إعـــــــلان

تقليص

للاشتراك في (قناة العلم والإيمان) عبر (الواتساب) إضغط هنا

وعبر (التلغرام) إضغط هنا
شاهد أكثر
شاهد أقل

محمد محسن الطهراني.. نموذج من مدارس الإنحراف !!

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • تحت أطباق الثرى
    رد
    المشاركة الأصلية بواسطة مغترب_بلاد العجائب
    بسم الله الرحمن الرحيم

    بداية أنا مغترب احب ان اطالع عن الدين وافهم حالي شو عم بعمل و مين عم بعبد.. ولما شفت هالموضوع حبيت فوت شوف شو قصة هالعرفان والسيد الطهراني اللي بسمع عنهن.. بس استغربت كتير من هيدا النقاش (اذا فينا نسميه نقاش)..
    اول شي احلف انو هذي اول مشاركة الك بهالموضوع ؟

    أول شي بدي قول للأخ فارس حيدر: يبدو المنطق عندكم غير المنطق عند باقي الناس من أول البشرية لحد هلأ! إلا إزا كانو عم يضحكو علينا لما درسونا Logic ..

    يعني على المنطق اللي عم نشوفو ما كان في داعي للوجيك ولا لاولاد عمه

    تاني شي انت اللي ردودك ما فيها مضمون.. اساساً ما عم تفهم ردود الناس اللي قبلك.. مثلاً: الأمثلة اللي جابهن أنوار الملكوت مش دليل على مدعاه، هي مجرد دليل على أنك إنت وصاحبك عم تتمسكو بالقشور بدل اللب لما تقعدو تفسروا كلام المعصومين (عليهم السلام)، وين جوابكم يا ابناء الدليل؟ يا شيعة ؟ يا منتسبين للإمام الجعفر الصادق (عليه السلام)..
    الظاهر إنك عم تفهم بالمقلوب..

    جاءنا فهيم زمانه بصورة أخرى

    تاني شي:
    لاحظت إنك قبلت بإنو معرفة الله ممكنة بس قبلت فيها إذا كانت بالجنة..
    يعني انت تقرّ بإمكانية معرفة الله كنعيم في الجنة و من أفضل النعيم، بس نحنا ما فهمنا إنت قبل شوي كنت عم بتقول معرفه الله مستحيلة بالمرة، لا بالإجمال ولا بالتفصيل!! عجيب!! فيك توضحلنا أكتر لو سمحت ؟

    شو انت مفكر انو نحن ما منعرف ربنا اللي منعبدو ؟
    يعني في احد بيعبد رب ما بيعرفو ؟
    بس حلكم تفهمو انو معرفته لا تعني معرفة كنهه وحقيقته
    كما أننا نعرف النبي ونؤمن به لكننا لا نعرف مكانته واقعا ومقامه فكل ما نعرفه عنه ليس هو حق المعرفة

    تالت شي الأخ المتمسمخر تحت أطباق الثرى.. رجاءاً إذا ما عندك مداخلة علمية ما تطوش راسنا بمسخراتك.. هلأ مرة مرتين اي بيضحكو الناس.. بس أكتر من هيك كتير زودتا!! يا أخي اذا ما بدك تعرف النتيجة وما بتهمك نحنا بتهمنا وبدنا نعرف الحق مع مين.. القصة فيها جنة ونار يا تقبرني مش لعبة لحتى نضل نضحك عليها ونتمسخر.. فأرجو إنك تلتزم بأسلوب النقاش ..

    له له يا بو الحبايب انو انت اذا كنت في بلاد العجايب فاكيد حكيك اعجب العجايب
    مين انت لحتى تطلب اللي عم تطلبو ؟
    في احد داس لك على طرف ؟
    خليك بحالك احسنلك

    بعدين أنا كتير مستغرب من كل هالإنكار! انو هالمسطلحات موجودة بالأدعية.. راجعو المناجاة الخمسة عشر.. راجعو الزيارة الجامعة.. راجعو دعاء كميل.. دعاء الصباح! أغلب الأدعية إذا مش كلها فيها هالمسطلحات! ما وقفت شي مرة فكرت شو معنا هالكلمات ؟
    عجيبين انتو يا جماعة! الأخ عم يدعي إنو عندو تفسير لهالحكي طيب خلي يحكي! شوفو شو عندو! بركي كان الحق معو.. من شروط النقاش انو تسمع من الطرفين.. مش هيك ؟

    هذا مثل <خليني عليه>
    اذا عندكم شي احكو مين مانعكم ؟

    اترك تعليق:


  • علي اميري 82
    رد
    الأخ فارس حيدر:
    اعجبني جداً ردكم على الاخ مودة القربى :" رد خال من اي مضمون علمي
    وكثير عليه ان نذكره في ردنا"
    على اساس انو انتو لي ما بتحكو الا كلام علمي يا صديقي بتتهمو اهل العرفان انو بيخلطوا بين مقام الامام و الفاني في الامام ما حسب حكيكون بسير الامام متلوا متل ايا شيعي عادي مش شخص افنى عمروا بمعرفة الامام الظاهر انكم ما بتعرفوا مقام الامام بالاساس .
    يا صديقي بيكفينا تسخيف لكلام الائمة و تأويلوا على حسب هواكم. و بيكفي اعطي مثلين :
    1- نلاحظ أنّكم حينما تعرضتم للمثال الثالث قد حذفتم الشاهد في دعاء الإمام حيث قال: لـهي وَاْجَعَلْني مِمَّنْ نادَيْتَهُ فَاَجابَكَ، وَلاحَظْتَهُ فَصَعِقَ لِجَلالِكَ، فَناجَيْتَهُ سِرّاً وَعَمِلَ لَكَ جَهْراً...
    الشاهد: هو فصعك لجلالك فناجيته سراً.
    فلماذا حذفتم الشاهد؟ ثم كيف تفسرون صعق (التي حذفتموها) بالإغماء??? خاصة أنّ الإمام يقول: فصعك لجلالك فناجيته سراً.
    فرتّب المناجاة على الصعق، فكيف يكون هناك إغماء وحين الإغماء مناجاة؟؟؟
    2- نلاحظ أنّكم فسرتم معنى (معرفة الله ) في كلام الإمام الصادق عليه السلام:
    لو يعلم الناس ما في فضل معرفة الله عز وجل ما مدوا أعينهم إلى ما متع الله به الأعداء من زهرة الحياة الدنيا ونعيمها ، وكانت دنياهم أقل عندهم مما يطوونه بأرجلهم ، ولنعموا بمعرفة الله عز وجل وتلذذوا بها تلذذ من لم يزل في روضات الجنان مع أولياء الله .
    بأنّه :
    وأما رواية الإمام ابي عبد الله عليه السلام فواضحة وضوح الشمس ولا يمكن حملها على ما ترنو اليه
    فكل مؤمن يعرف لذة العبادة وبها يستغني عن ما متع الله به الأعداء من زهرة الحياة الدنيا ونعيمها
    يعني معرفة الله = لذة العبادة ؟؟؟؟؟
    من الذي يتمسّك بالقشور دون اللب؟؟؟؟
    وكيف ساغ لك هذا المعنى؟؟؟؟ هذا واضح وضوح الشمس؟؟؟؟؟؟
    و شكراً
    التعديل الأخير تم بواسطة علي اميري 82; الساعة 30-03-2012, 11:19 PM.

    اترك تعليق:


  • مغترب_بلاد العجائب
    رد
    بسم الله الرحمن الرحيم

    بداية أنا مغترب احب ان اطالع عن الدين وافهم حالي شو عم بعمل و مين عم بعبد.. ولما شفت هالموضوع حبيت فوت شوف شو قصة هالعرفان والسيد الطهراني اللي بسمع عنهن.. بس استغربت كتير من هيدا النقاش (اذا فينا نسميه نقاش)..

    أول شي بدي قول للأخ فارس حيدر: يبدو المنطق عندكم غير المنطق عند باقي الناس من أول البشرية لحد هلأ! إلا إزا كانو عم يضحكو علينا لما درسونا Logic ..

    تاني شي انت اللي ردودك ما فيها مضمون.. اساساً ما عم تفهم ردود الناس اللي قبلك.. مثلاً: الأمثلة اللي جابهن أنوار الملكوت مش دليل على مدعاه، هي مجرد دليل على أنك إنت وصاحبك عم تتمسكو بالقشور بدل اللب لما تقعدو تفسروا كلام المعصومين (عليهم السلام)، وين جوابكم يا ابناء الدليل؟ يا شيعة ؟ يا منتسبين للإمام الجعفر الصادق (عليه السلام)..
    الظاهر إنك عم تفهم بالمقلوب..

    تاني شي:
    لاحظت إنك قبلت بإنو معرفة الله ممكنة بس قبلت فيها إذا كانت بالجنة..
    يعني انت تقرّ بإمكانية معرفة الله كنعيم في الجنة و من أفضل النعيم، بس نحنا ما فهمنا إنت قبل شوي كنت عم بتقول معرفه الله مستحيلة بالمرة، لا بالإجمال ولا بالتفصيل!! عجيب!! فيك توضحلنا أكتر لو سمحت ؟

    تالت شي الأخ المتمسمخر تحت أطباق الثرى.. رجاءاً إذا ما عندك مداخلة علمية ما تطوش راسنا بمسخراتك.. هلأ مرة مرتين اي بيضحكو الناس.. بس أكتر من هيك كتير زودتا!! يا أخي اذا ما بدك تعرف النتيجة وما بتهمك نحنا بتهمنا وبدنا نعرف الحق مع مين.. القصة فيها جنة ونار يا تقبرني مش لعبة لحتى نضل نضحك عليها ونتمسخر.. فأرجو إنك تلتزم بأسلوب النقاش ..


    بعدين أنا كتير مستغرب من كل هالإنكار! انو هالمسطلحات موجودة بالأدعية.. راجعو المناجاة الخمسة عشر.. راجعو الزيارة الجامعة.. راجعو دعاء كميل.. دعاء الصباح! أغلب الأدعية إذا مش كلها فيها هالمسطلحات! ما وقفت شي مرة فكرت شو معنا هالكلمات ؟
    عجيبين انتو يا جماعة! الأخ عم يدعي إنو عندو تفسير لهالحكي طيب خلي يحكي! شوفو شو عندو! بركي كان الحق معو.. من شروط النقاش انو تسمع من الطرفين.. مش هيك ؟

    اترك تعليق:


  • تحت أطباق الثرى
    رد
    المشاركة الأصلية بواسطة مودة القربى
    3- الأعجب دعوى إجمال كلام الأعلام من العلماء، فصراحةً أنا لم أرى الأقوال الأولى مجملة ولا مبهمة، بل كانت نصّاً على المطلوب، أمّا ما أورده الأخ جابر فأكثر من نصّ، ومعلومٌ أنّ النصّ لا يمكن تأويله، وذكرني هذا الأمر بكيفيّة تفسير إخوتنا من أهل السنّة لكثير من الآيات الصريحة في ولاية أمير المؤمنين كآية الغدير.
    وين الانصاف يا عيوني ؟ <تأويل> كلمات هؤلاء العلماء أعجب أم <تحوير> كلام الأئمة في امتناع معرفة الله ؟

    ولكن الصراحة ما استثارني هو أنّي لم أتحمّل الاستهتار بعقولنا إلى هذه الدرجة، فيا أخي نحن قد قطعنا ألف وأربعمائة سنّة منذ الدعوة المحمّدية المباركة، ونحن نفتخر كشيعة بعمقنا، فلماذا هذا التسخيف، يا أخي إذهب وطالع الشروح المطوّلة على كلمات علماء عاديين بل ليسوا من الشيعة حتّى إذهب واقرأ شروح الشمسية كم هي كبيرة، واقرأ شروح ألفية ابن مالك، فكيف بتفسير القرآن وكلمات المعصومين، لو أنّ هذه الكلمات ساذجة كما تتفضّلون فلماذا أضنا عمره العلامة المجلسي في شروحه على الروايات، ولماذا قام والده الملا محمد تقي بشرح من لا يحضره الفقيه بعشرين مجلّداً، يا أخي إذهب وطالع شروح أصول الكافي، مع أنّه جزين، هل هكذا نسخّف كلام أمير المؤمنين عليه السلام، ألا تستحون، ألا تخجلون؟!

    واحد مثلك ما بيستحي وما بيخجل
    والسطحي يرى كل ما يقرأه سطحياً
    شو مفكر حالك شمشوم عم تكتشف معاني من كلام اهل البيت ما في غيرك بيقدر يكتشفو
    قال الله وقال النبي وقال الائمة ان حقيقة الله لا تدرك وانتم مصرين بعقولكم الفالحة على القول بادراكه

    اي خلي عقولكم تنفعكم
    بغضّ النظر عن صحّة ما يقوله الأخ أنوار الملكوت أو بطلانه، فأنا لن أدخل بمهاترة مع أحد، ولكن كيف تنزلون من قيمة تلك المعاني الراقية إلى هذا الحدّ؟! يعني هذه المعاني لا يقول بها العوام، وتريدون تفسير كلام مولا الموالي عليه السلام بهذه السخافات؟!

    يا اخي بيكفي زهقتونا بكلام فاضي

    أخي أين ردّ واحدة منها، ضعها بعين لو سمحت، لقد عرض عليكم الأخ أنوار الملكوت 9 روايات، ولم نجد منكم ومن زملائك إلا المسخرة والاستهزاء؟ هل أقنعت نفسك بهذا الجواب الواهي:

    كلف نفسك عناء القراءة من جديد

    ، يا أخي لقد شوهت صورتنا أمام العالم !!
    يا أخي لماذا لا تجيب بشكل واضح، هل تقبل ذلك التفسير السطحي للطلب الذي دعا الله به أمير المؤمنين عليه السلام؟

    صورتكم انتم لوحدكم مشوهة مش صورتنا
    طيب بدي اعمل مثل ما بتعملو انتو واقول لك ما عم تفهمو علينا ارجع اقرا المشاركة رقم 241 رديت فيها على هذا الحكي لما قالو غيرك

    يا أخي إذن فأنت تقرّ أنّهم طلبوا معرفة الله ولكن لم يستطيعوا الوصول إلى ذلك بزعمك، فهنا نسأل: هل يطلب الإمام شيئاً مستحيلاً، ألا يدلّ هذا على نقص عند الإمام؟ يا أخي كيف تقولون بأنّ استحالة معرفة الله مستحيلة وهذا من أوضح الواضحات ودليله قطعي ثمّ تقول الإمام يطلب ذلك المستحيل؟!! يا أخي فسر لنا عقيدتك بالإمام ؟!!!

    وبطريقتكم ليش مش عم تفهمو ؟
    يا عمي الإمام طلب المعاني الممكنة من معرفة الله كما طلب من الله ان يجعله من الصالحين وارجع واقرأ

    يا أخي لو كان كنه الله هو التفريق بين الله عزّ وجلّ ومخلوقاته، فدعواكم (بأنّه لا يصل أحد إلى كنه الله) مردودة من الأصل لأنّ هذا من أبده البديهيّات عند كلّ عاقل، وعلى ما يبدو أن الذي وصل إلى كنه الله (على تفسيركم) أكثر من أن يحصى.

    تذكرني بسنفور ولكن أكيد مش سنفور شاطر
    يا عمي ليش مش عم تستوعب ؟ الجماعة جابو رواية فيها انو كنهه تفرقة بينه وبين خلقه وهذا احد معاني الكنه في الروايات فيحمل الدعاء عليها فشو بيكون محلك كلامك من الاعراب يا سنفوري ؟

    يا أخي إن الإمام هنا يشكو إلى الله شيئاً، والشكوى تعني أنّ هناك مشكلة لا يستطيع أن يحلّها ولا أن يتعدّاها، فيطلب من الله العزيز القدير أن يجعله يتعدّاها بقدرة الله، وإلا فما معنى أن نشكوى إلى الله شيئاً هو باطل ومستحيل (وبقولكم من المسلمات والبديهيّات) ؟؟؟ كيف لم يلتفت الإمام إلى البديهيّات وشكاه إلى الله؟؟؟ يا أخي ارحمنا وراحم نفسك!!!!

    واضح ان مستوى الفهم والادراك عندك مرتفع جداً

    لا أدري أيضحك الإنسان أم يبكي.

    واحد مثلك خرج يبكي على حالو
    وخرج نضحك نحن عليه

    استحوا الأتراك يفسروا هيك.



    يا أخي أنا أستحي أن أقول هذا المعنى لأي شخص سنّي!!!!

    انت خليك مستحي دائماً لانو اللي بيحكي مثل حكيك لازم يستحي بكل شي

    اترك تعليق:


  • فارس حيدر
    رد
    أعوذ بالله من الشيطان الرجيم
    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على سيدنا وحبيب قلوبنا
    أبي القاسم محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    رد خال من اي مضمون علمي
    وكثير عليه ان نذكره في ردنا

    والسلام على من اتبع الهدى

    لا تنسونا من دعائكم
    اللهم عجل فرج قائم آل محمد
    أبد والله .. يا زهراء .. ما ننسى حسيناه

    استغفر الله لي ولكم
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اترك تعليق:


  • مودة القربى
    رد
    بسم الله الرحمن الرحيم
    الإخوة الأعزاء، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    في البداية أشكر كلّ من الأخ شعيب العاملي والأخ أنوار الملكوت على تلبية طلبنا بالعودة إلى هذا الموضوع.
    ثم لديّ بعض التعليقات التي أرى أنّه لا بدّ من طرحها :
    1- بالنسبة لما ذكره الأخ شعيب حول مسألة البوصلة ، فالإنصاف أنّنا من الأوّل قلنا أنّ البوصلة عندكم خربانة، فقامت شلّة الاستهزاء بكيل كل أنواع السخرية والهجوم، وما قاله الأخ أنوار الملكوت عداه العيب.
    2- العجيب هو طلب العودة عن مسألة وحدة الوجود والموجود (لأنّه مطلب عرضي) والحال أنّ أصل العنوان هو اتهام شخص بالانحراف، والتكفير أشدّ من الدعوى وحال أنّكم لا تتراجعون عن دعوى التكفير.
    3- الأعجب دعوى إجمال كلام الأعلام من العلماء، فصراحةً أنا لم أرى الأقوال الأولى مجملة ولا مبهمة، بل كانت نصّاً على المطلوب، أمّا ما أورده الأخ جابر فأكثر من نصّ، ومعلومٌ أنّ النصّ لا يمكن تأويله، وذكرني هذا الأمر بكيفيّة تفسير إخوتنا من أهل السنّة لكثير من الآيات الصريحة في ولاية أمير المؤمنين كآية الغدير.
    4- بصراحة أنا لم أدخل للتعليق على كلامات الأخ شعيب الذي نحترمه؛ لأنّ ما أورده الأخ أنوار الملكوت كافي شافي للجميع، ولو أنّ الذي كتبه الأخ أنوار الملكوت ، كان على لسان الأخ شعيب لما رأينا ردّة فعل الإخوة، وقد ذكّروني برديدة الزجل عنا ببلادنا.
    ولكن الصراحة ما استثارني هو أنّي لم أتحمّل الاستهتار بعقولنا إلى هذه الدرجة، فيا أخي نحن قد قطعنا ألف وأربعمائة سنّة منذ الدعوة المحمّدية المباركة، ونحن نفتخر كشيعة بعمقنا، فلماذا هذا التسخيف، يا أخي إذهب وطالع الشروح المطوّلة على كلمات علماء عاديين بل ليسوا من الشيعة حتّى إذهب واقرأ شروح الشمسية كم هي كبيرة، واقرأ شروح ألفية ابن مالك، فكيف بتفسير القرآن وكلمات المعصومين، لو أنّ هذه الكلمات ساذجة كما تتفضّلون فلماذا أضنا عمره العلامة المجلسي في شروحه على الروايات، ولماذا قام والده الملا محمد تقي بشرح من لا يحضره الفقيه بعشرين مجلّداً، يا أخي إذهب وطالع شروح أصول الكافي، مع أنّه جزين، هل هكذا نسخّف كلام أمير المؤمنين عليه السلام، ألا تستحون، ألا تخجلون؟!
    بغضّ النظر عن صحّة ما يقوله الأخ أنوار الملكوت أو بطلانه، فأنا لن أدخل بمهاترة مع أحد، ولكن كيف تنزلون من قيمة تلك المعاني الراقية إلى هذا الحدّ؟! يعني هذه المعاني لا يقول بها العوام، وتريدون تفسير كلام مولا الموالي عليه السلام بهذه السخافات؟!

    يا أخي يا فارس حيدر، كيف تقول:

    وأما النصوص التي ذكرتها فقد رد عليها الأخ شعيب العاملي واحدا واحدا ولا داعي للتكرار، فمعانيها مجملة وحمالة لأوجه وبالتالي فالروايات الأخرى تبين المقصود منها.
    أخي أين ردّ واحدة منها، ضعها بعين لو سمحت، لقد عرض عليكم الأخ أنوار الملكوت 9 روايات، ولم نجد منكم ومن زملائك إلا المسخرة والاستهزاء؟ هل أقنعت نفسك بهذا الجواب الواهي:
    "فمعانيها مجملة وحمالة لأوجه وبالتالي فالروايات الأخرى تبين المقصود منها"
    ، يا أخي لقد شوهت صورتنا أمام العالم !!
    يا أخي لماذا لا تجيب بشكل واضح، هل تقبل ذلك التفسير السطحي للطلب الذي دعا الله به أمير المؤمنين عليه السلام؟
    "تصديق الله و رسوله و التمسك بولاية علي عليه السلام و الأئمة من ولده" ؟؟؟؟؟
    أين جوابك على قول الأخ أنوار الملكوت ، حين قال لك:
    ألا ترى قوله عليه السلام: وَلاحَظْتَهُ فَصَعِقَ لِجَلالِكَ، فَناجَيْتَهُ سِرّاً وَعَمِلَ لَكَ جَهْراً.
    تفكّر قليلاً: كيف يكون الصعق مقدمة للمعرفة و المناجاة سراً بين الإمام و ربه؟
    ثمّ تدبر قوله عليه السلام: اِلـهي وألحقني بِنُورِ عِزِّكَ الأبْهَجِ، فَاَكُونَ لَكَ عارِفاً. ما هو معنى إلحاق الله لعبده بنور عزه الأبهج؟ و كيف يكون ذلك سبيلاً لمعرفته عز وجل؟ و هل تقبل واقعاً أن يكون معنى المعرفة هنا هو التصديق بالنبي و تنزيه الله عن خلقه؟ ما لكم كيف تحكمون !!
    هل هذا هو جوابك على السؤال؟؟
    "وهل ان الصعق والإغشاء يدل على انهم وصلو لمعرفة ذات الله ؟!؟!
    بل وإن كانت تدل على شيء فإنها تدل على انهم عجزو عن تحمل ذلك فأصابهم الصعق والإغشاء من شديد عظمة الله . "
    يا أخي إذن فأنت تقرّ أنّهم طلبوا معرفة الله ولكن لم يستطيعوا الوصول إلى ذلك بزعمك، فهنا نسأل: هل يطلب الإمام شيئاً مستحيلاً، ألا يدلّ هذا على نقص عند الإمام؟ يا أخي كيف تقولون بأنّ استحالة معرفة الله مستحيلة وهذا من أوضح الواضحات ودليله قطعي ثمّ تقول الإمام يطلب ذلك المستحيل؟!! يا أخي فسر لنا عقيدتك بالإمام ؟!!!
    ولكن الذي لم أفهمه هو كيف يتسق هذا الكلام بالنسبة لقوله " فألحقني بنور عزّك الأبهج، فأكون لك عارفاً"، لأنّ الإمام هنا لم يصعق ولم يغش عليه، ويقول: أنّ النتيجة للإلحاق بنور عزّك الأبهج هو معرفة الله عزّ وجلّ. أين الجواب؟؟؟
    ثمّ يا أخي أنا راجعت كلام الأخ أنوار الملكوت مراراً فلم أجد ما اتهمته به حين قلت:
    وأما مثلك الأول فلا ادري كيف استنتجت منه انه عرف ذات الله ؟!؟!
    سأعيد لك نصّ ما قاله :
    1- مثلاً الإمام يقول : أشكو إليك ضعفي و ما قَصُر عنه أملي من توحيدك و كنه معرفتك.
    و هو واضح بأن الإمام يقول بأنه ضعيف وقاصر عن بلوغ هذه المرتبة العليا من التوحيد و كنه المعرفة بقدرته هو و حوله هو، فهو يطلب من الله أن يبلغه ذلك بمنّه و فضله. و أنتم فسرتم ذلك بأن كنه معرفته الذي يعجز عنه الإمام هو "التفرقة بينه و بين خلقه"!!!
    يعني أنت تقبل هذا الكلام واقعاً؟ و هل ترى أن الإمام ضعيف و قاصر عن التفريق بين الله و بين خلقه؟ أرجو أن تجيبني و لا تهرب.
    أوّلاً: بالطبع هربت من الجواب!!!!
    ثانياً: إنّ جلّ ما ادعاه الأخ أنوار الملكوت هنا أنّ الإمام يطلب من الله أن يبلغه ذلك بمنّه و فضله، وهو سألكم عن التفسير الساذج لكنه الله الذي وافقتم عليه.
    يا أخي لو كان كنه الله هو التفريق بين الله عزّ وجلّ ومخلوقاته، فدعواكم (بأنّه لا يصل أحد إلى كنه الله) مردودة من الأصل لأنّ هذا من أبده البديهيّات عند كلّ عاقل، وعلى ما يبدو أن الذي وصل إلى كنه الله (على تفسيركم) أكثر من أن يحصى.
    والأنكى أنّك بعد هربك من الجواب، تأتي وتساذج الكلام كلّه وتقول:
    بل انه كما ذكرنا سابقا دليل على نفي هذا المقام باعتراف الإمام بالضعف والقصور عن معرفة الله بكنهه فتأمل !!
    عجبتني فتأمل !! اللي إلك، بتقولها وما بتستخدمها.
    يا أخي ألم تقرأ كلام الأخ أنوار الملكوت، سأعيده عليك مرّة أخرى، قال :
    و هو واضح بأن الإمام يقول بأنه ضعيف وقاصر عن بلوغ هذه المرتبة العليا من التوحيد و كنه المعرفة بقدرته هو و حوله هو، فهو يطلب من الله أن يبلغه ذلك بمنّه و فضله.
    يا أخي إن الإمام هنا يشكو إلى الله شيئاً، والشكوى تعني أنّ هناك مشكلة لا يستطيع أن يحلّها ولا أن يتعدّاها، فيطلب من الله العزيز القدير أن يجعله يتعدّاها بقدرة الله، وإلا فما معنى أن نشكوى إلى الله شيئاً هو باطل ومستحيل (وبقولكم من المسلمات والبديهيّات) ؟؟؟ كيف لم يلتفت الإمام إلى البديهيّات وشكاه إلى الله؟؟؟ يا أخي ارحمنا وراحم نفسك!!!!
    ثمّ بالنسبة لردّك على الآية التي استشهد بها الأخ أنوار الملكوت على ما يبدو أنك لا تركّز فيما تكتب!!!!
    يا أخي لقد أورد الأخ أنوار الملكوت الآية كشاهد على أنّ ليس المراد من الشراب والسكر في الرواية الشريفة هو المعنى الغريب العجيب الذي أورده صاحبك حيث قال:
    نعم ما وجدناه هو قوله عليه السلام عن الشراب : إن الرجل إذا شرب الخمر سكر وإذا سكر هذى وإذا هذى افترى فاجلدوه حد المفتري (الكافي ج7 ص215)
    لا أدري أيضحك الإنسان أم يبكي.
    يعني يا أخي ساعة يفهمون معنى المجاز والإستعارة وكل أدوات البلاغة للتعبير عن المعاني الراقية (إذا كان ذلك موافقاً لمدعاهم)، ولكن إذا كانت البلاغة تخدم دعوى الخصم يبدأ يفتح المعاجم وكأنه أعجمي!!! أين الذوق العربي السليم؟؟!!!!
    استحوا الأتراك يفسروا هيك.
    ثمّم ما هذا الجواب على المثال الثالث؟؟؟؟؟
    يعني الآن تريد أن تقول إنّ كلام الإمام حينما قال:
    اِلـهي هَبْ لي كَمالَ الانْقِطاعِ اِلَيْكَ، وَاَنِرْ اَبْصارَ قُلُوبِنا بِضِياءِ نَظَرِها اِلَيْكَ، حَتّى تَخْرِقَ اَبْصارُ الْقُلُوبِ حُجُبَ النُّورِ فَتَصِلَ اِلى مَعْدِنِ الْعَظَمَةِ، وَتَصيرَ اَرْواحُنا مُعَلَّقَةً بِعِزِّ قُدْسِكَ...
    اِلـهي وَاْجَعَلْني مِمَّنْ نادَيْتَهُ فَاَجابَكَ، وَلاحَظْتَهُ فَصَعِقَ لِجَلالِكَ، فَناجَيْتَهُ سِرّاً وَعَمِلَ لَكَ جَهْراً...
    اِلـهي وألحقني بِنُورِ عِزِّكَ الأبْهَجِ، فَاَكُونَ لَكَ عارِفاً.

    أريد أن أصدق بالنبيّ بكل المراتب؟؟!! يعني الإمام علي لم يكن يصدّق بالنبيّ في أي رتبة من المراتب؟!!! لا أدري هل أنت شيعي حقيقةً ؟؟ هل هذه عقيدتك بالإمام المعصوم؟؟؟
    ثمّ ما دخل التصديق بالنبيّ بعلم الأولين والآخرين؟؟!!
    ثم يا أخي يعني أنت مصرّ على أن تفسير فأكون لك عارفاً، هو :
    تصديق الله و رسوله و التمسك بولاية علي عليه السلام و الأئمة من ولده" !!! يعني صار الإمام علي يطلب من الله أن يمن عليه بولاية الإمام علي!! و ذلك غاية أمله!!
    يا أخي أنا أستحي أن أقول هذا المعنى لأي شخص سنّي!!!!
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اترك تعليق:


  • تحت أطباق الثرى
    رد
    المشاركة الأصلية بواسطة فارس حيدر

    فانظر في المعنى فهم اوضحو طلب ذلك وليس تحققه وانت فهمت ذلك وذكرت العبارة السابقة ولكنك اصريت على رأيك فافهم رعاك الله
    انا بعرف انو النبي قال ان معرفة كنهه ممتنع ونقطة على السطر

    يعني العبارات الاخرى اكيد لها معنى آخر فهمناه او ما فهمناه

    وأما النصوص التي ذكرتها فقد رد عليها الأخ شعيب العاملي واحدا واحدا ولا داعي للتكرار
    فمعانيها مجملة وحمالة لأوجه وبالتالي فالروايات الأخرى تبين المقصود منها

    واذا ضلهم يكررو جهز حالك لتلتحق معهم بجيش التكرار


    وهل ان الصعق والإغشاء يدل على انهم وصلو لمعرفة ذات الله ؟!؟!
    بل وإن كانت تدل على شيء فإنها تدل على انهم عجزو عن تحمل ذلك فأصابهم الصعق والإغشاء من شديد عظمة الله

    هذا بفهمنا القاصر نحن بس بفهم العرفاء الوضع بيختلف

    وأما المثال الثالث فيوضح فيه الإمام ان هناك مخاطِب ومخاطَب
    انا وأنت .. " ناديته فأجابك ... ناجيته سرا وعمل لك جهرا "
    فهناك فارق ومائز بين الإثنين وليسا مندكين وانعدمت الإثنينية بينها كما قال صاحبك الطهراني فتأمل رعاك الله

    لا لا لا
    هذه مرتبة عادية للإمام
    بدك تشوف مراتب العرفاء العالية التي لا يبقى فيها مخاطِب ومخاطَب

    وكأني افهم من كلامك انك انت والطهراني وجماعتكم فقط من يفهمون ما تسميه بالمقامات ؟؟!!
    وأن كل المراجع والعلماء الكرام الذين انكرو هذه الخزعبلات كان ذلك لنقص في علومهم مثلا ؟!؟!

    احسنت
    فالمراجع والعلماء علمهم كسبي والعرفاء علمهم رباني لا يخطئ

    هكذا يدل ظاهر حديثك فإن كان من معنى آخر فأرجو إطلاعنا عليه لو سمحتم وتكون بذلك خالفت صاحبك بعدم صحة حمل المعاني بغير ظاهرا

    انا بحتمل ان يخالفه لانه مفكر اولا ولان الطهراني نفسه ليس عارفاً كما يقول

    والظاهر انك اخي الكريم وصلت الى مقاااام عال من العرفان حيث اصبحت تعرف النوايا
    فما شاء الله عليك فقد اعطيت الحكم المسبق للنوايا فبارك الله بك
    ومشكور لأنك اطلعتنا على سر من اسرار العرفان الذي عرفته انت دون غيرك من اول البحث والله العالم

    انا طماع بدي مقامات أعلى من العرفان ولذا افكر ان اذهب للهند

    اترك تعليق:


  • تحت أطباق الثرى
    رد

    1- زعمتم أنكم تريدون إعادة تصويب بوصلة البحث!! فيا عجباً: رمتني بدائها و انسلّت.
    إنّك تتحدّث متناسياً أنك أنت الذي قمت بتغيير مسار البحث عندما صارت رياحه غير مواتية لأغراضك. فأنتم بدأتم كلامكم بالزعم بأن نظريات مدرسة العرفان و خصوصاً كلام السيد محمد محسن الطهراني حفظه الله في الفناء الذاتي و معرفة الله تعالى و ما يلزم منها هو من الانحرافات الواضحة (عندك طبعاً)، فحاول الإخوة منذ البداية أن يبينوا لك أن هذا الوادي عميق و الولوج فيه من غير تخصّص من التقحّم في المهالك، و حاول آخرون أن يبيّنوا لك أن أفكار القوم و عبائرهم لا يمكن فهمها بدون تحصيل مقدماتها، (و أنتم لم تحصلوا أياً من هذه المقدمات كما هو واضح لكل مطلع على مسائل العرفان، فكم هي المرات التي خلطتم فيها بين وحدة الوجود وبين الفناء!!) و رغم إصرارهم الشديد عليك إلا أنك أعرضت صفحاً عن نصحهم ومضيت في مشروعك، فتركوك وشأنك و تركوا نقاشهم معك إذ كيف يمكن تبيين مسائل متقدمة لشخص لم يحصّل مقدماتها و لا يريد أن يحصّلها.

    هنا اشتد النزاع فصارت الاتهامات متبادلة
    طيب انتو مش احسن حال منهم بتقولو انو الولوج في الباب من غير تخصص فيه مهالك وتلجون باب الذات الالهية ؟
    وبعدين نحن منا نحصل المقدمات <عم بحكي عن حالي > بس مش عم تزبط معنا

    و لمّا حاولنا أن نخفف استيحاشك من كلام السيد محمد محسن الطهراني بنقل كلمات بعض أعلام الشيعة ممن درسوا هذه المسائل و قالوا كلمات مشابهة لكلماته؛ كان غاية ما استطعت عمله هو التأويل ثمّ التأويل ثمّ التأويل. لماذا التأويل؟ لأنّ كلامهم لا يعقل بالنسبة لك.

    طيب احكي هذا الحكي للسيد الحكيم هو أوّل كلامهم لحتى ما يكفرهم
    بس الطهراني ما قبل انو حدا يؤول كلامو

    و الحال أننا قلنا لك من الأول أنت لم تفهم حقيقة مرادهم، و حملت كلماتهم عل مبانيك البسيطة فلم تقتنع. و هكذا و بدلاً من أن تتواضع قليلاً و تسأل و تتعلّم قمت بتأويل كلام من لا تستطيع تكفيره و شرعت بتكفير من لا تستطيع تأويل كلامه.

    يا اخي هذا شعيب متكبر على التعلّم بس نحن متواضعين ومنا نتعلم فعلمونا مما علمكم الله

    ثمّ صبرنا قليلاً حتّى تتمّ ما عندك لكي نوضحه لك لعلك تسمع أو تخشى، فكان جوابك لنا بتغيير مسار البحث تماماً و تضييع البوصلة بتعبيرك وذلك بطرح فكرة لم تكن مطروحة لا من أول البحث و لا من وسطه، و هي مسألة وحدة الوجود و الموجود، فاستنجدتم بها لتخليصكم من مأزق البحث في تلك المسائل. ثمّ الآن تاتي لتتهمنا نحن بحرف مسار البحث و تضييع البوصلة. دعني أقل لك بصراحة: البوصلة لم تضع أصلاً فأنت منذ البداية تريد الوصول إلى تكفير القوم و تنجيسهم.

    محاكمة نوايا ما بعرف حقيقتها فخليها بينك وبينه
    بعدين الرجل وان كان <دحش> وحدة الوجود بنص والموجود بنص البحث بس ما تراجع عما حكيه في اصل الموضوع

    2- و مع ذلك صبرنا و في الحلق شجى، وعرضنا عليكم أن نردّ بشكل علمي على كلّ مزاعمكم و نبين حقيقة المسائل كما أرادها أصحابها لا كما شنعتم و اقتطعتم، ومددنا يد الحوار الهادئ بكلّ محبة في المشاركة رقم 191، فتجاهلتم عرضنا، و نصبتم أنفسكم خصماً وحكماً، وقررتم أن البحث قد انتهى وأن أدلة من يخالفكم التي لم تطرح بعد باطلة حتى قبل أن تسمعها. ثمّ جئتنا الآن و بكل بساطة لتقول: لقد عجز المدافعون عن الردّ !! هل تعتقد أن هذا الأسلوب يقنع شخصاً واحداً لم يكن مقتنعاً معك منذ البداية؟

    طيب نحن منا حقيقة المسائل بس ما شفنا شي بعد

    3- و مع ذلك كله تماشينا قليلاً، و قلنا لعلكم تقبلون بكلام أهل البيت فيلين قلبكم و تعيدون حساباتكم، فذكرنا لكم العديد من النصوص الواضحة و الصريحة ، و ذكر لك غيري من الإخوان نصوصاً أخرى (راجع المشاركة السابقة لبعض النماذج)، فلجأت مرّة أخرى إلى سلاحك النووي: التأويل ثمّ التأويل ثمّ التأويل. و أيدك مناصروك بالسخرية و الاستهزاء متناسين أن المسألة مسألة عقائدية خطيرة تمس شريحة عريضة من الشيعة.

    ما تشنعو علينا بالاستهزاء لو سمحتم نحن ابرياء

    4- فلم نرَ حلاًّ إلا أن نبدأ ببيان أم مسائل الباب: وحدة الوجود و الموجود و توضيح حقيقتها و رد الإشكالات المزعومة حولها و بيان أدلتها الواضحة، و نحن ماضون على ذلك، فإذا أتممنا هذا البحث سننتقل لباقي البحوث التي لم تستطع عليها صبراً كمسألة الفناء و معرفة الله تعالى ولقائه. و حينئذٍ و بعد أن يفهم القراء حقيقة هذه المسائل سيكون بالإمكان أن نفهم هذه العبارات التي زعمت أن مؤداها الانحراف. فنسأل الله التوفيق و السداد.

    وانا عني متابع هونيك بس بعدني ناطر الفرج


    5- أما فتوى تكفير القائلين بوحدة الوجود التي تتغنّى بها، فسوف ينكشف حالها عن قريب عندما نقدم المناقشة الفقهية لها، و أما دعوى الإجماع عليها فقد أوضح الأخ (جابر الجعفي) مشكوراً حتّى الآن خروج ثلاثة من أهم كبار علمائنا عن الإجماع و هم السيد الخميني، و المحقق الطوسي، و المولى النراقي بالإضافة للعلامة الطهراني قدس الله أسرارهم.

    كمان منا ننتظر حال الفتوى بعد ؟
    طيب يا اخي هو بيقول دعوى اجماع وانا مش متأكد منها بس على الاقل اكثر العلماء بيقولو بكفر من يقول بوحدة الوجود والموجود وكلام الآخرين فيها ملتبس واذا بدكم تحاكمو احد حاكمو السيد الحكيم والطهراني اللي فهم من كلام السيد الحكيم التفكير ورفض حمل كلامه على غير الظاهر

    و أنا بصراحة كنت أتوقّع ألاّ يكون هناك عبارات صريحة منهم في هذا المجال لأنّه مجال خطر، و كثير من العامة يسيئون فهم الكلام فيه فيسارعون إلى التكفير فيه. و لكنّ الحقّ أن الأخ (جابر الجعفي) قد نقل عبارات عجيبة في وضوحها و دلالتها على المراد لمن له أدنى اطّلاع فجزاه الله خيراً. أجل، للأسف الأخ (جابر الجعفي) قد نسي أن عند الأخ (شعيب العاملي) سلاحاً نووياً لا يصمد أمامه أي دليل: التأويل ثم التأويل ثم التأويل.

    انا معه في سلاحه ويا ريت يوزع منو شوي علينا

    مثلاً: المولى النراقي يقول:
    إقتباس:
    و على هذا فيصحّ ما ذكره الصوفية من أنّ الوجودات الإمكانية شئونات و اعتبارات و تجلّيات و ارتباطات للوجود الحقّ الواجبي و لا تحقّق لها و إنّما التحقّق و التحصّل هو للوجود الواجبي؛ لأنّ مرادهم أنّها بالنظر إلى أنفسها مع قطع النظر عن العلّة اعتبارات محضة، بل معدومات صرفة
    و أنتم تقولون: لم نجد كلاماً واضحاً منهم!!!
    الرجل يقول: إن قول الصوفية بأن الممكنات معدومات صرفة حقّ!! و انتم تقولون: هذا كلام مجمل غير واضح!!
    ماذا تريدون إذاً ؟!! (ساعدني يا (تحت أطباق الثرى) فأنا اشعر أن الموقف يحتاج إلى دعابتك حتّى لو كانت هذه المرّة على صاحبك)

    يعني اذا كان النراقي يتحدث عن بعض عبارات الصوفية ويوافقها بحسب ما يفسره بنفسه فهذا لا يعني انه صوفي وانه يقول باقوالهم بل فهم من كلامهم شيئا يوافقهم عليه وصرح بذلك

    وبعدين انا جاهز للمساعدة واذا بدك بقلب الموجة على الجماعة عالآخر
    بس شد همتك وعطينا ادلة قوية لا تقبل النقاش ونحن معك والله معك والنصر للاسلام

    على كلّ حال نرجو ألاّ يفتّ ذلك في عضد الأخ (جابر) و أن يستمر في تعداد علمائنا الأبرار الذين قبلوا وحدة الوجود والموجود و عدّوها عين التوحيد لتنكشف الحقيقة لمن يطلبها. كما نرجو منه نقل عبائرهم النيرة بكاملها حتّى نستفيد منها كما استفدنا مما نقله حتّى الآن. و نرجو منه ان يذكّرنا بالعبارات موضع الشاهد في كلامهم السابق.

    وانا رأيي انو يكمل معروفه دفعة واحدة ويبحث لنا عن أقوال من يكفر القائلين بوحدة الوجود والموجود لأن هذا مقتضى الانصاف والبحث العلمي

    اترك تعليق:


  • تحت أطباق الثرى
    رد
    1- مثلاً الإمام يقول : أشكو إليك ضعفي و ما قَصُر عنه أملي من توحيدك و كنه معرفتك.
    و هو واضح بأن الإمام يقول بأنه ضعيف وقاصر عن بلوغ هذه المرتبة العليا من التوحيد و كنه المعرفة بقدرته هو و حوله هو، فهو يطلب من الله أن يبلغه ذلك بمنّه و فضله. و أنتم فسرتم ذلك بأن كنه معرفته الذي يعجز عنه الإمام هو "التفرقة بينه و بين خلقه"!!!
    يعني أنت تقبل هذا الكلام واقعاً؟ و هل ترى أن الإمام ضعيف و قاصر عن التفريق بين الله و بين خلقه؟ أرجو أن تجيبني و لا تهرب.
    طيب شو رأيك ما عجبتني بهذه
    طيب انا عملت بنصيحتك ورجعت قرأت مرة ثانية
    ووجدت أن الجماعة يقولون ان هذه من وجوه الحمل للمتشابه على المحكم
    لان المحكم هو امتناع معرفة حقيقة الله
    بعدين مين قال ان الامام ضعيف وقاصر عن التفريق ؟ لتكون مفكرهم هيك بيقولو ؟
    يا عمي انظر في أدعية الأئمة ففيها اجعلني من الصالحين فهل تعني ان الامام ليس صالحاً والعياذ بالله ؟
    وفيها اجعلني مطيعا لك فهل تعني ان الامام ليس مطيعاً لله ؟
    يعني بطلنا نعرف لسان الدعاء للمعصومين ؟

    2- ونقلنا لكم ما روي عن أمير المؤمنين عليه السلام: "إنَّ ِللهِ تَعالى شَراباً لأَولِيائِهِ ، إذا شَرِبوا سَكِروا ، وإذا سَكِروا طَرِبوا ، وإذا طَرِبوا طابوا ، وإذا طابوا ذابوا ، وإذا ذابوا خَلَصوا ، وإذا خَلَصوا طَلَبوا ، وإذا طَلَبوا وَجَدوا ، وإذا وَجَدوا وَصَلوا ، وإذا وَصَلُوا اتَّصَلوا ، وإذَا اتَّصَلوا لا فَرقَ بَينَهُم وبَينَ حَبيبِهِم.
    و الرواية وصف رائع لحالة الفناء في ذات الله، فما كان منكم إلا التشكيك بالسند رغم إقراركم بوروده في "جامع السعادات".

    طيب اذا الرواية بلا سند اولا وليس لها وجود في كتب الشيعة ثانيا ومعارضة بالصحيح ثالثاً كيف بدك تتمسك فيها ؟

    و لن أعلّق أكثر تاركاً الحكم للقراء المنصفين، لا لكم أنتم فأنتم قد أظهرتم مدى إنصافكم مع روايات أهل البيت عليهم السلام.

    انا محسوب من غير المنصفين فلا جدوى من كلامي فأقول

    3- والإمام علي يقول: اِلـهي هَبْ لي كَمالَ الانْقِطاعِ اِلَيْكَ، وَاَنِرْ اَبْصارَ قُلُوبِنا بِضِياءِ نَظَرِها اِلَيْكَ، حَتّى تَخْرِقَ اَبْصارُ الْقُلُوبِ حُجُبَ النُّورِ فَتَصِلَ اِلى مَعْدِنِ الْعَظَمَةِ، وَتَصيرَ اَرْواحُنا مُعَلَّقَةً بِعِزِّ قُدْسِكَ...
    اِلـهي وَاْجَعَلْني مِمَّنْ نادَيْتَهُ فَاَجابَكَ، وَلاحَظْتَهُ فَصَعِقَ لِجَلالِكَ، فَناجَيْتَهُ سِرّاً وَعَمِلَ لَكَ جَهْراً...
    اِلـهي وألحقني بِنُورِ عِزِّكَ الأبْهَجِ، فَاَكُونَ لَكَ عارِفاً.

    ففسرتم معرفة الله بـ "تصديق الله و رسوله و التمسك بولاية علي عليه السلام و الأئمة من ولده" !!! يعني صار الإمام علي يطلب من الله أن يمن عليه بولاية الإمام علي!! و ذلك غاية أمله!! فنبهناكم على ذلك بتفصيل واضح لمن أراد الحق، فماذا فعلتم؟

    مجددا ما انصفت مخالفيك
    دققت من جديد بناء على نصيحتكم فوجدنا الدعاء فيه معرفة الله وصحيح انها على مراتب لكن الدعاء لا يثبت المرتبة الباطلة التي تدعونها من معرفة كنه الله تعالى
    بعدين دققت اكثر فوجدت الجماعة قالوا
    وأمثالها من الروايات التي نقلناها سابقاً والتي توضح المعاني الممكنة من معرفة الله تعالى.

    يعني اذا ما قبلت هذا المحمل احملها على اي معنى من الروايات الاخرى المقبولة

    و الجواب ببساطة: كلا، الإمام لا يطلب الفناء و الاندكاك هنا بل هو يطلب معرفة الله التي تقولون أنها مستحيلة ونحن أتينا بالرواية تنبيها على ذلك. و أما الفناء فليس هو المطلوب بنفسه بل المطلوب هو معرفة الله حقّ معرفته، و لكن الوصول إلى ذلك بدون الفناء مستحيل لأنّ نظر الإنسان إلى نفسه حاجب له عن رؤية ربه! فالإمام يريد أن يلقى الله بدون حجاب حتى حجاب نفسه، و يطلب من الله أن ينظر له نظرةً تزيل كل شوائب الكثرة فيصير عارفاً لله بحق المعرفة. و هذا الدعاء ظاهر جدا بهذا المعنى.

    الصراحة انا بحبشت وما وجدت هذا المعنى في الدعاء فكيف وجدته انت ظاهر ؟
    معقول الدنيا عندي ليل وعندك نهار ؟

    ألا ترى قوله عليه السلام: وَلاحَظْتَهُ فَصَعِقَ لِجَلالِكَ، فَناجَيْتَهُ سِرّاً وَعَمِلَ لَكَ جَهْراً.
    تفكّر قليلاً: كيف يكون الصعق مقدمة للمعرفة و المناجاة سراً بين الإمام و ربه؟

    فكرت ما وجدت شيئا مما تقولون

    ثمّ تدبر قوله عليه السلام: اِلـهي وألحقني بِنُورِ عِزِّكَ الأبْهَجِ، فَاَكُونَ لَكَ عارِفاً. ما هو معنى إلحاق الله لعبده بنور عزه الأبهج؟ و كيف يكون ذلك سبيلاً لمعرفته عز وجل؟ و هل تقبل واقعاً أن يكون معنى المعرفة هنا هو التصديق بالنبي و تنزيه الله عن خلقه؟ ما لكم كيف تحكمون !!

    نحكم بما حكم الله به في كتابه فقال<لا يحيطون به علما> اذا ما كنت غلطان
    يعني الحقني بنور عزك الابهج صار معناها معرفة كنه الله ؟
    له يا راجل

    انتبه يا أخي!! فهذه المعارف ليست ممّا يفهمه الإنسان ببساطة، و احذر فأنت تتعامل مع كلمات أهل البيت لا كلامي أنا، و الاعتراف بالحقّ أهم من الانتصار في حوار على المنتدى. و تذكّر قول إمامي و إمامك عليه السلام:
    أما والله إنّ أحبّ أصحابي إليّ أورعهم وأفقههم وأكتمهم لحديثنا، وإنّ أسوأهم عندي حالاً وأمقتهم إليّ الذي إذا سمع الحديث يُنسب إلينا ويُروى عنّا فلم يعقله ولم يقبله قلبه اشمأزّ منه وجحده، وكفّر من دان به، وهو لا يدري لعلّ الحديث من عندنا خرج، وإلينا أُسند فيكون بذلك خارجاً من ولايتنا.

    يا عمي وين عايش ؟ انتصار شو ومنتدى شو ؟
    عم نحكي عن اصل العقيدة بتحكينا بانتصارات وهمية
    يا عمي الجماعة شايفينكم عن تنكرو القرآن والسنة لانكم رفضتم ما فيها من استحالة معرفة كنه الله

    فإذا وجدت نفسك لا تعرف حقيقة هذه المقامات فقل: لا أعلم، و لا تنكرها وتكفّر القائلين بها.

    انا اسلم اني لا اعرف ما هي المقامات العالية لمعرفة الله
    ولا احد منا يعرف مقامات أهل البيت
    لكن اعرف ان افرق بين الخالق والمخلوق فلا اجعل المخلوق كالخالق

    اترك تعليق:


  • تحت أطباق الثرى
    رد
    المشاركة الأصلية بواسطة أنوار الملكوت
    بسم الله الرحمن الرحيم
    المشاركة الأصلية بواسطة أنوار الملكوت

    الأخ (علي أميري 82)
    1- إنّ النص الذي ذكرتنا به نص واضح لا يقبل التأويل كما قلتُم، و سخرية البعض لا تقلل من وضوحه.


    انا حذرت سابقاً من المؤامرات ضدي ولا اقبل ان تعملو احلاف علي فانا لا اسخر من احد

    و اعلم أن كل من عنده أدنى اطلاع يعلم التزام السيد الخميني قدس سره بوحدة الوجود و الموجود و بالفناء في ذات الله، و بمباني العرفاء إجمالاً، و قد عانى هو و ابنه السيد مصطفى أشد المعاناة في حياته من أمثال الأخ (شعيب العاملي).
    يا اخي هيك مش لح نوصل لنتيجة
    اذا كل شوي معنى مختلف سنبقى ندور في حلقة مفرغة

    2- و لكن الكلام في أنه هل يعتدّ الأخ (شعيب العاملي) و مؤيدوه بالسيد الخميني قدس سرّه أصلاً؟ ألا ترى كيف يفتحون مواضيعاً مخصّصة علناً في تكفيره و البراءة منه هو والسيد الخامنه اي والشيخ بهجت و الشيخ حسن زاده آملي و الشهيد مطهري و حتّى العلامة الطباطبائي و السيد القاضي قدس الله أسرار الماضين منهم و حفظ الباقين، و إن أردت فراجع هذا المنتدى و غيره ولاحظ مواضيع (نهج العترة) و كلمات ياسر الحبيب و السيد مجتبى الشيرازي فستجدها جميعاً على نسق واحد. و بالتالي فهل يعتبر الأخ (شعيب العاملي) و مؤيدوه أنّ السيد الخميني مسلم أصلاً حتّى يعتبرونه فقيهاً مرجعاً؟! لا تقل لي إن الأخ شعيب لم يصرح بكفر غير السيد الطهراني ونجله فقط، لأن الملاك الذي كفّر العلامة الطهراني على أساسه موجود في باقي العلماء المذكورين، و قد طبّقه زملاؤه عليهم! فلا حول و لا قوة إلا بالله

    كل واحد بيتحمل مسؤولية كلامو
    بعدين من وين بتجيبو حكيات التكفير ؟
    يا عمي هو الطهراني نفسه فهم من كلام السيد الحكيم انو بيكفرو شو منعملو نحن ؟
    والآخرين مين جاب سيرتهم ؟

    ما تخلطو الامور ببعض


    الأخ (تحت أطباق الثرى)
    نشكرك على ردودك الطريفة التي ما زالت تخفف التوتر في هذه المواضيع الحساسة.

    اهلا وسهلا فيك ولانك شكرتني اهديك وردة
    بس ما تفكر انو الغاية تخفيف التوتر
    الغاية انو يتبين الحق

    الأخ (فارس حيدر)
    عجباً لك: هل تتهمنا نحن بالتمسك بالقشور، و ترك اللب؟ نحن ؟!

    على اساس انو انتم <كخط او منهج مثلا> عارفين وواصلين وبقية الناس سطحيين وقشريين

    حسناً، استمع إذاً لنعرف جميعاً من الذي يتمسّك بالقشور؟!
    أنت سألتنا إذا كان هناك في روايات أهل البيت ما يؤيد كلام العرفاء، فقلنا هو كثير، و ذكرنا لك عدة نماذج لأننا كنا نظن أنك تريد ما قاله أهل البيت عليهم السلام و لا تريد أن تحمّل عليهم رأيك المسبق. و لكن للأسف لجأتم إلى تأويل كلامهم الواضح حتى ينطبق مع رأيكم بدل التدقيق في كلامهم و محاولة فهم معناه.
    فأتيناك بنصوص أوضح لتدلّ على أن الأئمة عليهم السلام يطلبون لقاء الله و معرفته حق المعرفة، و الحال أنكم أنتم تنكرون إمكان معرفة الله حتى على الأئمة عليهم السلام. و من هذه النصوص التي نُقلت لكم (مني و من غيري):

    طيب ليش ما منقول انو انتو عندكم نتيجة مسبقة ومصرين عليها مهما قيل لكم ؟
    انا بعرف انو الكلام الواضح هوي اللي بيقول فيه النبي والأئمة ع ان معرفة حقيقة الله مستحيلة والنتيجة من يدعي انه عرف الله بيكون عرف الشيطان

    بعدين ليش عم تكرر يعني نفس الروايات ؟
    ما الجماعة قالوا رأيهم فيها وبينوه وخلصت القصة

    اترك تعليق:


  • فارس حيدر
    رد
    أعوذ بالله من الشيطان الرجيم
    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على سيدنا وحبيب قلوبنا
    أبي القاسم محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    الأخ أنوار الملكوت
    قلت انت في ردك
    الأئمة عليهم السلام يطلبون لقاء الله و معرفته حق المعرفة

    فانظر في المعنى فهم اوضحو طلب ذلك وليس تحققه وانت فهمت ذلك وذكرت العبارة السابقة ولكنك اصريت على رأيك فافهم رعاك الله

    وأما النصوص التي ذكرتها فقد رد عليها الأخ شعيب العاملي واحدا واحدا ولا داعي للتكرار
    فمعانيها مجملة وحمالة لأوجه وبالتالي فالروايات الأخرى تبين المقصود منها


    وهل ان الصعق والإغشاء يدل على انهم وصلو لمعرفة ذات الله ؟!؟!
    بل وإن كانت تدل على شيء فإنها تدل على انهم عجزو عن تحمل ذلك فأصابهم الصعق والإغشاء من شديد عظمة الله


    وأما مثلك الأول فلا ادري كيف استنتجت منه انه عرف ذات الله ؟!؟!
    بل انه كما ذكرنا سابقا دليل على نفي هذا المقام باعتراف الإمام بالضعف والقصور عن معرفة الله بكنهه فتأمل !!


    وأما الثاني واستدلالك بالآية الكريمة فأظن انها واضحة وخاصة بيوم القيامة
    وإذا قرأت التفسير الذي نقلته انت عن صاحب الميزان تجد انه قال فيه ان هذا الشراب من شراب الجنة

    و هذا أفضل ما ذكره الله تعالى من النعيم الموهوب لهم في الجنة


    وأما المثال الثالث فيوضح فيه الإمام ان هناك مخاطِب ومخاطَب
    انا وأنت .. " ناديته فأجابك ... ناجيته سرا وعمل لك جهرا "
    فهناك فارق ومائز بين الإثنين وليسا مندكين وانعدمت الإثنينية بينها كما قال صاحبك الطهراني فتأمل رعاك الله


    ومالي اراك تستخف بمعنى التصديق بالنبي و تنزيه الله عن خلقه !؟؟
    وهل ان هذا المعنى بهذه البساطة التي تصورها
    فتصديق النبي كما ذكرنا سابقا درجات ومراتب وأعلى هذه المراتب هو التصديق بكل ما جاء به
    وبالتالي فالقرآن هو ما جاء به النبي (ص) وفيه علم الأولين والآخرين فاعقل ما نقول يرحمك الله


    وأما رواية الإمام ابي عبد الله عليه السلام فواضحة وضوح الشمس ولا يمكن حملها على ما ترنو اليه
    فكل مؤمن يعرف لذة العبادة وبها يستغني عن ما متع الله به الأعداء من زهرة الحياة الدنيا ونعيمها
    فلا تٌقَوِّل وتحرف كلام الإمام على وفق مخيلتك السارحة في الأوهام


    وكأني افهم من كلامك انك انت والطهراني وجماعتكم فقط من يفهمون ما تسميه بالمقامات ؟؟!!
    وأن كل المراجع والعلماء الكرام الذين انكرو هذه الخزعبلات كان ذلك لنقص في علومهم مثلا ؟!؟!
    هكذا يدل ظاهر حديثك فإن كان من معنى آخر فأرجو إطلاعنا عليه لو سمحتم وتكون بذلك خالفت صاحبك بعدم صحة حمل المعاني بغير ظاهرا


    وأما ما قلت انه تكرار لكلام الأخ شعيب العاملي

    فأعجب اولا من اتهامك له بما رميته !!!!!!!
    مع انه اوضح كل كلامه بالأدلة الواضحة والبراهين الساطعة
    واتهمته بالخلط وعدم تحصيل المقدمات وما الى ذلك
    مع ان الظاهر من كلامه العكس تماما أي انه يفهمها أكثر ممن يدعي فهمها


    والظاهر انك اخي الكريم وصلت الى مقاااام عال من العرفان حيث اصبحت تعرف النوايا
    فما شاء الله عليك فقد اعطيت الحكم المسبق للنوايا فبارك الله بك
    ومشكور لأنك اطلعتنا على سر من اسرار العرفان الذي عرفته انت دون غيرك من اول البحث والله العالم


    ولا أظن ان الأخ شعيب قال ببطلان الأدلة التي تدعونها الا بعد الإطلاع عليها جيدا
    ووضع بعضا منها هنا ونفاه وهو ما يعتبر من اقوى الأدلة عندكم
    وهذا الكلام بات واضحا جدا في هذا الموضوع وفي الموضوع الآخر


    واما كلام الصوفية الذي تتبنوه أخي الكريم فتأمل فيه رعاك الله
    مرادهم أنّها بالنظر إلى أنفسها مع قطع النظر عن العلّة اعتبارات محضة، بل معدومات صرفة

    فلاحظ حيث قال ان هذه الحالة تكون عند قطع النظر عن العلة
    ومن المعروف ان العلة والمعلول لا ينفكان ولا مجال للفصل بينهما
    فيكون هذا الكلام من باب التنظير ليس أكثر


    والسلام على من اتبع الهدى

    لا تنسونا من دعائكم
    اللهم عجل فرج قائم آل محمد
    أبد والله .. يا زهراء .. ما ننسى حسيناه

    استغفر الله لي ولكم
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اترك تعليق:


  • فارس حيدر
    رد
    التعديل الأخير تم بواسطة فارس حيدر; الساعة 30-03-2012, 05:45 PM.

    اترك تعليق:


  • أنوار الملكوت
    رد
    رمتني بدائها و انسلّت

    بسم الله الرحمن الرحيم

    الأخ (شعيب العاملي)
    أنا أتعجب من جرأتك على قلب الحقائق، و تجاهل الواضحات. و أنا لو تتبّعت لك كلامك في هذا الموضوع من أوله لرأينا عجباً عجاباً. و لكن سألفت النظر إلى بعض المسائل التي ذكرتها في آخر مشاركتين فقط ليتبيّن منها المنهج المتبع لديكم، و بإمكان الإخوة (المنصفين لا من عنده حكم مسبق) أن يرجعوا بأنفسهم و يدققوا في المشاركات كلها ليروا بأنفسهم صدق ما نقول:

    1- زعمتم أنكم تريدون إعادة تصويب بوصلة البحث!! فيا عجباً: رمتني بدائها و انسلّت.
    إنّك تتحدّث متناسياً أنك أنت الذي قمت بتغيير مسار البحث عندما صارت رياحه غير مواتية لأغراضك. فأنتم بدأتم كلامكم بالزعم بأن نظريات مدرسة العرفان و خصوصاً كلام السيد محمد محسن الطهراني حفظه الله في الفناء الذاتي و معرفة الله تعالى و ما يلزم منها هو من الانحرافات الواضحة (عندك طبعاً)، فحاول الإخوة منذ البداية أن يبينوا لك أن هذا الوادي عميق و الولوج فيه من غير تخصّص من التقحّم في المهالك، و حاول آخرون أن يبيّنوا لك أن أفكار القوم و عبائرهم لا يمكن فهمها بدون تحصيل مقدماتها، (و أنتم لم تحصلوا أياً من هذه المقدمات كما هو واضح لكل مطلع على مسائل العرفان، فكم هي المرات التي خلطتم فيها بين وحدة الوجود وبين الفناء!!) و رغم إصرارهم الشديد عليك إلا أنك أعرضت صفحاً عن نصحهم ومضيت في مشروعك، فتركوك وشأنك و تركوا نقاشهم معك إذ كيف يمكن تبيين مسائل متقدمة لشخص لم يحصّل مقدماتها و لا يريد أن يحصّلها.
    و لمّا حاولنا أن نخفف استيحاشك من كلام السيد محمد محسن الطهراني بنقل كلمات بعض أعلام الشيعة ممن درسوا هذه المسائل و قالوا كلمات مشابهة لكلماته؛ كان غاية ما استطعت عمله هو التأويل ثمّ التأويل ثمّ التأويل. لماذا التأويل؟ لأنّ كلامهم لا يعقل بالنسبة لك.
    و الحال أننا قلنا لك من الأول أنت لم تفهم حقيقة مرادهم، و حملت كلماتهم عل مبانيك البسيطة فلم تقتنع. و هكذا و بدلاً من أن تتواضع قليلاً و تسأل و تتعلّم قمت بتأويل كلام من لا تستطيع تكفيره و شرعت بتكفير من لا تستطيع تأويل كلامه.
    ثمّ صبرنا قليلاً حتّى تتمّ ما عندك لكي نوضحه لك لعلك تسمع أو تخشى، فكان جوابك لنا بتغيير مسار البحث تماماً و تضييع البوصلة بتعبيرك وذلك بطرح فكرة لم تكن مطروحة لا من أول البحث و لا من وسطه، و هي مسألة وحدة الوجود و الموجود، فاستنجدتم بها لتخليصكم من مأزق البحث في تلك المسائل. ثمّ الآن تاتي لتتهمنا نحن بحرف مسار البحث و تضييع البوصلة. دعني أقل لك بصراحة: البوصلة لم تضع أصلاً فأنت منذ البداية تريد الوصول إلى تكفير القوم و تنجيسهم.

    2- و مع ذلك صبرنا و في الحلق شجى، وعرضنا عليكم أن نردّ بشكل علمي على كلّ مزاعمكم و نبين حقيقة المسائل كما أرادها أصحابها لا كما شنعتم و اقتطعتم، ومددنا يد الحوار الهادئ بكلّ محبة في المشاركة رقم 191، فتجاهلتم عرضنا، و نصبتم أنفسكم خصماً وحكماً، وقررتم أن البحث قد انتهى وأن أدلة من يخالفكم التي لم تطرح بعد باطلة حتى قبل أن تسمعها. ثمّ جئتنا الآن و بكل بساطة لتقول: لقد عجز المدافعون عن الردّ !! هل تعتقد أن هذا الأسلوب يقنع شخصاً واحداً لم يكن مقتنعاً معك منذ البداية؟

    3- و مع ذلك كله تماشينا قليلاً، و قلنا لعلكم تقبلون بكلام أهل البيت فيلين قلبكم و تعيدون حساباتكم، فذكرنا لكم العديد من النصوص الواضحة و الصريحة ، و ذكر لك غيري من الإخوان نصوصاً أخرى
    (راجع المشاركة السابقة لبعض النماذج)، فلجأت مرّة أخرى إلى سلاحك النووي: التأويل ثمّ التأويل ثمّ التأويل. و أيدك مناصروك بالسخرية و الاستهزاء متناسين أن المسألة مسألة عقائدية خطيرة تمس شريحة عريضة من الشيعة.

    4- فلم نرَ حلاًّ إلا أن نبدأ ببيان أم مسائل الباب: وحدة الوجود و الموجود و توضيح حقيقتها و رد الإشكالات المزعومة حولها و بيان أدلتها الواضحة، و نحن ماضون على ذلك، فإذا أتممنا هذا البحث سننتقل لباقي البحوث التي لم تستطع عليها صبراً كمسألة الفناء و معرفة الله تعالى ولقائه. و حينئذٍ و بعد أن يفهم القراء حقيقة هذه المسائل سيكون بالإمكان أن نفهم هذه العبارات التي زعمت أن مؤداها الانحراف. فنسأل الله التوفيق و السداد.

    5- أما فتوى تكفير القائلين بوحدة الوجود التي تتغنّى بها، فسوف ينكشف حالها عن قريب عندما نقدم المناقشة الفقهية لها، و أما دعوى الإجماع عليها فقد أوضح الأخ (جابر الجعفي) مشكوراً حتّى الآن خروج ثلاثة من أهم كبار علمائنا عن الإجماع و هم السيد الخميني، و المحقق الطوسي، و المولى النراقي بالإضافة للعلامة الطهراني قدس الله أسرارهم.
    و أنا بصراحة كنت أتوقّع ألاّ يكون هناك عبارات صريحة منهم في هذا المجال لأنّه مجال خطر، و كثير من العامة يسيئون فهم الكلام فيه فيسارعون إلى التكفير فيه. و لكنّ الحقّ أن الأخ (جابر الجعفي) قد نقل عبارات عجيبة في وضوحها و دلالتها على المراد لمن له أدنى اطّلاع فجزاه الله خيراً. أجل، للأسف الأخ (جابر الجعفي) قد نسي أن عند الأخ (شعيب العاملي) سلاحاً نووياً لا يصمد أمامه أي دليل: التأويل ثم التأويل ثم التأويل.

    مثلاً: المولى النراقي يقول:
    و على هذا فيصحّ ما ذكره الصوفية من أنّ الوجودات الإمكانية شئونات و اعتبارات و تجلّيات و ارتباطات للوجود الحقّ الواجبي و لا تحقّق لها و إنّما التحقّق و التحصّل هو للوجود الواجبي؛ لأنّ مرادهم أنّها بالنظر إلى أنفسها مع قطع النظر عن العلّة اعتبارات محضة، بل معدومات صرفة
    و أنتم تقولون: لم نجد كلاماً واضحاً منهم!!!
    الرجل يقول: إن قول الصوفية بأن الممكنات معدومات صرفة حقّ!! و انتم تقولون: هذا كلام مجمل غير واضح!!
    ماذا تريدون إذاً ؟!! (ساعدني يا (تحت أطباق الثرى) فأنا اشعر أن الموقف يحتاج إلى دعابتك حتّى لو كانت هذه المرّة على صاحبك)

    على كلّ حال نرجو ألاّ يفتّ ذلك في عضد الأخ (جابر) و أن يستمر في تعداد علمائنا الأبرار الذين قبلوا وحدة الوجود والموجود و عدّوها عين التوحيد لتنكشف الحقيقة لمن يطلبها. كما نرجو منه نقل عبائرهم النيرة بكاملها حتّى نستفيد منها كما استفدنا مما نقله حتّى الآن. و نرجو منه ان يذكّرنا بالعبارات موضع الشاهد في كلامهم السابق.

    و الحمد لله ربّ العالمين.


    اترك تعليق:


  • أنوار الملكوت
    رد
    بسم الله الرحمن الرحيم

    الأخ (علي أميري 82)
    1- إنّ النص الذي ذكرتنا به نص واضح لا يقبل التأويل كما قلتُم، و سخرية البعض لا تقلل من وضوحه. و اعلم أن كل من عنده أدنى اطلاع يعلم التزام السيد الخميني قدس سره بوحدة الوجود و الموجود و بالفناء في ذات الله، و بمباني العرفاء إجمالاً، و قد عانى هو و ابنه السيد مصطفى أشد المعاناة في حياته من أمثال الأخ (شعيب العاملي).
    2- و لكن الكلام في أنه هل يعتدّ الأخ (شعيب العاملي) و مؤيدوه بالسيد الخميني قدس سرّه أصلاً؟ ألا ترى كيف يفتحون مواضيعاً مخصّصة علناً في تكفيره و البراءة منه هو والسيد الخامنه اي والشيخ بهجت و الشيخ حسن زاده آملي و الشهيد مطهري و حتّى العلامة الطباطبائي و السيد القاضي قدس الله أسرار الماضين منهم و حفظ الباقين، و إن أردت فراجع هذا المنتدى و غيره ولاحظ مواضيع (نهج العترة) و كلمات ياسر الحبيب و السيد مجتبى الشيرازي فستجدها جميعاً على نسق واحد. و بالتالي فهل يعتبر الأخ (شعيب العاملي) و مؤيدوه أنّ السيد الخميني مسلم أصلاً حتّى يعتبرونه فقيهاً مرجعاً؟! لا تقل لي إن الأخ شعيب لم يصرح بكفر غير السيد الطهراني ونجله فقط، لأن الملاك الذي كفّر العلامة الطهراني على أساسه موجود في باقي العلماء المذكورين، و قد طبّقه زملاؤه عليهم! فلا حول و لا قوة إلا بالله

    الأخ (تحت أطباق الثرى)
    نشكرك على ردودك الطريفة التي ما زالت تخفف التوتر في هذه المواضيع الحساسة.

    الأخ (فارس حيدر)
    عجباً لك: هل تتهمنا نحن بالتمسك بالقشور، و ترك اللب؟ نحن ؟!
    حسناً، استمع إذاً لنعرف جميعاً من الذي يتمسّك بالقشور؟!
    أنت سألتنا إذا كان هناك في روايات أهل البيت ما يؤيد كلام العرفاء، فقلنا هو كثير، و ذكرنا لك عدة نماذج لأننا كنا نظن أنك تريد ما قاله أهل البيت عليهم السلام و لا تريد أن تحمّل عليهم رأيك المسبق. و لكن للأسف لجأتم إلى تأويل كلامهم الواضح حتى ينطبق مع رأيكم بدل التدقيق في كلامهم و محاولة فهم معناه.
    فأتيناك بنصوص أوضح لتدلّ على أن الأئمة عليهم السلام يطلبون لقاء الله و معرفته حق المعرفة، و الحال أنكم أنتم تنكرون إمكان معرفة الله حتى على الأئمة عليهم السلام. و من هذه النصوص التي نُقلت لكم (مني و من غيري):
    1- من دعاء أمير المؤمنين صلوات الله عليه "إلهي تَناهَت أبصارُ النّاظِرينَ إلَيكَ بِسَرائِرِ القُلوبِ ، وطالَعَت أصغَى السّامِعينَ لَكَ نَجِيّاتِ الصُّدورِ ، فَلَم يَلقَ أبصارَهُم رَدٌّ دونَ ما يُريدونَ ، هَتَكتَ بَينَكَ وبَينَهُم حُجُبَ الغَفلَةِ ، فَسَكَنوا في نورِكَ ، وتَنَفَّسوا بِرَوحِكَ ، فَصارَت قُلوبُهُم مغارِساً لِهَيبَتِكَ ، وأبصارُهُم ماكِفاً لِقُدرَتِكَ ، وقَرُبَت أرواحُهُم مِن قُدسِكَ ، فَجالَسُوا اسمَكَ بِوَقارِ المُجالَسةِ ، وخُضوعِ المُخاطَبَةِ ، فَأَقبَلتَ إلَيهِم إقبالَ الشَّفيقِ ، وأنصَتَّ لَهمُ إنصاتَ الرَّفيقِ ، وأجَبتَهُم إجاباتِ الأَحِبّاءِ ، وناجَيتَهُم مُناجاةَ الأَخِلّاءِ ، فَبَلِّغ بِيَ المَحَلَّ الَّذي إلَيهِ وَصَلوا ، وَانقُلني مِن ذِكري إلى ذِكرِكَ ، ولا تَترُك بَيني وَبَينَ مَلَكوتِ عِزِّكَ باباً إلاّ فَتَحتَهُ ، ولا حِجاباً مِن حُجُبِ الغَفلَةِ إلّا هَتَكتَهُ ، حَتّى تُقيمَ روحي بَينَ ضِياءِ عَرشِكَ ، وتَجعَلَ لَها مَقاماً نُصبَ نورِكَ ، إنَّكَ عَلى كُلِّ شَي ءٍ قَديرٌ."

    2- و من نفس الدعاء: "فَأَسأَلُكَ بِاسمِكَ الَّذي ظَهَرتَ بِهِ لِخاصَّةِ أولِيائِكَ فَوَحَّدوكَ ، وعَرَفوكَ فَعَبَدوكَ بِحَقيقَتِكَ ، أن تُعَرِّفَني نَفسَكَ ؛ لأقرّ لَكَ بِرُبوبِيَّتِكَ عَلى حَقيقَةِ الإِيمانِ بِكَ ولا تَجعَلني يا إلهي مِمَّن يَعبُدُ الاِسمَ دونَ المَعنى. وَالحَظني بِلَحظَةٍ مِن لَحَظاتِكَ تُنَوِّرُ بِها قَلبي بِمَعرِفَتِكَ خاصَّةً ومَعرِفَةِ أولِيائِكَ ، إنَّكَ عَلى كُلِّ شَيء قَديرٌ "

    3- قَالَ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيهِ وَ آلِهِ‏ وَ سَلَّمَ: لا تَسُبُّوا عَلِيّاً فَإنّهُ مَمْسُوسٌ في ذاتِ الله تعالى‏.

    4- يقول السيّد ابن طاووس رحمه الله في كتاب «فلاح السائل» : فَقَدْ رُوِيَ أن مَوْلانَا جَعْفَرَ بْنَ مُحَمَّدٍ الصَّادِقَ [عَلَيْهِ‏ السَّلَامُ‏] كَانَ يَتْلُو القُرْآنَ في صَلاتِهِ، فَغُشِيَ عَلَيْهِ. فَلَمَّا أفَاقَ سُئِلَ: مَا الذي أوْجَبَ مَا انْتَهَتْ حَالُكَ إليه؟ فَقَالَ مَا مَعْنَاهُ: مَا زِلْتُ اكَرِّرُ آيَاتِ القُرْآنِ حتى بَلَغْتُ إلَى حَالٍ كَأنَّنِي سَمِعْتُ مُشَافَهَةً مِمَّنْ أنْزَلَهَا، عَلَى المُكَاشَفَةِ وَ العِيَانِ، فَلَمْ تَقُمِ القُوَّةُ البَشَرِيَّةُ بِمُكَاشَفَةِ الجَلالَةِ الإلَهِيَّةِ.

    5- و روي عَنْهُ عليه السلام: أنَّهُ سُئِلَ عَنْ حَالَةٍ لَحِقَتْهُ في الصَّلاةِ حتى خَرَّ مَغْشِيَّاً عَلَيْهِ؛ فَلَمَّا أفَاقَ قِيلَ لَهُ في ذَلِكَ، فَقَالَ: مَا زِلْتُ ارَدِّدُ هَذِهِ الآيَةَ عَلَى قَلْبِي حتى سَمِعْتُهَا مِنَ المُتَكَلِّمِ بِهَا، فَلَمْ يَثْبُتْ جِسْمِي لِمُعَايَنَةِ قُدْرَتِهِ.

    6- من دعاء أمير المؤمنين عليه السلام: اِلـهي هَبْ لي كَمالَ الانْقِطاعِ اِلَيْكَ، وَاَنِرْ اَبْصارَ قُلُوبِنا بِضِياءِ نَظَرِها اِلَيْكَ، حَتّى تَخْرِقَ اَبْصارُ الْقُلُوبِ حُجُبَ النُّورِ فَتَصِلَ اِلى مَعْدِنِ الْعَظَمَةِ، وَتَصيرَ اَرْواحُنا مُعَلَّقَةً بِعِزِّ قُدْسِكَ...
    7- وقال عليه السلام: اِلـهي وَاْجَعَلْني مِمَّنْ نادَيْتَهُ فَاَجابَكَ، وَلاحَظْتَهُ فَصَعِقَ لِجَلالِكَ، فَناجَيْتَهُ سِرّاً وَعَمِلَ لَكَ جَهْراً.
    8- وقال: اِلـهي وألحقني بِنُورِ عِزِّكَ الأبْهَجِ، فَاَكُونَ لَكَ عارِفاً.
    9- و منها ما روي عن أمير المؤمنين عليه السلام: إنَّ ِللهِ تَعالى شَراباً لأَولِيائِهِ ، إذا شَرِبوا سَكِروا ، وإذا سَكِروا طَرِبوا ، وإذا طَرِبوا طابوا ، وإذا طابوا ذابوا ، وإذا ذابوا خَلَصوا ، وإذا خَلَصوا طَلَبوا ، وإذا طَلَبوا وَجَدوا ، وإذا وَجَدوا وَصَلوا ، وإذا وَصَلُوا اتَّصَلوا ، وإذَا اتَّصَلوا لا فَرقَ بَينَهُم وبَينَ حَبيبِهِم.

    فهل قدمتم تفسيراً معقولاً واحداً لمثل هذه المقامات عند أهل البيت عليهم السلام؟ للأسف لم يكن عندكم جواب إلا التأويل أو الاستهزاءالذي سوف يحاسبكم الله عليه. و سنضرب لذلك ثلاثة أمثلة لطريقتكم و سأترك الباقي للقراء الكرام:
    1- مثلاً الإمام يقول : أشكو إليك ضعفي و ما قَصُر عنه أملي من توحيدك و كنه معرفتك.
    و هو واضح بأن الإمام يقول بأنه ضعيف وقاصر عن بلوغ هذه المرتبة العليا من التوحيد و كنه المعرفة بقدرته هو و حوله هو، فهو يطلب من الله أن يبلغه ذلك بمنّه و فضله. و أنتم فسرتم ذلك بأن كنه معرفته الذي يعجز عنه الإمام هو "التفرقة بينه و بين خلقه"!!!
    يعني أنت تقبل هذا الكلام واقعاً؟ و هل ترى أن الإمام ضعيف و قاصر عن التفريق بين الله و بين خلقه؟ أرجو أن تجيبني و لا تهرب.

    2- ونقلنا لكم ما روي عن أمير المؤمنين عليه السلام: "إنَّ ِللهِ تَعالى شَراباً لأَولِيائِهِ ، إذا شَرِبوا سَكِروا ، وإذا سَكِروا طَرِبوا ، وإذا طَرِبوا طابوا ، وإذا طابوا ذابوا ، وإذا ذابوا خَلَصوا ، وإذا خَلَصوا طَلَبوا ، وإذا طَلَبوا وَجَدوا ، وإذا وَجَدوا وَصَلوا ، وإذا وَصَلُوا اتَّصَلوا ، وإذَا اتَّصَلوا لا فَرقَ بَينَهُم وبَينَ حَبيبِهِم.
    و الرواية وصف رائع لحالة الفناء في ذات الله، فما كان منكم إلا التشكيك بالسند رغم إقراركم بوروده في "جامع السعادات". و الاسوأ أنكم رددتم الرواية و سخرتم بها بقولكم: نعم ما وجدناه هو قوله عليه السلام عن الشراب : إن الرجل إذا شرب الخمر سكر وإذا سكر هذى وإذا هذى افترى فاجلدوه حد المفتري (الكافي ج7 ص215)
    غافلين عن أن الرواية تحكي عن ألذّ النعم الإلهية للمقربين من عباده يوم القيامة، و انّ الله تعالى يقول في كتابه: {وسقاهم ربهم شراباً طهوراً}. و هذه آية لا رواية حتى تشككوا بالسند.
    قال صاحب الميزان في تفسير الآية:
    " و قوله: «وَ سَقاهُمْ رَبُّهُمْ شَراباً طَهُوراً» أي بالغا في التطهير لا تدع قذارة إلا أزالها و من القذارة قذارة الغفلة عن الله سبحانه و الاحتجاب عن التوجه إليه فهم غير محجوبين عن ربهم و لذا كان لهم أن يحمدوا ربهم كما قال: «وَ آخِرُ دَعْواهُمْ أَنِ الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعالَمِينَ» يونس:10 ، و قد تقدم في تفسير سورة الحمد إن الحمد وصف لا يصلح له إلا المخلصون من عباد الله تعالى لقوله: «سُبْحانَ اللَّهِ عَمَّا يَصِفُونَ إِلاّ عِبادَ اللَّهِ الْمُخْلَصِينَ»: الصافات: 160.
    و قد أسقط تعالى في قوله: «وَ سَقاهُمْ رَبُّهُمْ» الوسائط كلها و نسب سقيهم إلى نفسه، و هذا أفضل ما ذكره الله تعالى من النعيم الموهوب لهم في الجنة، و لعله من المزيد المذكور في قوله: «لَهُمْ ما يَشاؤُنَ فِيها وَ لَدَيْنا مَزِيدٌ»: ق: 35."

    و لن أعلّق أكثر تاركاً الحكم للقراء المنصفين، لا لكم أنتم فأنتم قد أظهرتم مدى إنصافكم مع روايات أهل البيت عليهم السلام.

    3- والإمام علي يقول: اِلـهي هَبْ لي كَمالَ الانْقِطاعِ اِلَيْكَ، وَاَنِرْ اَبْصارَ قُلُوبِنا بِضِياءِ نَظَرِها اِلَيْكَ، حَتّى تَخْرِقَ اَبْصارُ الْقُلُوبِ حُجُبَ النُّورِ فَتَصِلَ اِلى مَعْدِنِ الْعَظَمَةِ، وَتَصيرَ اَرْواحُنا مُعَلَّقَةً بِعِزِّ قُدْسِكَ...
    اِلـهي وَاْجَعَلْني مِمَّنْ نادَيْتَهُ فَاَجابَكَ، وَلاحَظْتَهُ فَصَعِقَ لِجَلالِكَ، فَناجَيْتَهُ سِرّاً وَعَمِلَ لَكَ جَهْراً...
    اِلـهي وألحقني بِنُورِ عِزِّكَ الأبْهَجِ، فَاَكُونَ لَكَ عارِفاً.

    ففسرتم معرفة الله بـ "تصديق الله و رسوله و التمسك بولاية علي عليه السلام و الأئمة من ولده" !!! يعني صار الإمام علي يطلب من الله أن يمن عليه بولاية الإمام علي!! و ذلك غاية أمله!! فنبهناكم على ذلك بتفصيل واضح لمن أراد الحق، فماذا فعلتم؟
    بدلاً من الاعتراف بالحقّ و الانتصار للإمام عليه السلام من تاويلات صاحبك قررت الانتصار لصاحبك فحاولت قلب السؤال علينا بقولك: هل ان الإمام علي عليه السلام طلب من الله ان يعدم الإثنينية بينهما كما عبر صاحبك ؟!؟!
    و الجواب ببساطة: كلا، الإمام لا يطلب الفناء و الاندكاك هنا بل هو يطلب معرفة الله التي تقولون أنها مستحيلة ونحن أتينا بالرواية تنبيها على ذلك. و أما الفناء فليس هو المطلوب بنفسه بل المطلوب هو معرفة الله حقّ معرفته، و لكن الوصول إلى ذلك بدون الفناء مستحيل لأنّ نظر الإنسان إلى نفسه حاجب له عن رؤية ربه! فالإمام يريد أن يلقى الله بدون حجاب حتى حجاب نفسه، و يطلب من الله أن ينظر له نظرةً تزيل كل شوائب الكثرة فيصير عارفاً لله بحق المعرفة. و هذا الدعاء ظاهر جدا بهذا المعنى.
    ألا ترى قوله عليه السلام: وَلاحَظْتَهُ فَصَعِقَ لِجَلالِكَ، فَناجَيْتَهُ سِرّاً وَعَمِلَ لَكَ جَهْراً.
    تفكّر قليلاً: كيف يكون الصعق مقدمة للمعرفة و المناجاة سراً بين الإمام و ربه؟

    ثمّ تدبر قوله عليه السلام: اِلـهي وألحقني بِنُورِ عِزِّكَ الأبْهَجِ، فَاَكُونَ لَكَ عارِفاً. ما هو معنى إلحاق الله لعبده بنور عزه الأبهج؟ و كيف يكون ذلك سبيلاً لمعرفته عز وجل؟ و هل تقبل واقعاً أن يكون معنى المعرفة هنا هو التصديق بالنبي و تنزيه الله عن خلقه؟ ما لكم كيف تحكمون !!

    يا أخي إن معرفة الله مراتب، و أدنى مراتبها هو ما تذكرونه و تثبتونه لأهل البيت عليهم السلام، و لكن هذا لا يعني ان تنكروا المراتب العليا، و إلا فكيف ستفهمون أمثال هذه الروايات:
    عن ابي عبد الله (عليه السلام) قال : لو يعلم الناس ما في فضل معرفة الله عز وجل ما مدوا أعينهم إلى ما متع الله به الأعداء من زهرة الحياة الدنيا ونعيمها ، وكانت دنياهم أقل عندهم مما يطوونه بأرجلهم ، ولنعموا بمعرفة الله عز وجل وتلذذوا بها تلذذ من لم يزل في روضات الجنان مع أولياء الله .
    إن معرفة الله عز وجل أنس من كل وحشة ، وصاحب من كل وحدة ، ونور من كل ظلمة ، وقوة من كل ضعف ، وشفاء من كل سقم .


    انتبه يا أخي!! فهذه المعارف ليست ممّا يفهمه الإنسان ببساطة، و احذر فأنت تتعامل مع كلمات أهل البيت لا كلامي أنا، و الاعتراف بالحقّ أهم من الانتصار في حوار على المنتدى. و تذكّر قول إمامي و إمامك عليه السلام:
    أما والله إنّ أحبّ أصحابي إليّ أورعهم وأفقههم وأكتمهم لحديثنا، وإنّ أسوأهم عندي حالاً وأمقتهم إليّ الذي إذا سمع الحديث يُنسب إلينا ويُروى عنّا فلم يعقله ولم يقبله قلبه اشمأزّ منه وجحده، وكفّر من دان به، وهو لا يدري لعلّ الحديث من عندنا خرج، وإلينا أُسند فيكون بذلك خارجاً من ولايتنا.

    فإذا وجدت نفسك لا تعرف حقيقة هذه المقامات فقل: لا أعلم، و لا تنكرها وتكفّر القائلين بها.

    و أما بقية كلامكم فهو ليس إلا تكراراً لكلام الأخ (شعيب العاملي) و ردّنا عليه في المشاركة التالية إن شاء الله.

    اترك تعليق:


  • فارس حيدر
    رد
    أعوذ بالله من الشيطان الرجيم
    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على سيدنا وحبيب قلوبنا
    أبي القاسم محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    الأخوة الكرام
    لا ادري ماذا اقول بعد كل هذا الكلام
    ولما التمسك بالقشور وترك اللب والجوهر ؟!؟

    الا يكفيكم كل ما ذكر في الموضوع من الآراء المنحرفة
    لماذا نراكم تنسون كل ما ذكر وتدافعون ؟!؟!
    لماذا نراكم لم تجيبي على اي من أسئلتنا التي سألناكم اياها ؟!؟!
    ولماذا لا تظهور كلامكم بوضوح ! هل أنكم انتم مؤيدون للأقوال التي ذكرت في الموضوع !؟!؟

    نردد ونكرر ونقول
    إقرأو ما كتب في الموضوع جيدا
    وان اردتم ان تدافعو او تجاوبو فجاورو على اصل الموضوع وليس على فروعه

    أم ان سعيكم للخوض في الأمور الجانبية تظنون بذلك انكم ستحرفون هدف الموضوع وتموهو على جوهر بيانه
    فإن كان ذلك فلن تصلو اليه فالناس تقرأ وتفهم
    وإن كان غير ذلك فلا زلنا بانتظار ادلتكم على ما ذكرنا سابقا من أسئلة
    هل ان الإمام علي عليه السلام طلب من الله ان يعدم الإثنينية بينهما كما عبر صاحبك ؟!؟!

    وهل ان الله يصلي ويحج لنفسه ؟؟!!


    وما شأن اندكاك الجبل ؟؟!!
    يا سبحان الله
    !!؟؟
    كيف تستشهدون بالآية الكريمة لا أعرف !!؟؟

    فهل قال الله فيها ان موسى قد اندك في ذاته ؟؟؟!!


    ولتفاصيل اكثر يرجى الضغط على هذا الرابط
    http://www.yahosein.com/vb/showpost.php?p=1838802&postcount=189
    لا تنسونا من دعائكم
    اللهم عجل فرج قائم آل محمد
    أبد والله .. يا زهراء .. ما ننسى حسيناه

    استغفر الله لي ولكم
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اترك تعليق:

المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
x
إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
x

رجاء ادخل الستة أرقام أو الحروف الظاهرة في الصورة.

صورة التسجيل تحديث الصورة

اقرأ في منتديات يا حسين

تقليص

المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
أنشئ بواسطة مروان1400, 03-03-2021, 01:17 AM
ردود 0
16 مشاهدات
0 معجبون
آخر مشاركة مروان1400
بواسطة مروان1400
 
أنشئ بواسطة مروان1400, 03-03-2021, 10:49 PM
ردود 0
17 مشاهدات
0 معجبون
آخر مشاركة مروان1400
بواسطة مروان1400
 
أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 03-03-2021, 03:57 PM
ردود 0
10 مشاهدات
0 معجبون
آخر مشاركة وهج الإيمان
بواسطة وهج الإيمان
 
أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 03-03-2021, 03:53 PM
ردود 0
6 مشاهدات
0 معجبون
آخر مشاركة وهج الإيمان
بواسطة وهج الإيمان
 
أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 03-03-2021, 06:50 AM
ردود 0
7 مشاهدات
0 معجبون
آخر مشاركة وهج الإيمان
بواسطة وهج الإيمان
 
يعمل...
X