقل وعباده

سلموا لي على الصوفية

والعنوا الحلاج ومن أحب الحلاج




وقولوا لكل عاجز العقل واه الحجة ضعيف البيان



اشرب من البحر:cool:

نور عيني علي
03-02-2008, 10:16 AM
كتاب حياة الإمام المهدي (ع) – للشيخ باقر شريف القرشي - ص 134 - 137
دجالون :
ادعت عصابة من المنافقين المنحرفين عن الحق نيابتهم عن الإمام المنتظر عليه السلام ، وذلك لحسد بعضهم لسفراء الإمام عليه السلام ولسرقة الحقوق الشرعية من الشيعة ، ونعرض لبعضهم :

......
3 - الحسين بن منصور : الحلاج كذاب مضل ، منحرف عن الحق ، ادعى النيابة عن الإمام المنتظر عليه السلام وأخذ يراسل أعيان الشيعة بذلك ، فراسل أبا سهل النوبختي العالم الفاضل وأراد منه الانضمام إليه ، ووعده بما يريد من المال ، فقال له النوبختي إني رجل أحب الجواري ، وأصبو إليهن ، ولكن الشيب يبعدني عنهن ، وأحتاج أن أخضب في كل جمعة ، ولكني أتحمل بذلك مشقة ، وجهدا عسيرا ، وأريد أن تغنيني عن الخضاب ، وتكفيني مؤنته ، وتجعل لحيتي سوداء ، فإذا فعلت ذلك صرت طوع إرادتك ، وصدقت مقالتك ، وكنت من أعظم أنصارك ، وداعية إليك ، فبهت الحلاج ، وأمسك عنه ، وانتشرت قصته ، فصار أضحوكة الجميع ، وبان أمره ، وانكشف دجله إلى الناس ( 1 ) .

ومن مخاريقه ، أنه دعا رجلا من الأذكياء إلى داره ليؤمن به ، وقال : علامتي أني أمد يدي إلى البحر ، وأخرج سمكة كبيرة منه ، فنزل إلى الدار فجاء بسمكة كبيرة حية إليه ، وقال هذه معجزتي ، وطرقت بابه فخرج وإذا بشخص يطلب منه الخروج معه لمهمة ، فخرج ، ونزل الرجل إلى صحن الدار ، فرأى ستارا فرفعه ، وإذا ببستان فيها حوض ملئ بالأسماك فأخرج منه سمكة حية ، وجعلها إلى جنب تلك السمكة فجاء الحلاج ، فقال له الرجل : وأنا لي معجزة مثل معجزتك فقد مددت يدي إلى البحر ، وجئت بسمكة حية ، فبهت الحلاج ، وأمره بالخروج من الدار لأن أمره قد انكشف ، وظهر دجله ، وكان يظهر الزهد والتقشف ، رؤى على بعض جبال ( أصبهان ) ، وعليه مرقعة ، وبيده ركوة وعكاز ، وهو يقول : لئن أمسيت في ثوبي عديم * لقد بليا في حر كريم فلا يحزنك إن أبصرت حالا * مغيرة عن الحال القديم ولى نفس ستتلف أو سترقى * لعمرك بي إلى أمر جسيم ومن شعره . أريدك لا أريدك للثواب * ولكني أريدك للعقاب ولك مآربي قد نلت منها * سوى ملذوذ وجدي بالعذاب ومن حيله : أنه كان يدفن شيئا من الخبز ، والحلوى ، والشواء في البرية ، ويخبر بعض أصحابه المطلعين على حيله ، فإذا أصبح طلب من أصحابه الخروج إلى الصحراء فيسير ومعه أصحابه ، وطائفة من الناس ، فإذا انتهوا إلى ذلك المكان الذي دفن فيه الطعام ، قال له صاحبه العارف ببدعه نشتهي الآن كذا وكذا من الطعام ، فيتركهم الحلاج ، ويصلي ركعتين ، ويأتيهم صاحبه بما قال له

وبهذا الأسلوب كان يغري السذج والبسطاء من الناس ، حتى استغوى جماعة ، وحتى كانوا يتبركون ببوله ، وقيل : إنه ادعى الربوبية ، ووجد له كتاب فيه إذا صام الإنسان ثلاثة أيام بلياليها ولم يفطر ، ويأخذ وريقات هندباء ، ويفطر عليها أغناه ذلك عن صوم رمضان ، ومن صلى ركعتين من أول الليل إلى الغداة غنته عن الصلاة ، ومن تصدق بجميع ما يملك في يوم واحد أغناه عن الحج ، ومن أتى قبور الشهداء ب‍ ( مقابر قريش ) فأقام فيها عشرة أيام يصلي ويدعو ويصوم ، ولا يفطر إلا على قليل من خبز الشعير والملح أغناه ذلك عن العبادة ، إلى غير ذلك من بدعه .
....( 1 )
ـــــــــــــــــــــــــــ
‹ هامش ص 134 › ( 1 ) الغيبة للطوسي معجم رجال الحديث 2 / 369 . ‹ هامش ص 135 › ( 1 ) الغيبة معجم رجال الحديث 2 / 369 . ( 2 ) الغيبة للطوسي ، الإحتجاج للطبرسي ، معجم رجال الحديث 5 / 166 . ‹ هامش ص 136 › ( 1 ) البحار 13 / 103 ‹ هامش ص 137 › ( 1 ) سفينة البحار 1 / 296 ، الكنى والألقاب 2 / 183 - 187 ، البحار 13 / 102 - 103 ، وقد طبع له ديوان ضم فلسفته وآراءه الشاذة ( 2 ) الكنى والألقاب 2 / 366 .

على الشيعى
07-02-2008, 07:28 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أعتذر عن هذا الانقطاع , والله أعلم بالحال
وإن كان هذا هو حالي مع هذا المنتدى .. فلا داعي للمزايدة والاتهامات الباطلة من قبل الأخ أشتر مذحج

وأدعو أي من الأخوة والأخوات ولا سيما الأخت نور عيني علي كونها اطلعت على الموضوع في منتديات شيعة مصر.. أن تراجعه مرة أخرى وإن وجدت فيه كلمة كفر أو تكفير لأحد فلتذكر ذلك

بل أتحدى الأخ أشتر مذحج أن ينقل أننا قلنا هذا فإن كان صادقاً فلينقل وبشرط أن يذكر كلمة الكفر والتكفير وباللفظ , والعياذ بالله

أعوذ بالله , نحن لا نكفر أحداً

فقط نتمسك بما أمر به أهل العصمة عليهم السلام وبما جاء عنهم

فإن لم يعجب ذلك الأخ أشتر مذحج , فهذه مشكلته

ومن جهة أخرى

فمشاركة الأخ أشتر مذحج أجنبية عن الموضوع

نحن نتحدث عن الصوفية والحلاج

وقد اعترف بموقف الصوفية من الجبت والطاغوت لعنهما الله وهذا يكفي!

ودفاعه عن الصوفية والزنديق ابن عربي والحلاج الملعون .. وكما قالت الأخت نور عيني علي يجعله من مصاديق قول إمامنا الصادق عليه السلام حينما سئل عن الصوفية :
إنه قد ظهر في هذا الزمان قوم يُقال لهم الصوفية، فما تقول فيهم؟

فقال: إنهمأعداؤنا! فمن مال إليهم فهو منهم، ويُحشر معهم.

وسيكون أقوام يدّعون حبنا ويميلون إليهم ويتشبّهون بهم ويلقبّونأنفسهم بلقبهم ويأوّلون أقوالهم!

ألا فمن مال إليهم فليس منا، وأنا منهم براء، ومن أنكرهم وردّ عليهم كان كمن جاهدالكفار بين يدي رسول الله صلى الله عليه وآله".

وقول الإمام الرضا صلوات الله عليه :
"من ذُكر عنده الصوفية، ولم ينكرهم بلسانه وقلبه فليس منا! ومنأنكرهم كان كمن جاهد الكفار بين يدي رسول الله صلى الله عليه وآله".

وهناك الكثير من الروايات المعصومية الشريفة تتعلق بهذا الأمر ..

فأهل العصمة عليهم السلام هم من أصدروا أحكامهم على أمثال الأخ أشتر مذحج, وأعلنوا البراءة منهم

فإن لم يتب الأخ أشتر مذحج ومن على شاكلته من المتصوفة ومن المدافعين عن ابن عربي والحلاج , فنحن واقتداءاً واتباعاً لأهل العصمة عليهم السلام نتبرأ منه ومنهم .


وأستغفر الله ربي وأتوب إليه

يا زهراء مدد
07-02-2008, 07:57 AM
المشكلة يا أخي المحترم علي الشيعي, جعلنا الله جميعاً من شيعة الأمير صلوات الله عليه, هي أننا لا نعرّف ما نحن بصدد بيانه او المناقشة حوله ..
الصوفي ما معناه؟ هناك الكثير من المعاني التي تطلق على كلمة الصوفي وكلمة الصوفي ليست دالة على فرقة واحدة أو معنى واحد. حتى كلمة الفلسفة والفيلسوف, فمن زمن الإمام عليه السلام الى هذا الزمن قد تغير معنى الفيلسوف ولا ينطبق على ما ذكر في الروايات الشريفة لأن الفيلسوف في ذاك الزمان كان يراد به شيء يغاير الفيلسوف في هذا الزمان, فيجب علينا أن ننظر الى محتوى الفلسفة المذمومة ووجه الذم الذي صدر من الإمام عليه السلام (وكذلك في مسألة التصوف وغير ذلك) لا إلى الكلمة فقط, لأن الكلمة تتغير بتغير الزمن ويجب أن تأخذ هذه النقطة بعين الإعتبار عند النظر في هذه المسائل.
فالرجاء توضيح ما معنى الصوفي والتصوف حتى نعلم كيف نحكم عليهم, هل نحكم على جميعهم بالضلال أم أن هناك فرق معينة تخالف الشرع وتخالف تعاليم أهل البيت عليهم السلام وهم فقط على ضلال, أما غيرهم من العبّاد والزهاد والعاملين بأوامر الله تعالى ونهيه والتابعين لأحكام أهل بيت العصمة والطهارة صلوات الله عليهم, هل هم أيضاً على ضلال؟ خصوصاً أننا نرى أن هناك أصحاب للأئمة عليهم السلام كان يطلق عليهم لقب "الصوفي" ..
هذا ونحن نقرأ في الكافي الشريف ذم الأئمة عليهم السلام للمتكلمين ولعلم الكلام, لكن نرى أن جل علماء الإمامية هم من أهل الكلام ولا زال علم الكلام يدرس في الحوزة الى هذا اليوم, كما أن الشريف المرتضى والشريف الرضي والشيخ الطوسي والشيخ المفيد رضوان الله تعالى عليهم أجمعين وكل العلماء الماضين كانوا من أصحاب علم الكلام, فهل رواية ذم المتكلم تشملهم أيضاً, إذ إن القاعدة التي وضعتها (قاعدة التعميم) تنطبق بهذا الشكل على علم الكلام أيضاً وكذا على علم الأصول الذي أخذ من السنة ولم يكن له سابق في التشيع.

أنتظر ردك لتعرِّف لنا ما معنى الصوفي وتوضح لنا وجه الذم للفرقة الضالة من الصوفية لنعلم من على ضلال ومن على صواب.
أيضاً سؤال آخر, هل يطلع على الملا صدرا الشيرازي قدس سره الشريف لقب الصوفي أم لا؟

لك جزيل الشكر والتقدير

منتصر999
07-02-2008, 03:25 PM
الموضوع جيد

لكن مكانه خاطىء

اقترح نقله قسم سير وعقائد وتاريخ ...

من أجل ان تناقش من قبل المختصين


وشكرا ً..

على الشيعى
08-02-2008, 03:13 PM
أخي يا زهراء مدد
أتمنى أولاً أن تراجع ما ذكره خريت فن الحديث العلامة الفقيه المحدث الشيخ الحرالعاملي رضوان الله عليه ـ صاحب وسائل الشيعة إلى تحصيل مسائل الشريعة, وغيرها من المؤلفات القيمة ـ في كتابه القيم (( الاثنى عشرية في الرد على الصوفية ))

وأكتفي بما قاله في ص17,18 :

الباب الأول في إبطال هذه النسبة وذمها بمعنى عدم جواز الانتساب الديني الصوف وأهله ، ويدل على ذلك اثني عشر وجها :
...
العاشر : ما أورده مولانا الفاضل الكامل العالم العامل ملا أحمد الأردبيلي في كتاب حديقة الشيعة قال : نقل الشيخ المفيد محمد بن محمد بن النعمان عن محمد بن الحسين بن أبي الخطاب عن مولانا علي بن محمد الهادي عليه السلام في جملة حديث طويل قال : الصوفية كلهم مخالفونا وطريقتهم مغايرة طريقنا وإن هم إلا نصارى أو مجوس هذه الأمة ( الحديث ) .

أقول : فظهر من هذا ظهورا واضحا عدم جواز الاقتداء بهم والانتساب إلى طريقتهم ومذهبهم .

الحادي عشر : ما رواه في الكتاب المذكور بإسناده عن الرضا عليه السلام قال : لا يقول بالتصوف أحد إلا لخدعة أو ضلالة أو حماقة وأما من سمى نفسه صوفيا للتقية فلا إثم عليه .

ورواه بإسناد آخر ( 1 ) وزاد فيه : وعلامته أن يكتفي بمجرد التسمية ولا يقول بشئ من عقائدهم الباطلة .
أقول : في هذا الحديث تصريح بتحريم هذه النسبة وعدم جواز هذه التسمية في غير وقت التقية ولا مجال إلى تأويله ، وقد تضمن الحكم بثبوت الإثم على التسمية بالتصوف في غير التقية مع ملاحظة النهي في أول الحديث وفي آخره وهل يترتب الإثم إلا على المحرم ؟ ! وفيه دلالة واضحة على أن الصوفية مخالفون للحق وإلا لم يكن لذكر التقية معنى .

أما الأخ أشتر مذحج القائل :

( الخط الأصيل للصوفية فهذا منهجه ) :

2- الشئ الوحيد الذي يختلفون فيه عنا هو أنهم لا يتبرأون من أبي بكر وعمر ويرون صلاحهما


ولعلك قرأت قولي له :

وقد اعترف بموقف الصوفية من الجبت والطاغوت لعنهما الله وهذا يكفي!



بل إليك ما أصدره أهل العصمة عليهم السلام , لتعلم أن من يسميهم الأخ أشتر مذحج الخط الأصيل للصوفية .. هو خط العور العميان .. الذين تبرأ منهم أهل العصمة عليهم السلام ويكفينا ذلك وإلا فعقيدة الولاء والبراء ساقطة لديه ولدى أمثاله :

روى ابن إدريس الحلي في مستطرفات السرائر ص149 ح1 :
( أن رجلاً قدم على أمير المؤمنين عليه السلام , فقال يا أمير المؤمنين أنا أحبك وأحب فلاناً , وسمى بعض أعدائه , فقال عليه السلام :
أما الآن فأنت أعور , فإما أن تعمى , وإما أن تبصر )

وفي تفسيرالقمي ج : 2 ص : 172:
عن أبي جعفر ع في قوله » ما جَعَلَ اللَّهُ لِرَجُلٍ مِنْ قَلْبَيْنِ فِي جَوْفِهِ«
قال علي بن أبي طالب ع :
لا يجتمع حبنا و حب عدونا في جوف إنسان إن الله لم يجعل لرجل من قلبين في جوفه فيحب هذا و يبغض هذا فأما محبنا فيخلص الحب لنا كما يخلص الذهب بالنار لا كدر فيه فمن أراد أن يعلم حبنا فليمتحن قبله فإن شاركه في حبنا حب عدونا فليس منا و لسنا منه و الله عدوهم و جبرئيل و ميكائيل و الله عدو للكافرين


وفي بحارالأنوار ج : 27 ص : 60 :
من حديث يرويه إمامنا العسكري صلوات الله عليه , عن جده زين العابدين علي بن الحسين عليهما السلام , جاء فيه :
( .. ثم قال رسول الله ص نعوذ بالله من الشيطان الرجيم فإن من تعوذ بالله منه أعاذه الله و نعوذ من همزاته و نفخاته و نفثاته أتدرون ما هي أما همزاته فما يلقيه في قلوبكم من بغضنا أهل البيت قالوا يا رسول الله و كيف نبغضكم بعد ما عرفنا محلكم من الله و منزلتكم قال ص بأن تبغضوا أولياءنا و تحبوا أعداءنا فاستعيذوا بالله من محبة أعدائنا و عداوة أوليائنا فتعاذوا من بغضنا و عداوتنا فإنه من أحب أعداءنا فقد عادانا و نحن منه براء و الله عز و جل منه بري‏ء ) .

وأكتفي بذلك وأبرأ إلى الله ممن لا يتبرئون من الجبت والطاغوت عليهما لعاين الله .

وأنتظر تعليقك على الروايات الشريفة الواضحة والصريحة ..

يا زهراء مدد
08-02-2008, 03:35 PM
أخي الكريم علي الشيعي, إلى الآن لم تعرّف لنا معنى الصوفي ووجه الذم للفرقة الصوفية الضالة, أنتظر إجابتك عليها.
أما الرواية التي تفيد العموم فهي تختص بذلك الزمان وليس بكل زمان, إذ أن للصوفي معاني عديدة الآن ويجب علينا أن ننظر إلى سببية لعنهم لنعلم أي الفرق على ضلال.

هذا وأنقل لك مطلب من كلام الملا محمد تقي المجلسي رضموان الله عليه فقل لي رأيك فيها وكيف أن هناك تناقد بين قوله وقولك:

عبارات‌ الملاّ محمّد تقي‌ ( المجلسي‌ّالاوّل‌) في‌ « رسالة‌ تشويق‌ السالكين‌ » التي‌ كتبها حول‌ لزوم‌ التصوّف‌ والسلوك‌، وأثبت‌ أنَّ حقيقة‌ التصوّف‌ والتشيّع‌ شي‌ء واحد؛ فقد نقل‌ عين‌ هذا المطلب‌ عن‌ العلاّمة‌ الحلّي‌ّ في‌ « شرح‌ التجريد ».
يقول‌: الصوفي‌ّ بمعني‌ الزاهد عن‌ الدنيا والراغب‌ في‌ الآخرة‌ والملتزم‌ بتطهير الباطن‌، وكان‌ جميع‌ علماء الإسلام‌ الاعلام‌ صوفيّين‌. ومن‌ جملة‌ من‌ ذكرهم‌: الخواجة‌ نصيرالدين‌ الطوسي‌ّ، ورّام‌ الكندي‌ّ، السيّد رضي‌ الدين‌ علی‌ّ بن‌ طاووس‌، السيّد محمود الآملي‌ّ صاحب‌ كتاب‌ «نفائس‌ الفنون‌»، والسيّد حيدر الآملي‌ّ صاحب‌ تفسير «بحر الابحار»، وابن‌ فهد الحلّي‌ّ، والشيخ‌ ابن‌ أبي‌ جمهور الاحسائي‌ّ، والشيخ‌ الشهيد مكّي‌، والشيخ‌ بهاءالدين‌ العاملي‌ّ، والقاضي‌ نور الله‌ الشوشتري‌ّ الذي‌ هو من‌ السلسلة‌ العلیة‌ النوربخشيّة‌. ويثبت‌ في‌ كتاب‌ «مجالس‌ المؤمنين‌» بالدلائل‌ القويّة‌ أنَّ جميع‌ المشائخ‌ المشهورين‌ كانوا من‌ الشيعة‌.
ويقول‌ العلاّمة‌ الحلّي‌ّ في‌ كتاب‌ الإمامة‌ من‌ «شرح‌ التجريد»: قد نقل‌ متواتراً أنَّ أميرالمؤمنين‌ علیه‌ السلام‌ كان‌ سيّد ورئيس‌ الابدال‌، وكانوا يأتون‌ إلیه‌ من‌ جميع‌ أنحاء العالم‌ لاجل‌ تعلّم‌ آداب‌ السلوك‌ والرياضات‌ وطريق‌ الزهد وترتيب‌ الاحوال‌ وذكر مقامات‌ العارفين‌. والشيخ‌ أبو يزيد البسطامي‌ّ كان‌ يفتخر بأ نَّه‌ كان‌ سقّاء في‌ بيت‌ الإمام الصادق‌ علیه‌ السلام‌، والشيخ‌ معروف‌ الكرخي‌ّ قدّس‌ سرّه‌ العزيز كان‌ شيعيّاً خالصاً وبوّاباً لدار الرضا علیه‌ السلام‌ إلی‌ أن‌ مات‌ (ملخّص‌ الصفحات‌ 10 إلی‌ 15 ).

هذا ويقول صاحب كتاب أعيان الشيعة عن السيد مهدي بحر العلوم صاحب الكرامات واللقاءات بصاحب الأمر عجل الله تعالى فرجه الشريف:
في‌ ج‌ 48، ص‌ 166: «ويعتقد السوادُ الاعظم‌ إلی الا´ن‌ أ نّه‌ من‌ ذوي‌ الاسرار الإلهيّة‌ الخاصّة‌، ومن‌ أُولي‌ الكرامات‌ والعنايات‌ والمكاشفات‌. وممّا لا ريب‌ فيه‌ أ نّه‌ كان‌ ذا نزعة‌ من‌ نزعات‌ العرفاء والصوفيّة‌، يظهر ذلك‌ من‌ زهده‌ وميله‌ إلی العبادة‌ والسياحة‌» انتهي‌.
ولا يخفى على أي أحد منزلة السيد مهدي بحر العلوم عند صاحب الأمر عجل الله تعالى فرجه الشريف وما قد حصل له من لقاءات كثيرة به روحي وأرواح العالمين لتراب مقدمه الفداء.
هذا ونحن نعلم جميعاً أن الملا محسن فيض الكاشاني قدس سره صاحب تفسير الصافي كان من كبار العرفاء والفلاسفة, فهل هو أيضاً ملعون بحسب الرواية الشريفة؟
هذا وقد رد أباطيل الصوفية كل من عرفاء الإمامية وخصوصاً الملاد صدرا الشيرازي قدس سره حيث ألف كتاب كامل أسماه بـ "كسر أصنام الجاهلية في الرد على الصوفية" والذي يقرأ هذا الكتاب يرى أن تهجمه على الصوفية يفوق تهجمكم أنتم وكلامه عنهم هو أخطر مما أوردتموه في هذه المشاركات والفقرات التي نقلت من علمائنا الأعلام رضوان الله عليهم.


-------

مع نقل كل هذا يتبيّن لنا أن الصوفية على أقسام, منهم من هم إمامية إثني عشرية وهم من أكابر علمائنا (ولعل وصفهم بالعرفاء يكون أفضل), ومنهم من هم من الفرقة المخالفة والظاهر أنهم هم المذمومين وليس فرقة التشيع (طبعاً ليس كل صوفي شيعي يكون ممدوح, لأن هناك فرقة جاهلة قائمة الى هذا اليوم يدعون النيابة عن صاحب الأمر صلوات الله عليه ولهم طريقتهم الخاصة المغايرة للعرفاء رضوان الله تعالى عليهم, فلا أدري حقيقة ما هم عليه)
أيضاً يقول السيد الخميني قدس سره في مقطع من كتابه الأربعون حديثاً يبيّن فيه أن مذهب ا لصوفية مغاير لمذهب العرفاء (الإمامية) والصوفية مذمومين عند جميع العرفاء, يقول قدس سره:
إننا نهرب من العلم الذي قد يكون منطلقاً وبذرة للمشاهدات.. ونغلق عيوننا وأسماعنا نهائيا، ونضع القطن في آذاننا حتى لا يتطرق كلام الحق إليها.. وإذا سمعنا حقيقة من لسان عارف هائم أو سالك حزين أو فيلسوف متأله، نتصدى فوراً نتيجة عدم طاقة آذاننا على استماع تلك الحقيقة، ونتيجة أن حبّ النفس يمنعنا من جعل هذه الحقائق أسمى من قدرة استيعابنا لها، وتتصدى فوراً للطعن فيه، ولعنه وتكفيره وتفسيقه، ولا نأبى من أي غيبة أو تهمة.
إننا نوقف الكتاب ونشترط على كلّ من يستفيد منه أن يلعن المرحوم الملّ محسن فيض الكاشاني – صاحب كتب الأخبار والأخلاق والكلام والتفسير- يومياً مائة مرة.
ونرمي صدر المتألهين الذي هو قمّة التوحيد بالزندقة، ولا نبخل عن إهانته أبداً، ونقول عنه بأنه صوفي رغم عدم ظهور أي رغبة منه في كلّ كتبه نحو مذهب التصوف، ورغم تأليفه لكتاب (كسر أصنام الجاهلية في الردّ على الصوفية) .
إننا نترك الذين يستحقون اللعن، ويكونون ملعونين على لسان الله ورسوله (ص)، ونلعن من يصرخ بالإيمان بالله ورسوله والأئمة الهادين (ع).. وإنني أعلم بأن هذا اللعن والتوهين لا يسيء إلى مقامهم، بل قد يضاعف حسناتهم ويرفع من درجاتهم، ولكنه يسييء إلينا، وقد يبعث على الخذلان وسلب التوفيق منّا.


أنتظر منك التعليق أخي الكريم للإستفادة منكم

على الشيعى
09-02-2008, 08:59 PM
أخي الكريم يا زهراء مدد
الروايات المعصومية الشريفة واضحة وصريحة في تعريف معنى الصوفي وأن الصوفية كلهم مخالفون لأهل العصمة عليهم السلام وطريقتهم مغايرة لطريقتهم
ولا أدري كيف قيدت هذه الرواية وخصصتها بزمان الإمام الهادي عليه السلام ؟
ما دليلك ؟
ونريد الدليل من أقوال أهل العصمة عليهم السلام ؟

كذلك رواية الإمام الرضا عليه السلام .. ما رأيك فيها ؟

وكلام المحدث الحر العاملي رضوان الله عليه .. وهل راجعت الاثنى عشر وجهاً ؟

أما ما نقلته بخصوص العلامة محمد تقي المجلسي والد المجلسي صاحب البحار رضوان الله عليهما ..

فما رأيك في أن العلامة المجلسي صاحب البحار يرفض تسمية والده بالتصوف ويبرأه من ذلك ؟

تفضل وراجع في الجزء الثالث عشر من منهاج البراعة في شرح نهج البلاغة للعلامة حبيب الله الخوئي (وأعذرني على طول المشاركة .. لكن البحث العلمي يتطلب ذلك, ورجاء راجع المشاركة على مهل وأقرئها بروية, فهي مشاركة كافية وشافية إن شاء الله) , حيث قال :

المقام الثانى فى ابتداء ظهور هذه الطايفة على اختلاف الاقوال و الروايات

فأقول : قال المحدّث الجزايرىّ : إنّ هذا الاسم و هو التّصوّف كان مستعملا في فرقة من الحكماء الزّايغين عن طريق الحق ، ثمّ قد استعمل بعدهم في جماعة من الزنادقة أى من الهنود و البراهمة ، و بعد مجى‏ء الاسلام استعمل في جماعة من أهل الخلاف كالحسن البصرى و سفيان الثّورى و أبي هاشم الكوفي و نحوهم ، و قد كانوا في طرف من الخلاف مع الأئمة عليهم السّلام ، فانّ هؤلاء المذكورين قد عارضوا الأئمة و باحثوهم و أرادوا إطفاء نور اللّه بأفواههم و اللّه متمّ نوره و لو كره الكافرون إلى أن قال : و قد استمرّ الحال إلى هذه الأعصار و ما قاربها .
ثمّ إنّ جماعة من علماء الشّيعة طالعوا كتبهم و اطلعوا على مذاهبهم فرأوا فيها بعض الرّخص و المسامحات مثل قولهم ، بأنّ الغناء المحرّم هو الذي يستعمل في مجالس أهل الشرب و أهل الفسوق ، فأباحوا أفراد الغناء و أنواعه لمتابعيهم و كانوا
[ 139 ]
من أهل العلم و الناس يميلون إلى من يسهل إليهم مثل هذه الامور التي كان للنفس منها التذاذ ، و كتركهم التزويج و إقبالهم على الغلمان الحسان ، و العجب من بعض الشّيعة كيف مال إلى هذه الطريقة مع اطلاعه على أنّها مخالفة لطريقة أهل البيت اعتقادا و أعمالا .
و قال أيضا : و الدّواعي لهم على اختراع هذا المذهب امور :
الأوّل ما نقل أنّ خلفاء بني اميّة و بنى العبّاس لعنهم اللّه كانوا يحبّون أن يحصّلوا رجالا من أهل العبادة و الزّهادة و التكلّم ببعض المغيبات و إن لم يقع ،
لأجل معارضات الأئمة الطاهرين عليهم السّلام و علمهم و زهدهم و كمالاتهم حتى يصغروا أهل البيت و أطوارهم في أعين النّاس ، فلم يجدوا أحدا يقدم على هذا سوى هذه الفرقة الضّالّة ، فمن هذا مال إليهم سلاطين الجور لعنهم اللّه و بنوا لهم البقاع و حملوا اليهم الأموال و طلبوا منهم الدّعاء في مطالب دنياهم و قاسوهم بأهل البيت عليهم السّلام ،
و أين الثّريا من يد المتناول .
الثاني سهولة هذا المسلك و صعوبة طريق العلم ، فانّ العامى منهم قد يجلس في بيت ضيق مظلم أربعين يوما ، و ربّما ترائي له إخوانه من الجنّ و الشّياطين فاذا خرج صار من رؤسائهم و حصل له درجة العالم الذى يحصّلها في خمسين سنة و أكثر ، بل ربما كان اعتبار هذا بين رعاع النّاس أزيد من اعتبار ذلك العالم .
الثالث أنّ هذا المذهب شرك لصيد الأولاد و جمع الأموال و الجاه و الاعتبار و نحو ذلك .
و قال أبو القاسم القشرىّ الصّوفي العامي في محكىّ كلامه من رسالته المعروفة بالقشرية :
اعلموا رحمكم اللّه أنّ المسلمين بعد رسول اللّه صلّى اللّه عليه و آله و سلّم لم يتسمّ أفاضلهم في عصرهم بتسمية علم سوى صحبة الرّسول صلّى اللّه عليه و آله و سلّم إذ لا فضيلة فوقها فقيل لهم : الصحابة و لمّا ادرك أهل العصر الثاني سمّى من صحب الصّحابة التّابعين و رأوا ذلك أشرف سمة ، ثمّ قيل لمن بعدهم أتباع التّابعين ، ثمّ اختلف الناس و تباينت المراتب
[ 140 ]
فقيل لخواصّ الناس ممّن لهم شدّة عناية بأمر الدّين : الزهاد و العبّاد ، ثمّ ظهرت البدع و حصل التّداعي بين الفرق فكلّ فريق ادّعى أنّ فيهم زهادا فانفردوا خواصّ أهل الشّريعة المراعون أنفسهم مع اللّه الحافظون قلوبهم عن طوارق الغفلة باسم التّصوّف ، و اشتهر هذا الاسم لهؤلاء الأكابر قبل المأتين من الهجرة ، انتهى .
و من كتاب نفحات الانس انّ أوّل من اخترع له هذا الاسم أبو هاشم الكوفي الشّامي الصّوفي المعاصر مع السّفيان الثّوري .
و فى كتاب حديقة الشّيعة أنّه كان يلبس ثيابا خشنة من الصوف كالرّهبان و يقول بالحلول و الاتّحاد لنفسه كالنّصارى في عيسى عليه السّلام ، و كان في الظّاهر أمويّا جبريّا ، و في الباطن ملحدا دهريا ، و الطائفة التي ينتسب إليه باعتبار لباسه تسمى صوفية سواء لبست الصوف أو لم تلبس ، و بهشميّة و أبو هاشميّة باعتبار كنيته و عثمانيّة و شريكيّة لأنّ اسمه و اسم أبيه عثمان بن شريك .
قال في حديقة الشيعة : و كان غرض هذا الملعون من وضع مذهب التصوّف هدم مذهب الاسلام ، و قد ورد من الأئمة عليهم السّلام أحاديث في طعنه .
و لمّا رأى سفيان الثوري طريقته استحسنه و أضاف إليه الرّؤية و الصورة و التشبيه و التجسيم و وسّع دايرة التصوّف ، فنسبت هذه الفرقة إليه ، فقالوا : ثورية و سفيانية ثمّ نسبت إلى أبي يزيد البسطامى فسمّيت باليزيديّة و البسطاميّة ، ثمّ بملاحظة قولهم بالحلول و الاتحاد سمّيت حلوليّة و اتّحاديّة ، ثمّ لمّا بالغ بعضهم في الاتّحاد و قال بوحدة الوجود سمّيت وحدتية ، و نسبت إلى حسين بن منصور الحلاّج فقيل منصوريّة و حلاجية ، و بملاحظة غلوّهم في المشايخ و زعمهم حلول الحقّ فيهم قيل لهم : غالية و غاوية ، و لمكرهم و خديعتهم و تفتينهم للنّاس قيل لهم : زرّاقيّة و خدّاعيّة .
و لمّا اخترعوا مذهبا متضمّنا للرّهبانية و النصرانية و الكفر و الاسلام سمّاهم الأئمة عليهم السّلام مبتدعة ، و لكونهم من أهل الرّياء سمّوا مرائية ، و لوضعهم التصوّف سماهم العلماء بالمتصوّفة ، و لكثرة صلفهم سمّوا بالمتصلّفة ، و لهم أسماء اخر و اشهر
[ 141 ]
ألقابهم و أسمائهم الصوفية و المتصوّفة و المتصلّفة و المبتدعة و الزرّاقية و الغلات و الغالية و الحلاجية انتهى كلامه رفع اللّه مقامه في أعلى عليّين مع الذّين أنعم عليهم بنعمة الايمان و ألبسهم لباس الكرامة و الشرف .

يتبع ,,,

على الشيعى
09-02-2008, 09:07 PM
المقام السابع فى مطاعن الصوفية

و ذكر ما ذكره أساطين علمائنا الأعلام و مشايخنا العظام قدّس اللّه ضرايحهم و طيّب اللّه أرماسهم ، و ما صدر من غيرهم من علمائنا الأبرار و فقهائنا الأخيار من الفرقة النّاجية الامامية رضوان اللّه عليهم ، و من علماء العامّة العمياء أيضا من الطّعن و الازراء على هذه الطايفة و كشف سوءآتهم و فضايحهم بعناوين مختلفة بعضها بعنوان العموم و بعضها بعنوان الاختصاص بطايفة خاصّة منهم ، و بعضها على صوفية زمانه ،
و بعضها على شخص معيّن منهم خذلهم اللّه جميعا ، فأقول و باللّه التوفيق :
...
و منهم آية اللّه فى العالمين جمال الملّة و الدّين العلامة الحلّى أعلى اللّه مقامه فى محكى كلامه من رسالته التى سماها بالسعدية :
إنّ اللّه تعالى لا يحلّ في غيره و لا يتّحد بغيره ، هذا مذهب طوايف المسلمين إلاّ ما نقل خواجه نصير الملة و الحقّ و الدّين قدّس اللّه روحه عن الصوفية أنهم يذهبون إلى أنّ اللّه يحلّ أبدان العارفين و يتّحد بهم ، و هذا مذهب ردىّ ، لأنّ الضرورة قاضية ببطلان الاتحاد ، فانه لا يعقل صيرورة شيئين شيئا واحدا بغير ممازجة و لا انفعال و لا زيادة فى مقدار أو كمّ ، و الحلول غير معقول فى حقّ واجب الوجود ،
فانّ المجرّد لذاته لا يمكن أن يحلّ الماديات و لا غيرها ، و لأنّ الحالّ مفتقر فى قيامه إلى المحلّ فكلّ مفتقر ممكن و واجب الوجود ليس بممكن فلا يكون حالاّ ، و إذا بطل هذا المذهب ثبت الأول .
و قال أيضا في كتاب نهج الحقّ : إنّ اللّه لا يتّحد بغيره ، و الضرورة قاضية ببطلان الاتحاد ، فانه لا يعقل صيرورة الشيئين شيئا واحدا ، و خالف فى ذلك جماعة من الصوفية من الجمهور ، فحكموا أنّ اللّه تعالى يتّحد بأبدان العارفين حتى تمادى بعضهم و قال : انه تعالى نفس الوجود ، فكلّ موجود هو اللّه تعالى ، و هذا عين الكفر و الالحاد ، الحمد للّه الذى فضلنا باتباع أهل البيت عليهم السّلام دون أهل الأهواء الباطلة .
ثمّ قال رضى اللّه عنه : و انه تعالى لا يحلّ فى غيره لأنه من المعلوم القطعى أنّ الحالّ مفتقر إلى المحلّ ، و الضرورة قاضية بأنّ كلّ مفتقر إلى الغير ممكن ، فلو كان اللّه تعالى حالاّ فى غيره لزم امكانه فلا يكون واجبا هذا خلف .
و خالفت الصوفية من الجمهور فى ذلك ، و جوّزوا عليه الحلول فى أبدان العارفين تعالى اللّه عن ذلك علوّا كبيرا .
فانظر إلى هؤلاء المشايخ الّذين يتبرّكون بمشاهدهم كيف اعتقادهم فى ربّهم و تجويزهم عليه تارة الحلول و اخرى الاتحاد ، و عبادتهم الرّقص و التصفيق و الغناء ، و قد عاب اللّه تعالى على أهل الجاهلية الكفار فى ذلك فقال عزّ من قائل : و ما كان صلوتهم عند البيت إلاّ مكاء و تصدية أى تغفيل أبلغ من تغفيل من يتبرّك بمن يتعبّد اللّه بما عاب به الكفار ، فانها لا تعمى الأبصار و لكن تعمى القلوب التى فى الصدور .

...

و منهم عمدة العلماء المتّقين ، و نخبة الأتقياء المرتقين محمّد تقيّ بن مقصود عليّ المشتهر بالمجلسيّ الأوّل أفاض اللّه على روحه من شابيب الرّحمة ، قال في محكي كلامه من شرح الفقيه عند شرح ما رواه الصّدوق عن النّبي صلّى اللّه عليه و آله و سلّم من قوله :
بادروا إلى رياض الجنّة قالوا : يا رسول اللّه و ما رياض الجنّة ؟ قال : حلق الذّكر :
قوله : حلق الذّكر ، أى المجامع الّتي يطلب فيها العلوم الدّينيّة ، فانّ الحلق الّتى وصلت إلينا من طرق الأصحاب إلى النّبىّ و الأئمّة صلوات اللّه عليهم هى
[ 370 ]
هذه أو مجامع الوعظ كما روى عنهم عليهم السّلام أنّهم كانوا يعظون .
و أمّا الّتى اشتهرت من الاجتماع للّذكر الجلى فلم يصل علينا عنهم صلوات اللّه عليهم و هذه بطرق العامّة أشبه ، كما رواه الكلينى فى القوى عن أمير المؤمنين عليه السّلام قال : من ذكر اللّه فى السّر فقد ذكر اللّه كثيرا إنّ المنافقين كانوا يذكرون اللّه علانية و لا يذكرونه فى السّر ، فقال عزّ و جلّ : يراؤن النّاس و لا يذكرون اللّه إلاّ قليلا إلى آخر ما أورده رضى اللّه عنه فيه من الأحاديث الدّالة على نفاقهم و فساد طريقتهم و مناقضتها لطريقة أصحاب الأئمّة صلوات اللّه عليهم ، و اشوقاه إلى تلك الأشباح ،
سلام اللّه على تلك الأرواح ، رحل اولئك السّادة ، و بقى قرناء الوسادة ، انتهى كلامه رفع مقامه .
أقول : و هذا الرّجل كان أفضل أهل عصره فى فهم الحديث ، و أحرسهم على إحيائه ، و أعلمهم برجاله ، و أعملهم بموجبه ، و أعدلهم فى الدّين ، و أقواهم فى النفس ،
و أجلّهم فى القدر ، و أزهدهم فى الدّنيا ، و أكملهم فى التّقوى ، و أوقفهم لدى الشّبهات ،
و أجهدهم فى العبادات .
و قد كتب حاشية نافعة على الفقيه و شرحا جامعا على الخطبة المأة و الثّانية و التسعين المسوقة لوصف حال المتّقين ، بل قيل : إنّه أوّل من نشر حديث الشيعة بعد انتهاء السّلطنة إلى سلاطين الصّفويّة .
و مع ذلك كلّه فالعجب أنّه اشتهر بين الصّوفية نسبته إلى التّصوف ، و ربّما ينسب إليه كتاب صغير مؤلّف على مذاق المتصوّفة ، و هو بعيد منه غاية البعد ، بل الظّاهر أنّه افتراء فى حقّه .
و يشهد بذلك ما قاله ابنه المحدّث العلامة المجلسى الثانى قدّس اللّه رمسه فى آخر رسالة اعتقاداته ما صريح عبارته :
و ايّاك أن تظنّ بالوالد العلامة نور اللّه ضريحه أنّه كان من الصوفيّة و يعتقد مسالكهم و مذاهبهم ، حاشاه عن ذلك ، و كيف يكون كذلك ؟ و هو كان آنس أهل زمانه بأخبار أهل البيت ، و أعملهم و أعملهم بها ، بل كان مالك الزّهد و الورع ، و كان
[ 371 ]
فى بدو أمره يتسمّى باسم التصوّف ليرغب اليه هذه الطايفة و لا يستوحشوا منه فيردعهم عن تلك الاقاويل الفاسدة و الأعمال المبتدعة ، و قد هدى كثيرا منهم إلى الحقّ بهذه المجادلة الحسنة ، و لما رأى فى آخر عمره أنّ تلك المصلحة قد ضاعت و رفعت أعلام الضلال و الطغيان و غلبت أحزاب الشيطان و علم أنهم أعداء اللّه صريحا تبرّء منهم ،
و كان يكفرهم فى عقايدهم الباطلة ، و أنا أعرف بطريقته و عندى خطوطه فى ذلك ،
انتهى كلامه رفع اللّه مقامه .
و شهادة مثل العلامة المجلسى على براءة ساحة رجل أجنبى من دنس نسبة ردية كافية فى تزكيته و طهارته ، فكيف فى حقّ والده مع خبرويته بسرّه و علانيته ،
فانّ الولد سرّ أبيه ، و أهل البيت أدرى بما فيه .

يتبع ,,,

يا زهراء مدد
10-02-2008, 07:30 AM
أخي الكريم علي الشيعي,

أشكرك على ردك وفقك الله لكل خير ولخدمة محمد وآله الأطهار صلوات الله عليهم. وسألخص الرد في عدة نقاط حتى لا يطول الكلام ويمّل القارئ.

1) كل الكلام الذي نقلته يدور حول الفرقة الصوفية الضالة التي يتفق جميع العرفاء وغير العرفاء الإمامية على ضلالتهم, وهم الذين ردّ عليهم الملا صدرا الشيرازي قدس سره الشريف في كتابه كسر أصنام الجاهلية في الرد على الصوفية, بل وفصّل أكثر مما نقلت وردّ عليهم أكثر مما ورد في النقل الذي أوردته, وجاء بالدلائل والأشهاد العقلية والبرهانية لرد أباطيلهم وإثبات أن سلوكهم هو سلوك نحو الشيطان وأنهم يحومون حول أنفسهم ويتظاهرون بأنهم يعملون بالشريعة لكنهم أبعد شيء يكون عن ذلك. ولا مجال لنقل العبارات هنا إذ يطول بنا المقلم, لكن إن كان هناك طلب من أحد فإن شاء الله أنقل لكم ما ورد في كتابه القيّم.
2) قيّد الرواية في ذلك الزمن لأن مصطلح الصوفي قد تغيّر من ذلك الزمن الى الآن, كما أن مصطلح الفيلسوف قد تغيّر أيضاً, فالذي يدرس الرواية يدرس مضمونها وعلتها والثابت ويبني قاعدته على ذلك, لا على أساس الكلمة والظاهر والمتغيّر. يجب علينا أن ننظر إلى: من هم الصوفية في ذلك الزمان كانت أعمالهم المستندة النابعة من الشيطنة و حتى صدر من الإمام صلوات الله عليه ما صدر من ذمهم والتنبيه من اتباعهم.
ينقل آية الله السيد الطهراني قدس سره في كتابه الشريف معرفة الإمام المجلد الخامس ما يلي بخصوص فهم الروايات:
يقول‌ المرحوم‌ العلاّمة‌ الاميني‌ّ في‌ كتابه‌ الشريف‌ « الغدير » في‌ كتاب‌ زيد الزَرَّاد عن‌ أبي‌ عبد الله‌ الصادق‌ عليه السلام قال‌: قال‌ أبو جعفر عليه السلام‌: يَا بُنَيَّ اعْرِفْ مَنَازِلَ شِيعَةِ علی علی قَدْرِ رِوَايَتِهِمْ وَمَعْرِفَتِهِمْ، فَإنَّ الْمَعْرِفَةَ هِيَ الدِّرَايَةُ لِلرِّوَايَةِ ؛ وَبِالدِّرَايَاتِ لِلرِّوَايَاتِ يَعْلُو الْمُؤمِنُ إلی‌ أَقْصَي‌ دَرَجَةِ الإيمَانِ . إنِّي‌ نَظَرْتُ فِي‌ كِتَابِ علی ‌ٍّ عليهِ السَّلاَمُ فَوَجَدْتُ فِيهِ: إنَّ زِنَةَ كُلِّ امْرِي‌ٍ وَقَدْرُهُ مَعْرِفَتُهُ ؛ إنَّ اللَهَ يُحَاسِبُ الْعِبَادَ علی قَدْرِ مَا آتَاهُمْ مِنَ الْعُقُولِ. وجاء في‌ كتاب‌ « غيبة‌ النعماني‌ّ » ص‌ 70 في‌ حديث‌ عن‌ الإمام‌ الصادق‌ عليه السلام: خَبَرٌ تَدْرِيه‌ خَيْرٌ مِنْ عَشْرٍ تَرْويهِ، إنَّ لِكُلِّ حَقٍّ حقيقَةً وَلِكُلِّ صَوَابٍ نُوراً.
وجاء في‌ كتاب‌ « كشف‌ الغُمّة‌ » للشعراني‌ّ ج‌ 1، ص‌ 40: كَانَ علی ‌ُّ بْنُ أَبي‌ طَالِبٍ رَضِي‌َ اللهُ عَنْهُ يَقُولُ: كُونُوا لِلْعِلْمِ وُعَاةً ! وَلاَتَكُونُوا لَهُ رُواةً .
ثم يقول بعد ذكر عدة أمور:
يقول‌ الجميع‌: قال‌ الصادق‌ ؛ كلمة‌ يقولها الشيخي‌ّ، والاخباري‌ّ والاُصولي‌ّ، والإسماعيلي‌ّ ؛ فلماذا إذَن‌ اتّسعت‌ شقّة‌ الخلاف‌ في‌ الخطّ والعقيدة‌ إلی‌ هذه‌ الدرجة‌ ؟ فقول‌: قال‌ الصادق‌ وحده‌ لا يكفي‌ مالم‌ نستوعب‌ معناه‌ ومحتواه‌، ونوظّف‌ العقل‌ لاجل‌ ذلك‌ . أَوَ لم‌ يتكلّم‌ معنا أُولئك‌ العظماء عن‌ طريق‌ قوانا العقليّة‌، وعن‌ طريق‌ تفكّرنا ودرايتنا ؟ إذَن‌، كيف‌ يمكننا أن‌ نطلّق‌ العقل‌ تماماً ونقول‌: حسبنا مدرسة‌ أهل‌ البيت‌ ؟! أُناشدكم‌ الله‌، أليس‌ هذا الكلام‌ مرتكزاً علی تفكّير عقلي‌ّ ؟ ألا يلزم‌ من‌ وجوده‌ عدمه‌ ؟ ألا يبطل‌ نفسه‌ بنفسه‌ ؟
ثم يتابع قدس سره في ذكر قضية الرواية عن الفلسفة:
لقد تذرّعوا برواية‌ لا سند لها أو ضعيفة‌ ورد فيها النهي‌ عن‌ الخوض‌ في‌ الفلسفة‌، مستغلّين‌ ذلك‌ بنحو خاطي‌، وصاروا يدينون‌ كلّ طريق‌ من‌ طرق‌ التفكّر والتعقّل‌، وذلك‌ لما ورد من‌ نهي‌ عن‌ الفلسفة‌ علی حدّ زعمهم‌.
ألا يقول‌ أحد لهؤلاء: أي‌ّ فلسفة‌ تقصدون‌ ؟! هل‌ هي‌ فلسفة‌ المادّيّين‌ والدهريّين‌ والحكماء الذين‌ عاشوا قبل‌ الإسلام‌ من‌ الفرس‌ والمصريّين‌ والهنود و إلیونانيّين‌ ؟ أو أنـّها فلسفة‌ الإسلام‌ اللامعة‌ المتألّقة‌ ذات‌ العظمة‌ والاُبَّهة‌ والجلال‌ ؟ إنّ كتب‌ صدر المتألّهين‌ الشيرازي‌ّ رضوان‌ الله‌ عليه تبعث‌ علی الفخر والاعتزاز لعالم‌ التشيّع‌ بل‌ وللعالم‌ الإسلامي‌ّ أجمع‌. فدراسات‌ هذه‌ العقليّة‌ الجبّارة‌ وتنقيباتها وتدقيقاتها في‌ زوايا الآيات‌ والروايات‌ مفتاح‌ مهمّ لحلّ المشاكل‌ الاساسيّة‌ في‌ طريق‌ المعرفة‌ والتقدّم‌. إذَن‌، ليس‌ من‌ الشهامة‌ والمروءة‌ أن‌ نستبدل‌ الفلسفة‌ بالفلسفة‌ الإسلاميّة‌ في‌ شعوذة‌ نتيجة‌ للتشابه‌ اللفظي‌ّ بينهما، ونصبّ ذلك‌ الشكل‌ المنهي‌ّ عنه‌ في‌ هذا الشكل‌ المقبول‌ والمعروف‌ .
وكم‌ هو بعيدٌ عن‌ الشهامة‌ والمروءة‌ أن‌ ندين‌ أمير المؤمنين‌ بكلمة‌ لاَحُكْمَ إلاّ لِلَهِ. ونُحاجّ رسول‌ الله‌ ونخاصمه‌ بآيات‌ القرآن‌ التي‌ جاء بها.
كم‌ هو بعيدٌ عن‌ الشهامة‌ والمروءة‌ أن‌ نستغلّ التشابه‌ اللفظي‌ّ للتصوّف‌ والصوفيّة‌، فنوصد طريق‌ الشهود والوجدان‌ والعرفان‌ ولقاء الله‌ تماماً . وكم‌ هو بعيد عن‌ الشهامة‌ والمروءة‌ أن‌ نوازن‌ بين‌ المدرسة‌ التي‌ تضمّ أمثال‌ السيّد ابن‌ طاووس‌، والشهيدين‌، والنراقيّين‌، والسيّد مهدي‌ بحرالعلوم‌، وابن‌ فَهْد الحلّي‌ّ، والمجلسي‌ّ الاوّل‌، والسيّد علی ‌ّ الشوشتري‌ّ، والشيخ‌ الانصاري‌ّ، والآخوند الملاّ حسين‌ قلي‌ الهمداني‌ّ، وتلاميذها الذين‌ تزخر بهم‌، وبين‌ مدرسة‌ تضمّ أمثال‌ الحسن‌ البصري‌ّ، ومحمّد بن‌ المُنكدر، وسفيان‌ الثوري‌ّ وأمثالهم‌ من‌ الذين‌ يظنّون‌ التصوّف‌ طريقاً مستقلاّ وذلك‌ للانفصال‌ عن‌ الائمّة‌ . وعن‌ طريق‌ كلمة‌ الصوفيّة‌ التي‌ ورد ذمّها في‌ بعض‌ الروايات‌، نجعل‌ الجميع‌ تحت‌ مهماز هذه‌ الكلمة‌ جهلاً أو عمداً وتجاهلاً من‌ خلال‌ تطبيق‌ هذا العنوان‌، ونضربهم‌ بسوط‌ الإبعاد والتكفير والتفسيق‌ والكلمات‌ النابية‌ الجارحة‌ والتهم‌ الهوجاء الجوفاء .

ويقول في مقطع الآخر منتقداً للصوفية:
تمسك بعض الصوفية والاتحادية والحلولية والملاحدة بظواهر تلك العبارات وأعرضوا عن بواطن هذه الاستعارات فضلوا وأضلوا مع أن عقل جميع أولي الالباب يحكم باستحالة اتخاذ شيء مع أشياء كثيرة متباينة الحقائق ومختلفة الآثار وأيضا ما ذكروه من الكفر الصريح لا اختصاص بالمحبين والعارفين بل يحكمون باتحاده تعالي بجميع أصناف الموجودات حتي الكلاب والخنازير والقاذورات سبْحـانه و وتعـالى عما يقولون علوا كبيرا.

فهل بعد هذا الكلام تشك في صحة مذهب العرفاء والتصوف الإمامي المتعلق بأهل بيت النبوة صلوات الله عليهم أجمعين؟ وهل تشك في طهارة سرائرهم وصدق نيتهم وخلوص عملهم لوجه مولى الموحدين علي أمير المؤمنين صلوات الله عليه؟

لم يكن بإستطاعي الرد التفصيلي على كل ما ورد وهناك الكثير من الكلام الذي يجب أن يذكر ويبيّن حتى يوضح حقيقة العرفان الذي يتبعه خلّص أتباع أمير المؤمنين صلوات الله عليه وحقيقة المذهب الصوفي الذي نصّب في قبال مدرسة أهل بيت العصمة والطهارة صلوات الله عليهم أجمعين ..
وإن إنشغالي في العمل والدراسة مما يقف بيني وبين التفصيل في هذا المجال ونسأل من الله تعالى التوفيق للقدرة على توضيح البيان بفضله ومنه تعالى ..

أنتظر ردكم الكريم.

على الشيعى
10-02-2008, 11:33 AM
أخي يا زهراء مدد
كنت أتمنى أن تنتظر حتى أتباع النقل .. لكم كما تحب
وبخصوص قولك :
1) كل الكلام الذي نقلته يدور حول الفرقة الصوفية الضالة التي يتفق جميع العرفاء وغير العرفاء الإمامية على ضلالتهم ..

إذا كان الأمر كذلك فلماذا تصرون على لقب التصوف ؟!

ألا يكفيكم قول الإمام الرضا عليه السلام :
لا يقول بالتصوف أحد إلا لخدعة أو ضلالة أو حماقة وأما من سمى نفسه صوفيا للتقية فلا إثم عليه .

ورواه بإسناد آخر ( 1 ) وزاد فيه : وعلامته أن يكتفي بمجرد التسمية ولا يقول بشئ من عقائدهم الباطلة .

والتعليق الرائع للمحدث الكبير الحر العاملي رضوان الله عليه :
أقول : في هذا الحديث تصريح بتحريم هذه النسبة وعدم جواز هذه التسمية في غير وقت التقية ولا مجال إلى تأويله ، وقد تضمن الحكم بثبوت الإثم على التسمية بالتصوف في غير التقية مع ملاحظة النهي في أول الحديث وفي آخره وهل يترتب الإثم إلا على المحرم ؟ ! وفيه دلالة واضحة على أن الصوفية مخالفون للحق وإلا لم يكن لذكر التقية معنى .
؟!

وسؤال أخر:
ماذا تجدون في التصوف ما لا يوجد في التشيع ؟!
ألا يكفينا هذا التراث الضخم من أقوال وأدعية أهل العصمة عليهم السلام ؟!

وبخصوص قولك :
2) قيّد الرواية في ذلك الزمن لأن مصطلح الصوفي قد تغيّر من ذلك الزمن الى الآن ..

عجيب !
أين الدليل وهم وإلى الآن والذي يسميهم الأخ أشتر مذحج الصوفية

( الخط الأصيل للصوفية فهذا منهجه ) :

2ـ الشئ الوحيد الذي يختلفون فيه عنا هو أنهم لا يتبرأون من أبي بكر وعمر ويرون صلاحهما

فلماذا لم يحجزهم ويعصمهم التصوف المزعوم عن نيل رضا الله وبالتالي هدايتهم والتبراء من أعداء الله وموالاة أولياء الله ؟

وبخصوص ما جاء في قول السيد الطهراني والأسماء الكبيرة التي ذكرها .. فكلام العلامة المجلسي رضوان الله عليه كافي في رده .. فراجع

وعلى ذكر الحسن البصري ..
طبعاً أوافق السيد الطهراني في قوله :
مدرسة‌ تضمّ أمثال‌ الحسن‌ البصري‌ّ، ومحمّد بن‌ المُنكدر، وسفيان‌ الثوري‌ّ وأمثالهم‌ من‌ الذين‌ يظنّون‌ التصوّف‌ طريقاً مستقلاّ وذلك‌ للانفصال‌ عن‌ الائمّة‌ .
فقد ناقشت أحد المنتسبين إلى العرفاء ومن أهل العلم .. فرأيته يدافع عنه أيما دفاع, بدعوى أنه من الصوفية خدام العترة النبوية !!!
بل راجع أحد كبار أهل العلم في إيران وصوب رأيه
رغم أني أتيته بالأدلة والروايات التي تكشف حقيقة الحسن البصري سامري هذا الأمة كما أسماه أمير المؤمنين صلوات الله عليه
لكن هل نفعه ذلك
لم يقتنع وظل مدافعاً عن الحسن البصري !!!

وبخصوص الملا صدر ..
ما رأيك فيما ذكره العلامة الكبير الميرزا النوري في خاتمة مستدرك الوسائل :

يتبع ,,,

يا زهراء مدد
10-02-2008, 11:02 PM
سأنتظر باقي الرد إذاً ومن ثم أردّ على ما أوردته في مشاركاتك ..

لكن قبل ذلك أطلب منك طلب صغير وبسيط أخي العزيز وهو أن تذكر لنا سند الروايات التي ذكرتها حتى نبحث في صحتها ..

وكل جزيل الأجر والثواب

على الشيعى
11-02-2008, 09:39 AM
أخي يا زهراء مدد
إما التأويل أو التضعيف
إما تأولوا الروايات من أجل أن تنسجم وما تريدون
وعندما تعجزون تلجأون لتضعيفها ؟!


ولقد مر عليك ما نقل عن جامع أحاديث الشيعة وبسند صحيح فهل اقتنعت واعتنقت ما جاء في الروايات ذات السند الصحيح ؟!


لكن خريت فن الحديث الشيخ الحر العاملي ينقل الروايتين عن كتاب حديقة الشيعة , وليس لدي الكتاب , فإن كان لديك فانقل لنا السند وابحث فيه كما تحب ..


والعجب أنه لا يعنيك اعتماد أمثال الشيخ الحر العاملي والمولى الأردبيلي على هذه الروايات !!
والقرائن تثبت صحة ما جاء في المتن
وإن لم نتعرض للسند بعد ..
فهل يكفيك ذلك


وهل يكفيك أن الشيخ الحر العاملي من رواة الأحاديث ـ بل من أهل الدراية والتحقيق ـ
والإمام الحجة عجل الله تعالى فرجه الشريف قال :
" وأما الحوادث الواقعة فارجعوا فيها إلى رواة حديثنا, فإنهم حجتي عليكم وانا حجة الله عليهم " .




لكن وقبل أن أنقل ما ذكره الميرزا النوري بخصوص الملا صدرا ..
أنتظر ردك أولاً على مشاركتي قبل الأخيرة
..
وماذا تجدون في التصوف ما لا يوجد في التشيع ؟!
..

يا زهراء مدد
11-02-2008, 08:05 PM
أخي الكريم ..
ماذا حصل لك؟
لماذا تحكم عليّ هكذا ولم أتفوه بشيء بعد ولم أحكم على شيء ..

طلبت منك طلب بسيط وهو نقل السند للروايات,هل هناك إشكال في مناقشة السند أو التحقيق فيه؟

أما الشيخ الحر العالمي فهو ليس بمعصوم, ونفقله للرواية لا تفيد صحتها وتعليقه عليها لا يفيد صحتها أيضاً .. هذا يستدعي التعصب والعمى ويستدعي إدعاء العصمة للشيخ الحر رضوان الله تعالى عليه وهو من هذا براء ..
إن ثبت صحة ما نقل وعلق, نقبل منه .. وإن ثبت عكس ذلك فلا نقبل منه ..
أما القرائن فهي لم تثبت صحة ذلك بل الذي يتعمق في دراسة الموضوع يرى أن القرائن تفيد نفي الصحة .. وهذا ما نناقشه الآن.

أما قولك:

وماذا تجدون في التصوف ما لا يوجد في التشيع ؟!

قلت سابقاً أن التصوف والتشيع هم حقيقة واحدة ولا فرق بينهم .. إن أقرب الأصحاب لأئمة الهدى صلوات الله عليهم كانوا ينتهجون هذا المنهج, وكبار علماء الإمامية (وقد عددت لك قليلاً منهم في المشاركات السابقة) قد انتهجوا هذا النهج وسلكوا به ..
منهم (على سبيل المثال وليس الحصر):
1) نصير الملة والدين الطوسي رضوان الله تعالى عليه
2) الملا محسن فيض الكاشاني رضوان الله تعالى عليه
3) السيد مهدي بحر العلوم رضوان الله تعالى عليه
4) السيد حيدر الآملي رضوان الله تعالى عليه
5) المحقق النراقي رضوان الله عليه
6) الفقيه المحقق أحمد النراقي رضوان الله تعالى عليه
7) السيد ابن طاووس رضوان الله تعالى عليه
8) الشهيد الأول والشهيد الثاني رضوان الله تعالى عليهما
9) المجلسي الأول رضوان الله تعالى عليه
10) السيد علي الشوشتري رضوان الله تعالى عليه
11) الملا حسين قلي الهمداني رضوان الله تعالى عليه
12) الشيخ بهاء الدين العاملي المعروف بالبهائي رضوان الله تعالى عليه
12) صدر المتألهين الشيرازي قدس سره
وغيرهم الكثير الكثير ..
وقد نقلت لك عبارات العلامة الحلي رضوان الله عليه وعبارات العلامة المجلسي في هذا المجال:
الصوفي‌ّ بمعني‌ الزاهد عن‌ الدنيا والراغب‌ في‌ الآخرة‌ والملتزم‌ بتطهير الباطن‌، وكان‌ جميع‌ علماء الإسلام‌ الاعلام‌ صوفيّين‌. ومن‌ جملة‌ من‌ ذكرهم‌: الخواجة‌ نصيرالدين‌ الطوسي‌ّ، ورّام‌ الكندي‌ّ، السيّد رضي‌ الدين‌ علی‌ّ بن‌ طاووس‌، السيّد محمود الآملي‌ّ صاحب‌ كتاب‌ «نفائس‌ الفنون‌»، والسيّد حيدر الآملي‌ّ صاحب‌ تفسير «بحر الابحار»، وابن‌ فهد الحلّي‌ّ، والشيخ‌ ابن‌ أبي‌ جمهور الاحسائي‌ّ، والشيخ‌ الشهيد مكّي‌، والشيخ‌ بهاءالدين‌ العاملي‌ّ، والقاضي‌ نور الله‌ الشوشتري‌ّ الذي‌ هو من‌ السلسلة‌ العلية‌ النور بخشيّة.

وقد نقلت لك أيضاً الكلام الذي ورد في أعيان الشيعة في حق السيد مهدي بحر العلوم صاحب الكرامات:

"ويعتقد السوادُ الاعظم‌ إلی الا´ن‌ أ نّه‌ من‌ ذوي‌ الاسرار الإلهيّة‌ الخاصّة‌، ومن‌ أُولي‌ الكرامات‌ والعنايات‌ والمكاشفات‌. وممّا لا ريب‌ فيه‌ أ نّه‌ كان‌ ذا نزعة‌ من‌ نزعات‌ العرفاء والصوفيّة‌، يظهر ذلك‌ من‌ زهده‌ وميله‌ إلی العبادة‌ والسياحة‌"

ونستوحي من هذه الكلمات أن الصوفي بعمنى الزاهد العابد والذي يسلك طريقه من خلال أهل بيت العصمة والطهارة صلوات الله عليهم هو أفضل الشيعة, وليس فقط من الشيعة ..
والعرفاء قد أوردوا في كل كتاب لهم أن أي سلوك يسلكه الإنسان بدون معونة أهل البيت عليهم السلام يكون سلوك الى الشيطان ويؤدي الى هلاك الإنسان وحشره في النار .. بل يصبح كافراً !
أما ما نجد في التصوف والذي لا نجده في العلماء القشريين والسطحيين والذين لا يعون غير المنكحات والمأكولات والمشروبات .. فإننا نجد روح التشيع وروح العبادة وحقيقة الوصول الى المعصوم صلوات الله عليه ..
والروايات في هذا المجال كثيرة لا يسع نقلها الآن ..

وأنتظر كلام المحدث النوري لأن هناك تعليقات وإشكالات كثيرة على أقواله وهي بلا شك باطلة .. لكن أنتظر نقلك لكلامه رحمه الله ..

يا زهراء مدد
11-02-2008, 11:13 PM
أخي يا زهراء مدد
إما التأويل أو التضعيف
إما تأولوا الروايات من أجل أن تنسجم وما تريدون
وعندما تعجزون تلجأون لتضعيفها ؟!


ولقد مر عليك ما نقل عن جامع أحاديث الشيعة وبسند صحيح فهل اقتنعت واعتنقت ما جاء في الروايات ذات السند الصحيح ؟!


لكن خريت فن الحديث الشيخ الحر العاملي ينقل الروايتين عن كتاب حديقة الشيعة , وليس لدي الكتاب , فإن كان لديك فانقل لنا السند وابحث فيه كما تحب ..


والعجب أنه لا يعنيك اعتماد أمثال الشيخ الحر العاملي والمولى الأردبيلي على هذه الروايات !!
والقرائن تثبت صحة ما جاء في المتن
وإن لم نتعرض للسند بعد ..
فهل يكفيك ذلك


وهل يكفيك أن الشيخ الحر العاملي من رواة الأحاديث ـ بل من أهل الدراية والتحقيق ـ
والإمام الحجة عجل الله تعالى فرجه الشريف قال :
" وأما الحوادث الواقعة فارجعوا فيها إلى رواة حديثنا, فإنهم حجتي عليكم وانا حجة الله عليهم " .




لكن وقبل أن أنقل ما ذكره الميرزا النوري بخصوص الملا صدرا ..
أنتظر ردك أولاً على مشاركتي قبل الأخيرة
..
وماذا تجدون في التصوف ما لا يوجد في التشيع ؟!
..
والغريب يا أخي الكريم أن في كتاب معجم رجال الحديث للسيد الإمام الخوئي قدس سره, ينقل عبارة عن الشيخ الحر العاملي قدس سره حول الملا صدرا وأنت تعرف جيداً من هو صدر المتألهين الشيرازي رضوان الله تعالى عليه:

(الجزء الخامس عشر من كتاب معجم رجال الحديث)

9973 - محمد بن إبراهيم الشيرازي: قال الشيخ الحر في تذكرة المتبحرين (692): " المولى صدر الدين، محمد ابن إبراهيم الشيرازي: فاضل من فضلاء المعاصرين، ذكره صاحب السلافة فقال: كان عالم أهل زمانه في الحكمة، متقنا لجميع الفنون، (له تصانيف كثيرة، منها: شرح الكافي في مجلدين)، توفي في العشر الخامش من هذه المائة. إنتهى"

ومن اللطيف أيضاً أن النجاشي ذكر في رجاله ما قوله إن الفضيل بن عياض هو أحد مشاهير المتصوفة في القرن الثاني للهجرة والذي قال عنه النجاشي أنه ثقة, ووصفه الشيخ الطوسي في الفهرست بالزهد وكان قد ألف كتاباً ورى فيه عن الإمام الصادق عليه السلام (راجع خاتمة المستدرك ج3 ص 333)

وأيضاً ثلاثة من المشهورين بأنهم ينتهجون منهج التصوف وهم من خواص أتباع أئمة أهل البيت عليهم السلام:

1) بايزيد البسطامي الذي مارس التقية حوفاً من بطش البطاشين وانتحل شخصية السقّاء وتمكن بذلك‌ من‌ مصاحبة‌ الإمام‌ جعفر الصادق‌ علیه‌ السلام‌ سنوات‌ طوالاً فتشرّب‌ من‌ حقائق‌ ذلك‌ الإمام‌ وارتوي‌ من‌ معارف‌ فيضه‌ الشي‌ء الكثير (كتب‌ العالم‌ الجامع‌ للكمالات‌ الشيخ‌ بهاء الدين‌ العاملي‌ّ المعروف‌ بـ «الشيخ‌ البهائي‌ّ» في‌ كتابه‌ «الكشكول‌» طبعة‌ مصر الدرج‌ الاوّل‌ ، ص‌ 86 ، موضوعاً حول‌ بايَزيد البَسطامي‌ّ قال‌ فيه‌ : «كان‌ سقّاءً للإمام‌ جعفر الصادق‌ عليه‌ السلام‌ دون‌ شكّ أو ريب‌ . ذكر هذه‌ القضيّة‌ جماعة‌ من‌ المؤرّخين‌ ، وأورد ذلك‌ أيضاً الإمام‌ فخر الدين‌ الرازي‌ّ في‌ كثير من‌ كتبه‌ الكلاميّة‌ ، وذكره‌ كذلك‌ السيّد الجليل‌ رضي‌ّ الدين‌ علي‌ّ بن‌ طاووس‌ في‌ كتاب‌ «الطرائف‌» ، وذكره‌ أيضاً العلاّمة‌ الحلّي‌ّ في‌ شرحه‌ علي‌ «تجريد الاعتقاد» للخواجة‌ الطوسي‌ّ» إلي‌ آخر كلامه‌ في‌ هذه‌ المسألة‌ .أقول‌ : نُقل‌ في‌ كتاب‌ «الطبقات‌» للشعراني‌ّ ، ج‌ 1 ، ص‌ 5 عن‌ بايزيد البسطامي‌ّ قوله‌ إنّه‌ كان‌ يقول‌ لعلماء عصره‌ : أخذْتم‌ عِلمَكم‌ من‌ علماءِ الرُّسوم‌ ميِّتاً عن‌ ميِّتٍ ؛ وأخذْنا عِلمَنا من‌ الحي‌ِّ الذي‌ لا يموت‌ ! )

2) ، شَقِيق‌ البَلخي‌ّ الذي‌ تاب‌ من‌ ذنوبه‌ علی‌ يد الإمام‌ موسي‌ بن‌ جعفر علیهما السلام

3) معروف‌ الكَرخي‌ّ والذي‌ تنكّر بهيئة‌ بوّاب‌ لدار الإمام‌ الرضا عدّة‌ سنوات‌ تقيّةً وخوفاً من المناوئين (جاء في‌ كتاب‌ «طبقات‌ الصوفيّة‌» تأليف‌ أبي‌ عبد الرحمن‌ السلمي‌ّ ، ص‌ 85 أ نّه‌ قال‌ : «أسلم‌ معروف‌ الكرخي‌ّ علي‌ يد الإمام‌ علي‌ّ بن‌ موسي‌ الرضا عليه‌ السلام‌ ، وعمل‌ حاجباً وبوّاباً للإمام‌ بعد إسلامه‌ . وازدحم‌ الشيعة‌ يوماً أمام‌ باب‌ دار الإمام‌ علي‌ّ بن‌ موسي‌ الرضا عليه‌ السلام‌ فكُسِر له‌ عظم‌ في‌ صدره‌ ، فتوفّي‌ علي‌ أثرها ودُفِنَ في بغداد بالعراق)

وأهمّ دليل‌ لدينا يُثبت‌ أنّ الائمّة‌ الثلاثة‌ لم‌ يتوانوا في‌ إغداق‌ أعلی‌ مراتب‌ المعارف‌ الدينيّة‌ علی‌ الاشخاص‌ الثلاثة‌ المذكورين‌ ، ويُشير إلی‌ نوع‌ تلك‌ المعارف‌ ومنبعها ، هو كتاب‌ « مصباح‌ الشريعة‌ » الذي‌ يحوي‌ أحاديثاً في‌ الحقائق‌ والمعارف‌ قالها الإمام‌ جعفر الصادق‌ ، ولمّا كان‌ شَقيق‌ البَلخي‌ّ مُلازماً للإمام‌ موسي‌ بن‌ جعفر علیهما السلام‌ فقد أمر الإمام‌ أحد أقربائه‌ الذي‌ كان‌ من‌ خواصّ أهل‌ العِلم‌ والذي‌ كان‌ قد دوّن‌ تلك‌ الاحاديث‌ في‌ الحقائق‌ والمعارف‌ ( للإمام‌ جعفر الصادق‌ علیه‌ السلام‌ ) في‌ كتاب‌ مستقلّ بتسليم‌ ذلك‌ الكتاب‌ إلی‌ شَقيق‌ البَلخي‌ّ ليُبيّنه‌ البلخي‌ّ بدوره‌ إلی‌ الخواصّ من‌ أهل‌ المعرفة‌ والتصوّف‌ . وقد نال‌ الكتاب‌ المذكور الذي‌ احتوي‌ علی‌ أسرار التصوّف‌ وحقائقه‌ ثقة‌ كبار علماء الشيعة‌ ؛ واستند المرحوم‌ الحاجّ ميرزا حسين‌ النوري‌ّ ـ وهو خاتم‌ مُحدّثي‌ الشيعة‌ كذلك‌ علی‌ أحاديث‌ الكتاب‌ المذكور واعتبره‌ واحداً من‌ المصادر التي‌ اعتمدها كتاب‌ « مستدرك‌ الوسائل.

أشترُ مذحِج
13-02-2008, 06:04 PM
العزيز يا زهراء مدد
أمدك الله بمدده لاستكمال هذا الحوار

فقط أشارك بتعليقات عن كلام يذكر فيها بخصوصي

* الخط الأصيل من المذهب الفلاني أو الدين الفلاني
أي الفرقة الرئيسية من ذاك المذهب أو الدين

مثال:
الخط الأصيل من السنة هم من يقولون بامامة أبي بكر وعمر وعثمان وعلي وموقفهم من الشيعة موقف أخوي رغم الاختلاف
أما الخطوط الأخرى الهامشية والمتطرفة كالسلفية والخوارج وغيرها ليست بخط أصيل في المذهب السني


والخط الأصيل من الصوفية يقول بكذا وكذا وكذا

أرجو أن يفهموا شيئاً واحداً يوماً من الأيام

* القول بان الصوفية يقولون بالحلول والاتحاد هراء وتخريف
وبرجاء الكف عن التكلم عن معتقد أحد من غير كتبه الخاصة به
لأن الكلام عن معتقدات غيرك من لسان غير لسانه هو ضرب من السفاهة والسخافة
ونحن نكره للبعض ذلك

* العزيز مدد يا زهراء
خذ في بالك هذه النقطة جيدا

أنت الآن تتحاور مع أناس لم يكلفوا أنفسهم عناء البحث أو النظر في كتب الصوفية، كل ما يفعلونه هو القص واللصق
هم أصلا لا يفهمون شيئا من كتب الصوفية ولا من كتب العرفان
هم الآن يتحدثون عن الحلول والاتحاد وأقطع ذراعي من جذره إذا كان أحد فيهم يعرف معنى التجرد الالهي أصلا حتى يكلمك عن الحلول والاتحاد

* أخيرا
التكفير الذي يقولون به تستطيعون أن تستنبطوه بسهولة شديدة

هم يتبرأون (والبراءة لا تكون إلا من كافر) من كل من لم يتبرأ من رجال كابن عربي والحلاج
ومن الواضح أن صدرا ، قاضي، طباطبائي ، خميني ، بهجت والآلاف من أساتذة وتلامذة مدرسة العرفان الشيعي يحبون ابن عربي ناهيك عن ( عدم التبرأ منه بل الأمر يصل إلى درجة التبجيل والتقدير )
وهم يتبرأون ممن لم يتبرأ من ابن عربي
فبالطبع يتبرأون ويبصمون بالعشرةعلى البراءة ممن يحب ابن عربي

أعني
كونوا على يقين أن هؤلاء العظماء عندهم كفرة كفرة كفرة
وهم يتقربون إلى الله بالبراءة منهم

وإن كنتم لا تصدقون

سلوهم ماذا تقولون في الخميني الذي يقول عن ابن عربي الشي الكبير قدس سره
وماذا تقولون في ملا صدرا
وماذا تقولون في الطباطبائي والطهراني والحداد والقاضي
مع العلم أن كلهم يحبون ابن عربي؟؟؟

هذا ناهيك عن أن مذهبهم يرى أن كل من ليس على نفس طريقتهم هو منحرف وضال عن الاسلام الحقيقي
أي أنه ليس بمسلم

ومرة أخرى لو كنتم لا تصدقون

اسألوهم ماذا تقولون في علماء الأصوليين الذين برأيكم قد ابتدعوا في الدين وخالفوا أوامر المعصوم
هل هم على الاسلام أم لا؟؟؟؟
هل هم على دين محمد وآل محمد أم لا؟؟؟؟

بل من المضحك أنهم يقولون لك أين كلمة كفر هذه
نحن نتبرأ ولا نكفر

إنما البراءة تكون من أعداء محمد وآل محمد
وهم أشد الكفرة كفرا وطغيانا

فهل برأيكم
خميني كان من أعداء محمد وآل محمد؟؟

وبرجاء عدم استخدام التقية
فأنتم رجال تدافعون عن مبدأ سامي ورفيع
ألا وهو الاسلام الرسالي الأصيل الذي ضل عنه الناس جميعا إلا أنتم إلا أنتم إلا أنتم


دامت أيامُ الله


والسلام لأهله إن يوجدون

نور عيني علي
22-02-2008, 07:43 PM
أخي يا زهراء مدد
أتمنى أولاً أن تراجع ما ذكره خريت فن الحديث العلامة الفقيه المحدث الشيخ الحرالعاملي رضوان الله عليه ـ صاحب وسائل الشيعة إلى تحصيل مسائل الشريعة, وغيرها من المؤلفات القيمة ـ في كتابه القيم (( الاثنى عشرية في الرد على الصوفية ))

وأكتفي بما قاله في ص17,18 :

الباب الأول في إبطال هذه النسبة وذمها بمعنى عدم جواز الانتساب الديني الصوف وأهله ، ويدل على ذلك اثني عشر وجها :
...
العاشر : ما أورده مولانا الفاضل الكامل العالم العامل ملا أحمد الأردبيلي في كتاب حديقة الشيعة قال : نقل الشيخ المفيد محمد بن محمد بن النعمان عن محمد بن الحسين بن أبي الخطاب عن مولانا علي بن محمد الهادي عليه السلام في جملة حديث طويل قال : الصوفية كلهم مخالفونا وطريقتهم مغايرة طريقنا وإن هم إلا نصارى أو مجوس هذه الأمة ( الحديث ) .

أقول : فظهر من هذا ظهورا واضحا عدم جواز الاقتداء بهم والانتساب إلى طريقتهم ومذهبهم .

الحادي عشر : ما رواه في الكتاب المذكور بإسناده عن الرضا عليه السلام قال : لا يقول بالتصوف أحد إلا لخدعة أو ضلالة أو حماقة وأما من سمى نفسه صوفيا للتقية فلا إثم عليه .

ورواه بإسناد آخر ( 1 ) وزاد فيه : وعلامته أن يكتفي بمجرد التسمية ولا يقول بشئ من عقائدهم الباطلة .
أقول : في هذا الحديث تصريح بتحريم هذه النسبة وعدم جواز هذه التسمية في غير وقت التقية ولا مجال إلى تأويله ، وقد تضمن الحكم بثبوت الإثم على التسمية بالتصوف في غير التقية مع ملاحظة النهي في أول الحديث وفي آخره وهل يترتب الإثم إلا على المحرم ؟ ! وفيه دلالة واضحة على أن الصوفية مخالفون للحق وإلا لم يكن لذكر التقية معنى .

أما الأخ أشتر مذحج القائل :

( الخط الأصيل للصوفية فهذا منهجه ) :

2- الشئ الوحيد الذي يختلفون فيه عنا هو أنهم لا يتبرأون من أبي بكر وعمر ويرون صلاحهما


ولعلك قرأت قولي له :

وقد اعترف بموقف الصوفية من الجبت والطاغوت لعنهما الله وهذا يكفي!



بل إليك ما أصدره أهل العصمة عليهم السلام , لتعلم أن من يسميهم الأخ أشتر مذحج الخط الأصيل للصوفية .. هو خط العور العميان .. الذين تبرأ منهم أهل العصمة عليهم السلام ويكفينا ذلك وإلا فعقيدة الولاء والبراء ساقطة لديه ولدى أمثاله :

روى ابن إدريس الحلي في مستطرفات السرائر ص149 ح1 :
( أن رجلاً قدم على أمير المؤمنين عليه السلام , فقال يا أمير المؤمنين أنا أحبك وأحب فلاناً , وسمى بعض أعدائه , فقال عليه السلام :
أما الآن فأنت أعور , فإما أن تعمى , وإما أن تبصر )

وفي تفسيرالقمي ج : 2 ص : 172:
عن أبي جعفر ع في قوله » ما جَعَلَ اللَّهُ لِرَجُلٍ مِنْ قَلْبَيْنِ فِي جَوْفِهِ«
قال علي بن أبي طالب ع :
لا يجتمع حبنا و حب عدونا في جوف إنسان إن الله لم يجعل لرجل من قلبين في جوفه فيحب هذا و يبغض هذا فأما محبنا فيخلص الحب لنا كما يخلص الذهب بالنار لا كدر فيه فمن أراد أن يعلم حبنا فليمتحن قبله فإن شاركه في حبنا حب عدونا فليس منا و لسنا منه و الله عدوهم و جبرئيل و ميكائيل و الله عدو للكافرين


وفي بحارالأنوار ج : 27 ص : 60 :
من حديث يرويه إمامنا العسكري صلوات الله عليه , عن جده زين العابدين علي بن الحسين عليهما السلام , جاء فيه :
( .. ثم قال رسول الله ص نعوذ بالله من الشيطان الرجيم فإن من تعوذ بالله منه أعاذه الله و نعوذ من همزاته و نفخاته و نفثاته أتدرون ما هي أما همزاته فما يلقيه في قلوبكم من بغضنا أهل البيت قالوا يا رسول الله و كيف نبغضكم بعد ما عرفنا محلكم من الله و منزلتكم قال ص بأن تبغضوا أولياءنا و تحبوا أعداءنا فاستعيذوا بالله من محبة أعدائنا و عداوة أوليائنا فتعاذوا من بغضنا و عداوتنا فإنه من أحب أعداءنا فقد عادانا و نحن منه براء و الله عز و جل منه بري‏ء ) .

وأكتفي بذلك وأبرأ إلى الله ممن لا يتبرئون من الجبت والطاغوت عليهما لعاين الله .

وأنتظر تعليقك على الروايات الشريفة الواضحة والصريحة ..
الأخ أشتر مذحج
ما رأيك فيما صدر عن أهل البيت عليهم السلام في الخط الأصيل للصوفية ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!

وهابيّة
23-02-2008, 06:20 PM
التصوّف هو الباب الأول والمحرّض إلى الإبتداع في الدّين واكسابهُ كساء فلسفي شاعري، لـ ينتهي قاعه بالشرك ، ولا بُدّ . .
وللأسف لا تخلوا طائفة منها، شيعة وسُنّة

محطم الاصنام
22-04-2008, 06:18 AM
انتشر في المنتديات الشيعية اخيرا الدفاع بشراسة عن الحلاج بقولهم ان السيد الخميني شبه نفسه به في احد اشعاره.
فما هو موقف اهل البيت عليهم السلام من الحلاج و هل كان من الموالين لهم عليهم السلام كما يدعي الكثيرون؟
و هل هناك احاديث صحيحة بذم الحلاج؟
-----------------------------------------------

الجواب :

إن مما يؤسف له أن يبلغ الهوى في بعض الناس مبلغ الغلو في تقديس فردٍ إلى درجة تقديم كلامه وحكمه على كلام وحكم المعصوم صلوات الله عليه، وإذ لا يريد هؤلاء المغالون الاعتراف بذلك لأنه يخرجهم من التشيّع شرعاً؛ فإنهم يعمدون إلى التشكيك بصدور ذلك الحكم من المعصوم، أو يعمدون إلى تأويله حتى يصحّ كلام الذي غالوا في تقديسه بأي نحو كان!
وهذا الذي نحن فيه هو صورة قبيحة من صور هذا الواقع المؤلم، فمتى ارتاب أحدٌ ذو دين وعقل وبصيرة في كفر وفساد مثل الحلاج اللعين مع أن ذلك من أوضح الواضحات عند شيعة أهل البيت (عليهم السلام) خلفهم وسلفهم؟!
أما أولا؛ فلأن السفير الثالث لمولانا صاحب الأمر (صلوات الله عليه) وهو الحسين بن روح (عليه السلام) قد لعن الحلاج صراحة بقوله لأم كلثوم بنت السفير الثاني (عليه السلام ورضوان الله عليها) في مجريات محادثة بينهما في شأن اللعين الشلمغاني: ”فهذا كفر بالله تعالى وإلحاد، قد أحكمه هذا الرجل الملعون في قلوب هؤلاء القوم ليجعله طريقا إلى أن يقول لهم بأن الله تعالى اتحدّ به وحلّ فيه! كما يقول النصارى في المسيح عليه السلام، ويعدو إلى قول الحلاج لعنه الله“. (غيبة الطوسي ص405).
ولا يخفى أن حكم السفير أو النائب الخاص هو عين حكم الإمام (صلوات الله عليه) وحجية قوله تامة، فإنه (عليه السلام) قد بيّن ذلك مرارا بما مضمونه أن ما يؤدّيه هؤلاء السفراء الأربعة إنما هو عنه وأن قولهم هو قوله وحكمهم هو حكمه.
وهكذا كان يؤكد السفراء بأنفسهم، ففي حديثه لمحمد بن إبراهيم بن إسحاق الطالقاني - الذي شكّ في قرارة نفسه في أن يكون جواب السفير له بالأمس على مسألة اعتقادية من عنده لا من عند الإمام - قال الحسين بن روح: ”يا محمد بن إبراهيم، لأن أخرِّ من السماء فتخطفني الطير أو تهوي بي الريح في مكان سحيق أحبُّ إليَّ من أن أقول في دين الله عز وجل برأيي أو من عند نفسي، بل ذلك عن الأصل ومسموع عن الحجة صلوات الله عليه وسلامه“. (علل الشرايع للصدوق ج1 ص243، وفيه إشارة إلى أن السفير يكون مطلعا على الغيب أيضا، إذ إنه بادر محمد بن إبراهيم بقوله هذا مع أن الأخير لم يحدّث به إلا نفسه!).
وأن يقوم أحد السفراء بلعن شخص ما فليس ذلك بالهيِّن، فحتى لو تنزّلنا وقلنا أنه قد أخطأ في ذلك؛ فلابدّ أن يصوِّبه الإمام (عليه السلام) ويرشده حتى يتراجع عن خطئه بل جرمه الخطير هذا، وحيث إن ذلك لم يحصل فإنه يثبت كون الحلاج ملعونا من الإمام صلوات الله عليه. على أننا سبق وأن نبّهنا إلى أن السفراء الأربعة (عليهم السلام) معصومون عصمة صغرى، فراجع.
وأما ثانيا؛ فلأن أبا سهل إسماعيل بن علي النوبختي (رضوان الله تعالى عليه) الذي أدرك الإمام العسكري ورأى صاحب الزمان (صلوات الله عليهما) وكان الشيعة يظنون أنه سينال السفارة حتى قيل له: ”كيف صارت السفارة لأبي القاسم الحسين بن روح دونك؟ فقال: هم (عليهم السلام) أعلم وما اختاروه ولكن أنا رجل ألقى الخصوم وأناظرهم“ وكان شوكة في عيون خصوم الشيعة لقوة بيانه وعظم برهانه.. كان قد حاجَّ الحلاج (لعنه الله) وطعن واستهزأ به حتى صار أضحوكة عند الناس!
وذلك ما رواه الشيخ الطوسي بسنده عن أبي نصر هبة الله بن محمد الكاتب قال: ”لما أراد الله تعالى أن يكشف أمر الحلاج ويظهر فضيحته ويخزيه، وقع له أن أبا سهل ابن إسماعيل بن علي النوبختي رضي الله عنه ممن تجوز عليه مخرقته وتتم عليه حيلته، فوجه إليه يستدعيه، وظن أن أبا سهل كغيره من الضعفاء في هذا الأمر بفرط جهله، وقدر أن يستجرَّه إليه فيتمخرق ويتصوف بانقياده على غيره، فيستتب له ما قصد إليه من الحيلة والبهرجة على الضعفة، لقدر أبي سهل في أنفس الناس ومحله من العلم والأدب أيضا عندهم، ويقول له في مراسلته إياه: إني وكيل صاحب الزمان - وبهذا أولا كان يستجر الجهال ثم يعلو منه إلى غيره - وقد أمرت بمراسلتك وإظهار ما تريده من النصرة لك، لتقوى نفسك، ولا ترتاب بهذا الامر. فأرسل إليه أبو سهل رضي الله عنه يقول لك: إني أسألك أمرا يسيرا يخف مثله عليك في جنب ما ظهر على يديك من الدلائل والبراهين، وهو أني رجل أحب الجواري وأصبو إليهن ولي منهن عدة أتخطاهن والشيب يبعدني عنهن وأحتاج أن أخضِّبه في كل جمعة وأتحمل منه مشقة شديدة لأستر عنهن ذلك وإلا انكشف أمري عندهن فصار القرب بعدا والوصال هجرا! وأريد أن تغنيني عن الخضاب وتكفيني مؤنته، وتجعل لحيتي سوداء! فإنني طوع يديك وصائر إليك، وقائل بقولك، وداع إلى مذهبك، مع مالي في ذلك من البصيرة، ولك من المعونة. فلما سمع ذلك الحلاج من قوله وجوابه علم أنه قد أخطأ في مراسلته وجهل في الخروج إليه بمذهبه وأمسك عنه ولم يرد إليه جوابا ولم يرسل إليه رسولا وصيَّره أبو سهل رضي الله عنه أحدوثة وضحكة ويطنز به عند كل أحد! وشهر أمره عند الصغير والكبير، وكان هذا الفعل سببا لكشف أمره وتنفير الجماعة عنه“. (غيبة الطوسي ص401).
وفي هذا الخبر إفادة أن الحلاج (لعنه الله) قد ادّعى السفارة والنيابة عن صاحب الأمر (صلوات الله عليه) وهو ما دفع أبا سهل النوبختي (رضوان الله تعالى عليه) إلى أن يحاجّه ويهزأ به حتى كشف كذبه. ومعلوم أن مدّع النيابة ملعون على لسان الإمام (صلوات الله عليه) فيكون ثبوت ادّعاء الحلاج هذه المرتبة كافيا لإثبات أنه ملعون.
وأما ثالثا؛ فلأن شيخنا المفيد (رضوان الله تعالى عليه) الذي لم ينل هذا اللقب إلا من قبل الإمام صاحب العصر (صلوات الله عليه) وكان قد حظي برسالتيْن مكتوبتين بخط يد الإمام إليه والذي كتب الإمام على قبره بيتين من الشعر في رثائه.. كان قد صنّف كتابا خاصا في الرد على الحلاج اللعين وأصحابه. (ذكره النجاشي في رجاله ص401).
وهذا كاشف عن أن الحلاج منحرف لعين عند الأئمة وشيعتهم (صلوات الله عليهم) بحيث أن مثل المفيد المكاتب لصاحب العصر يصنّف كتابا في الرد عليه.
وأما رابعا؛ فلأن شيخنا الطبرسي (رضوان الله تعالى عليه) وكذا جمهرة علمائنا المتقدّمين والمتأخرين ذكروا أن توقيعا شريفا من صاحب العصر (عليه السلام) قد خرج بلعن الحلاج، فقالوا: ”وكذا كان أبوطاهر محمد بن علي بن بلال، والحسين بن منصور الحلاج، ومحمد بن علي الشلمغاني المعروف بابن أبي العزاقري، لعنهم الله، فخرج التوقيع بلعنهم والبراء‌ة منهم جميعا، على يد الشيخ أبي القاسم الحسين بن روح رحمه الله“. (الاحتجاج للطبرسي ج2 ص290).
فإن قيل: إنه ليس في نسخة التوقيع الذي ذكروه بعد قولهم هذا اسم الحلاج. قيل لهم: إن فيه قوله عليه السلام: ”إننا في التوقي والمحاذرة منه على مثل ما كنا عليه ممن تقدمه من نظرائه من السريعي والنميري والهلالي والبلالي وغيرهم“. فتكون (غيرهم) للإشارة إلى كل من ادّعى البابية والنيابة الخاصة والسفارة، وذلك ثابت على الحلاج بما مرّ، وقد فهم العلماء شموله بهذا التوقيع ونصّوا على ذلك، مضافا إلى نصّ السفير الثاني بنفسه، فالأمر لا يمكن إنكاره. ثم على فرض التنزّل، فإن حكاية العلماء أن توقيعا شريفا قد صدر بلعن الحلاج تكفي لإثبات المطلوب ولو لم يصلنا نصّه.
وأما خامسا؛ فلأنك لا تجد أحدا من كبراء الشيعة المعاصرين للحلاج، ولا مَن يتلوهم من المتقدّمين من العلماء، ولا من جاء بعدهم من علماء الرجال؛ إلا ويقدح في الحلاج ويذمه ويلعنه، ولا يمكن أن يستبيح كل هؤلاء لعن شخص دون حجة شرعية راجعة إلى المعصوم عليه السلام.
ثم إن الوقوف على سيرة هذا الخبيث تُظهر أنه كان من كبار شياطين المتصوّفة، ولا عهد له بالتشيّع الحق، ولا كان من جملة الذين تتلمذوا على يد الأئمة وأصحابهم. والمتصوّفة مذمومون ملعونون على لسان أئمتنا صلوات الله عليهم، فيثبت المطلوب وهو أن الحلاج ملعون ولو من باب تطبيق الكبرى على الصغرى.
وقانا الله وإياكم شرّ المنحرفين والغاوين..

على الشيعى
22-04-2008, 11:31 AM
بارك الله فيك أخي محطم الأصنام
لكن هل هذا الكلام لك أم لمن ؟
واستأذنك في أني سانقله في شبكة هجر لأنه يجمل ما سبق وأوضحته بالأدلة المفصلة ..

محطم الاصنام
22-04-2008, 09:33 PM
بارك الله فيك أخي محطم الأصنام
لكن هل هذا الكلام لك أم لمن ؟
واستأذنك في أني سانقله في شبكة هجر لأنه يجمل ما سبق وأوضحته بالأدلة المفصلة ..

اخي الكريم علي الشيعي هذا سؤال وجه للشيخ ياسر الحبيب حفظه الله و هذا هو الرابط:
http://alqatrah.net/question/index.php?id=574 (http://alqatrah.net/question/index.php?id=574)

و شكرا لكم سلفا على نقله الى كل المنتديات ..

محطم الاصنام
22-04-2008, 10:18 PM
كذب الصوفيين على العلامة المرجع بحر العلم قدس سره:

ورد عن ناسخ الرسالة المنسوبة الى بحر العلوم في مقام بيان الطريق الذي سلكه هو من الاذكار من اجل سلوك مدارج العرفان: انّه كان يتوسّل احيانا بنجمة عطارد؛ لأنّ هذه النجمة تمدّ من روحانيتها اهل الاسرار، وينبغي للسالك في بداية امره حينما ينظر اليها بعد غروب الشمس او قبل طلوعها لدى امكانية رؤيتها ان يسلّم عليها، ويؤخّر خطوة ويقول:

شعر

عطارد ايم اللَّه طال ترقبي صباحا مساءً كي اراك فاغنما

ثمّ يؤخّر خطوة اخرى ويقول :

وها انا فامنحني قوىً ادرك المنى بها والعلوم الغامضات تكرّما

ثُمّ يؤخّر خطوة اخرى ويقول :

وها انا جدلي الخير والسعد كلّه بامر مليك خالق الارض والسما

وينبغي تكرار هذا العمل في بوادئ السلوك.

لو فرض التوسل بعطارد بما هو فهذا شرك صريح. ولو فرض التوسل بهذا الجماد بما هو مظهر من مظاهر الربّ فهذا - ايضا - يذكّرنا بمشركي قريش الذين نقل اللَّه سبحانه وتعالى عنهم انّهم كانوا يقولون: ما نعبدهم الا ليقرّبونا الى اللَّه زلفى.... ولكنّنا لا نعرف من هو هذا الناسخ.

ويذكر في الرسالة المنسوبة الى بحر العلوم:

انّ من اثار السلوك حصول انوار في القلب، ويكون بدء حصول النور في القلب على شكل السراج، وبعده على شكل الشعلة، وبعده على شكل الكوكب، وبعده على شكل القمر، وبعده على شكل الشمس، وبعده يغمر القلب، ويعرى عن اللون والشكل، وكثيرا مّا يكون على شكل البرق، واحيانا على شكل المشكاة والقنديل. ويستشهد ببعض الروايات من قبيل ما في اصول الكافي عن الباقرعليه السلام قال: (انّ القلوب اربعة: قلب فيه نفاق وايمان، وقلب منكوس، وقلب مطبوع، وقلب ازهر اجرد. فقلت: ما الازهر؟ قال: فيه السراج، فامّا المطبوع فقلب المنافق، وامّا الازهر فقلب المؤمن، ان اعطاه شكر، وان ابتلاه‏صبر...).

انظر الى هذا الجاهل - وحاشا ان يكون السيد بحر العلوم رحمه اللَّه- كيف يتخيّل كون نور قلب المؤمن على هيئة الانوار الماديّة، ولا ادري كيف يفسّر هذا الرجل الفقرة الواردة في دعاء الندبة بشان الائمة عليهم السلام: (اين‏الشموس الطالعة، اين الاقمار المنيرة، اين الانجم الزاهرة) فيا تُرى هل يعتقد ان ائمتنا عليهم السلام كانوا على شكل الشموس والاقمار والانجم بمعانيها المادية؟!

ويذكر - ايضا - في تلك الرسالة: انّ من اثار السلوك حدوث الصوت في القلب، ويكون في اوائل الامر كصوت الطير، ثُمَّ كصوت وقوع حصاة في الطاس، ثُمّ على شكل همهمة كهمهمة الذباب الذي يجلس على خيط الابريسم.

انّ نسبة كلّ هذه الخرافات الى هذا السيد الجليل العظيم القدر، امرٌ لا يحتمل صحّته فانّ السيّد مهدي بحر العلوم -رضوان اللَّه عليه- من العلمآء الاعلام العظام صاحب الزهد والتقوى والعرفان الصحيح وقد ورد عنه كثير من الامور الدالّة على جلالة قدره، واذكر منها هنا قصّتين:

الاولى - ما رُوِيَ عن تلميذه المولى زين العابدين السلماسي رحمه اللَّه: انّه قال: انّ السيد مهدي بحر العلوم كان يمشي في الليالي في ازقة النجف، وكان يعطي لبيوت الفقراء الخبز ونحوه، ثُمّ ترك التدريس فترة من الايام، فشفّعني الطلبة لديه؛ كي يعود الى التدريس، فابلغته ذلك، فامتنع عن العودة الى التدريس، ثُمَّ طلب منّي الطلبة مرّة اخرى ان اساله عن سبب ترك الدرس، فسالته عن ذلك؟ فقال: انا لا اسمع من بيوت الطلبة حينما امشي في ازقّة النجف في جوف الليل صوت المناجاة والتضرّع، وانا لا ارى هكذا طلبة مستحقين لإلقاء الدروس عليهم، فلمّا سمع الطلبة بذلك انشغلوا في جوف الليالي بالبكاء والمناجاة، فعاد السيد الى التدريس.

والثانية - ما رُوِيَ - ايضا - عن السيد بحر العلوم رحمه اللَّه، قال ذات ليلة: انّي لا اشتهي العشاء، ثُمَّ امر بصبّ غذاء كثير في ظرف من الظروف، واخذه وذهب به الى ازقّة النجف حتى انتهى الى باب دار كان صاحبها حديث عهد بالعرس، وكان هو وزوجته في تلك الليلة لا يمتلكان طعاما، وكانا يعيشان الجوع، فدقّ السيد - رحمه اللَّه - الباب، فخرج الزوج لفتح الباب، وقال السيدرحمه اللَّه: الان قد جعت انا ايضا، فقسموا الطعام الى ثلاثة اقسام، واعطيت قسمة للعروس، واكل الباقي السيد بحر العلوم مع الزوج.

محطم الاصنام
22-04-2008, 10:33 PM
من الطريف ما جاء نقله في كتاب روح مجرد وملخّصه ما يلي :
سال بعض السيد هاشم الحداد: انّه لقد ثبت انّ بعض مرتاضي الهند من عبدة البقر يخبرون بحسب حركات البقر وسكناته عن بعض المغيّبات، كوقوع الثورة في كذا مكان من اقصى نقاط الشرق او الغرب، ثمَّ تنكشف صحة الخبر، فما علاقة ذلك بحركات البقر ؟

فاجاب الحداد : انّ ذلك راجع الى الارتباط الوثيق الثابت فيما بين موجودات العالم، وبما انّ هذا المرتاض وصل عن طريق الرياضة الى مستوى كشف وحدة النظام الحاكم على العالم، اصبح باستطاعته الاخبار بواسطة ايّ حركة او سكون ولو كان بشكل لا تُرى له اهميّة عن جميع التغييرات والتبديلات والحركات والسكنات في العالم. وكما انّ هذا المرتاض الهندي ارتبط بواسطة الرياضات النفسانيّة بالروح الكلّية للبقر فاستطاع ان يرتبط بذاك النظام الواحد عن طريق ارواح البقر، فاصبح يخبر عن الرموز الخفيّة بواسطة شبكة البقر، كذلك بامكان احد ان يصل الى نفس المستوى بعبادته للطير او الهِرّ او النجوم او الشمس او القمر وبالرياضة النفسانيّة التي توصله الى النفوس الكلّية لأحد هذه الامور او غيرها، فيستدل - عنذئذٍ - عن طريق ذلك الشي‏ء الذي فنى فيه على ما يحكمه ذاك النظام الوحداني. ولكن بما انّ الانسان اشرف المخلوقات لا ينبغي له ان يفني نفسه في نفوس انزل من نفسه او فيما يساوي نفسه، فانّ هذا الفناء مستلزم لسقوط الانسان وانحطاطه عن درجة الانسانيّة؛ ولهذا منع الاسلام عن عبادة البقر والنجم والحجر والملائكة والاجنّة وعبادة انسان اخر وما الى ذلك. اضف الى ذلك انّ الفناء في هذه المعبودات - غير اللَّه سبحانه وتعالى - لا يوصل الانسان في‏التجرد والعلم والاحاطة الى اكثر من النفوس الحيوانيّة او الفلكيّة او الجماديّة، ولا يصل الشخص عن هذه الطرق الى مستوى العلوم التوحيديّة والالهية. اما من يفنى في ذات اللَّه فتصبح علومه علوما كلّيّة بتمام معنى الكلمة، وتجرّده تجرّدا غير متناه، ويصل الى حقائق التوحيد والعرفان انتهى الكلام ملخّصا.

ومن الطريف ان ما جاء في كلام الحدّاد هنا من مسالة الارتباط بالنفوس الكلّية للبقر او الطير او النجوم او ما الى ذلك يذكّرنا بعقليّة الكلّيّ الهمداني.


هذا الكلام يُعرف اعترافهم بانّ مجرد تقوية الروح في مقابل البدن شي‏ء، والتقرّب الى اللَّه - تعالى - شي‏ء اخر.


فالاوّل يكون حتى لدى الملحدين والمشركين، فكما انّ هناك اناسا يقوّون اجسامهم بالرياضات البدنيّة ولا فرق في ذلك بين المشرك والموحّد، كذلك يوجد هناك اناس يقوّون ارواحهم بالرياضات الروحيّة ولو كانوا مشركين، فلو راى احد بعض التصرفات الدالة على قوّة الروح لدى من يدّعي العرفان لا يكون مجرد ذلك كافيا في الاستدلال على كون طريقه صحيحا في نظر الشرع، وكونه متقرّبا الى اللَّه سبحانه.

وايضا قال بعضهم : انّ المكاشفات الروحيّة تحصل قبل الوصول الى عالم التوحيد وعالم اللَّه، وتكون مشتركة بين المؤمن والكافر، ولا يدلّ ثبوتها على الكمال، ولا عدم ثبوتها على نفي الكمال.

وقد يتوهّم بعض : انّ بعض الغرائب التي تصدر من الشخص نتيجة لتقوية الروح يعتبر امرا من سنخ المعاجز، غاية ما هناك انّها لا تسمّى معاجز؛ لأنّها لم تقترن بدعوى النبوّة او الامامة، فهي‏كرامات لأولياء اللَّه، في حين انّ هذه الغرائب تصدر حتى من المرتاضين الملحدين او المشركين.
وحلّ ذلك هو: انّ الاعجاز يكون خرقا لقوانين الطبيعة والذي لا يكون الا من قبل خالق الطبيعة، او من يكون حقّا مَظْهرا للخالق من نبيّ او امام او وليّ من اولياء اللَّه، وفي الثالث يسمّى بالكرامة لا بالاعجاز. وامّا الخوارق التي تصدر من المرتاضين والمتصوفين وما الى ذلك فهي: وان كانت خوارق لما اعتاد عليه الناس، ولكنّها ليست خوارق لقوانين الطبيعة، بل تكون هي نتيجة المشي‏ء على بعض قوانين الطبيعة، ويصل اليها كل انسان يلتزم بسلوك ذاك الطريق الطبيعي من دون فرق بين ان يكون مسلما او ملحدا او مشركا او نحو ذلك.

مجنون بحب الحسين
22-04-2008, 10:38 PM
عن السيد محمد الرضى الرضوي (رض) في كتابه التحفة الرضوية ص239: حدثني بعض أساتذتي وكان قد درس شرح النظومة للحكيم للسبزواري قال: إن قراءتها تصدم الإنسان, وقد قرأتها وأصبت ببلية وهذا من المجربات.
وحدثني غيره من الأفاضل وقال: من المجربات أن قراءة المنظومة تجلب النكبة لقاريه
وكأن الأمر مشهور عند أهل العلم وإني شاهدت دارساً لها مبتلى بمرض مزمن مع فقر وتشويش فكر.
قال الشيخ الفقيه المحدث النبيه يوسف البحراني (قده) وجدت بخط شيخنا العلامة الشيخ سليمان بن عبدالله البحراني (قده)[1] ما صورته:
وصية لإخواني المؤنين, إعلموا أيدكم الله بروح منه إن قراءة الفلسفة ومطالعة كتب الحكمة والكلام ضرره أكثر من نفعه, وفيه من تشكيك قلوب الضعفاء وزلزال اعتقادهم ما لا يدفع, وكم ما عامي لم يلمّ بمعاهد العقول بعين ولا أثر, ولم يرض نفسه بالمطالب النظريّة والقواعد المنطقيّة, ولم يختلف الى معلّم يرشده ولا إلى أستاذ يسدّد ما ثبت في اعتقاده من الجبال الراسية, ولا يكاد يخاجله وهلة الشّك, ولا سرعة الريب فهو في غاية الإطمئنان والجزم مستريحاً إلى أحكام الفطرة الإلهية التي فطر الله الناس عليها, وهي معرفة الصانع وتوحيده, وإثبات كلّ كمال مطلق, وتنزيهه عن النقائص على الوجه المطلق الإجمالي, فإن الحقّ عن بديهة العقل يشهد بذلك كما حررته في رسالة (ضوء النهار) وإليه المشار في قوله (ص): (( كل مولود يولد على الفطرة, وإنما أبواه هما اللذين يهودانه وينصرانه ويمجسانه)).[2]
وذكر العلامة النوري رحمه الله في (دار السلام) تحت عنوان: رؤيا فيها تهديد لمن صرف عمره في الفلسفة" عن ثقة قال:
ورد أصبهان رجل من أهل (كيلان) لتحصيل العلم, فصرف عمره في كتاب الإشارات مدة اثني عشرة سنة, فرأى ليلة أمير المؤنين (ع) فقال له: بأيّ عمل يتقبل الله دعائك, وأنت لم تهاجر لتحصيل العلم؟ وأيّ علم استفدته ولم يبق من عمرك إلا سبعة أيام؟ فانتبه من نومه مذعوراً ومات بعد سبعة.

------------------

(1) كان رحمه الله على ما قاله تلميذه المحدث الصالح الشيخ عبدالله البحراني رحمه الله: أما ما في عصره, وحيداً في دهره, أذعنت له جميع العلماء وأقرت بفضله جميع الحكماء وكان جامعاً لجميع العلوم, علاّمة في جميع الفنون (إلى آخر ما قاله في إطرائه) وراجع ترجمته في كتاب (أنوار البدرين) - كلام السيد رضى الرضوي
(2) جليس الحاضر وأنيس المسافر.

__________________________

هذا وإني شخصياً (هذا كلامي من يا زهراء مدد) نويت قراءة بعض كتب الفلسفة التي ألفها الملا صدرا فأتاني صداع, فوضعت الكتاب جانباً, ومن ثم بعد يوم آخر ذهبت لقراءته فجاءني الصداع مرة أخرى فتركته وقلت لن أقربه بعد هذا اليوم ..
وكذا حصل معي في بعض الأحيان عندما حاولت الدفاع عن الفلسفة والفلاسفة فجاءني ضيق في نفسي وجاء مانع من أن أنجز ردي ودفاعي عنهم .. ومن ثم قررت الكتابة ضدهم فشعرت بالإرتياح والتوفيق والتسديد من إمام زماننا (عج) ..

وكلامي ليس حجة على أحد ولكن هذه تجربتي الشخصية علماً بأني كنت من مؤيدي الفلسفة والمبحبين لها ..

والسلام عليكم ورحمة الله


سبحان المغير يا أخي ههههههههه

مجنون بحب الحسين
22-04-2008, 10:40 PM
حبذا لو تفتحون موضوع آخر بما أن هذا الموضوع صار طويل و متشعب
لتعم الفائدة يعني ..........
وشكرا ً

محطم الاصنام
22-04-2008, 10:54 PM
اخي العزيز مجنون بحب الحسين ..
لا زال الموضوع يدور حول الفلسفة و التصوف فلا داعي لنفتح غيره مع احترامي لما تفضلت به.

مجنون بحب الحسين
22-04-2008, 11:03 PM
أخي الموضوع طويل

و من سيجده بهذا الطول لن يقرأه !

8 صفحات .. ولكم القرار

محطم الاصنام
22-04-2008, 11:04 PM
سبحان المغير يا أخي ههههههههه

استحوذ عليه الشيطان و ادخله مع اهل الفلسفة و التصوف!

مجنون بحب الحسين
22-04-2008, 11:08 PM
ما استغربته وجود مشاركات له في أول الموضوع ضد الفلسفة

و في آخر الموضوع معها ....:)

محطم الاصنام
22-04-2008, 11:13 PM
ما استغربته وجود مشاركات له في أول الموضوع ضد الفلسفة

و في آخر الموضوع ضدها ....:)

الشيطان اخي العزيز و ما ادراك ما الشيطان ..
استحوذ عليه و ادخله مع اهل الفلسفة و التصوف و اصبح من المدافعين عنهم ..

لا تستعجب اخي العزيز.. اقرا توقيعي و اعرف عظمة ائمتنا عليهم السلام و ما توقعوه يحصل ..

على الشيعى
23-04-2008, 12:47 PM
بارك الله فيك أخي الكريم محطم الأصنام

وأتمنى أن تراجع هذا الموضوع لي في شبكة هجر لترى كيف يدافع الأخ يا زهراء مدد (الروح المجرد) عن المتصوفة والمتفلسفة ...:
http://hajr.no-ip.info/~hajr/hajrvb/showthread.php?t=402946469

محطم الاصنام
25-04-2008, 01:00 AM
الموقف الرسالي من التصوف
محمد تقي المدرسي
باختلاف مراحل التصوف ابتداءً من حالة الزهد السلوكي الفردي,ومروراً بحالة العزلة وترك المسؤوليات الدينية,وإنتهاء بفلسفة معقدة تدعو الى الفناء في الله,وتؤمن بوحدة الوجود,وتهدم الحدود بين الشرائع والمبادىء,أقول : باختلاف مراحل التصوف عند المسلمين اختلفت ردة الفعل لدى قادة الاسلام وأئمته وعلمائه.في حديث للرسول ( ص) نهى عن الرهبنة وبشدة,وذكر المسلمين باختلاف سنته عن الرهبانية المبتدعة,وإن من سنته النكاح يقول النكاح سنتي فمن رغب عن سنتي فليس مني ).كان ذلك في المرحلة الأولى من التصوف,وعندما تطور الى المرحلة التالية في صورة عزلة سياسية عند الحسن البصري وتلاميذه,تصدى له خلفاء الرسول إبتداءً من الامام أمير المؤمنين (عليه السلام ).أما في عهد الأئمة الطاهرين,الأمام الصادق ( عليه السلام ) ومن بعده فقد شهد التصوف باكورة اتصاله بالفكر الأجنبي,ومن ثم حاربه الأئمة (عليهم السلام ).هذا الى جانب اشارة الرسول ( ص ) لتطورات التصوف المستقبلية وادانته له,وفيما يلي نقتطف نصوصاً اسلامية,وذلك قبل الحديث الموجز القادم عن موقف علماء الاسلام المتأخرين عن التصوف.
القرآن الحكيم ينهى عن الرهبانية المبتدعة
بالاضافة الى الآيات القرآنية العديدة التي نهت عن تحريم ما أحل الله,وأمرت بالطعام والنكاح,وأخذ الزينة والجهاد,وأعلنت ان الطيبات حلال وان الله سخر ما في الارض جميعاً للانسان.وبالاضافة الى حث القرآن الحكيم على ضرورة تحمل المسؤليات الرسالية في مقاومة الطاغوت والقتال ضد حزب الشيطان,والاعتداء على المعتدي,واقامة العدل والشهادة بالحق,والسير في الأرض للمعرفة والاصلاح فيها و...و.مما لايدع شكاً في حرمة الاعتزال
فراراً عن مسؤوليات الدين والذي هو جوهرالتصوف وأساس بنائه.أقول بالاضافة الى هذا وذاك نجد في الذكرالحكيم آية تدل صراحة على ان الرهبانية التي أحدثها اتباع عيسى ابن مريم-عليه السلام-لم تكن سوى بدعة، أو لا أقل كانت مخالفة لأصولها السليمة، واذا عرفنا ان مبدأ التصرف كان تقليد الرهبان، نعرف موقف القرآن من التصوف، فقد جاء فيه حول الرهبانية: "وجعلنا في قلوب الذين اتبعوه رأفة ورحمة ورهبانية ابتدعوها ما كتبناها عليهم إلآ ابتغاء رضوان الله فما رعوها حق رعايتها فآتينا الذين آمنوا منهم اجرهم وكثيرمنهم فاسقون ")( الحديد / 27 ).
موقف الرسول من التصوف
لم يكن الرسول يتجاوزالقرآن بشطر كلمة، وقد كان للمؤمنين أسوة حسنة، ودخل في الحياة من كل أبوابها وتوغل في آفاقها الحسنة، ولم يدع لأحد من المسلمين شكاً في نهجه القو يم الذي جمع الدنيا الى الآخرة.وقد كان بعض أصحاب الرسول يود الترهب بسبب صدمة يتعرض لها أو بسبب غلوه في الدين، فكان الرسول (ص ) يؤكد النهي,والأحاديث التالية تعرض جانباً من ذلك:ا/عن ثوابة بن مسعود، عن أنس قال:توفي ابن لعثمان بن مظعون رضي الله عنه فاشتد حزنه عليه، حتى اتخذ من داره مسجداً يتعبد فيه، فبلغ ذلك رسول الله (ص)فقال له:ياعثمان ان الله تبارك وتعالى لم يكتب علينا الرهبانية، إنما رهبانية أمتي الجهاد في سبيل الله.ياعثمان بن مظعون للجنة ثمانية أبواب، وللنارسبعة أبواب، أفما يسرك أن لاتأتي باباً منها الا وجدت ابنك الى جنبك آخذاً بحجزتك، يشفع لك الى ربك؟ قال:بلى، فقال المسلمون:ولنا يارسول الله في فرطنا مالعثمان؟ قال: نعم، لمن صبرمنكم واحتسب.ثم قال:ياعثمان من صلى صلاة الفجرفي جماعة، ثم جلس يذكرالله عز وجل حتى تطلع الشمس، كان له في الفردوس سبعون درجة، بعد ما بين كل درجتين كحضرالفرس الجواد المضمر سبعين سنة، ومن صلى الظهرفي جماعة كان له في جنات عدن خمسون، درجة ما بين كل درجتين كحضرالفرس الجواد خمسين سنة، ومن صلى العصرفي جماعة كان له كأجرثمانية من ولد إسماعيل كل منهم رب بيت يعتقهم، ومن صلى المغرب في جماعة كان له كحجة مبرورة وعمرة متقبلة، ومن صلى العشاء في جماعة كان له كقيام ليلة القدر.
2/ قال رسول الله(ص):ليس في أمتي رهبانية ولا سياحة ولا زم يعني سكوت.
3/ وفي تفسيرالآية الكريمة:"يا أيها الذين آمنوا لا تحرموا طيبات ما أحل الله لكم"روي عن أبي عبد الله عليه السلام قال:نزلت هذه الآية في أميرالمؤمنين (عليه السلام)وبلال وعثمان بن مظعون،فأما أميرالمؤمنين (عليه السلام)فحلف أن لا ينام في الليل أبداً، وأما بلال فانه حلف أن لا يفطربالنهارأبداً، وأما عثمان بن مظعون فانه حلف لا ينكح أبداً، فدخلت امرأة عثمان على عائشة وكانت امرأة جميلة فقالت عائشة:ما لي أراك متعطلة؟ فقالت:ولمن أتزين؟ فوالله ما قربني زوجي منذ كذا وكذا، فانه قد ترهب ولبس المسوح وزهد في الدنيا، فلما دخل رسول الله (ص)أخبرته عائشة بذلك فخرج فنادى:الصلاة جامعة، فاجتمع الناس فصعد المنبرفحمد الله وأثنى عليه ثم قال:ما بال أقوام يحرمون على أنفسهم الطيبات؟ ألا إني أنام في الليل وأنكح وأفطربالنهار فمن رغب عن سنتي فليس مني، فقام هؤلاء فقالوا:يارسول الله فقد حلفنا على ذلك، فأنزل الله:"لا يؤاخذكم الله باللغو في أيمانكم ولكن يؤاخذكم بما عقدتم الأيمان فكفارته اطعام عشرة مساكين من أوسط ما تطعمون أهليكم أوكسؤتهم أوتحرير رقبة، فمن لم يجد فصيام ثلاثة أيام ذلك كفارة أيمانكم إذا حلفتم "
4/ عن جعفربن محمد (ع)عن آبائه (عليهم السلام)قال:كان رسول الله (ص)يأتي أهل الصفة وكانوا ضييفان رسول الله (ص)كانوا هاجروا من أهاليهم وأموالهم الى المدينة، فأسكنهم رسول الله(ص)صفة المسجد وهم أربعمائة رجل، فكان يسقم عليهم بالغداة والعشي فأتاهم ذات يوم فمنهم من يخصف نعله، ومنهم من يرقع ثوبه، ومنهم من يتفلى وكان رسول الله (ص)يرزقهم مداً مداً من تمرفي كل يوم.فقام رجل منهم فقال:ياوسول الله التمرالذي ترزقنا قد احرق بطوننا فقال رسول الله:أما إني لواستطعت أن اطعمكم الدنيا لأطعمتكم، ولكن من عاش منكم من بعدي يغدى عليه بالجفان ويراج عليه بالجفان ويغدوأحدكم في قميصه ويروح في اخرى وتنجدون بيوتكم كما تنجد الكعبة فقام رجل فقال:يارسول الله أنا إلى ذلك الزمان بالاشواق فمتى هو؟ قال(ص):زمانكم هذا خيرمن ذلك الزمان، انكم إن ملأتم بطونكم من الحلال، توشكون أن تملأوها من الحرام.فقام سعد بن أشج فقال:يارسول الله ما يفعل بنا بعد الموت؟ قال الحساب والقبر ثم ضيقه بعد ذلك أوسعته، فقال:يارسول الله هل تخاف أنت ذلك؟ فقال:لا ولكن أستحيي من النعم المتظاهرة التي لا أجازيها ولا جزء من سبعة، فقال سعد بن أشج إني أشهد الله وأشهد رسوله ومن حضرني (أن
نوم الليل علي حرام، والأكل بالنهارعلي حرام، ولباس الليل علي حرام، ومخالطة الناس علي حرام واتيان النساء علي حرام)فقال رسول الله:ياسعد لم تصنع شيئأ كيف تأمربالمعروف وتنهى عن المنكر إذا لم تخالط الناس، وسكون البرية بعد الحفر كفرللنعمة، نم بالليل، وكل بالنهار,والبس مالم يكن ذهباً أوحريراً أومعصفراً، وآت النساء ياسعد إذهب الى بني المصطلق فانهم قد ردوا رسولي، فذهب اليهم فجاء بصدقة فقال رسول الله (ص):كيف رأيتهم؟ قال:خيرقوم، ما رأيت قوماً قط أحسن أخلاقاً فيما بينهم من قوم بعثتني اليهم، فقال رسول الله (ص):انه لا ينبغي لأولياء الله تعالى من أهل دارالخلود الذين كان لها سعيهم وفيها رغبتهم أن يكونوا أولياء الشيطان من أهل دارالغرور الذين (كان)لها سعيهم وفيها رغبتهم.
ثم قال:بئس القوم قوم لايأمرون بالمعروف ولاينهون عن المنكر، بئس القوم قوم يقذفون الآمرين بالمعروف والناهين عن المنكر، بئس القوم قوم لايقومون بالله تعالى بالقسط، بئس القوم قوم يقتلون الذين يأمرون الناس بالقسط في الناس، بئس القوم قوم يكون الطلاق عندهم أوثق من عهد الله تعالى، بئس القوم قوم جعلوا طاعة امامهم دون طاعة الله، بئس القوم قوم يختارون الدنيا على الدين، بئس القوم قوم يستحلون المحارم والشهوات والشبهات.قيل:يارسول الله فأي المؤمنين أكيس؟ قال:اكثرهم للموت ذكراً، وأحسنهم له استعداداً، أولئك هم الأكياس.
ه/وقد أخبرالنبي (ص)الذي أطلعه ربه على الغيب بأمرالتصوف الباطل، فقد جاء في وصيته لأ بي ذر (رضوان الله عليه):"ياأبا ذر، يكون في آخرالزمان، قوم يلبسون الصوف في صيفهم وشتائهم، يرون ان لهم الفضل بذلك على غيرهم، اولئك يلعنهم ملائكة السموات والأرض ".والمعروف عن الصوفية أنهم يبالغون في المديح لأنفسهم، والغلوفي مراتبهم الى درجة الاعتقاد بأنهم يصلون الى الله، بل يفنون في ذات الحق. والرسول (ص) أشارفي حديثه بميزتهم هذه، كما بين صفة ثانية لهم هي اتخاذ الصوف لباساً في الصيف والشتاء.
موقف الامام علي (ع)من التصوف
لقد تطورالتصرف في عهد الامام علي (عليه السلام)الى الاعتزال عن الحياة السياسية وكان إمام هذا الاتجاه، الحسن البصري الذي غضب عليه الامام ونعته بسامري هذه الأمة.وفي الحديث التالي نجد نهي الامام علي (عليه السلام) الشديد لما قد ينتهي الى التصوف وهو التفرغ التام للعبادة، و بالرغم من أن الامام زهد في الدنيا وطلقها - كما قال- ثلاثاً و بالغ في العبادة حتى سمي ب (زين العابدين وسيد الساجدين وقائد الغزالمحجلين) فانه بالرغم من ذلك نراه يحث الناس على عدم الغلوفي الدين و ينهاهم عن ترك الطيبات التي أحتها الله لهم.عن ابن أبي الحديد قال:أن الربيع بن زياد الحارثي أصابته نشابة في جبينه فكمانت تنتقض عليه في كل عام، فأتاه علي (عليه السلام)عائداً فقال:كيف تجدك أبا عبد الرحمن؟ قال:أجدني يا أميرالمؤمنين لوكان لا يذهب مابي إلابذهاب بصري لتمنيت ذهابه، قال:وما قيمة بصرك عندك؟ قال:لوكانت لي الدنيا لفديته بها، قال:لا جرم ليعطينك الله على قدرذلك، إن الله يعطي على قدرالألم والمصيبة، وعنده تضعيف كثير.قال الربيع:يا أميرالمؤمنين ألا أشكوإليك عاصم بن زياد أخي؟ قال:ماله؟ قال:لبس العباء وترك الملاء، وغم أهله وحزن ولده، فقال عليه السلام-أدعولي
عاصما,فلما أتاه عبس في وجهه وقال:ويحك ياعاصم أترى الله أباح لك اللذات، وهويكره ما أخذت منها؟ لأنت أهون على الله من ذلك، أوما سمعته يقول:"مرج البحرين يلتقيان "ثم قال؟."يخرج منهما اللؤلؤوالمرجان ")وقال:"ومن كل ماتأكلون لحماً طرياً وتستخرجون حلية تلبسونها" (فاطر / 35 )أما والله لابتذال نعم الله بالفعال أحب إليه من ابتذالها بالمقال.وقد سمعت الله يقول:"وأما بنعمة ربك فحدث "( الضحى / 11 ).وقوله:"قل من حرم زينة الله التي أخرج لعباده والطيبات من الرزق ".إن الله خاطب المؤمنين بما خاطب به المرسلين فقال:"يا آيها الذين آمنوا كلوا من طيبات ما رزقناكم " )( المائدة / 87 ).وقال:"يا أيها الرسل كلوا من الطيبات واعملوا صالحاً"( المؤمنون / 51 ).وقال رسول الله (ص) لبعض نسائه:مالي أراك شعثاء مرهاء سلتاء.قال عاصم:فلم اقتصرت يا أميرالمؤمنين على لبس الخشن، وأكل الجشب؟ قال:إن الله تعالى افترض على أئمة العدل أن يقدروا لأنفسهم بالقوم كيلا يتبيغ بالفقيرفقره، فما قام علي عليه السلام حتى نرع عاصم العباءة ولبس ملاءة.
موقف الامام الصادق (ع)من التصوف
وتابع الأئمة من بعد أميرالمؤمنين علي بن أبي طالب(عليه السلام)سيرته في الدفاع عن الاسلام الحق، وهناك أحاديث عن الأئمة الحسن الزكي والحسين الشهيد وزين العابدين ومحمد بن علي الباقر(عليهم السلام)تكشف عن مواقفهم تجاه التصوف ومن شخص الحسن البصري بالذات.إلآ أن الأحاديث المأثورة عن الامام جعفربن محمد الصادق (عليه السلام)اكثر صراحة لطبيعة التطورالذي حدث لا التصوف، حيث تحول على عهده الى فئة اجتماعية، بل ومذهب فلسفي، ومن خلال!قراءتنا لهذه الأحاديث نعرف ليس فقط مذهب الامام من الصوفية، بل وايضاً الحجج التي يسوقها الامام في الحديث الأخير التي تدحض أدلة المتصوفة بقوة:
ا/ روي عن أبي عبد الله الصادق (عليه السلام)حين سأله رجل عن قوم ظهروا في ذلك الزمان، يقال لهم الصوفية،؟ قال: انهم اعداؤنا، فمن مال اليهم فهومنهم ويحشرمعهم، وسيكون أقوام، يدعون حبنا ويميلون اليهم ويتشبهون بهم، ويلقبون أنفسهم بلقبهم، ويقولون أقوالهم، ألا فمن مال اليهم فليس منا، وأنا منه برآء، ومن انكرهم ورد عليهم، كان كمن جاهد الكفاربين يدي رسول الله (ص)
2/ دخل سفيان الثوري على أبي عبد الله (عليه السلام)فرأى عليه ثياب بياض كأنها غرقىء البيض فقال له:إن هذا (اللباس)ليس من لباسك، فقال له: اسمع مني وع ما أقول لك، فانه خيرلك عاجلا وآجلا، إن كنت أنت مت على السنة والحق، ولم تمت على بدعة.أخبرك أن رسول الله (ص)كان في زمان مقفرجشب فاذا أقبلت الدنيا فأحق أهلها بها أبرارها لا فجارها، ومؤمنها لا منافقوها، ومسلموها لا كفارها، فما أنكرت ياثوري؟ فوالله إني لمع ما ترى ما أتى علي مذ عقلت صباح ولا مساء"ولله في مالي حق أمرني ان أضعه موضعاً وضعته.فقال:ثم أتاه قومه ممن يظهرالتزهد، ويدعون الناس أن يكونوا معهم مثل الذي هم عليه من التقشف فقالوا إن صاحبنا حصرعن كلامك، ولم تحضره حجة، فقال لهم:هاتوا حججكم، فقالوا:إن حججنا من كتاب الله، قال لهم:فأدلوا بها فانها أحق ما أتبع وعمل به.فقالوا:يقول الله تبارك وتعالى يخبرعن قوم من أصحاب النبي (ص)."ويؤثرون على أنفسهم ولوكان بهم خصاصة ومن يوق شح نفسه فأولئك هم المفلحون" فمدح فعلهم، وقال في موضع آخر:"ويطعمون الطعام على حبه مسكيناً ويتيماً وأسيراً"فنحن نكتفي بهذا، فقال رجل من الجلساء:إنا مارأيناكم تزهدون في الأطعمة الطيبة ومع ذلك تأمرون الناس
بالخروج من أموالهم حتى تتمتعوا أنتم منها؟ فقال ( له )أبوعبد الله (عليه السلام)دعوا عنكم ما لا ينتفع به، أخبروني أيها النفرألكم علم بناسخ القرآن من منسوخه ومحكمه من متشابهه، الذي في مثله ضل من ضل، وهلك من هلك من هذه الأمة؟ فقالوا له:أوبعضه فأما كله فلا، فقال لهم:من ههنا أتيتم وكذلك أحاديث رسول الله (عليه السلام).
فأما ما ذكرتم من إخبارالله آيانا في كتابه عن القوم الذين أخبرعنهم بحسن فعالهم، فقد كان مباحاً جائزاً، ولم يكونوا نهوا عنه، وثوابهم منه على الله، وذلك أن الله جل وتقدس، أمربخلاف ما عملوا به، فصارأمره ناسخاً لفعلهم، وكان نهي الله تبارك وتعالى رحمة للمؤمنين، ونظراً، لكي لا يضروا بأنفسهم وعيالاتهم، منهم الضعفة الصفار والولدان، والشيخ الفان، والعجوز الكبيرة، الذين لا يصبرون على الجوع، فان تصدقت برغيفي ولارغيف لي غيره، ضاعوا وهلكوا جوعاً.
فمن ثم قال رسول الله(ص)خمس تمرات أوخمس قرص أو دنانيرأودراهم يملكها الانسان وهويريد ان يمضيها فأفضلها ما أنفقه الانسان على والديه، ثم الثانية على نفسه وعياله، ثم الثالثة القرابة واخوانه المؤمنين، ثم الرابعة عل جيرانه الفقراء، ثم الخامسة في سبيل الله وهوأخسها أجراً.
وقال النبي ص)للانصاري، حيث أعتق عند موته خمسة أوستة من الرقيق، ولم يكن يملك غيرهم، وله أولاد صغار:لوأعلمتموني أمره ماتركتكم تدفنونه مع المسلمين، ترك صبية صغاراً يتكففون الناس ثم قال:حدثني أبي أن النبي (ص)قال:إبدأ بمن تعول الأدنى فا لأدنى.
ثم هذا ما نطق به الكتاب رداً لقولكم ونهياً عنه، مفروض من الله العزيز الحكيم، قال:"الذين إذا أنفقوا لم يسرفوا ولم يقتروا وكان بين ذلك قواماً"( الفرقان/67 ).أفلا ترون أن الله تبارك وتعالى قال غيرما أراكم تدعون اليه مسرفاً ؟وفي غيرأية من كتاب الله يقول:"انه لا يحب المسرفين "0(1 لانعام/141 ، ا لاعراف/31)فنهاهم عن الاسراف، ونهاهم عن التقتيرلكن أمربين أمرين:لايعطي جميع ماعنده، ثم يدعو الله أن يرزقه فلا يستجيب له للحديث الذي جاء عن النبي(ص):
"إن أصنافاً من أمتي لا تستجاب لهم دعاؤهم:رجل يدعو على والديه ورجل يدعو على غريم ذهب له بمال ولم يشهد عليه، ورجل يدعو على امرأته وقد جعل الله تخلية سبيلها بيده، ورجل يقعد في البيت يقول:يارب ارزقني ولا يخرج يطلب الرزق، فيقول الله جل وعز عبدي!أولم أجعل لك السبيل الى الطلب والضرب في الأرض بجوارح صحيحة 3؟فتكون قد أعذرت فيما بيني وبينك في الطلب لاتباع أمري، ولكيلا تكون كلاًُ على أهلك فان شئت رزقتك.وان شئت قترت عليك وأنت معذورعندي، ورجل رزقه الله مالاً كثيراً فأنفقه ثم أقبل يدعو يارب ارزقني، فيقول الله:ألم أرزقك رزقاً واسعاً ؟أفلا اقتصدت فيه كما أمرتك، ولم تسرف كما نهيتك، ورجل يدعوفي قطيعة رحم ".
ثم علم الله نبيه كيف ينفق، وذلك أنه كان عنده أوقية من ذهب، فكره أن تبيت عنده فصدق وأصبح ليس عنده شيء، وجاءه من يسأله فلم يكن عنده ما يعطيه، فلامه السائل واغتم هوحيث لم يكن عنده ما يعطيه ,وكان رحيماً رفيقاً فادب الله نبيه بأمره إياه فقال:"ولا تجعل يدك مغلولة الى عنقك ولا تبسطها كل البسط فتقعد ملوماً محسوراً"يقول:إن الناس قد يسألونك ولا يعذرونك فاذا أعطيت جميع ما عندك كنت قد حسرت من المال.
فهذه أحاديث رسول الله(ص)يصدقها الكتاب والكتاب يصدقه أهله من المؤمنين، وقال أبوبكرعند موته:أوصي بالخمس والخمس كثيير فان الله قد رضي باخمس فأوصى بالخمس، وقد جعل الله له الثلث عند موته , ولو علم أن الثلث خير(اً) له أوصي به.
ثم من قد علمتم بعده في فضله وزهده سلمان وأبوذر,فأما سلمان فكان إذا أخذ عطاءه رفع منه قوته لسنته، حتى يحضره عطاؤه من قابل، فقيل له:يا أبا عبد الله أنت في زهدك تصنع هذا؟ وانك لاتدري لعلك تموت اليوم أوغداً، وكان جوابه أن قال: مالكم لاترجون لي البقاء كما خفتم علي الفناء، أوما علمتم يا جهلة أن النفس قد تلتاث على صاحبها اذا لم يكن لها من العيش ما يعتمد عليه، فاذا هي أحرزت معيشتها اطمأنت.
فأما أبو ذر فكانت له نويقات وشويهات، يجلبها ويذبح منها إذا اشتهى أهله اللحم أونزل به ضيف أورأى بأهل الماء الذين هم معه خصاصة، نحَرلهم الجزورأومن الشاء عل قدرما يذهب عنهم قرم الدحم، فيقسمه بينهم، ويأخذ كنصيب أحدهم لايفضل عليهم، ومن أزهد من هؤلاء؟وقد قال فيهم رسول الله(ص) ما قال، ولم يبلغ من أمرهما أن صارا لا يملكان شيئاً البتة، كما تأمرون الناس بالقاء أمتعتهم وشيئهم، ويؤثرون به على أنفسهم وعيالاتهم.
واعلموا أيها النفر أني سمعت أبي يروي عن آبائه أن رسول الله (ص)قال يوماً:ما عجبت من شيء كعجبي من المؤمن، إنه فرض جسده في دارالدنيا بالمقاريض، كان خيراً له ,وان ملك ما ببن مشارق الأ رض
ومغاربها كان خيراً له فكل ما يصنع الله به فهوخيرله، فليت شعري هل يحيق فيكم اليوم ما قد شرحت لكم أم أزيدكم ؟.
أوما علمتم أن الله جل اسمه فرض عل المؤمنين في أول الأمرأن يقاتل الرجل منهم عشرة من المشركين، ليس له أن يولي وجهه عنهم، ومن ولآهم يومئذ دبره فقد تبؤء مقعده من النار ثم حولهم من حالهم رحمة منه لهم، فصارالرجل منهم عليه أن يقاتل الرجلين من المشركين تخفيفاً من الله عن المؤمنين فنسخ الرجلان العشرة.وأخبروني أيضاً عن القضاة أجورمنهم حيث يفرضون عل الرجل منكم
نفقة امرأته إذا قال:أنا زاهد وإنه لاشيء لي، فان قلتم جورظلّمتم أهل الاسلام.وإن قلتم بل عدل خصمتم أنفسكم، وحيث يردون صدقة من تصدق على المساكين عند الموت بأكثرمن الثلث.
أخبروني لوكان الناس كلهم كما تريدون زهاداً لا حاجة لهم في متاع غيرهم فعلى من كان يُتصدق بكفارات الأيمان والنذور والصدقات من فرض الزكاة من الابل والغنم والبقر وغيرذلك من الذهب والفضة والنخل والزبيب وسائرها قد وجبت فيه الزكاة، إذا كان الأمرعلى ما تقولون لا ينبغي لأحد أن يحبس شيئاً من عرض الدنيا الا قدمه، وان كان به خصاصة، فبئس ما ذهبتم اليه، وحملتم الناس عليه من الجهل بكتاب الله وسنة نبيه وأحاديثه التي يصدقها الكتاب المنزل، وردكم إياها بجهالتكم وترككم النظرفي غرائب القرآن من التفسير بالناسخ من المنسوخ، والمحكم والمتشابه والأمروالنهي.
وأخبروني أنتم عن سليمان بن داود (عليه السلام)حيث سأل الله ملكاً لاينبغي لأحد من بعده,فأعطاه الله ذلك وكان يقول الحق ويعمل به ثم لم نجد الله عاب عليه ذلك ,ولا أحداً من المؤمنين,وداود قبله في ملكه وشدة سلطانه.ثم يوسف النبي حيث قال لملك مصر "اجعلني على خزائن الأرض أني حفيظ عليم "فكان من أمره الذي كان (ان)اختار مملكه الملك وماحولها الى اليمن، فكانوا يمتارون الطعام من عنده لمجاعة أصابتهم ,وكان يقول الحق ويعمل به ,فلم نجد أحداً عاب ذلك عليه.
ثم ذوالقرنين عبد أحب الله فأحبه ,طوى له الأسباب وملكه مشارق الأرض ومغاربها وكان يقول بالحق ويعمل به ثم لم نجد أحداً عاب ذلك عليه.
فتأدبوا أيها النفر بآداب الله للمؤمنين، واقتصروا على أمر الله ونهيه، ودعوا عنكم مااشتبه عليكم مما لاعلم لكم به,وردوا العلم ألى أهله تؤجروا,وتعذروا عند الله,وكونوا في طلب علم الناسخ من القرآن من منسوخه,ومحكمه من متشابهه,وما أحل الله فيه مما حرم ,فانه أقرب لكم من الله وأبعد لكم من الجهل,ودعوا الجهاله لأهلها,فان أهل الجهل كثير وأهل العلم قليل وقد قال الله:"فوق كل ذي علم عليم ".
3/وعندما سئل الامام الصادق (عليه السلام)عن كل بعض أئمة التصوف في عهده نعته الامام (عليه السلام)بفساد المذاهب, فقد روي عن الامام أبي محمد الحسن العسكري انه قال:سئِل أبوعبد الله الصادق (عليه السلام)عن حال أبى هشام الكوفي ؟
قال:انه كان فاسد العقيدة جداً,وهوالذي ابتدع مذهباً يقال له:التصوف وجعله مفراً لعقيدته الخبيثة (وفي بعض النسخ:مفراً لنفسه الخبيثة)وأكثر.
الملاحدة,وجُنة لعقائدهم الباطلة.
موقف الامام الرضا(ع)من التصوف
ولم يزل أئمة الهدى بعد الامام الصادق (عليه السلام)يحذرون الأمة من هذا الاتجاه الخطير و بالذات الامام الرضا الذي وجد فرصة مناسبة لمقاومة الاتجاهات الدخيلة، ومنها التصوف من خلال ولايته للعهد في عهد المأمون العباسي، فيما يلي بعض النصوص المأثورة عنه (عليه السلام):
1/ روي، عن الامام الرضا لا يقول بالتصوف أحد الالخدمة أوضلالة أو حماقة.
2/ روي أن قوماً من المتصوفة دخلوا بخراسان على علي بن موسى (عليهما السلام) فقالوا له:ان أميرالمؤمنين (عليه السلام) فكرفيما ولاه الله من الأمور فرأكم أهل بيت اولى الناس أن تؤموا الناس,ونظر فيكم أهل البيت فرآك أولى الناس بالناس,فرآى أن يرد هذا الأمر إليك,والامامة تحتاج الى من يأكل الجشب,ويلبس الخشن,ويركب الحمار,ويعود المريض.
فقال لهم:إن يوسف كان نبياً يلبس أقبية الديباج المزردة بالذهب,ويجلس على متكآت آل فرعون ويحكم,إنما يراد من الامام قسطه وعدله:اذا قال صدق,وإذا حكم عدل,وإذا وعد أنجز,إن الله لم يحكم لبوساً ولامطمعاً,ثم قرأ:
"قل من حرم زينة الله التي أخرج لعباده والطيبات من الرزق".
موقف الامام الهادي (عليه السلام)من التصوف
وكان الامام الهادي (عليه السلام)جالساً في مسجد الرسول(ص)إذ أتاه جماعة من أصحابه,منهم أبو هاشم الجعفري (رضي الله عنه)وكان رجلاً بليغاً,وكانت له منزلة عظيمة عنده (عليه السلام).ثم دخل المسجد جماعة من الصوفية وجلسوا في جانب مستديرين,وأخذوا بالتهليل,فقال (عليه السلام):
لاتلتفوا الى هلؤلاء الخداعين,فانهم حلفاء الشياطين ومخربو قواعد الدين,يتزهدون لراحة الأجسام,ويتهجدون لتصيد الأنعام,يتجوعون عمراً حتى يريخوا الأكياف حمراً,لايهللون الا لغرور الناس,ولايقللون الغذاء الا لمنع العساس,واختلاس قلب الدفناس يتكلمون الناس باملائهم في الحب,ويطرحونهم بادلائهم في الجب,أورادهم الرقص والتصدية,وأذكارهم الترنم والتغنية,فلا يتبعهم إلا السفهاء ولايعتقد بهم إلا الحمقاء,فمن ذهب الى زيارة أحد منهم,حياً أو ميتاً,فكأنما أعان يزيد ومعاوية وأبا سفيان,فقال له رجل من أصحابه (الامام)(عليه السلام):وإن كان معترفاً بحقوقكم؟قال:فنظر اليه شبه المغضب وقال:دع ذا عنك,من اعترف بحقوقنا لم يذهب في عقولنا,اما تدري:إنهم أخس طوائف الصوفية,والصوفية كلهم من مخالفينا,وطريقتهم مغايرة لطريقتنا,وان هم الا نصارى ومجوس هذه الأمة,أولئك الذين يجهدون في اطفاء نور الله,والله يتم نوره ولو كره الكافرون.
موقف الامام العسكري (ع)من التصوف
روي عن الامام الحسن العسكري (ع)انه قال لأبي هشام الجعفري,ياأبا هشام!سيأتي زمان على الناس وجوههم ضاحكة مستبشرة,وقلوبهم مظلمة منكدرة,السنة فيهم بدعة,والبدعة فيهم سنة,المؤمن بينهم محقر,والفاسق بينهم موقر,امراؤهم جائرون,وعلماؤهم في ابواب الظلمة سائرون,أغنياؤهم يسرقون زاد فقراءهم,واصاغرهم يتقدمون على الكبراء,كل جاهل عندهم خبير,وكل محيل عندهم فقير,لايميزون بين المخلص والمرتاب,ولايعرفون الظأن من الذئاب,علماؤهم شرار خلق الله على وجه الأرض,لأنهم يميلون الى الفلسفة والتصوف,وأيم الله:انهم من أهل العدوان والتحرف,يبالغون في حب مخالفينا,ويضلون شيعتنا وموالينا,فان نالوا منصباً لم يشبعوا,وإن خذلوا عبدوا الله على الرياء,ألا أنهم قطاع طريق المؤمنين والدعاة الى نحلة الدين,فمن أدركهم فليحذر منهم وليصن دينه وايمانه.
ثم قال (عليه السلام):ياابا هشام!هذا ماحدثني أبي عن آبائه عن جعفر بن محمد (عليه السلام)وهو من أسرارنا فاكتمه الا عند أهله.
موقف العلماء من التصوف
ووقف علماء المسلمين موقفاً مشرفاً ضد كل التيارات الدخيلة ومنها التصوف,ولايسعنا في هذه العجالة أن نسرد كل تصريحاتهم,إلا اننا سنذكر فيما يلي جانباً من أقوالهم في ذلك.
المقدس الأردبيلي يهاجم التصوف
في ذات الوقت الذي شهد التصوف امتداداً له في بلاد الشرق الأوسط وبالذات في ظل سلالة الصفوية في ايران.بزغ نجم واحد من أعظم علماء الاسلام (أحمد بن محمد الآذربايجاني)المعروف بالمقدس الآردبيلي (المتوفي 933)الذي ألف كتاب "حديقة الشيعة"في الرد على الصوفية.وقد قسم مذاهبهم الى:(1)حمولية,(2)إتحادية ,(3)عشاقية,(4)واصلية.ويقول صاحب الكتاب إن أكثر علماء الشيعة,مثل الشيخ المفيد وابن بابويه,قالوا عن الصوفية:"اين دو طائفة ضاله راخواه حلوليه باشند وخواه اتحاديه از غلات شمروه اند"وترجمتها :"هذه الطائفة الضالة سواء منهم الحلولية أو الاتحادية,هم من الغلاة".
ويحمل خصوصاً على القائلين بالاتحاد من الصوفية المتأخرين,مثل محي الدين بن عربي وعبد الرزاق الكاشاني وشيخ عزيز النسفي,وينعتهم بالكفر والزندقة.
ويكرس فصلاً آخر للهجوم على الملامتية,وآخر ضد الالهامية,وآخر ضد التلقينية,وبالجملة فانه في هجومه على الصوفية والتصوف,يعد المناظر الشيعي "لتلبيس ابليس"من جانب اهل السنة.وينقل عن صاحب كتاب"بيان الأديان"قوله إن أصل القول بالحلول والاتحاد مأخوذ عن الصابئة والنصارى,وخصوصاً الاخرين.ثم يربط ربطاً وثيقاً بين الباطنية وبين الصوفية.
ومما يحتج به المؤلف على موقف قدماء علماء الشيعة ضد التصوف أن الشيخ المفيد صنف كتاباً"موسوماً بكتاب الرد على الحلاج"والشيخ المفيد "أبو عبد الله محمد بن محمد العكبري"توفي في سنة 413ه (1022)م وكتابه هذا في الرد على الحلاج مفقود,ولكن ذكره ابن حمزة تلميذ الطوسي (المتوفى سنة 459)في "الهادي الى النجاة من جميع المهلكات"وغيره.
[
]آية الله المرعشي يهاجم التصوف

من مراجع مدينة قم المقدسة,من تصدى للتصوف بقوة,فقد بين سماحة آية الله العظمى العلامة السيد شهاب الدين النجفي في كتابه "إحقاق الحق".
"عندي ان مصيبة الصوفية على الاسلام من أعظم المصائب,تهدمت بها أركانه وانثلم بنيانه وظهر لي بعد الفحص الاكيد والتجول في مضامير كلماتهم والوقوف على مافي خبايا مطالبهم والعثور على مخبياتهم بعد الاجتماع برؤساء فرقهم ان الداء سرى الى الدين من رهبة النصارى فتلقاه جمع من العامة كالحسن البصري والشبلي ومعروف وطاووس والزهري وجنيد ونحوهم ثم سرى منهم الى الشيعة حتى رقى شأنهم وعلت راياتهم بحيث ماابقوا حجراً من أساس الدين,أولوا نصوص الكتاب والسنة وخالفوا الاحكام الفطرية العقلية والتزموا بوحدة الوجود,بل الموجود وأخذ الوجهة في العبادة والمداومة على الاوراد المشحونة بالكفر والاباطيل التي لفقتها رؤساؤهم وإلتزامهم بمايسمونه بالذكر الخفي القلبي شارعاً من يمين القلب خاتماً بيساره معبراً عنه بالسفر من الحق الى الخلق تارة,والتنزل من القوس الصعودي الى النزولي أخرى وبالعكس معبراً عنه
بالسفر من الخلق الى الحق والعروج من القوس النزولي الى الصعودي اخرى فيالله من هذه الطامات...
ورأيت بعض من كان يدعى الفضل منهم,يجعل بضاعة ترويج مسلكه امثال مايعزى اليهم (عليهم السلام)"لنا مع الله حالات فيها هو نحن ونحن هو"وما درى المسكين في العلم والتتبع والتثبت والضبط ان كتاب مصباح الشريعة وما يشبهه من الكتب المودعة فيها امثال هذه المناكير مما لفقتها أيادي المتصوفة في الأعصار السالفة وابقتها لنا تراثاً...
ثم أن شيوع التصوف وبناء الخانقاهات كان في القرن الرابع حيث ان بعض المرشدين من اهل ذلك القرن لما رأوا تفنن المتكلمين في العقائد فاقتبسوا من فلسفة (فيثاغورس)وتابعيه في الالهيات قواعد وانتزعوا من لاهوتيات اهل الكتاب والوثنيين جملاً وألبسوها لباساً اسلامياً فجعلوها علماً مخصوصاً ميزوه باسم علم التصوف أو الحقيقة أو الباطن أو الفقر أو الفناء أو الكشف والشهود.وألفوا وصنفوا في ذلك كتباً ورسائل وكان الامر كذلك الى ان حل القرن الخامس ومايليه من القرون,فقام بعض الدهاة في التصوف فرأوا مجالاً رحباً وسيعاً لأن يحوزوا بين الجهال مقاماً شامخاً كمقام النبوة,بل الالوهية باسم الولاية والغوثية والقطبية بدعوى التصرف في الملكوت بالقوة القدسية,فكيف بالناسوت,فوسعوا فلسفة التصوف بمقالات مبنية على مزخرف التأويلات والكشف الخيالي والاحلام والاوهام فألفوا الكتب المتظافرة الكثيرة ككتاب التعرف والدلالة والفصوص وشروحه والنفحات والرشحات والمكاشفات والانسان الكامل والعوارف والمعارف والتأويلات ونحوها من الزبر والاسفار المحشوة بحكايات مكذوبة وقضايا لامفهوم لها البتة...
فلما راج متاعهم وذاع ذكرهم وراق سوقهم ,تشبعوا فرقاً وأغفلوا العوام والسفلة بالحديث الموضوع المفترى :"الطرق الى الله بعدد انفاس الخلائق"..
عصمنا وإياكم من تسويلات نسجة العرفان وحيكة الفلسفة والتصوف وجعلنا وإياكم ممن أناخ المطية بأبواب اهل بيت رسول الله(ص)ولم يعرف سواهم آمين آمين".
ابن الجوزي يهاجم التصوف
وأوسع هجوم من جانب أهل السنة على التصوف والصوفية هو ماقام به أبو الفرج عبد الرحمن بن الجوزي (المتوفى سنة 597 ه)في كتابه المشهور باسم "تلبيس ابليس"(البابان العاشر والحادي عشر,ص 155-373).وها نحن نلخص المآخذ التي أخذها أهل السنة (بالمعنى الواسع جداً)على التصوف والصوفية,كما يذكرها ابن الجوزي:
1/ إنهم انصرفوا عن العلم الى العمل,وانصرفوا عن علم القرآن والحديث الى المواعظ والخطرات.
2/ إنهم قالوا بالحلول.
3/ إنهم تجاوزوا الحدود في أمور العبادات :في الطهارة والصلاة.
4/ إنهم دعوا الى الخروج عن الأموال والتجرد عنها.
5/ إنهم اتخذوا ملابس خاصة,مثل لبس الصوف ولبس الخرق والمرقعات.
6/ إنهم اتخذوا أوضاعاً خاصة في الطعام.
7/ إنهم اصطنعوا السماع والرقص واستدعاء الوجد.
8/ إنهم أولعوا بصحبة الأحداث والنظر الى المرد.
9/ إنهم دعوا الى التوكل وقطع الأسباب وترك الاحتراز في الأموال وترك التداوي.
10/ إنهم آثروا الوحدة والعزلة والانفراد عن الناس,وفضلوا عدم الزواج على الزواج,ودعوا الى ترك طلب الأولاد حين الزواج.
11/ دعوا الى السياحة "لا الى مكان معروف ولاالى طلب علم,وأكثرهم يخرج على الوحدة ولايستصحب زاداً,ويدعي بذلك الفعل التوكل".
12/ الشطح والدعاوي وادعاء الكرامات والمخاريق والشعبذة.
ويستشهد على خروج الصوفية عن السنة في هذا بما وقع لبعضهم من وقائع تدل على انكار الفقهاء,واهل الدين عليهم ذلك,فيذكر أن ذا النون المصري انكر عليه سلوكه وآراءه عبد الله بن عبد الحكم وكان رئيس قضاة مصر,وهجره لذلك علماء مصر ورموه بالزندقة.وأخرج أبو سليمان الداراني من دمشق لأنه كان يزعم :أنه يرى الملائكة وأنهم يكلمونه.وشهد قوم على أحمد بن أبي الحواري أنه يفضل الأولياء على الأنبياء,فهرب من دمشق الى مكة.وأنكر أهل بسطام على أبي يزيد البسطامي ماكان يقول,حتى إنه ذكر للحسين بن عيسى أنه يقول :لي معراج كما كان للنبي (ص)معراج ,فاخرجوه من بسطام,وأقام بمكة سنتين,ثم رجع الى جرحان فأقام بها الى أن مات الحسين بن عيسى,ثم رجع الى بسطام.قال السلمي:وحكى رجل عن سهل بن عبد الله التستري أنه يقول :إن الملائكة والجن والشياطين يحضرونه .وانه يتكلم معهم.فأنكر ذلك عليه العوام حتى نسبوه الى القبائح,فخرج الى البصرة فمات بها.قال السلمي:وتكلم الحارث المحاسبي في شيء من الكلام والصفات,فهجره أحمد بن حنبل,فاختفى,الى أن مات.
وكذلك يذكر أن علماء العصر-عصر الحلاج-اتفقوا على إباحة دمه.[/SIZE]
المصدر:العرفان الاسلامي بين نظريات البشر وبصائر الوحي.
http://www.balagh.com/mosoa/mabade/zx0m4alt.htm (http://www.balagh.com/mosoa/mabade/zx0m4alt.htm)

نور عيني علي
21-06-2008, 11:21 AM
يرفع لفضح الصوفية واتباع ابن عربي الصوفي الناصبي

يا زهراء مدد
21-06-2008, 03:01 PM
يا مسكينة

وين الماما خليها تاذخك على الحضانة

الظاهر ابن عربي مسويلك عقدة نفسية

هههههههههه

محطم الاصنام
21-06-2008, 03:30 PM
يرفع لفضح الصوفية واتباع ابن عربي الصوفي الناصبي
لقد سببت فضائح الصوفية و شيخهم الاكبر ابن العربي .......يا زهراء مدد..

نور عيني علي
21-06-2008, 03:31 PM
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد بن يعقوب http://www.wahajr.com/hajrvb/images/buttons/viewpost.gif (http://www.wahajr.com/hajrvb/showthread.php?p=406545543#post406545543)
بارك الله فيك أخي الكريم
وإن شاء الله سنستمر في فضح حقيقة هذا الناصبي كما يصفه الميرزا النوري صاحب مستدرك الوسائل , وذلك إستجابة لأوامر أئمتنا صلوات الله عليهم

ــــــــ
الأخ الراية العلوية أشكرك على إنصافك وأتمنى أنك راجعت ما ذكره المحدث الحر العاملي صاحب الوسائل , والعلامة المجلسي صاحب البحار , والمحدث النوري صاحب مستدرك الوسائل , بخصوص ابن عربي , وفي كلامهم الكفاية, وفي خدمتك في نقل كلماتهم إن أردت, علماً بانهم حكموا عليه من خلال أقواله !

وحتى إن كان يدعي حب أهل البيت عليهم السلام فلماذا يوالي ويناصر ائمة الضلال ومغتصبي الإمامة والخلافة الأول والثاني والثالث وحتى معاوية لعنهم الله جميعاً , بل انظر كيف يدافع عما أحدثه معاوية لعنه الله :
(( وكذلك ما أحدثه معاوية كاتب رسول الله صلى الله عليه وسلم وصهره خال المؤمنين فالظنّ بهم جميل رضي الله عن جميعهم ولا سبيل إلى تجريحهم وإن تكلم بعضهم في بعض فلهم ذلك وليس لنا الخوض فيما شجر بينهم فإنهم أهل علم واجتهاد وحديثو عهد بنبوّة وهم مأجورون في كلّ ما صدر منهم عن اجتهاد سواء أخطؤا أم أصابوا )) الفتوحات المكية ـ ج2 ص133 .

ــــــــــــــــ

الأخ الذهب المصفى : وإن كان يحب أهل البيت عليهم السلام , فبماذا تفسر موالاته ومناصرته لأئمة الضلال ومغتصبي الإمامة والخلافة .. حتى معاوية لعنهم الله جميعاً ؟؟؟!!!

ـــــــــ

أما بخصوص الشتائم والاتهامات الباطلة واقوال الزور فينا !!!!

فصدق أمير المؤمنين صلوات الله عليه حيث قال :
" ليس بعاقل من انزعج من قول الزور فيه "

وأتمنى من الأخوة الكرام مراجعة هذه المواضيع ليطلعوا على حقيقة الأمر , وكيف أننا نأتي بالأدلة الواضحة الساطعة القاطعة , وهم يردون بالشتائم والسخرية .. , وحسبهم هذا التفاوت بيننا !

الملا صدرا يخالف كتاب الله وكلام أهل العصمة عليهم السلام من أجل شيخه ابن عربي !!
http://www.wahajr.com/hajrvb/showthread.php?t=402951137


هل الأصنام مجالى الحقّ و مظاهره .. وعبدة الأوثان والأصنام ..عابدون للّه تعالى ؟
http://www.wahajr.com/hajrvb/showthread.php?t=402952612

تمجيد شيخ الصوفية الأكبر ابن عربي لأعداء أهل البيت عليهم السلام ! :
http://www.wahajr.com/hajrvb/showthread.php?t=402951888

وهذه هديتي للأخوة الكرام :
كتاب الاثنا عشرية في الرد على الصوفية للمحدث الحر العاملي ره صاحب الوسائل
http://www.4shared.com/file/47810749..._________.html

حتى معاوية لعنه الله ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!

وسبه لأمير المؤمنين صلوات الله عليه؛ ولرسول الله صلى الله عليه وآله؛ ولله عز وجل : إجتهاد يؤجر عليه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!

على الإسلام السلام



وأعتزلكم وما تدعون من دون الله

هل علمت سبب إيقافي أيها الصوفي الكاذب :confused:

:D

محطم الاصنام
21-06-2008, 03:37 PM
اختي الكريمة نور عيني علي .. الكذب متاصل في الصوفيين !.......

نور عيني علي
22-06-2008, 11:42 AM
اختي الكريمة نور عيني علي .. الكذب متاصل في الصوفيين !و الطفل الصوفي يا زهراء مدد يجسد هذه الصفة !
وإن شاء الله سنفضح كذبه وضلال شيخه الأكبر ابن عربي الصوفي وملا صدرا الصوفي في هذا الموضوع الجديد في واحة عقائد وسيرة وتاريخ :

سؤال لأهل العلم : هل فرعون مات مؤمناً طاهراً مطهراً ؟؟؟؟؟!!!!!


http://www.yahosein.com/vb/showthread.php?t=100975 (http://www.yahosein.com/vb/showthread.php?t=100975)

علي شاهين
07-07-2008, 03:30 PM
ذكر العلاّمة الحلّي قدّس سرّه الشريف أن الإمام الهادي صلوات الله عليه كان في مسجد النبي صلى الله عليه وآله فأتاه جماعة من أصحابه منهم أبو هاشم الجعفري وكان رجلاً بليغاً وكان له منزلة عظيمة عنده سلام الله عليه، ثم دخل المسجد جماعة من الصوفية وجلسوا في جانب مستدير وأخذوا بالتهليل فقال سلام الله عليه: لا تلتفتوا لهؤلاء الخداعين فإنهم خلفاء الشياطين ومخرّبوا قواعد الدين، يتزهدون لراحة الأجسام ويتهجّدون لصيد الأنعام، لا يهللون إلا لغرور الناس ولا يقللون الغذاء إلا لملأ النسناس واختلاس قلب الدفناس، أورادهم الرقص والتصدية وأذكارهم الترنم والتغنية، فلا يتبعهم إلا السفهاء ولا يعتقد بهم إلا الحمقاء، فمن ذهب إلى زيارة أحدهم فكأنما ذهب إلى زيارة الشيطان ومن أعان أحداً منهم فكأنما أعان يزيد ومعاوية وأبا سفيان. فقال رجل من أصحابه: وإن كان معترفاً بحقوقكم؟
قال: فنظر إليه شبه المغضب وقال: دع ذا عنك من اعترف بحقوقنا لم يذهب في عقوقنا أما ترى أنهم أحسن طوائف الصوفية، والصوفية كلّهم مخالفونا وطريقتهم مغايرة لطريقتنا وإن هم إلا نصارى ومجوس هذه الأمة أولئك الذين يجهدون في إطفاء نور الله والله متمّ نوره ولو كره الكافرون(النافع يوم الحشر/ للعلاّمة الحلّي قدّس سرّه/ ص 54).

يا زهراء مدد
08-07-2008, 02:00 AM
لا أدري يا علي شاهين

أضحك أم أبكي على حالتك ؟؟

أليس العلامة الحلي هو الذي ناصر التصوف وناصر العرفان والفلسفة بل وألف فيها كتب كثيرة ؟؟
أليس العلامة الحلي هو الذي دافع عن ابن عربي ومدحه؟
إذن كيف تقول قدس سره الشريف؟
هذا أولاً, أما ثانياً, كلامك هذا هو ضدك 100% وشكراً على إيرادك هذا الكلام لتؤيد ما نذهب إليه, وهو أن المفهوم من التصوف الوارد في الرواية غير التي يتبعونها الإمامية الإثنا عشرية في السلوك الباطني .. فشكراً لك ونأمل المزيد من المشاركات التي تفضحكم ;);)

علي شاهين
21-07-2008, 06:45 PM
كذاب و مخادع يا مدد ..
العلامة الحلي ليس مناصرا للصوفية ابدا و لذلك نقل عن الامام الهادي الرواية التي ذكرتها في ردي السابق ..
اما ما قيل عن ان العلامة الحلي مدافع عن الصوفية فهو كذب و افتراء..

شرح حديث الحقيقة والخمس كلمات فيه) منسوب إلى العلامة الحلي جمال الدين أبي منصور الحسن بن يوسف بن المطهر المتوفى سنة 726 ه‍. أوله: الحمد لله الذي نطق ذاته بصفاته، وحجب صفاته بأفعاله، إلى قوله: أما بعد فقد لمس مني أخ في الدين أن أكتب رسالة موجزة في شرح كلام سيد الوصيين عليه السلام. الخ طبع ضمن مجموعة (كلمات المحققين) سنة 1315 ه‍. والظاهر بل المقطوع به كذب النسبة كما يتضح ذلك لكل من له معرفة بكلمات العلامة وطريقته، لاسيما وان فهرس مؤلفاته موجود ومضبوط وليس فيه أثر لهذا الكتاب.

http://www.yasoob.com/books/htm1/m022/27/no2735.html (http://www.yasoob.com/books/htm1/m022/27/no2735.html)




يقول الصوفي مرتضى مطهري في كتابه (التعرف على العلوم الإسلامية):
إن "التصوف " و "العرفان" مفرداتان مترادفتان و متشابهتان من حيث المعنى و الدلالة على مسمياتها و تطلقان على جماعة تسعى لمعرفة ذات الخالق المتعال و صفاته و معرفة كيفية الإرتباط معه، و من خلال أفكارهم أنتجوا نظرية تحت عنوان "وحدة الوجود".

من هنا فإن "العرفان" عنوان ثقافي تطلق على هذه الفئة، أما "التصوف" فهو عنوانهم الإجتماعي. و حينما يذكر الجانب الثقافي يطلق عليهم عنوان "العرفاء"، و حينما يذكرون بعنوانهم الإجتماعي يطلق عليهم عنوان "المتصوفة".






فهنا يتبين كم انك ......... يا ... مدد و ان لم تكن كذلك لعرفت ان رواية المعصوم التي تتحدث عن كل الصوفين و ليس بعضهم.. بقوله سلام الله عليه:
الصوفية كلّهم مخالفونا وطريقتهم مغايرة لطريقتنا وإن هم إلا نصارى ومجوس هذه الأمة ..

علي شاهين
21-07-2008, 08:21 PM
ذكر العلاّمة الحلّي قدّس سرّه الشريف أن الإمام الهادي صلوات الله عليه كان في مسجد النبي صلى الله عليه وآله فأتاه جماعة من أصحابه منهم أبو هاشم الجعفري وكان رجلاً بليغاً وكان له منزلة عظيمة عنده سلام الله عليه، ثم دخل المسجد جماعة من الصوفية وجلسوا في جانب مستدير وأخذوا بالتهليل فقال سلام الله عليه: لا تلتفتوا لهؤلاء الخداعين فإنهم خلفاء الشياطين ومخرّبوا قواعد الدين، يتزهدون لراحة الأجسام ويتهجّدون لصيد الأنعام، لا يهللون إلا لغرور الناس ولا يقللون الغذاء إلا لملأ النسناس واختلاس قلب الدفناس، أورادهم الرقص والتصدية وأذكارهم الترنم والتغنية، فلا يتبعهم إلا السفهاء ولا يعتقد بهم إلا الحمقاء، فمن ذهب إلى زيارة أحدهم فكأنما ذهب إلى زيارة الشيطان ومن أعان أحداً منهم فكأنما أعان يزيد ومعاوية وأبا سفيان.


فقال رجل من أصحابه: وإن كان معترفاً بحقوقكم؟
قال: فنظر إليه شبه المغضب وقال: دع ذا عنك من اعترف بحقوقنا لم يذهب في عقوقنا أما ترى أنهم أحسن طوائف الصوفية، والصوفية كلّهم مخالفونا وطريقتهم مغايرة لطريقتنا وإن هم إلا نصارى ومجوس هذه الأمة أولئك الذين يجهدون في إطفاء نور الله والله متمّ نوره ولو كره الكافرون(النافع يوم الحشر/ للعلاّمة الحلّي قدّس سرّه/ ص 54).


----------------------------------------------------------

و ملخص الموضوع كما قال امامنا الهادي صلوات الله عليه من ان :

*الصوفيين كلهم خداعين و خلفاء الشياطين
*الصوفيين كلهم مخرّبوا قواعد الدين
*الصوفيين كلهم لا يتبعهم إلا السفهاء
*الصوفيين كلهم لا يعتقد بهم إلا الحمقاء
*الصوفيين كلهم مخالفون لاهل البيت عليهم السلام
*طريقة الصوفيين كلهم مغايرة لطريقة اهل البيت عليهم السلام

*الصوفيين كلهم نصارى ومجوس هذه الأمة ..

أشترُ مذحِج
23-07-2008, 01:17 PM
*الصوفيين كلهم لا يعتقد بهم إلا الحمقاء

شنو إعراب الحمقاء

هل هي على وزن الثُكلاء والغُرقاء والحُيراء والهُلكاء؟؟

اضحك مع بابا شاهين:D :D :D :D :D

يا زهراء مدد
23-07-2008, 02:18 PM
شنو إعراب الحمقاء

هل هي على وزن الثُكلاء والغُرقاء والحُيراء والهُلكاء؟؟

اضحك مع بابا شاهين:D :D :D :D :D


ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

الله يقطع ابليسك

محطم الاصنام
23-07-2008, 06:22 PM
الهذا الحد انت مفلس فكريا يا صوفي مدد حتى تترك كل كلام الامام الهادي عليه السلام عن الصوفية و تعلق على كلمة كتبها الاخ علي شاهين !!
هل لانك احمق اثارت حفيظتك كلمة الحمقاء و سببت لك هذه النوبة العصبية!!
و من اراد ان يتاكد انك احمق و كذاب و مخادع فليتابع هذا الموضوع:http://www.yahosein.com/vb/showthread.php?t=100975&page=9

حيث ان هذا السفيه قد كذب على المرجع التبرزي!

ثم كذب هذا السفيه بان ادعى بان الصوفي المخادع ابو يزيد البسطامي كان من المقربين للامام الصادق ثم ناقض نفسه و قال انه كان مع الامام الرضا!

ثم كذب هذا السفيه و ادعى ان قول الامام علي برؤية الله مثل رؤية ابو يزيد البسطامي ثم انفضح هذا الكذاب لان الامام علي قال ان الله لا تدركه العيون في مشاهدة الأبصار،و لكن رأته القلوب بحقائق الإيمان بينما البسطامي قال انه راى الله في المنام و تكلم معه!

يا زهراء مدد
24-07-2008, 02:59 AM
الهذا الحد انت مفلس فكريا يا صوفي مدد حتى تترك كل كلام الامام الهادي عليه السلام عن الصوفية و تعلق على كلمة كتبها الاخ علي شاهين !!
هل لانك احمق اثارت حفيظتك كلمة الحمقاء و سببت لك هذه النوبة العصبية!!
و من اراد ان يتاكد انك احمق و كذاب و مخادع فليتابع هذا الموضوع:http://www.yahosein.com/vb/showthread.php?t=100975&page=9

حيث ان هذا السفيه قد كذب على المرجع التبرزي!

ثم كذب هذا السفيه بان ادعى بان الصوفي المخادع ابو يزيد البسطامي كان من المقربين للامام الصادق ثم ناقض نفسه و قال انه كان مع الامام الرضا!

ثم كذب هذا السفيه و ادعى ان قول الامام علي برؤية الله مثل رؤية ابو يزيد البسطامي ثم انفضح هذا الكذاب لان الامام علي قال ان الله لا تدركه العيون في مشاهدة الأبصار،و لكن رأته القلوب بحقائق الإيمان بينما البسطامي قال انه راى الله في المنام و تكلم معه!


ماذا قلت يا حمقاء ؟؟

وهل أنت من الغرقاء؟

:D:D

ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

نور عيني فاطمة
20-12-2009, 12:38 AM
موضوع مفيد جدا

شكرا جزيلا وبارك الله فيك

أشترُ مذحِج
25-03-2010, 05:13 PM
هو الموضوع فعلا مفيد

لكن ينقصه القليل من الكولستيرول

وكان أحلى لو خففوا قليلا من الفتة

لأنها تثقل المعدة ليلاً وتصيب بالحموضة وعسر الهضم